ما اهمية الحشرات النافعة للإنسان والبيئة وما اشهرها؟

يتم تصنيف الحشرات الى حشرات نافعة وأخرى ضارة وهنا سنقوم بالتركيز على الحشرات النافعة والمفيدة ونوضح اهميتها وبعض اشهر الحشرات المفيدة للانسان والبيئة

الحشرات هي اكبر مجموعة من الكائنات الحية على سطح الارض , فهي تضم اكثر من مليون صنف مكتشف , وهناك مئات الاف بل ملايين الأصناف الأخرى غير المكتشفة الى الان , كما تشير الدراسات الى انقراض عشرات ملايين الأصناف من الحشرات الزاحفة والطائرة قبل اكتشافها , وتنتمي الحشرات الى فصيلة سداسية الارجل ,وهي موجودة في كل مكان على كوكب الأرض , واهم الأماكن التي تتواجد فيها هي تلك التي تحتك فيها مع الانسان سواء في المنزل او البيئة المحيطة به , وبناء على علاقتها بالإنسان وبيئته يتم تصنيف الحشرات الى حشرات نافعة وأخرى ضارة وهنا سنقوم بالتركيز على الحشرات المفيدة ونوضح بعض اشهر الحشرات المفيدة.

الحشرات اما زاحفة او طائرة وقد تحفر الأرض لتبنى بيوت لها وقد تلجأ الى النباتات واغصان الشجر , ومعظم الحشرات تعيش في اسراب او جماعات تتخذ من مكان واحد مسكنا لها , لكن هذا لا يمنع من وجود بعض الحشرات التي تفضل العيش منفردة , ويمكن ان تصل اعداد الحشرات في بعض الأسرب الى عشرات الملايين وهو السبب الذي يجعل تأثيرها كبيرا.

كيف يمكن للحشرات تقديم خدمات للإنسان وما اهم أنواع الحشرات النافعة

يمكن  للحشرات ان تتواجد  في كل مكان من المنزل او الحديقة  او بيئة العمل , وليس كل تلك الحشرات مؤذية او مزعجة للإنسان فهناك الحشرات التي تقدم خدمات جليلة للإنسان واهمها نحل العسل وهناك من تقدم له خدمة غير مباشرة عن طريق تخليصه من الحشرات المؤذية ومنها بعض الخنافس , كما يمكن لكثير من الحشرات ان تساهم في انتاج عدد من المنتجات الزراعية والصناعية المهمة

هناك حشرات يعتبرها كثير من البشر ضارة او مزعجة لكنها في الواقع مفيدة جدا للإنسان او للمحاصيل الزراعية ومثال ذلك بعض أنواع العناكب التي تستخدم في المكافحة الحيوية للآفات الزراعية  , وفي الآونة الأخيرة يميل بعض العلماء الى اعتبار كافة أنواع الحشرات هي نافعة للإنسان والبيئة ولا يجوز القضاء على أي منها , لكن ذلك لا يمكن تطبيقه , خاصة عندما تتواجد بعض الحشرات المزعجة داخل المنزل مثل البق او الصراصير او النمل وغيرها , وفيما يلي بعض اشهر أنواع الحشرات النافعة

نحل العسل :

هي اكثر الحشرات النافعة شهرة ويوجد اكثر من 20 الف نوع من النحل على وجه الأرض موزعة على قارات العالم كلها باستثناء القطب الجنوبي , يعمل النحل على انتاج العسل وهو من افضل أنواع الأغذية في أي مجتمع , كذلك يعمل على تلقيح الزهور وهذا يساهم في انتاج ثمار الفواكه , وكذلك تدخل بعض منتجات النحل في انتاج الكثير من الادوية والعلاجات وحتى السم الذي ينتج عن لسعات النحل يمكن ان يكون مفيدا لعلاج بعض الامراض .

دودة القز :

كانت في الماضي اهم حشرة في العالم وذلك لإنتاجها لمعظم الحرير المستعمل في الأسواق اما اليوم فقد تراجع انتاج الحرير الطبيعي بعد ظهور الحرير الصناعي , ولكنها ما زالت حشرة ذات أهمية عالية خاصة في دول جنوب شرق اسيا التي ما زالت المصدر الأساسي للحرير الطبيعي.

