تسعة
الرئيسية » مجتمع وعلاقات » الشخصية » تغيير الحظ السيء : كيف تغير من حظك السيئ ؟

تغيير الحظ السيء : كيف تغير من حظك السيئ ؟

الكثير من الأشخاص يجدون أنفسهم واقعين في سلسلة من الحظوظ السيئة على الدوام، نقدم لك مجموعة من النصائح من أجل الحصول على حظ أفضل و تغيير الحظ السيء .

تغيير الحظ السيء

إذا أردت أن تتمكن من تغيير الحظ السيء ، فعليك بتطبيق الخطوات التالية تطبيقًا تامًا، قد تحتاج إلى بعض الوقت لتقدر على تطبيقها بالشكل المثالي، لكن يجب أن تعلم أنك قادر على تغيير ما يحدث في حياتك اليومية، أنت فقط تحتاج إلى الاسترخاء وأن تبتعد عن الأماكن والأشخاص الذين يجلبون لك الحظ السيء، وهذا ما سنذكره في الخطوات التالية، بالإضافة إلى أن تستمع إلى حدسك الداخلي وأن تؤمن بنفسك وبأحلامك وبأنك قادر على تغيير الحظ السيء طوال الوقت.

تغيير الحظ السيء : نصائح وإرشادات

قم بالاسترخاء

قد يكون التوتر هو الذي يدفعك إلى القيام بتصرفات تجلب الحظ السيء إليك، أو يضعك التوتر في مواقف تؤدي إلى الأحداث التي تضر بك، لذا لتتمكن من تغيير الحظ السيء بأكبر قدر ممكن سيكون عليك أن تحاول الاسترخاء بكافة الطرق المختلفة، حاول ممارسة اليوجا أو أن تستلقي محاولاً التركيز في أمور محددة والتنفس أكثر من خمسة أنفاس عميقة كلما تشعر بالتوتر، قد تشعر بأن كل شيء يضغط عليك باستمرار مما يشعرك بالقلق ومما يؤدي إلى تصرفك تصرفات غير مناسبة، إذا ساورك هذا الشعور في أي وقت، حاول ألا تتسرع وألا تقوم بأي تصرف خاطئ، اهدأ وركز فيما يحدث من حولك بطريقة موضوعية واعرف نتائج أفعالك.

غير من روتينك لتقدر على تغيير الحظ السيء

قد يكون روتينك اليومي هو الذي يجلب لك الحظ السيء، فأنت قد تخرج في أوقات محددة من المنزل وتذهب إلى نفس الأماكن وتعود في وقت معين، وهذا يعرضك إلى الكثير من المشاكل المتكررة باستمرار، حاول ألا تبقى مع نفس الأشخاص طوال الوقت وأن تغير من الأماكن التي تذهب إليها لتتمكن من تغيير الحظ السيء ، كما أنه بإمكانك تحديد الأماكن والأشخاص الذين يجلبون الحظ السيء وأن تبتعد عنهم بأكبر شكل ممكن، ففي حياة كل منا هناك شخص وهناك مكان جالبين للحظ السيء.

فكر في الاحتمالات

أظهرت الإحصائيات التابعة للمراكز النفسية والاجتماعية أن الأشخاص المحظوظين هم الأشخاص الذين يملكون سعة تفكير كبيرة ودائمًا ما يفكرون في كافة الاحتمالات الممكنة للمواقف والأحداث التي تحدث في حياتهم اليومية، إذا وجدت نفسك في مأزق، فكر في أكثر الحلول السريعة والمرنة التي يمكنك أن تقوم بها، وقبل أن تقوم بأي تصرف، فكر في كافة الاحتمالات الممكنة التي يمكن أن تجلب لك الأذى وحاول أن تبتعد عنها إذا زادت نسبة الاحتمالات المؤذية، قد يكون الحرص كذلك هو من أكثر الأشياء التي تمكنك من تغيير الحظ السيء .

كن متفائلاً

إذا فكرت في كافة المواقف الحياتية بشكل متفائل، ستتمكن من تغيير الحظ السيء بنسبة كبيرة، فالتشاؤم يساعد في حدوث ما لا تريده، فالشخص المتشائم يركز كل تركيزه على الأحداث المؤسفة التي يمكن أن تحدث ويتجاهل الجوانب الإيجابية، لذا فهو دائمًا ما يتعثر في الكثير من العقبات وفي أغلب الأوقات لا يكمل الأشياء التي بدأ فيها لظنه أنها لن تكتمل وإذا اكتملت فلن تكتمل على الوجه الصحيح، هذه الخطوة هي هامة للغاية في تغيير الحظ السيء .

فكر في أحلامك

حاول أن تفكر في الأحلام التي تحلم بها والتي يمكن أن تغير من شكل حياتك بالكامل، فهذا يدفعك إلى التفكير بشكل سليم وأن تبتعد عن التصرفات المخلة التي قد تؤدي بك إلى الكثير من الأذى، ضع هدفك أمامك دومًا وابتعد عن أية مسببات قد تؤدي إلى تحطيم أحلامك، في الواقع فإنك تحتاج إلى جرعة كبيرة من الأمل وأن يكون لديك حلم واضح المعالم لتتمكن من تغيير الحظ السيء بالشكل المثالي.

في النهاية، تذكر أن كل شخص يملك القدرة على تغيير الحظ السيء في حياته اليومية، بالرغم من أن الأحداث التي تحدث قد تكون غير متوقعة ولا يمكن تغييرها، إلا أنه بتطبيق الخطوات السابقة ستتمكن من إحراز تقدم كبير.

علي سعيد

كاتب ومترجم مصري. أحب الكتابة في المواضيع المتعلقة بالسينما، وفروع أخرى من الفنون والآداب.

1 تعليق

ستة عشر + ستة عشر =