تسعة اولاد
الرئيسية » حيوانات » الدلافين : تعرف على حقائق ومعلومات ممتعة عن الدلافين

الدلافين : تعرف على حقائق ومعلومات ممتعة عن الدلافين

الدلافين من أذكى المخلوقات البحرية، بل تعتبر من أذكى الحيوانات على الإطلاق، وأكثرها حبًا لصحبة الإنسان، في هذه السطور نتعرف على مجموعة من الحقائق عنها.

الدلافين

الدلافين مخلوقات ذكية ومطيعة ومحبة للإنسان. سنذكر لك في هذا المقال حقائق عن الدلافين ، في البداية سنذكر بعض المعلومات الأساسية عن الدلافين مثل أنها من الثدييات والأطعمة المفضلة لها، وكيفية أنها حيوانات بالغة الذكاء وذات قدرة مميزة على التواصل، ثم سنتعرض إلى طرح بعض الأسئلة الهامة والتي قد تختلط على بعض الناس، فهل الدلافين أسماك؟ وكم عدد أسنان الدلافين؟ وكيف تشرب الدلافين الماء؟ وكيف تنام الدلافين؟ بالإضافة إلى هذا، سنتعرض إلى بعض المعلومات الحيوية والهامة حول صيد الدلافين والدلافين المهددة بالانقراض، ثم سنذكر الحواس القوية للدلافين وكيف أنها من أكثر الحيوانات التي تملك حواسًا مذهلة، وبعد ذلك سنتطرق إلى حياة الدلافين والحمل عند الدلافين، وسنختم المقال ببعض المعلومات الرائعة حول الدلافين والتي ستعطيك فكرة عامة عن تلك الحيوانات المذهلة.

الدلافين : تعرف عليها اليوم

معلومات أساسية عن الدلافين

الدلافين هي آكلة للحوم، فبالرغم من أنها تبدو بالغة اللطافة، إلا أن غذاءها يكون عبارة عن الكثير والكثير من الأسماك باختلاف أنواعها، بالإضافة إلى المحار واعتمادها بشكل كبير على القشريات. بالمقارنة مع الحيوانات الأخرى، فإن الدلافين هي ذكية للغاية، بل أنها قد تكون من أكثر الحيوانات ذكاءً والتي استطاع العلماء الوصول إلى معدل ذكاءها حتى الآن. بالرغم من شكلها اللطيف والمبهج، وبالرغم من حب الكثيرين لها، إلا أن هناك أنواع بالغة الخطورة من الدلافين والتي قد تهاجم البشر حتى، ومن تلك الأنواع الحوت القاتل (أو المعروف باسم أوركا)، ومع أن اسمه الدارج هو الحوت القتل، إلا أنه في واقع الأمر نوع من أنواع الدلافين. تعيش الدلافين في مجموعات، وتظل متماسكةً مع بعضها البعض لفترات طويلة، وقد يصل عدد أفراد تلك المجموعات إلى مئات الدلافين.

هل الدلافين أسماك؟

الإجابة هي لا، فالدلافين هي من الثدييات، تتنفس الهواء، وتقوم بعمليات الولادة، وترعى صغارها كما هو الحال في الأنواع الأخرى من الثدييات، كما أنهم يملكون كمية من الشعر في فترات من حياتهم، وذلك في بداية حياتهم عندما تتم ولادتهم، ويوجد الشعر في بعض المناطق مثل فم الدولفين، لكن هذا الشعر يتساقط بعد أسبوعين من ظهوره، ولا يحظون بأي شعر آخر طوال حياتهم. وهم يملكون درجة حرارة منتظمة للجسد، وهي درجة حرارة دافئة. هل سألت نفسك: هل ترى الدلافين فوق الماء؟ نعم يستطيعون هذا، فقد أثبتت الأبحاث أن الدلافين تحظى برؤية قوية للغاية فوق مستوى الماء وتحت الماء، كما أنهم يقومون بإفراز إفرازات زيتية تغطي أعينهم لتحمي العينين.

كم عدد الأسنان عند الدلافين؟

تملك الدلافين 8 أسنان بالمعدل العادي، إلا أن هناك بعض الأنواع التي تملك عددًا ضخمًا من الأسنان والتي قد تصل إلى 250 سن، ويظهر هذا الطاقم من الأسنان مرة واحدة في حياتهم، لكنهم لا يستخدمون الأسنان في مضغ الطعام كما يفعل الإنسان وحيوانات أخرى، هم فقط يستخدمون أسنانهم في الحصول على الفرائس التي سيتناولونها ثم يقومون بابتلاع الحيوانات بشكل كامل ليمتص جسدهم المكونات التي يحتاجونها بالإضافة إلى الماء.

صيد الدلافين

تتعرض الدلافين إلى عمليات صيد كبيرة بمعدل يتزايد بمرور السنين، وبالرغم من أن هناك الكثير من الجهود لجمعيات حقوق الحيوان لمنع اصطياد الدلافين في مناطق معينة ومواسم معينة، إلا أن هناك عدد كبير من الصيادين حول العالم يقومون بصيدهم باستخدام بعض الطرق غير الصعبة في الصيد مثل الشباك الضخمة، وفي السنين الأخيرة، تم ملاحظة أن هناك أكثر من نوع من الدلافين مهددة بالانقراض، وذلك مثل دولفين هكتور.