الدعسوقة :

لها عدة مسميات مختلفة اشهرها خنافس أبو العيد وذات الرداء الأحمر , وهي خنافس صغيرة الحجم نسبيا تعيش في الحقول وتكثر في موسم الحصاد حيث يكثر وجود النباتات اليابسة , وتكمن أهمية الحشرة في مهاجمتها لكثير من الحشرات الضارة مثل حشرات العث والمن والبق

اسد المن:

حيث تمتلك اجنحة شبكية تجذب اليها حشرات المن وعند التصاقها بها تقوم بافتراسها , ويمكن تكثير اعداد هذه الحشرة في الحقل عن طريق زراعة نباتات تجذبها مثل نبتة لسان الثور والشبت

الخنافس :

بعض أنواع الخنافس مفيد في تهوية التربة وتسميدها لتغذيه على المواد العضوية وتحليلها الى مركبات بسيطة يسهل امتصاصها , وهناك بعض أنواع الخنافس التي تهاجم بيوض ذبابة الجذور وكذلك تقضي على الحلزونات

بعض أنواع العناكب :

العناكب بشكل عام مفيدة في التخلص من الحشرات الضارة مثل البعوض والذباب واذا ما تم تكثيرها في الحدائق والحقول فإنها تقلل من نسبة تواجد هذه الحشرات , وهناك مجموعة مهمة من العناكب التي تربى خصيصا لاستعمالها في عمليات المكافحة الحيوية في بعض المزارع العضوية

الذبابة الطنانة وتسمى في بعض المناطق نحلة الصيف وذلك للشبه الكبير بينها وبين النحل وظهورها خلال فصل الصيف , وهي من الد أعداء حشرة المن وبعض الحشرات الأخرى , وتفضل الحشرة العيش في حفر صغيرة في الأرض او الجدران الطينية

ام أربعة وأربعين :

يعتبرها الكثير من البشر حشرة ضارة وذلك بسبب لدغاتها المؤلمة , ولكنها في المقابل تهاجم كثير من الحشرات المزعجة والضارة مثل الحلزونات والحشرات الزاحفة , وبرغم ان لدغتها مؤلمة جدا الا انها غير سامة ولا تشكل خطرا على حياة البشر

ابو مقص :

هي حشرة زاحفة تتميز بوجود ذيل مقصي حاد , وهي حشرة ضارة بالمحاصيل وخاصة انها تهاجم الازهار والثمار عند نضوجها لكنها في المقابل تهاجم حشرة المن وتقضي عليها وهذا يجعلها حشرة نافعة يمكن استعمالها في المكافحة الحيوية للمن وغيره من الحشرات

بعض أنواع البق :

مثل بق الزهور او البق ذو الركب السوداء وهي مفيدة للقضاء على العث والمن وبعض الحشرات الصغيرة الأخرى ومن المهم ان لا يتم استعمال أي نوع من المبيدات الحشرية لضمان تواجد مثل هذا النوع من الحشرات النافعة , وحتى تلك المبيدات التي تصنف على انها مبيدات عضوية.

لا يمكن حصر فوائد الحشرات النافعة في البيئة فهناك مئات الأنواع من الحشرات النافعة, ويعتبر المعيار الأساسي لتصنيف الحشرات في الغالب بين نافعة وضارة هو مدى الفائدة المادية التي تقدمها للإنسان سواء من خلال توفير الغذاء او العلاج او حماية المحاصيل الزراعية , ولكن هناك حشرات لا يتم تصنيفها على انها نافعة وهي تقدم فوائد جمة للإنسان والنباتات والبيئة , فمثلا تتغذى كثير من الحشرات على جيف الحيوانات الميتة وعلى النفايات الصلبة وتساهم في تخليص البيئة منها , كما تساهم حشرات أخرى في تنقية المياه او في توفير غذاء للحيوانات الأخرى ,التي تنتج بدوها الغذاء والدواء والملبس للإنسان , وحتى العقرب الذي يشتهر العدوانية والسمية الشديدة   يمكن ان يكون مفيدا في بعض البيئات , وبالتالي فإن اختفاء أي نوع من الحشرات نتيجة المكافحة الجائرة لها بالمبيدات الكيماوية السامة والملوثة للبيئة سيكون له عواقب وخيمة على النظام البيئي بالكامل , فقد يزداد اعداد حشرات أخرى قد تكون اكثر ضررا وقد ينقرض أنواع من الحشرات التي تعتمد في غذائها على النوع الذي تم القضاء عليه ,  ولذا فإن افضل طريقة للتعامل مع الحشرات الضارة هو تشجيع اعدائها الطبيعيين من حشرات وحيوانات على مهاجمتها وتقليل اعدادها  او منعها من الوصول الى المنازل او الحدائق والمحاصيل الزراعية وتلك الطريقة تسمى المكافحة الحيوية, التي تعد اهم مقومات الزراعة العضوية المستدامة والصديقة للبيئة .

تعليق 1
  1. محمد سكر يقول

    جزاكم الله خيرا معلومات قيمة

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

خمسة عشر − ثمانية =