تجربة صناعة هاتف محمول والتعرف على مكوناته المختلفة

هل فكرت من قبل في صناعة هاتف محمول بسيط أو على الأقل فكرت في معرفة طريقة صناعة الهواتف التي غزت العالم، إذا كانت إجابتك بلا وهذا هو الأرجح فيتوجب عليك أن تتابع مقالنا هذا لأننا سنوضح كيفية صناعة الهواتف المحمولة بأبسط الطرق.

0 68

قبل أن نتحدث عن تجربة صناعة هاتف محمول بسيط ونتعرف على مكونات هذه الصناعة يتوجب علينا أن نتعرف على حقيقة الهاتف المحمول من الأساس، فقد تم اختراع الهاتف لأول مرة في العام السادس والسبعين من القرن التاسع عشر، على يد المخترع البريطاني الشهير غراهام بيل، وقد كان هاتفه الأول سلكي يعمل عن طريق تحويل الصوت الداخل إلى سماعة الهاتف إلى إشارات كهربائية تنتقل داخل الأسلاك بشكل سلس حتى تصل إلى الشخص الأخر ثم تتحول إلى صوت في سرعة شديدة، ومع مرور الوقت تطور هذا الهاتف المحمول وأصبح لاسلكي ثم خلوي وأخيرًا ذكي وهو الشائع الآن، ومن الجدير بالذكر أنه قد إلغاء الهواتف السلكية بشكل تام وأصبح التعامل الآن يجري بالهواتف الخلوية والذكية فقط، مع الكثير من التطويرات الرهيبة والتي تتغير من يوم لأخر بواسطة شركات الهواتف الذكية المتعددة، عامة سنتحدث في هذا المقال عن أبسط الطرق المستخدمة في صناعة الهواتف البسيطة والمعقدة، فإن كنت محب لمثل هذه الأمور التقنية فلا تتردد في قراءة الموضوع إلى نهايته.

أدوات الهاتف البسيط

توجد ثلاثة طرق للقيام بعملية صناعة هاتف محمول الطريقة الأولى خاصة بالهواتف البسيطة والبدائية، والطريقة الثانية والثالثة خاصة بالهواتف المعقدة والتي تقدم تجربة أداء عالية جدًا، سنتحدث في هذه الفقرة والفقرة التي تليها عن الهاتف البسيط، ثم سنتطرق إلى الطريقتين المعقدتين فيما بعد، فالهاتف البسيط يحتاج إلى أدوات بلاستيكية بسيطة ولذلك يتم عمله كمشروع للأطفال الصغار، فسنقوم بجلب ثلاثة أمتار ونصف من خيط، وقلم، وعدد اثنان من عبوات البلاستيك المقوى، وقطعة صلبة مدببة مثل المسمار، هذه هي جميع الأدوات التي سنحتاج إليها عند صناعة الهاتف المحمول البسيط، فسنقوم بجمعها كلها لكي ننتقل إلى مرحلة الثانية من مراحل صناعة الهاتف المحمول البسيط.

خطوات صناعة هاتف محمول

صناعة هاتف محمول بسيط هو أمر في غاية السهولة فسنقوم أولًا بجلب العبوتين البلاستيكيتين ثم تخرقهم بواسطة القلم في منتصف الجانب السفلي من العبوتين، بعد ذلك ستدخل الخيط في هذه الفتحات التي تم خرقها بالقلم، وتقوم بعقد الخيط في تلك الفتحات حتى يثبت بشكل جيد، وسنقوم بإعطاء كل عبوة منهما لشخص ونبعدهم إلى أقصى حد وهو نهاية الخط، ويجب ألا يلمس الخيط أي جسم أخر غير العبوتين حتى نشعر بالخطوة التالية بشكل واضح، والخطوة التالية هي عبارة عن وضع أذن أحد الشخصين داخل إحدى العبوتين، والشخص الثاني سيقوم بالوشوشة داخل العبوة الأخرى، والهدف من ذلك هو أن يسمع الشخص الأول وشوشة الشخص الثاني وتلك الوشوشة تجعل الخيط يهتز حتى يصل إلى العبوة الأخرى ويكون على هيئة صوت، وبذلك تنتهي خطوات صناعة هاتف محمول بسيط خاص بالأطفال، أما عن طرق صناعة هاتف محمول معقد فهذا ما سوف نعرفه في الفقرات القادمة.

