القمر : تعرف على معلومات فلكية وجغرافية عنه

القمر ذات الجرم الكوني الشهير، يعتبر واحدًا من أكبر الأجرام التي نراها بأعيننا بدون الحاجة إلى تلسكوبات، نتعرف هنا على العديد من المعلومات عن قمر أرضنا.

1 129

القمر واحد من أكثر الأجرام التي تمت دراستها من قبل علماء الفلك، والجيولوجيا، فلقربه منا، نراه أكبر الأجرام بالنسبة لأعيينا في السماء. إن عالمنا واسع وكبير ومليء بالكثير من الأشياء التي لا نعرف عنها شيء، ومن أهم الأجسام في مجرتنا هو القمر، ولأن لدينا قمر واحد تعالوا نتعرف على معلومات فلكية وجيولوجية عن القمر.

القمر : تعرف على كل شيء عنه

معلومات فلكية عن القمر

تكون القمر عندما اصطدمت صخرة بحجم كوكب المريخ بالأرض، قبل أكثر من 4.5 بليون سنة عندما تكون النظام الشمسي، حيث تناثرت مجموعة من الشظايا الضخمة لتتجمع وتكون القمر. وعندما تشكل القمر كان يدور حول نفسه بسرعة كبيرة، بل الأرض أيضًا كانت تدور حول نفسها بسرعة كبيرة. وكان دوران الأرض حول نفسها عندما تكون القمر في بداية حياتهما، كانت حوالي 8 ساعات فقط، ثم تباطأ هذا فصارت الأرض تدور حول نفسها في 12 ساعة ثم 14 ساعة ثم 16 ساعة حتى وصلت إلى 24 ساعة، ولا تزال تتباطأ.

كذلك القمر تباطأ تدريجيًا إلى أن وصل إلى حوالي 27 يوم وثلث، وهي الفترة المتساوية تمامًا مع دورته حول الأرض، وحينها صار مستقرًا في دورته وفي المسافة التي يبعدها عن كوكب الأرض الآن، يوم واحد على القمر يعاد تقريبًا 29.5 يوم على كوكب الأرض، و يدور حول نفسه في 27 يوم وثلث، ولكنه أيضًا يدور حول الأرض في نفس الفترة بالضبط. تزيد المسافة بين الأرض كل سنة بحوالي 4 سم بسبب تأثير الجاذبية الأرضية على القمر. على قرابة 400 ألف كيلو متر، يقع القمر وهو بذلك أقرب جرم إلينا.

من الناحية العلمية، قمرنا مميز لأنه بالرغم من كونه صغير وهناك أقمار أكبر منه، إلا أنه الأكبر نسبة إلى الكوكب الخاص به وتلك الميزة جعلت للقمر تأثيرات كبيرة على الأرض. فهو الوحيد الذي يعطي كسوفًا كليًا للشمس، بالرغم من صغره فأنه عندما يمر بين الأرض وبين الشمس فهو يغطي الشمس تمامًا، وهذه الحالة فريدة من نوعها في المجموعة الشمسية كلها.

جاذبية القمر

القمر هو المسؤول عن عملية المد والجزر على الأرض. القمر أيضًا له جاذبية، مثل جاذبية أي جسم آخر له كتلة، وجاذبيته تعادل سُدس جاذبية الأرض وقد تم تأكيد ذلك عندما نزل رواد الفضاء على سطح القمر، وتم قياس معدل الجاذبية التي اختبروها ومقارنتها بالجاذبية الأرضي. هذا يعني أن الأجسام تكون ثابتة نسبيًا على القمر، بالطبع ليس مثل الجاذبية الأرضية التي تشد الأجسام لتكون مستقرة تمامًا عليه، مثلًا : إذا قفزت على القمر فإنك ستستغرق وقت أكثر بقليل من الوقت الذي تستغرقه للعودة إلى السطح عما إذا كنت تقفز على سطح الأرض.

إذا كان وزنك هو 80 كيلوغرام على الأرض، فإن وزنك على القمر سيكون 12 كيلوغرام فقط. كوكب المشترى لديه 67 قمر، بينما زحل لديه 62 قمر،بينما الأرض لديها قمر واحد فقط.

معلومات جيولوجية عن القمر

لا يوجد رياح على القمر، لذلك فإن أثر قدم واحدة قد تستمر لملايين السنين. القمر جرم صغير ليس عليه غلاف جوي، ولذلك فقد ضرب طول حياته لمدة ملايين السنين بكثير من الأجسام والنيازك والشهب، لذلك نرى كثير من الفوهات على سطح القمر. ولأن الغلاف الجوي هو المسؤول عن تشتيت الضوء (ولذلك تبدو لنا السماء زرقاء)، فإن غياب الغلاف الجوي على القمر يجعل السماء تبدو مظلمة طوال الوقت على القمر، حتى مع وجود الشمس. لا يمكن أن ينتقل الصوت على سطح القمر، بسبب الفراغ أي أنه لا توجد ذرات ينتقل عبرها الصوت. تبلغ درجة الحرارة القصوى على القمر 123 درجة مئوية أما الدرجة الدنيا فهي -233 درجة.

تعليق 1
  1. clara يقول

    very good

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

15 − 13 =