تعرف على أسرع القطارات في العالم وعلى سرعاتها الأسطورية

القطارات وسيلة نقل قديمة جدًا، لكن في العصر الحالي ظهرت موضة القطارات فائقة السرعة، تعرف معنا على أسرع القطارات حول العالم.

0 218

تعطيك هذه القائمة معلومات عن أسرع القطارات في عالمنا، وبعد قراءتك لها ستلاحظ أن أسرعها يتواجد في اليابان والصين ثم في ألمانيا وفرنسا، وهي إما تعمل بالمجال المغناطيسي أو الكهربي وبأشكال مختلفة عن الأشكال التقليدية للقطارات القديمة التي بدأت بالظهور في القرن التاسع عشر والعشرين والتي تعمل بالفحم أو الأنواع المعروفة من الوقود.

تعرف على أسرع القطارات حول العالم

قطار JR Maglev MLX01 – اليابان

هو أسرع قطار في العالم بلا منافس وتبلغ سرعته 361 ميل في الساعة وقد صممته شركة السكة الحديد المركزية اليابانية وبدأت اختباره التاريخي في شهر ديسمبر من سنة 2003 في طريق اختبار ياماناشي، واليابان هي الدولة الأولى في العالم بالتوازي مع الصين فيما يخص تطوير وسائل النقل السريعة وقد نجد أيضًا حضور قوي لأوروبا ممثلة في ألمانيا ودول أخرى، لكن هذا القطار سيبعد أي منافسة محتملة في المستقبل مع أسرع القطارات عندما يتم إكمال النسخة النهائية منه والتي يتم التحضير لها الآن لزيادة امتداد طريقه ليربط ما بين مدينتي طوكيو وناجويا بحلول سنة 2027.

قطار AGV Italo – إيطاليا

هو القطار الأول من سلسلة AGV التي دخلت الخدمة في أبريل من عام 2012 وهي تعتبر من أسرع القطارات في أوروبا والعالم، وهو قطار كهربي لكن ما يميزه هو مرونته في التعامل مع ضغط الهواء والقضبان الدقيقة التي تجعله ينطلق بأقصى السرعات، وهو يعتبر القطار الأكثر حداثة في أوروبا بأسرها وقد تم بناؤه بواسطة الشركة الفرنسية العملاقة ألستوم المتخصصة في الصناعات الثقيلة، وفي الوقت الحالي يمر القطار بعدة مدن حيوية في إيطاليا مثل نابولي وروما وميلان، وهو يتوافق مع المعايير القياسية الأوروبية TSI الخاصة بالسلامة وحماية البيئة والجودة التقنية.

قطار TGV V150 – فرنسا

في أبريل من عام 2007، وصل هذا القطار الفرنسي إلى ذروة سرعته في الأجزاء الشرقية من البلاد، ففي العادة تكون متوسط سرعة القطار حوالي 200 ميل في الساعة، لكن السلطات الفرنسية أرادت إضفاء رونق على سمعة القطار فكلفت المهندسين والعمال بضبط محاور دوران العجلات وتقوية الجهد الكهربي لتصل سرعته إلى 357 ميل في الساعة وبهذا يقترب من أسرع القطارات في العالم لكنه يظل متوسط السرعة في وضعه العادي.

قطار Transrapid SMT – الصين

في كل يوم تفاجئنا الصين بمنتجاتها وإنجازاتها في مجالات التقنية والهندسة وغيرهما، وفي هذه المرة أطلقت هذا القطار فائق السرعة ليستخدم في عمليات النقل التجاري وبهذا يعتبر الوحيد من نوعه في العالم بأكمله، ففي العادة لا تكون السرعة الفائقة مطلوبة في عمليات النقل، لكن هذا القطار يسير بسرعة 311 ميل في الساعة ويصل بين أماكن حيوية بدايةً من منطقة مترو شنغهاي إلى مطار بودنج الدولي وذلك لمسافة 18.6 ميل، أي أنه يستغرق 8 دقائق فقط ليقطع طريقه كاملاً حيث تعتبر سرعته التشغيلية 268 ميل في الساعة فقط.

قطار CRH380BL – الصين

تظهر الصين مرة أخرى مع قطار كهربي فائق السرعة، وقد دخل الخدمة للعمل في خط شنغهاي – هانجزو في يناير 2011، وأظهر تفوق واضح على النسخة السابقة منه وتم اختياره ليكون النموذج المناسب وتطبيقه في 54 قطار، إلا أنه بعد فترة قصيرة وفي نفس السنة تم سحب كافة القطارات من المحطات بسبب حساسيتها واحتمالية تعرضها للتلف في الطقس السيء، لكن كعادة الصين في سرعة إنجاز الأعمال استطاعت إنهاء أعمال التعديل والصيانة على كافة القطارات في الشهر الأخير من السنة، وتصل سرعته إلى 302.8 ميل في الساعة.