صناعة هاتف معقد بالأردوينو

نأتي هنا للحديث عن طرق صناعة هاتف محمول معقد وهما كما ذكرنا طريقتين الأولى بواسطة لوح الأردوينو والثانية بواسطة لوح راسبيري باي، أما عن الطريقة الأولى فهي ستعطي لنا هاتف خلوي به شاشة لمس ويجري الاتصالات ويستقبلها، وأيضًا يرسل رسائل نصية، وبه بطارية قابلة للشحن، ويمكن للهاتف أن يظهر التوقيت المحلي بشكل جيد ومتماشي مع التوقيت الحقيقي، وأدوات هذا الهاتف هي كالآتي لوح من الأردوينو الأونو، ووحدة لتتبع الوقت، وعبوة سيتم وضع القطع الخاصة بالهاتف بداخلها، ويمكن عمل العبوة بواسطة الطابعة الثلاثية الأبعاد، وأيضًا سنجلب شاشة لمسية من نوع تي أف تي الإصدار الثاني، ودائرة شحن بطارية من نوع لي بو ريدر، وقبل ذلك نحضر بطارية من نوع ليثيوم بوليمير، وأخيرًا وحدة جي بي أر إس شيلد فيرجن تو، هذه هي جميع المعدات أو الأدوات التي لابد من جمعها حتى نستطيع البدء في صناعة هاتف محمول معقد بطريقة لوح أردوينو.

التوصيلات والبرمجة

بعدما جمعنا المعدات والأدوات اللازمة لعمل هاتف محمول معقد من نوع أردوينو سنقوم بتوصيل كل هذه الأشياء مع بعضها البعض ثم برمجتها في النهاية حتى يعمل الهاتف بالطريقة التي خططنا لها، فسنقوم بتوصيل وحدة تتبع الوقت مع لوح الأردوينو، ثم نوصل وحدة الجي بي أر إس شيلد بلوح الأردوينو أيضًا، ثم نوصل شاشة اللمس وسماعة الأذن الواحدة بوحدة الجي بي أر إس شيلد، ثم نوصل لوح الأردوينو ذاته بدائرة الشحن لي بو ريدر ونضع فيها البطارية القابلة للشحن، وبذلك تنتهي مرحلة التوصيلات كلها لننتقل بعد ذلك إلى مرحلة البرمجة وهي أخر مراحل صناعة هاتف محمول معقد من نوع أردوينو، فيتوجب عليك أن تحضر الكود المصدري الخاص بالبرنامج الذي سيعمل على لوح الأردوينو، وهذا الكود المصدري سيكون موجود على موقع جيت هب الخاص بمثل هذه الأشياء، فإذا كنت تنوي تحميله فستدخل على موقع جيت هب ثم تنتقل إلى سبيد استوديو وتختار منها أردوينو فون.

وعندما يظهر الملف ستقوم بالضغط على تحميل وبعدما تنتهي عملية التحميل تقوم بفك ضغط الملف، بعد ذلك ننتقل إلى الخطوة التالية وهي القيام بالبحث وجلب الملف من لوحة بيئة تطوير أردوينو، فستختار ملف باللغة الإنجليزية من البرنامج ثم تفضيلات ثم موقع كراسة الرسم، ثم تقوم بالبحث عن المجلد الذي قمنا بفك ضغطه ونضغط على اختيار في النهاية، ثم بعد ذلك سنقوم بغلق لوحة بيئة تطوير الأردوينو وتعيد تشغيله مرة أخرى وتختار منه ملف ثم كراسة الرسم ثم كود الفون، وبعدها سيفتح الكود الرئيسي للمشروع ثم نوصل لوح الأردوينو بالكمبيوتر، ونقوم برفع اللوح المطابق للجهاز مع نوع المنفذ إلى لوح الأردوينو الموجود في العبوة، وبذلك ينتهي كل شيء ويصبح لدينا هاتف محمول يعمل بشاشة لمسية ويجري الاتصالات والرسائل وقابل للشحن بكل تأكيد.