الحواس القوية للدلافين

تمتلك الدلافين حواس بالغة القوة تميزها عن بقية الحيوانات البحرية وغير البحرية حتى، فحاسة السمع الموجودة لديها حادة للغاية، كما أن حاسة البصر قوية أيضًا، وبإمكانها أن تستخدم صدى الصوت لمعرفة أماكن الأشياء المحددة التي تبحث عنها. وقد أظهرت بعض الأبحاث العلمية أن الدلافين تمتلك قوة سمع تتعدى قوة سمع البشر بنسبة تصل إلى عشرة أضعاف، وكذلك فهم يملكون قدرة مميزة على اللمس، إلا أن الحاسة الوحيدة التي لا يملكون فيها القدرة المميزة هي حاسة الشم، لكن بالرغم من هذا كله فإن هذه القدرات المختلفة للحواس تجعل الدلافين من أكثر الحيوانات التي تمتلك شعورًا مميزًا يجعلهم قادرين على التعامل مع حياتهم بشكل أكثر مرونة والهروب من الأخطار، وهذا بالطبع يتزامن مع نسبة ذكائهم غير العادية بالنسبة للحيوانات الأخرى.

الحمل عند الدلافين

تختلف فترات الحمل من نوع لآخر بالنسبة للدلافين، وعامةً فإن المعدل العام يبدأ من 9 أشهر حتى 17 شهر. وبعد الولادة، فإن الدلافين الصغيرة تكون قريبة للغاية من الأم، وقد لاحظ العلماء تقاربًا استثنائيًا لا يتواجد في الكثير من الحيوانات بين صغار الدلافين والأم، ويشمل هذا الرعاية الكاملة والمداعبة في أوقات مختلفة، كما أن الأم تدافع بكل قواها عن الدلافين الصغيرة.

كيف تنام الدلافين؟

تقوم الدلافين بطريقة ذكية لتحصل على القسط اللازم من النوم، فهي تقوم بتقسيم عقلها إلى قسمين، قسم نائم ومقسم مستيقظ، وتقوم بالتبديل بينهما، حيث يحصل النصف النائم على الراحة اللازمة ويكون القسم المتيقظ منتبهًا كي لا يتعرض الدولفين إلى الغرق، وقد تقوم الدلافين بالنوم على سطح البحر أو أنها قد تسبح ببطء.

حياة الدلافين

هل سألت نفسك من قبل، من أين تحصل الدلافين على المياه العذبة لتشربها بدلاً من المياه المالحة التي تسبح فيها؟ في الواقع فإن الدلافين لا تشرب أي ماء مطلقًا، وهي تحصل على الماء الخاص بالشرب من الحيوانات التي تأكلها. يجب أن تعرف أيضًا أن العلماء أثبتوا أن الدلافين تستطيع رؤية درجات معينة من الألوان، مثل درجات اللون الرمادي.

أين تعيش الدلافين؟

تعيش الدلافين في كل المسطحات المائية الموجودة في الأرض، بدايةً من المياه الشمالية الباردة حتى المياه الجنوبية الدافئة، ودرجة الحرارة الداخلية للدلافين هي 98 درجة مئوية، وليتمكنوا من أن يحافظوا على درجة حرارة جسدهم متناسبة مع الماء، فإنهم يملكون طبقة سميكة ومرنة في جسدهم تمكنهم من التلاؤم مع أنواع مختلفة من المياه، وعامةً فإن التركيب المميز لشكل الدولفين يجعله من أكثر الحيوانات البحرية سرعة ورشاقة، لدرجة أنها قد تقفز فوق مستوى سطح البحر بارتفاع 15 حتى 30 قدم.

حقائق عن الدلافين

تعيش دلافين النهر في المياه العذبة أكثر من المياه المالحة، وبالنسبة لحجم الدلافين، فإنها قد تصل إلى طول 23 قدم ووزن يصل إلى 4 أطنان. أصغر الدلافين المعروفة يصل طوله إلى ثلاثة أقدام. والدلافين هي حيوانات اجتماعية للغاية، وعادةً ما تسبح في مجموعات، وهم يملكون طرقًا مذهلة في التواصل مع بعضهم البعض، وذلك من خلال الصفير والزقزقة والأصوات المشابهة، وليس هذا فقط، فهم يقومون أيضًا باللعب وبالقيام بحركات بهلوانية في الجو، مما يعطيهم مظهرًا لطيفًا ومحببًا، كما أنهم قادرون على ركوب الأمواج بشكل مدهش، لكن الأمور الأكثر إدهاشًا ستكون عندما ترى دلافين مدربة في عروض السيرك.

في ختام المقال، نذكر أن الدلافين هي من أكثر الحيوانات المدهشة حقًا في عالم البحار، فهي تمتلك سرعة مميزة وشكل جسد مثالي، بالإضافة إلى حواسها القوية وذكاءها العالي، قد تكون الدلافين من أكثر الحيوانات روعة بالفعل.

علي سعيد

كاتب ومترجم مصري. أحب الكتابة في المواضيع المتعلقة بالسينما، وفروع أخرى من الفنون والآداب.

أضف تعليق

خمسة × أربعة =