تسعة اولاد
الرئيسية » شخصيات وعلماء » كارل ساجان : عالم الفضاء الذكي ذو الشعبية الأكثر إثارة للجدل

كارل ساجان : عالم الفضاء الذكي ذو الشعبية الأكثر إثارة للجدل

هناك بعض العلماء الذين يملكون شعبية كبيرة بين غير المتخصصين و كارل ساجان هو واحد منهم بكل تأكيد، في السطور التالية نتعرض إلى ما يخص حياته وإنجازاته العلمية.

كارل ساجان

كارل ساجان هو من أشهر العلماء في عصرنا الحالي وهو بالتحديد من العلماء المحبوبين، فقد كان سببًا في دفع الكثيرين إلى التوجه نحو العلوم ودراسة الكون بشكل خاص، وكانت حياته زاخرة بالمؤلفات والبرامج والأنشطة المختلفة، ومن المؤكد أن تكون قد سمعت اسمه عندما يدور الحديث حول العلماء الباحثين عن كائنات فضائية أو بخصوص نشأة الكون أو ربما من سلسلة الكون المكونة من 13 حلقة والتي ألفها بالكامل وألقاها بالمشاركة مع زوجته الأخيرة آن دوريان وستيفن سوتر، وخلال محطات حياته المختلفة فإنك بلاشك ستجد منها ما يجعلك تشعر بالحماسة والرغبة في اقتفاء طريق العلماء في البحث عن الأسئلة الكونية من خلال المنهجية العلمية.

اعرف أكثر عن عالم الفضاء الأمريكي كارل ساجان

مولده

ولد كارل ساجان في بروكلين، نيو يورك، والده هو صامويل ساجان وهو مهاجر من منطقة كانت تابعة للإمبراطورية الروسية لكنها الآن جزء من أوكرانيا، وأمه راتشيل مولي جروبر وهي ربة منزل من نيو يورك، وقد سمي كارل تكريمًا لوالدة راتشيل البيولوجية تشايا كلارا، وسميت أخته كارول، وعاشت العائلة في شقة متواضعة بالقرب من المحيط الأطلنطي في حي في بروكلين، وطبقًا لساجان فإنهم كانوا من اليهود الإصلاحيين، وهم أكثر فرق اليهود الأربعة في الولايات المتحدة من ناحية الدعوة إلى الحرية وعدم التمسك بالتقاليد اليهودية، وصرح كارل ساجان وأخته كذلك بأن والدهما لم يكن متدينًا لكن والدتهما كانت مؤمنة وتتمسك ببعض العادات الدينية، لكن حدوث الكساد الكبير في أمريكا تسبب في مشاكل اقتصادية صعبة للعائلة المتواضعة واضطر الأب في أحلك أوقات الأزمة إلى العمل كعامل عادي في السينما، وطبقًا لكاتب السير الذاتية كي ديفيدسون فإن الحرب الداخلية التي سيطرت على ساجان كانت بسبب علاقته القريبة من كلا والديه، والمشكلة كانت في أنهما مختلفين إلى حد كبير في العديد من السمات الشخصية وكذلك الأنشطة التي يقومان بها يوميًا.

العائلة اليهودية والحرب العالمية الثانية

خلال الحرب العالمية الثانية عانت عائلة كارل ساجان من أمور عديدة، فلديهم أقارب من اليهود في أوروبا، إلا أن الطفل كارل لم يكن واعيًا بتفاصيل الحرب الجارية، وقال “بالطبع كان لدينا أقارب تعرضوا إلى الموت في الهولوكوست، لذا فإن هتلر لم يكن بالطبع بالشخص المحبوب في منزلنا.. لكن من جهة أخرى فقد شعرت بالإهانة من أهوال الحرب” وقالت شقيقته بأن والدتهما كانت قلقة بالدرجة الأكبر على الطفل كارل وكانت تريد حمايته بكل الطرق وكانت تأخذ ما حدث في الحرب بطابع ديني في أغلب الأوقات، وفي كتابه العالم المسكون بالشياطين الذي نشر في 1996 استدعى كارل ساجان ذكرياته في تلك الفترة المعقدة وما شعرت به عائلته تجاه الحرب وأقاربهم بالتحديد والأهم الطريقة التي توصل من خلالها إلى منع تأثير تلك الطاقة السلبية عليه من خلال روح التفاؤل بالرغم من أنه كان مجرد طفل وقتها.