صناعة هاتف معقد بالراسبيري باي

سنتحدث هنا عن الطريقة الثانية من طرق صناعة هاتف محمول معقد وهي باستخدام لوح الراسبيري باي، وسيعمل الهاتف بشاشة لمسية مثله مثل طريقة لوح الأردوينو ولكن بشكل مختلف قليلًا، فستقوم أولًا بجمع الأدوات والمعدات اللازمة لعمل الهاتف وهي لوح من الراسبيري باي، وميكروفون، وسماعة أذن، وبطارية من الليثيوم بوليمير ولا تقل سعتها عن الألفين وخمسمائة مللي أمبير، وشاشة لمسية من نوع تي أف تي ويجب أن تكون مخصصة لألواح الراسبيري باي، بعد ذلك ستجلب مفتاح كهربائي صغير الحجم، ووحدة تعريف شريحة مشترك لوضع الشريحة بها، ولوح مربع عازل من الرغاوي ولابد من كون مساحته بنفس مساحة لوح الراسبيري باي.

ومدخل لسماعات الأذن، ووحدة هوائية من نوع جي بي أر إس أو جي اسم إم، ومحول فرق جهد من ثلاثة وسبعة فولت إلى خمسة فولت لكي تتناسب مع لوح الراسبيري باي، وهذا المحول يسمى دي سي تيار مستمر إلى تيار مستمر، وشريط لاصق، وأسلاك صغيرة، ومرابط، ومربعات مثبتة من نوع فيلكرو.

التوصيلات والبرمجة

نأتي هنا إلى المرحلة الأخيرة من مراحل صناعة هاتف محمول وهي التوصيلات والبرمجة فسنبدأ أولًا بالتوصيلات وسنوصل محول التيار المستمر دي سي مع لوح الراسبيري باي، ثم نوصل في هذا التيار رأس الوحدة جي إس إم، بعدها سنوصل الشاشة اللمسية بلوح الراسبيري باي، ثم ندخل وحدة تعريف شريحة مشترك بالوحدة، ونوصل المفتاح الكهربائي بالوحدة أيضًا ثم نضع في المفتاح البطارية القابلة للشحن، ثم بعد ذلك سندخل وحدة جي إس إم نفسها في لوح الراسبيري باي وسيتم ذلك عن طريق توصيل دبوسي الإرسال والاستقبال الموجودين على الوحدة في لوح الراسبيري باي، بعدما ننتهي من كل عمليات التجميع تلك سنضع لوح الراسبيري باي الذي حملهم فوق لوح عازل، ونقوم بتثبيت الأشياء الموجودة على اللوح بواسطة الشريط اللاصق ومربعات الفيلكرو.

وفي الأخير سنقوم بتوصيل الميكروفون والسماعات بوحدة الجي اسم إم حتى يصبح الهاتف جاهز للاتصال وإرسال الرسائل النصية، ولكن قبل الاتصال يجب أن نقوم ببرمجة هذا الهاتف حتى يعمل ويصبح هاتف محمول من الأساس، فسنقوم بدعم لوح الراسبيري باي بأحد لغات برمجة بايثون، مع بعض المكتبات التي تأتي مع لغة البرمجة تلك، ومكتبة أخرى غير تابعة للمشروع تسمى ويرينج بي، والكود المصدري المناسب للوح راسبيري باي وهو موجود على موقع جيت هب مثل الكود المصدري الخاص بلوحة الأردوينو، ومن الجدير بالذكر أن هذا الكود قد قام بكتابته العالم دافيد هنت مطور هذا الهاتف الذي أسماه باي فون.

الكاتب: أحمد حمد

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

14 + 12 =