كيف تتخلص من العادة السرية
كيف تتخلص من العادة السرية

اصبحت العادة السرية من اكثر العادات التي ترتبط بالشباب من كلا الجنسين في المجتمعات حاليا، وهي عادة لا ترتبط بمجتمع معين ان كان شرقي او غربي، مع الفارق بالنسبة الى كل منهما، ولعل من الامور الذي اخرج هذه العادة الى العلن، لتصبح مشكلة تعاني منها المجتمعات، ويصبح الحديث عنها والتوعية بشأنها بواسطة وسائل الاعلام المختلفة ضرورة، هو ازديادها بشكل كبير، والسبب في هذه الزيادة مرتبطة بإنتشار الافلام الاباحية عبرالفيديوهات في الثمانينيات من القرن الماضي، ثم انتشارها عبر الاقراص والدي في دي، حتى ظهور الانترنت، فأصبح اي كان وبكل بساطة بمقدوره ان يشاهد ما يريد من هذه الافلام الاباحية، والمشكلة الخطيرة في هذه العادة انها غير مرتبطة بعمر معين فيمارسها الكبير والصغير، وغير مرتبطة بجنس معين، فالشاب والفتاة يمارسونها حين يرغبون، كذلك من الامور التي قد تكون مستغربة انتشارها بين المتزوجين ايضا، ومع ازدياد التحذيرات من هذه العادة ان كان من قبل الاطباء او رجال الدين، كان من الواجب ان نذهب الى الحديث بهذا الخصوص ، لفهم اسبابها، والاطلاع على الحلول لها .

ما هي العادة السرية :

هي الوصول الى النشوة الجنسية الكاملة والاستمناء دون استخدام طرق الاتصال الطبيعي، بل يقوم المستمني ذكرا كان او انثى بالعبث بأعضاءه التناسلية لهذه الغاية ان كان بواسطة يده او استخدام مواد اخرى، او حتى فقط بالتخيل .

اسباب انتشارها :

1. عدم القدرة على ممارسة الجنس بالطرق الطبيعية، وفي مجتمعاتنا نعني يها عدم استطاعة الشاب او الفتاة على الزواج، ومع التقدم بالعمر يحصل الكبت الجنسي والحاجة عند الشخص لافراغه .

2. مشاهدة الافلام الاباحية، والافلام الاغرائية، وقراءة القصص الجنسية، وبإختصار الاطلاع على اي محتوى جنسي ان كان بواسطة المشاهدة او القراءة، او الاستماع .

3. وجود وقت فراغ لا يستطيع الشخص ملئه بالعمل او بممارسة هوايات نافعة، وبالتالي يلجا الى هذه الوسيلة لسد اوقات الفراغ .

4. [مع الاستمرار في هذه العادة تتحول الى نوع من الادمان بحيث لا يستطيع الشخص المعتاد عليها ان يستمتع الا بواسطتها واعني بها انه حتى اذا تزوج وارتبط بشخص اخر، يستمر في هذه الممارسة لاشباع رغباته الجنسية .

مخاطرها الطبية :

ان ممارسة هذه العادة وبصورة مكثفة تؤدي الى المخاطر الاتية :

الادمان عليها وبالتالي عدم الوصول الى الاشباع الجنسي والنشوة الا بواسطتها، حتى لوارتبط بشريك، وبالتالي قد تسبب شرخا بينه وبين شريك حياته، وامراض نفسية له .

ان الادمان على هذه العادة وممارستها بشكل مكثف يسبب الاجهاد الى الجهاز العصبي والى الجهاز التناسلي والعضلات، مما قد يصبها بامراض كثيرة لاحقة كنتيجة لهذا التلف .

اشارت بعض الدراسات ان الاكثار من الممارسة لهذه العادة يزيد نسبة الاصابة بسرطان البروستات عند ممارسيها .

ومع ان ليس هناك ما يؤكد هذ ا الضرر 100% الى ان بعض الدراسات اشارت الى ان ممارسة العادة السرية تعرض ممارسها الى سرعة القذف، والضعف الجنسي لاحقا .

الشتات الذهني وضعف الذاكرة لاحقا نتيجة لارهاق الاعصاب المستمر .