الإلهام

بعد دخوله المرحلة المتوسطة في المدرسة بدأ كارل ساجان في إظهار رغبته في التعرف إلى الطبيعة من حولنا، وفي أكثر من مرة في مؤلفاته استدعى ساجان اللحظات الأولى التي تعرف فيها إلى المكتبات العامة، والمرة الأولى كانت عندما كان في الخامسة من عمره عندما اصطحبته والدته وأعطته بطاقة خاصة به، وهناك شغلته بعض المواضيع المحددة مثل النجوم، حيث قال أنه أراد أن يعرف طبيعة النجوم لأن أصدقائه ووالداه لم يعطوه أية إجابة واضحة، وعندما وصل إلى الإجابة شعر بحماسة بالغة على حد قوله، فالشمس كانت ضمن النجوم لكنها قريبة جدًا منا، والنجوم هي شموس لكنها بعيدة جدًا لدرجة أننا نراها على أنها نقاط من الضوء، وفجأة انفتح له مقياس الكون وكان الأمر بمثابة تجربة دينية، وهذا المقياس لم يختفِ من شغفه طوال حياته، وفي سن السادسة أو السابعة بدأ خطوته الأولى في زيارة المتحف الأمريكي للتاريخ الطبيعي عبر النهر الشرقي في مانهاتن، وهناك رأى المعرض الأول للنماذج والأشياء المتعلقة بالفضاء والكون مثل النيازك ونماذج معروضة للدينوصورات والحيوانات وبالتحديد عائلة من الغوريلا ودب رمادي أمريكي كان يقف على أطرافه ويبدو بطول عشر أو اثنا عشر قدمًا، ومن هنا جاء الإلهام الحقيقي لهذا العالم المرموق.

من هو كارل ساجان وما إنجازاته؟

ولد كارل إدوارد ساجان في 9 نوفمبر 1934 وتوفى في 20 ديسمبر 1996 في سياتل، واشنطن، ودفن في إيثاكا، نيو يورك، وهو عالم فلك وكونيات وفيزياء فلكية وأحياء فلكية ومؤلف وكاتب لكتب تبسيط العلوم، وبشكل خاص فهو معروف بسبب إيصاله المعلومات الهامة عن كوكبنا والكون بطريقة بسيطة، وهذا ما ظهر في سلسلة “الكون: رحلة شخصية” والتي تم بثها في الثمانينيات وحققت نجاحًا هائلاً حيث شاهدها على الأقل 500 مليون شخص في 60 دول مختلفة، وهي السلسلة الأكثر مشاهدة في تاريخ التلفاز الأمريكي الرسمي، وتفوق سلسلة علمية على المسلسلات الترفيهية يعني أن حلم ساجان قد تحقق بالفعل ووصلت أفكاره إلى قطاع كبير من الناس، وبالرغم من وجود مسلسلات علمية قريبة من المواضيع التي تعرض إليها ساجان، إلا أن الشغف الذي يسيطر على عالمنا يجعله قادرًا على نشر روح السؤال والرغبة في المعرفة بعيدًا عن التلقين والمعلومات التي عادةً ما توجد في تلك المجالات.

