التخلص من الدهون

الكل يرغب في التخلص من الدهون والحصول على جسم رياضي رشيق وجميل جدا وان مظاهر السمنة على الإنسان هي من المظاهر التي تشوه مظهره بشكل عام وتجعله يشعر بعدم الارتياح وفقدان الثقة بالنفس، والشعر بانه يفقد جاذبيته، هذا الأمر اصبح يسترعي اهتمام الجنسين، بحيث أصبحت نوادي اللياقة البدنية وتخفيف الوزن تعج بالشباب وحتى بعض الأعمار المتقدمة والتي ترغب بالإبقاء على إكسير الشباب واضحا على أجسادهم، ولكن في أثناء هذه العملية والتي تتطلب التخلص من الدهون في الجسم، قد تؤدي هذه العملية وبطريقة غير مباشرة إلى نتائج عكسية وهي التأثير على الكتلة العضلية أيضا، وعلى الرغم من مظاهر زيادتها، إذا العملية تتطلب بالإضافة إلى المباشرة في التدريبات أن تستبقها بمعلومات مفيدة تساعدك على العمل البدني، وبالتالي عليك أن تبحث في الوسائل العملية من خلال المعلومة الصحية والصحيحة، إذا ما هي اهم المعلومات التي عليك أن تعرفها قبل أن تبدأ مرحلة التخلص من الدهون الزائدة في الجسم.

7 معلومات يجب أن تعرفها عن التخلص من الدهون الزائدة في الجسم

تعامل بحذر مع خفض السعرات الحرارية

البداية البديهية لكل من يريد أن يتخلص من الوزن الزائد هي انه يبدأ بالطعام، ومع أنظمه الحميات المتراكمة حاليا والموجودة بكثرة، اصبح كل يتجه ناحية الحمية التي يشعر انه الأصوب والكثر فعالية بالنسبة له، وعلى الأغلب هو يقوم بذلك عبر البحث عن طريق الإنترنت أو المعلومات الشخصية التي يحصل عليها من قبل الآخرين، هذه الإجراءات التي يقوم بها، قد تكون خطيرة جدا وستعمل على نتائج عكسية، نظرا لان الانخفاض الكبير في السعرات الحرارية سيؤدي في النهاية إلى خفض الكتلة العضلية بالنسبة لهذا الشخص، بالتالي على الشخص الذي يرغب بإنقاص وزنه أن يمسك الحاسبة وان يبدأ بحساب الوزن المثالي له، وان يقوم بحساب حرق سعرات حرارية بما يقارب 500 – 800 سعرة حرارية لما يتناوله يوميا حتى يصل إلى الوزن المثالي.

ابدأ برفع الاثقال

الأمر المتعارف عليه والنظرية العامة أن رفع الاثقال هو لبناء الأجسام فقط، ولذلك ترى الكثيرين ممن يرغبون بخفض أوزانهم يتجهون إلى الحمية أو ممارسة بعض الرياضات الخفيفة كالمشي، والركض، وبعض التمارين السويدية، خوفا من أن يتحول جسمهم من الوزن الزائد إلى الكتلة العضلية الضخمة والتي يصعب الحفاظ عليها، ولكن في الحقيقة أن رفع الاثقال من الكثر النشاطات التي تعمل على التخلص من الدهون وفي وقت مناسب وجيد، الأهم أن تحافظ على هذه الممارسة ضمن إطار يساعدك على التخلص من الدهون ، والحصول على عضلات مناسبة وليست ضخمة، هذا الأمر قد يتطلب منك سؤال مدرب في هذا الخصوص.

كيف تتعامل مع الكربوهيدرات

في العديد من الأحيان نحن نتعامل مع الكربوهيدرات على أنها العدو الأول، وبالتالي لتخفيف الوزن نقوم بالابتعاد عن المواد التي تحتوي على الكربوهيدرات بكثرة، والكربوهيدرات تقسم إلى نوعين، احدهما بسيط يأتي على شكل سكريات وتكون في الغالب في الفواكه، والكربوهيدرات المعقدة والتي تأتي على شكل ألياف، ونتناولها في الأرز مثلا والقمح، بالتالي يقوم الكثير للتخلص من الوزن بالتخفيف أن لم يكن الانقطاع عن تناول هذه المواد، هذا الأمر قد يؤدي في النتيجة وفي النهاية بالتأثير على العضلات، إذاً عليك أن تحاول أن تحافظ على نسبة من الكربوهيدرات وتعوض بنسبة معينة من البروتينات والتي تحتوي هي أيضا على كمية من الدهون، المسألة ليست معقدة ولكنها تتطلب الدقة. فانت لا تستطيع التخلص من جميع ما يمكنك تناوله.

