تسعة بيئة
المياه الجوفية
بيئة » الماء » المياه الجوفية : تكون المياه الجوفية والينابيع

المياه الجوفية : تكون المياه الجوفية والينابيع

تعتبر المياه الجوفية من مصادر المياه التي يعتمد عليها الإنسان في تدبير نسبة كبيرة من احتياجاته من الماء، نستعرض هنا طريقة تشكل المياه الجوفية والينابيع.

المياه الجوفية واحدة من أشكال المياه الموجودة في الطبيعة، غالبًا ما تكون المياه الجوفية مياه عذبة وصالحة للشرب، لكن كيف تتكون المياه الجوفية بالضبط؟ تعتبر المياه من النعم التي انعم الله بها علينا حيث تتنوع مصادر المياه المختلفة، وهذه المصادر من الثروات القومية والثروات الطبيعية التي سخرها الله عز وجل لنا من اجل المنفعة العامة فالمياه ملك للجميع والجميع يستفيد من المياه فالإنسان والنبات والحيوان وكل ما على وجه هذه الأرض يستفيد من الماء ويجعل من الماء كل شيء حي، ومن مصادر المياه التي انعم الله بها علينا المياه الجوفية حيث تعد من المصادر الرئيسية للماء بالإضافة إلى أن المياه الجوفية التي يكتشفها العلماء تحتوي على الكثير من الثروات الطبيعية كالمعادن والذهب والكثير من الأشياء التي تعتبر من الثروات الطبيعية والتي تكتشف عن طريق هذه المياه في هذا التقرير سوف نتناول موضوع المياه الجوفية والينابيع بالتفصيل فكيف تتشكل المياه الجوفية والينابيع ؟

طرق تشكل المياه الجوفية والينابيع

ما هي المياه الجوفية؟

المياه في جوف الأرض هي المياه التي تتواجد على مساحات تحت سطح الأرض ومن الممكن أن يتم تجميع هذه المياه والكميات الناتجة منها من خلال الآبار ويرجع تكون المياه الجوفية نظرا للصخور التي تحتوي على الخاصية النفاذية العالية تتدفق المياه من خلالها فتنزل إلى أسفل طبقات الأرض مكونة منسوب من المياه يطلق عليه المياه الجوفية ويتم الحصول على هذه المياه من خلال أنفاق التصريف على شكل ينابيع مائية.

ما هي المصادر التي تعتمد عليها المياه الجوفية؟

هناك الكثير من المصادر والتي تعتمد عليها المياه في جوف الأرض في تكوينها من هذه المصادر:

  • أولا: تعد مياه الأمطار من المصادر الرئيسية والمكونة للمياه الجوفية والتي تنفذ بواسطة التربة وتخترقها للوصول إلى الطبقات السفلي من الأرض.
  • ثانيا: مياه المسطحات المائية والمصادر المائية المختلفة مثل البحيرات والأنهار والخزانات المائية.
  • ثالثا: من خلال عمليات الرشح وهي من المصادر الصناعية للمياه الجوفية من خلال ما يتبقى من عمليات الري للمزروعات.

ما هي العوامل التي تؤثر في المياه الجوفية؟

هناك عاملين يؤثران في المياه الجوفية العامل الطبيعي والعامل الصناعي فالعوامل الطبيعية عديدة منها معدل التساقط وهطول الأمطار وهناك الضغط الجوي وعمليات التبخر والنتح أما العوامل الصناعية فهي تلك العوامل التي للإنسان دخل بها من خلال الضخ الكبير للآبار المائية.

الينابيع

الينابيع تحدث نتيجة لتدفق المياه من الطبقات الداخلية للأرض، والينبوع يكون عبارة عن نقطة التقاء ما بين المياه الجوفية في الطبقات السفلي أو الباطنة من الأرض مع الطبقات العليا من سطح الأرض.

ما هي الاستخدامات لمياه الينابيع والمياه الجوفية؟

بالطبع كالكثير من المصادر والثروات الطبيعية والموجودة من حولنا هناك العديد من الاستخدامات التي يمكن أن نستفيد منها في حياتنا ومن هذه الاستخدامات للمياه الجوفية والينابيع ما يلي:

  • أولا: تعتبر من المصادر الرئيسية والتي تزودنا بمياه الشرب العذبة.
  • ثانيا: تستخدم الينابيع في العلاج حيث تساهم مياه الينابيع في عمليات معالجة أمراض العظام والمفاصل ويرجع ذلك بسبب احتواء مياه الينابيع على المعادن ودرجات الحرارة لها وتدخل مياه الينابيع تحت مصطلح المياه التي تدخل في السياحة العلاجية والتي يقصدها الكثير من الناس من اجل الاستجمام والعلاج من خلالها.
  • ثالثا: تعد المياه الجوفية ومياه الينابيع من مصادر المياه والتي تعمل على تشجيع القطاع السياحي، حيث تبني بالقرب منها الفنادق والمنتجعات وتعد من مصادر الدخل الجيد لتلك البلدان من خلال الزوار التي يقصدونها من اجل الراحة وقضاء الوقت الممتع مع عائلاتهم.

خاتمة

مصادر المياه هي نعمة من الله ويجب علينا المحافظة عليها من التلوث والمخاطر التي تحدق بها من كل حدب وصوب، فعلى الرغم من توفر مصادر المياه الطبيعية بشكل كبير إلا أنها مهددة بالاستنزاف إذا ما تم الحفاظ عليها وهذا ما تلجأ إليه الدول من خلال منظومة الأمان المائي وسن القوانين والتشريعات للمحافظة على مصادر المياه.

محمد حماد

مهندس حاسوب، أعمل في مجال الشبكات والبرمجة، لدي خبرة في مجال الكتابة لدى العديد من الصحف والمجلات الإلكترونية، منفتح على جميع الثقافات، أهوى السفر والمطالعة ولعب الشطرنج.

أضف تعليق

14 − 7 =