تسعة
الرئيسية » العمل » مهن » كيف تعمل في مجال التمريض وتصبح ممرضاً متخصصاً؟

كيف تعمل في مجال التمريض وتصبح ممرضاً متخصصاً؟

كي تصبح ممرض أو ممرضة وتعمل في مجال التمريض فهذا يتطلب احترافية عالية جداً ولابد لمن يعمل بها أن تكون لديه من مهارات شخصية كي يستطيع التعامل مع المرضى.

التمريض

دائماً يُطلق على من يعملون في مجال التمريض أنهم ملائكة الرحمة، فهم المسئولون عن رعاية المرضى صحياً ونفسياً طوال فترة تواجدهم بالمشفى، لذلك تُعتبر من أكثر المهن الإنسانية ومن يعمل بها لابد أن يتسم بالرحمة والسماحة كي يُخفف عن المرضى محنتهم، لو كنت تظن أن بإمكانك العمل في هذا المجال ولا تعرف من أي تبدأ تابع معنا المقال التالي إذاً وسنضعك على بداية الطريق.

كيف تتخصص في مجال التمريض ؟!

إفهم مهنة التمريض أولاً

مهنة التمريض من المهن الشاقة، فمهمة الممرض لا تقتصر على العمل بالمشفى فقط، بل في رعاية المسنين بمنازلهم، والعمل مع الأطفال سواء في المدارس أو في الجامعات وغيرها من الأماكن التي تتطلب وجود رعاية صحية فورية، إضافة للعمل ساعات طويلة في بعض الأحيان خاصة في حالات الطوارئ، لذلك لابد أن تكون مستعداً لتحمل كل هذه الأمور دون كلل مهما حدث.

هل أنت مهتم حقاً بالعمل في مجال التمريض؟!

في بعض الأحيان يكون حكمنا على الأمور نابع من الصورة الخارجية لها فقط، لكن إذا تعمقنا قليلاً نجد أن الأمر مختلف تماماً وأنها ليست جذابة للدرجة التي نظنها، لذلك لابد أن تعرف مسئوليات التمريض أولاً قبل أن تُفكر في امتهانه.

  • المهمة الأولى والأساسية للممرض هي القيام بالإسعافات الأولية والعلاجات اللازمة في حالات الطوارئ.
  • القيام بالفحوصات الأولية والتعرف على التاريخ المرضي للمريض وعائلته.
  • توفير المعلومات اللازمة عن إصابة المريض وما يجب القيام به لتجنب أي مضاعفات.
  • العناية بالجروح وإعطاء الأدوية اللازمة في مواعيدها.

المهارات التي يجب عليك تعلمها قبل أن تُصبح ممرض

بالجانب الصفات الشخصية التي يجب أن يتحلى بها من يعمل في مهنة التمريض كأن يكون سريع البديهة وملم تماماً بالجانب العلمي، يجب أن يكون لديك بعض المهارات الأخرى كي تتأهل للعمل في هذا المجال، أهمها ما يلي:

  • القدرة على التواصل مع الآخرين بسهولة، فالممرض يعمل ضمن فريق متكامل من الأطباء وأخصائيون العناية الآخرون وغيرهم، إضافة لتعاطيه مع الكثير من المواقف المربكة التي تتطلب سرعة بديهة عالية جداً وتركيز قوي، لإنقاذ حياة المرضى.
  • الاتسام بالرحمة والصبر على المريض خاصة كبار السن والأطفال، الذين لا يستجيبون بسهولة لأوامر الطبيب، هنا لابد أن يتعامل معهم الممرض بمنتهى الحكمة.
  • الاهتمام بأدق التفاصيل والقدرة على تنظيم الأمور بسهولة ويسر، في عالم الطب أبسط التفاصيل التي قد لا يُلقى لها المريض بالاً قد تُحدث فارقاً كبيراً في تشخيص المرض، بالتالي لابد أن يعرف الممرض كيف يأخذ كافة التفاصيل اللازمة ويدونها بشكل منظم لتسهيل مهمة الأطباء.
  • القدرة على تحمل العمل لساعات طويلة، فمناوبات الممرضين والأطباء عادة قد تمتد لاثني عشر ساعة أو أكثر في حالات الطوارئ، وفي بعض الأحيان سيتوجب عليك العمل أثناء الليل، لذلك لابد أن تضع هذا الأمر في حسبانك.

احصل على التعليم اللازم

هناك وسلتين كي تنضم للعمل في مجال التمريض، إما الذهاب إلى مدرسة التمريض التي تُعادل شهادة الثانوية، حينها ستتخرج كممرض لكن غالباً لن يكون لك فرصة الترقي أو العمل كرئيس لهيئة التمريض مثلاً، والطريقة الأخرى هي إكمال تعليمك والانضمام لكلية التمريض، لكن لابد أن تتأكد من قانونية الكلية أو المدرسة، وأن شهادتها معترف بها، كي تتمكن من الحصول على رخصة لمزاولة المهنة.

أحصل على رخصة مزاولة التمريض

في بعض الدول تحصل على رخصة مزاولة المهنة بمجرد أن تتخرج من الجامعة، في دول أخرى يتوجب عليك الخضوع لامتحان بمقاييس معينة كي تحصل عليها، وغالباً تكون رخصة دولية تسمح لك بالعمل في مهنة التمريض في أي دولة تعترف بهذا الامتحان.

ابحث عن وظيفة في مجال التمريض

مرة أخرى بعض الدول توظف الأطباء والممرضين في المستشفيات التابعة للحكومة بمجرد أن تتم تعليمك، لكن هذا لخريجي الجامعات الحكومية فقط وليس الخاصة، وفي دول أخرى يتوجب عليك البحث عن وظيفة بمفردك، مجالات العمل لديك كثيرة، فباستطاعتك العمل في المستشفيات الخاصة، عيادات الأطباء، دور المسنين، الجامعات والمدارس.

تخصص في مجال معين

التمريض كالطب تماماً، له العديد من المجالات والفروع المختلفة التي يجب أن تختار أحدها كي تتمكن من المضي قدماً في حياتك المهنية، منها تمريض الأطفال، البالغين، الشيخوخة، ممرضي الإسعاف، الرعاية المركزة، الطوارئ، حديثي الولادة، وغيرها، بالتأكيد ستعرف كافة الفروع المتاحة أثناء دراستك.

تعرف على كل جديد في مجال التمريض

إبحث دائماً عن آخر الأبحاث في مجال التمريض والطب عموماً، وكن على علم بها، كذلك حاول أن تحضر كافة المؤتمرات الطبية التي تتحدث عن آخر تقنيات العلاج وما إلى ذلك كي تبقى على إطلاع بكل جديد.

ايمان عماد

إنسانة عنيدة و طموحة أسعى و أجتهد لأحقق ذاتي ، شغوفة بالعلم و المعرفة خاصة علوم الفلك و الأحياء ، أحب القراءة فهي بوابتي للسفر حيث أريد ، الكتابة هي عالمي الخاص أرسمه كيفما شئت و أحلق فيه وقتما أردت .

أضف تعليق

ثمانية عشر − 5 =