تناول الجريب فوت قبل النوم

بعيدا عن الخرافات والنظريات، والتي قد يذهب البعض إلى القول أنها مرتبطة بالكثير من الفواكه والأطعمة التي يقال عن تناولها أنها تساعد على التخفيف في الوزن، فعليا فإن تناول الجريب فورات يساعد على ذلك، وقد أثبتت بعض الدراسات أن تناول ما بين كوبين إلى 3 أكواب من عصير هذه الفاكهة يساعد على التخلص من ما يعاد ال 5 كيلوغرامات من الوزن في غضون الثلاث اشهر، الجريب فروت يعمل على حرق الدهون المتراكمة في الجسم بشكل كبير مما يساعد على التخلص من هذه الدهون وبالتالي يصبح الجسم اكثر صحة ورشاقة، وهي مادة مفيدة جدا للجسم لما تحتويه من النسب العالية في فيتنامين سين والمعادن كالمغنيسيوم والحديد والبوتاسيوم، يمكنك أن تتناول كوب من الجريب فروت قبل النوم لنتائج اكثر فائدة.

الحفاظ على ساعات النوم المثالية

اكثر الأخطاء شائعة التي يرتكبها الكثيرون ممن يتجهون إلى الحميات الغذائية، هي أن الشعور بالجوع مع التعب والإجهاد، كل هذه المشاعر إذا اجتمعت في شخص واحد تجعله يفقد قدرته على النوم بالصور الطبيعية والتي ينصح بها الإنسان والتي معدلها الطبيعي بين 8_ 10 ساعات يوميا، الكثيرون لا يستطيعون الوصول إلى هذه الساعات، مما يعني الكثير من الاضطراب في أسلوب الحياة الخاصة بهم وبالتالي فهو سيؤثر على صحته، الأفضل أن تجد تلك الوسيلة التي تحافظ فيها على نمط غذائي معين وبذات الوقت عدم الشعور بالجوع مع الحفاظ على نسبة السعرات الحرارية التي تحتاجها. يمكنك أيضا أن تقوم بتناول تناول مكملات الميلاتونين لمساعدتك في الحصول على النوم.

تناول المشروبات التي تساعد على التخلص من الدهون

إليك قائمة ببعض المشروبات المتداولة والتي يمكنك من خلال تناولها أن تقضي على نسبة عالية من الدهون في جسمك وهي مشروبات رائجة ومشهورة وستستغرب من القائمة التي ستضم :

  • الشاي الأخضر: يعتبر الشاي من اكثر المشروبات التي تحتوي على مضادات الأكسدة والتي تساعد وبشدة على التخلص من الون الزائد وحرق الدهون في الجسم.
  • الماء: الماء هو الحياة إلى الجسم وهو يساعده في الكثير من العمليات التي يحتاجها الجسم، وهو يساعد على عمليات اﻷيض والتخلص من السموم من الجسم أيضا.
  • القهوة: من اكثر مشروبات الطاقة الطبيعية والتي لا تعطي مضار كبيرة إلى الجسم في حال تناولها بكميات معتدلة وبذات الوقت تساعد على التخلص من الوزن الزائد.

الشعور بالجوع

بالطبع وعند البدء في عملية الحمية الغذائية سوف تشعر بالجوع، هذا الشعور هو الأصل وبعكس ذلك فهناك أخطاء معينة في أسلوب التمثيل الغذائي لديك، فليس من المعقول أن تبدأ بالتخلص من سعرات حرارية معينة ومن ثم ألا تشعر بالجوع، خاصة في فترات الصباح وما بين الوجبات، وكما قلنا سابقا عليك أن تعرف كيف تسيطر عليه وقت النوم، حتى تأخذ حاجتك من النوم. في حال قمت بتخفيف وجباتك الغذائية وكمياتها ولم تشعر بالجوع قد يكون هناك خلل يستدعي مراجعة الطبيب.

ترك الرد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا

19 − خمسة عشر =