محاذيرها الدينية :

افتى العديد من العلماء المسلمين بحرمة العادة السرية مستندين الى الاية الكريمة :

 وَالَّذِينَ هُمْ لِفُرُوجِهِمْ حَافِظُونَ * إِلَّا عَلَى أَزْوَاجِهِمْ أومَا مَلَكَتْ أَيْمَانُهُمْ فَإِنَّهُمْ غَيْرُ مَلُومِينَ * فَمَنِ ابْتَغَى وَرَاء ذَلِكَ فَأُوْلَئِكَ هُمُ الْعَادُونَ

والله اعلم، ولكن ان كان العديد من العلماء افتوا بحرمتها شرعا، فهي على الاقل مكروهة شرعا ايضا، وبالتالي يفضل تجنبها من باب ( واجتنبوا الشبهات ) .

علاج ادمان العادةالسرية:

طرق التخلص من العادة السرية  :

على الذي يرغب بالتخلص من هذه العادة السيئة ان يكون حازما في هذا المجال، وصادق النية والعزم، ولهذه الغاية عليه القيام بالاتي :

قراءة مخاطر هذه العادة، مرة بعد مرة، وهكذا، حتى يصل قناعة تامة ان ما يقوم به هو امر خاطىء ومضر بصحته، وعقله، ودينيه، وماله، فبالاضافة الى المخاطر التي سقنها سابقا، تؤثر هذه العادة على الانسان بحيث يصبح غير قادر على التركيز في عمله، او حتى استخدام الوسائل المتاحة له لتنمية عمله وفكره بالصورة الصحيحة، فيصبح الانترنت، فقط لهذه الغاية، وهذا الامر تراكميا سيؤثر على عمله وصحته، ونشاطه .

التخلص من المواد الاباحية الموجودة لديه، من افلام اباحية او صور، وان يكون حازما كما قلنا اعلاه، وصارما بأن لا يعود الى المواقع الاباحية عبر الانترنت، فإستمراره في العودة الى تلك المواقع يعني كانه لم يقم باي عمل للتخلص من العادة، بل سيتواصل معها لاحقا .

العمل على ملء او قات الفراغ بصورة ناجعة ووهوايات مفيدة، ويفضل ان يقوم بذلك الامر مع اصدقاءه او افراد عائلته، حتى يكون على قناعة بعدم مقدرته الى العودة الى ممارسة هذه العادة، ففي حال بقي منفردا قد يحاول العودة الى هذه العادة، غير قادر على مقاومة الاغراء، فالافضل ان يكون ضمن مجموعة .

ممارسة الرياضة البدنية وفهي تعمل على التركيز، وتجديد النشاط، والحيوية وتبعد الانسان عن الافكار السوداوية، وتقلل من تفكيره بالاستمناء.

الصبر والثقة بالنفس : ان التخلص من هذه العادة لن يكون كالسحر بمجرد التفكير بهذا الامر، خاصة للذين ادمنوا عليها، وعلى التفكير فيها، بل هي عملية طويلة تحتاج الى الوقت والصبر والجهد حتى تثمر ويستطيع الانسان التوقف عنها .

عدم مرافقة الاصدقاء ممن يمارسون هذه العادة ايضا، او يكثرون من مشاهدة الافلام الاباحية ، فهذا الامر سيؤدي اجلا ام عاجلا الى حدوث الضعف النفسي وعدم مقاومة اغراءها .

الوازع الديني، بالرجوع الى المراجع الدينية ان كانت في الكتب السماوية او المراجع الدينية من العلماء لاخذ النصح والموعظة .

من استطاع الزواج، فعليه ان يسارع الى الزواج والارتباط بشريك حياة بحيث يسهل بالنسبة له التواصل الجنسي السليم والصحي مع شريك حياته.

في حال لم تنجح كل تلك الطرق السابقة، فعليه مراجعة الطبيب النفسي المختص لغايات العلاج السليم .

11 تعليقات

  1. شكرا جزيلا لك على هذه الموضوع ^^
    انشاء الله سوفا تتغير حياتي
    أخيك : سالم من الكويت

ترك الرد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا

11 − اثنان =