بعد انتهاء العرض كتب كتابًا مختصرًا بنفس اسم السلسلة ليكون بمثابة مرجع، وأيضًا حقق الكتاب الكثير من النجاح وتمت ترجمته إلى عشرات اللغات منها اللغة العربية حيث صدر ضمن سلسلة عالم المعرفة، وكتب رواية خيال علمي باسم “اتصال” وتم تحويلها إلى فيلم في 1997 بنفس الاسم إلا أنه لم يحقق هذا النجاح الكبير الذي كان ينتظره منه النقاد، وبعد سنين أصبح الفيلم يشار إليه بشيء من السخرية، وعلى ما يبدو فإن الإبداع الفني لم يناسب ساجان. وإذا قمنا بالحسابات كاملة فإن الأوراق التي كتبها كارل ساجان هي أكثر من خمسمائة ألف ورقة موجودة في مكتبة الكونغرس، ومن المعروف عنه أيضًا ريادته في البحث عن كائنات ذكية خارج كوكب الأرض، وبالفعل أرسل أول رسائل حقيقية إلى الفضاء.

التحول من هارفارد إلى كورنيل

قد تنتابك المفاجأة عندما تعلم أن جامعة هارفارد رفضت عالمًا بحجم كارل ساجان ، حيث عمل فيها كأستاذ مساعد لمدة خمس سنين، لكنهم رفضوا تجديد منصبه في سنة 1967، وقيل أن السبب هو إفراطه في الحديث بدون الدخول في المواضيع العلمية المحددة وأن أسلوبه أدبي أكثر منه علمي، ولهذا فقد ذهب إلى جامعة كورنيل حيث عمل كأستاذ هناك حتى وفاته في 1996.

ملايين وبلايين

هناك معلومة خاطئة في أذهان عدد كبير من الناس تخص كارل ساجان ، فقد ظهر أكثر من مرة في برنامج مع جوني كارسون وعندما قلده كارسون بالغ في طريقة وصف ساجان للأرقام، وأصبحت الكلمات مرتبطة عند الناس بأن قائلها هو كارل ساجان في حين أنه لم يقلها في البرنامج، لكنه كررها أكثر من مرة في سلسلة الكون، وعلى ما يبدو فإن عدم فهم الناس لطبيعة الأرقام المهولة التي تخص الأجسام الموجودة في الفضاء باختلاف أنواعها والطريقة التي يتم بها حساب الزمن هو السبب في هذا أو ربما عدم قدرتهم على إدراك مثل تلك الأرقام.

الاحتباس الحراري

كانت أطروحة الدكتوراه الخاصة بساجان في مطلع الستينيات من القرن الماضي تتحدث عن الغلاف الجوي لكوكب الزهرة، وأظهر نموذجه النظري أن درجات الحرارة العالية جدًا لسطح الكوكب قد حدثت بسبب تأثير الغازات الدفينة مع وجود غلاف جوي مليء بثاني أكسيد الكربون وبخار الماء، وفي كتابه “الكون” قال أن ما حدث لكوكب الزهرة يمثل تحذيرًا، أي أن الكارثة التي حدثت هناك قد تحدث لنا. لذا فهو من أوائل المدافعين عن قضية الاحترار العالمي وآثارها المختلفة على الإنسان وممالك النباتات والحيوانات وعلى طبيعة كوكبنا.

كيف يفكر كارل ساجان ؟

يدافع ساجان دومًا عن طريقة البحث الشكوكية ويعتبرها الطريقة الأمثل للمنهجية العلمية، والخيال بالنسبة له بعيد عن الشك، فمثلاً مسألة مثل الكائنات الفضائية أو الكائنات الذكية كما يحب أن يسميها هي ليست بضرب من الخيال، بل هي احتمال يمكننا حسابه عبر الأرقام، إلا أننا غير متأكدين من وجودهم أو عدمهم، لذا فإن المسألة غير قابلة للحل حتى الآن، ويجب أن نحاول جاهدين من أجل الوصول إلى الحقيقة ولكن من خلال الوسائل العلمية التي تضمن التعامل مع كل شيء بالتجربة، لذا في السنين التالية قام بتكوين مؤسسة سيتي (SETI) الخاصة بالبحث عن الكائنات الفضائية.