قطار CRH380AL – الصين

هو مثل النموذج السابق وشبيه له في الشكل والآلية إلا أنه أقل كفاءة بدرجة طفيفة، وهو يصل بين شنغهاي وبكين ويسير في طرق سريعة اعتيادية، وقد بدأ تشغيله في سنة 2010 ويتميز بشكل مقدمة الجسم الذي يشبه شكل الأنف والذي يتيح له الاختراق الأسرع لحركة الهواء والضغط وكذلك مع تقنية عدم الاهتزاز التي تم اعتمادها فيما بعد على كل أنواع القطارات.

قطار TR-09 – ألمانيا

يقدم هذا النموذج إصلاحات عديدة للنموذج القديم TR-07، وهو لا يتطلب أي اتصال فيزيائي بين القطار والطريق خلال الحركة، وتصل سرعته إلى 279 ميل في الساعة ومع ذلك فإن هذا القطار فائق السرعة واجه العديد من مشاكل التطوير في ألمانيا لكن بشكل أساسي ظهرت مشكلتان رئيسيتان، الأولى هي الحادثة المأساوية التي حدثت في سنة 2006 عندما تصادم نموذج TR-08 مع مركبة صيانة، والمشكلة الثانية إلغاء مشروع تطوير TR-09 في مدينة ميونخ بسبب التكلفة الباهظة، وبالرغم من هذا فإن ألمانيا هي رائدة تقنية الرفع المغناطيسي في صناعة القطارات لكنها في نفس الوقت لا تملك أية نية لبناء قطارات أخرى فائقة السرعة من هذا النوع، وهذا ما قلدته بعض الدول الأخرى مثل الولايات المتحدة.

قطار 300X Shinkansen – اليابان

بالمغايرة مع الأنواع الأخرى من أسرع القطارات التي تعمل بالمجال المغناطيسي، فإن هذا القطار الياباني التقليدي يقتحم القائمة ليصبح القطار التقليدي الأسرع في العالم، وهو يحمل لقب “القطار الرصاصة” وهو يسير في طريق عادي ويعمل في نقل الأفراد كغيره، لكن عامل السرعة يكمن في أنه لا يتشارك قضبانه مع أي قطار آخر، والقضبان مجهزة بشكل متقن وبطريقة يمكننا اعتبارها معجزة هندسية يابانية ليصل القطار في ذروة سرعته إلى 275 ميل في الساعة، وتمتد شبكة القطار إلى 1,400 ميل، وهو يحمل الملايين من المواطنين كل يوم ومنذ إطلاقه لم يواجه أية مشاكل بارزة كما هي العادة.

قطار TR-07 – ألمانيا

هو ثاني أقدم قطار في هذه القائمة التي تخص أسرع القطارات في كوكبنا، فقد تم بناؤه في ألمانيا في سنة 1988 وهو من أوائل القطارات التي استخدمت تقنية الرفع المغناطيسي، وقد وفر كميات كبيرة من الطاقة المستخدمة بالإضافة إلى السرعة التي تصل إلى 270 ميل في الساعة بالتوازي مع الراحة في عمليات الانتقال، لكن التكلفة العالية للمشروع جعلته محل انتقاد وجعل السلطات الألمانية تفكر في التخلي عن فكرة القطارات المغناطيسية.

قطار MLU002N – اليابان

نوع آخر من القطارات المغناطيسية، وما يميزه أنه عبارة عن عربة واحدة فقط وقد حقق نجاح مبهر عندما تم اختباره في طريق طوله 26 ميل في سنة 1994، تصل سرعته إلى 267.8 ميل في الساعة ويسير في طريق على شكل حرف U، وهو النموذج الأسبق لقطار MLX01 الذي يعتبر أسرع القطارات قاطبةً في اليابان والعالم.

قطار Aérotrain – فرنسا

ظهر التصميم الأول لهذا القطار على يد المهندس الفرنسي جين بيرتين في الستينيات من القرن الماضي، وقد تم تصميمه ليسير على وسادة هوائية ومزودًا بمحرك طائرة على طريق على شكل حرف T معكوس، وتبلغ سرعته القصوى 267.3 ميل في الساعة.

قطار Talgo 350 – إسبانيا

يمر القطار بين مدينتي مدريد وبرشلونة، وتمكن من حل أزمة كبيرة في تلك المدن المكتظة بالسكان والسياح واستطاع أن يصل إلى سرعة 217 ميل في الساعة، ويضم القطار 12 عربة للمسافرين وتتخذ مقدمته شكل الأنف ويقسم إلى أربع درجات حسب القيمة، وفي الدرجة الأولى يستطيع الركاب التمتع بمشاهدة المقاطع المرئية والاستماع إلى الأغاني في أجهزة مخصصة لكل مقعد.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

13 − 3 =