خروف البحر : ماذا تعرف عنه؟ وهل له علاقة بالخروف البري؟

هل سمعت من قبل عن خروف البحر ؟ تعرف معنا على معلومات وحقائق عن حيوان بقرة البحر أو خروف البحر الذي يعيش في البحر وليس مشابه لحيوان الخروف البري أو البقر. وهو من رتبة الخيلانيات وينقسم لثلاث أنواع نتعرف عليها سويًا.

0 339

خروف البحر أو بقرة البحر هو من الثدييات الآكلة للعشب ويصنف كحيوان من رتبة الخيلانيات في ثلاث أنواع رئيسية وهي خروف البحر الهندي الغربي وخروف البحر الأمازوني وخروف البحر الأفريقي الغربي ويشتبه العلماء في وجود نوع ثالث وهو خروف البحر القزم. يتميز الحيوان بزعانفه التي تشبه المجادف وشكل جسمه وبالتحديد معدته الكبير، فهذا الحيوان يأكل نباتات تقدر بحوالي عشرة في المئة من وزنه كل يوم وذلك على مدار ساعات اليوم، ومع أن قدرته على البقاء تحت الماء طويلة إلا أنه يسبح لسطح الماء كل 3 – 5 دقائق ليتنفس، وهو مختلف تمامًا عن الخروف البري ولا يتشابه معه إلا في الاسم وصفات شائعة أخرى، ماذا تعرف أيضًا عن حيوان خروف البحر؟

وصف حيوان خروف البحر

يتراوح حجم خروف البحر بين 400 إلى 550 كيلوجرام وطول بين 2.8 إلى 3 متر وفي العادة تكون الإناث أضخم وأثقل وزنًا من الذكور، وعندما يولد الصغار يكون وزنهم حوالي 30 كيلوجرام، الشفة العليا مقسمة لجزئين بشكل يشبه الكمّاشة، الشفة ضخمة ومرنة وتتيح لهم القدرة على الإمساك بالكثير من الأشياء وتستخدم في التقاط الطعام وأكله وحتى التواصل مع الأفراد الآخرين، والأنف تكون أقصر بالمقارنة مع الحيوانات الأخرى من الخيلانيات، وأعينهم المتسعة والبطحاء لها رموش تتشكل بطريقة دائرية، ومدة الحمل تبلغ 12 شهر.

معلومات عن خروف البحر الهندي الغربي

يوجد الحيوان في المناطق المدارية وشبه المدارية ونجده دومًا يميل إلى البقاء في الروافد والأنهار ويعيش على أكل النباتات المائية وفي العادة تكون جماعاته مؤلفة من ست أفراد أو أقل أو ربما نجده منعزلاً، هذا الحيوان يتميز بالهدوء التام والسير بمفرده دون التعرض أو حتى الاهتمام بالحيوانات الأخرى.

معلومات عن خرفان البحر

يعيش حيوان بقرة البحر في العادة في مناطق ساحلية تكون ضحلة وفي الأنهار وتقتات على العشب البحري وأوراق بعض الأشجار مثل المنغروف وأيضًا الطحالب. سرعته تبلغ 30 كيلومتر في الساعة. وبسبب ضخامة حجم هذا الحيوان الذي يعيش في المياه الدافئة فإن أعداءه ليسوا كثر، ويعتبر العنصر البشري هو الأكثر حضورًا في التسبب بإصابة وموت الحيوان، مما يميز الحيوان بين الثدييات أنه يمتلك ست فقرات عنقية في رقبته على عكس بقية الثدييات التي تملك سبع فقرات، وأيضًا حاسة البصر لديه قوية بدرجة غير عادية، ويمكن أن يأكل هذا الحيوان الضخم أكثر من 45 كيلوجرام من النباتات النامية في المياه على مدار اليوم، مع العلم بأن هذه العملية الطبيعية كانت مفيدة في عملية تنظيف للمرات المائية من كافة أنواع النباتات والأعشاب في غرب أمريكا الجنوبية.

خروف البحر الأمريكي وخطر الانقراض

قبل سنة 2017 كان الحيوان في الولايات المتحدة ضمن الأنواع المهددة بالانقراض لكن تم رفع اسمه وأدخل في قائمة الأنواع المهددة بالخطر، وهذا بسبب الزيادة الكبيرة في عدد خروف البحر الهندي الغربي في سواحل ولاية فلوريدا ووصل العدد إلى أكثر من ست آلاف فرد بالمقارنة مع بضعة مئات منذ عقود، ويرجع هذا إلى جهود قومية كبيرة قامت بها السلطات الأمريكية بالتعاون مع دول وجود الحيوان في منطقة الكاريبي ومنظمات بيئية غير هادفة للربح، وتم بناء محميات ووضع إجراءات دقيقة لضمان عدم تعرض الحيوان إلى خطر بفعل البشر والخطر الأسوأ هو اصطدام القوارب بخرفان البحر مما يؤدي إلى موتهم أو إصابتهم بشدة. وقامت دولة الإمارات المتحدة بإنشاء مركز خاص بخروف البحر في أبوظبي لاستقطاب الجهود لمنع أي تناقص أعداد الحيوان.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اثنان × 4 =