الجوائز التي حصل عليها

حصل كارل ساجان على عدد كبير من الجوائز في مجالات مختلفة ومنها جائزة الخدمة العامة المميزة لوكالة ناسا التي تم إطلاقها للمرة الأولى في أواخر الستينيات وحصل عليها الدكتور تشارلز ستارك درابر للمرة الأولى، وكذلك جائزة الأكاديمية الوطنية للعلوم التي تم تأسيسها منذ أكثر من قرن ونصف على يد أبراهام لنكولن وألكساندر دالاس باتشي وتعتبر من أكثر المؤسسات العلمية المرموقة في الولايات المتحدة، وكي لا ننسى فقد حصل بسبب كتابه “تنانين جنة عدن” وباعتباره كذلك مؤلفًا لكتاب الكون المهم على جائزة البوليتزر عن فئة الأعمال غير الخيالية وهي ضمن 7 جوائز من جوائز البوليتزر التي تعتبر من أهم الجوائز الأدبية والفنية في العالم وليس في الولايات المتحدة فقط وتقدمها جامعة كولومبيا وبدأت للمرة الأولى في 1962، كما أنه حصل على جائزتين من جوائز الإيمي الخاصة بالموسيقى والمسلسلات وعروض فنية أخرى ونادرًا ما ينالها أحد العلماء أو الكتاب، وأيضًا جائزة بيبودي وجائزة هوجو.

زوجاته وأطفاله

تزوج ساجان ثلاث مرات ولديه خمس أطفال، المرة الأولى من عالمة الأحياء لين مارجوليوس من 1957 حتى 1965 وهي من أشهر علماء الأحياء الذين نشروا الوعي بنظرية التطور وألفت العديد من الكتب، وبعد ذلك تزوج من ليندا سالزمان من 1968 حتى 1981 حيث انتهت الزيجتان إلى الطلاق، وزوجته الأخيرة آن دوريان هي التي بقيت معه من سنة 1981 حتى وفاته حيث قضت معه حوالي خمس عشر سنة، وقصة ارتباطهما طريفة، حيث كانا يعملان سويًا وصادف حدوث مكالمة هاتفية بينهما وتكرر الأمر إلى أن تعلقا ببعضهما بسرعة بالغة واتفقا على إتمام الخطوبة والزواج في أسرع وقت قبل أن يغلقا سماعة الهاتف حتى، وهذا ما حدث بالفعل.

ابنه دوريون ساجان المولود في 1959 هو مؤلف وكاتب قصص وألف في فلسفة العلوم حيث كان متأثرًا بوالده إلى الحد الأكبر من بين جميع إخوته، وشقيقه نيك ساجان المولود بعده بعقدين هو كاتب روايات وشارك في كتابة سيناريوهات أفلام كثيرة خاصةً في مجال الخيال العلمي مثل بعض حلقات مسلسل ستار تريك وأفلامه.

الدفاع عن تشريع تدخين الماريجوانا

كتب العالم المرموق كارل ساجان في مجلة تايم مقالاً في أواخر الستينيات باسم مستعار هو “السيد إكس”، وفي الحقيقة فإنه كان من المقالات الصادمة بالنسبة للكثيرين في ذلك الوقت؛ حيث تحدث عن الفوائد الشخصية التي حظي بها عند تدخينه للماريجوانا وقال أن سيجارة ماريجوانا واحدة كافية لجعله يشعر بالانتشاء لبقية اليوم، ويؤدي هذا إلى تعزيز القدرات العقلية والحسية لديه للاستمتاع بالموسيقى وبقية أنواع الفنون، ويجب ألا توجد أية قوانين مجرمة لبيع أو استخدام الماريجوانا في الولايات المتحدة وأغلب دول العالم، فهذا المخدر يعطي الإنسان البصيرة والقدر على الإحساس في هذا العالم الخطير والمجنون. كل تلك الكلمات ذات التأثير القوي كتبها ساجان دون أن يفصح عن ذلك، لكن بعد عقود صرح بهذا وقال أنه اعتاد على تدخين النبات منذ شبابه ولفترة طويلة من حياته واعتبرها من أهم التجارب التي حظي بها في حياته.

مهاجمة برنامج مكوك الفضاء

برنامج مكوك الفضاء (SSP) أو نظام النقل في الفضاء (STS) هو من أهم برامج وكالة ناسا واستمر العمل عليه لثلاث عقود وتكلفته قريبة من مئتي مليار دولار، ويتكون من 6 مركبات هي إنتربرايس وكولومبيا وديسكفري وتشالنجر وإنديفور وأتلانتيس، وقد تحطمت مركبة كولومبيا في مطلع فبراير 2003 بعدما قضت حوالي ثلاثمائة يوم في الفضاء وقبلها تحطمت تشالنجر في يناير 1986 بعد شهرين فقط، والغرض الأساسي هو تكوين نظام شامل لنقل رواد الفضاء وأية أشياء أخرى إلى مدار الأرض، وبالرغم من تحقيق البرنامج لبعض الإنجازات إلا أنه واجه نقدًا لاذعًا من قبل البعض. قال كارل ساجان بأن تمويل برنامج مكوك الفضاء لن يفيد بنفس القدر الذي يتيحه لنا اكتشاف الكون بالطرق الأخرى، فهذا مجرد استكشاف روبوتي، وقال حرفيًا في حوار مع تشارلي روز في 1995 أن هذا ليس اكتشاف للفضاء وأن الاكتشاف يعني الذهاب إلى العوالم الأخرى، وقال أن محطة الفضاء الدولية هي الشيء الوحيد الذي قد يكون مهمًا إلى تلك الدرجة بالنسبة لكم المال الذي تم إنفاقه.

معلومات شيقة وغريبة عن كارل ساجان

  • كتب ساجان عدد كبير من المسودات التي تركها مجمعة في منزله، إلا أنها وصلت إلى مكتبة الكونغرس حاليًا، والشخص الذي اشتراها وأرسلها تطوعيًا إلى المكتبة هو الكوميديان سيث ماكفرلين وهو مؤلف وصاحب مسلسل الرسوم المتحركة للبالغين فاميلي جاي، وقد تم تجسيد شخصية كارل ساجان بصورة ساخرة في أكثر من حلقة في حلقات المواسم الأولى من المسلسل، وبسبب تلك الخطوة النبيلة التي قام بها ماكفرلين فإنه بإمكانك أن تطلع هناك على أقدم المسودات التي كتبها وهو شاب وغيرها من الكتابات والبطاقات البريدية، وبالطبع ستشعر بشغف بالغ ومتعة عندما تكون أمام تلك الأوراق الأصلية.
  • من الجدير بالذكر أن كارل ساجان استدعى في كتاباته أكثر من مرة زيارته وهو طفل إلى معرض العالم في نيو يورك في 1939 عندما كان في الرابعة، ووصفه بأنه نقطة تحول في حياته.
  • في سنة 1993 فكر ساجان في كتابة قائمة كبيرة من كتب الأطفال، ولكنها كانت مجرد أفكار عصفت بخياله مرة، حيث أراد أن يقدم سلسلة ليتعرف الأطفال على طبيعة عالمنا وأهم القواعد الفيزيائية والكونية، وأراد طرحها بصيغة لماذا؟ مثل “لماذا يكون الصيف دافئًا؟” و”لماذا توجد البحيرات؟”، ولكن للأسف فإنه لم ينفذ الفكرة.
  • بالرغم من امتلاكه للشغف غير المحدود لاستكشاف كوكب المريخ إلا أنه رفض التدخل في طبيعته، حتى لو أن هذا سيؤدي إلى تقييد معرفتنا حول الكوكب، وقال في إحدى حلقات السلسلة بأنه في حالة وجود حياة على المريخ فإنه من الأفضل ألا أفعل أي شيء في الكوكب، فالمريخ يعود إلى المريخيين حتى لو أن المريخيين مجرد ميكروبات.

علي سعيد

كاتب ومترجم مصري. أحب الكتابة في المواضيع المتعلقة بالسينما، وفروع أخرى من الفنون والآداب.

أضف تعليق

اثنان × 3 =