المها العربي : خطر الانقراض الذي يتهددها

تعرف على المشاكل التي تواجه المها العربي

في السنوات الماضية لاحظنا تعرض حيوان المها العربي بالتحديد إلى الانقراض، ولكنه الآن قد شهد تطور كبير من أجل تحسين الأعداد الخاصة بالمها العربي في البرية.

في السنوات الماضية لاحظنا تعرض حيوان المها العربي بالتحديد إلى الانقراض، ولكنه الآن قد شهد تطور كبير من أجل تحسين الأعداد الخاصة بالمها العربي، والفضل إلى هذا يرجع إلى برنامج إعادة نشر الحيوانات، لقد زادت نسبة المها العربي في دول الخليج وحدها حوالي الألف من تلك حيوانات، وتعد هذه الوسيلة هي الطريقة الأولى والناجحة من أجل حماية الحيوانات من التعرض للانقراض.

تعرف على مشكلة تعرض المها العربي للانقراض

تصنيف المها كحيوان معرض للانقراض

وقد قام الاتحاد الدولي لحماية الطبيعة من إعادة تصنيف الحيوانات التي تكون مهددة بالانقراض، وقد توصلوا إلى أن المها العربي هو من أضعف الحيوانات تواجدا في الطبيعة، فبدأت في وضع الخطط الخاصة بزيادة عدد المها العربي، وقد صرحت المنظمات الدولية التابعة لحماية البيئة أنها تعد المرة الأولى التي قاموا بتحسين نوع من أنواع الحيوانات الموجودة في قائمة المهددين بالانقراض، وقاموا بعمل إحصائية أكدت أن آخر حيوان من المها قد قتل، كان في سلطنة عُمان في عام 1972م، وأوضحوا أن السبب الأبرز كان الصيد، والآن هناك العديد من البرامج التي تختص بعمليات الصيد الغير مشروعة، والتي أوضحت أن التطور في المباني والمجال العمراني والحضاري هو أيضا ساهم من أجل تقليل أعداد المها.

مبادرة إنقاذ المها العربي من الانقراض

لقد تغلب حيوان المها العربي على ظاهرة الانقراض التي كان على وشك الدخول فيها، بسبب التعرض للصيد العشوائي الذي كان على وشك أن يودي بها، فقد قامت مبادرة في هذا الوقت وأطلقوا عليها مبادرة إنقاذ المها، والتي عقدت في الولايات المتحدة الأمريكية في عام 1962م، حيث قاموا بجمع كل الحيوانات المتبقية من هذا النوع من الحيوانات، وتم وضعها في حياة برية حتى يزداد عددها من أجل الانتشار في الطبيعة، وقد انتشرت عملية إعادة الانتشار لهذا الحيوان في العديد من الأماكن منها الأردن والإمارات العربية وإسرائيل وجميع أرجاء السعودية، من أجل زيادة أعداد حيوان المها، وقد قامت الولايات المتحدة الأمريكية بالاتفاق مع الكثير من الدول منها الكويت والعراق وسوريا من أجل الحفاظ على حيوان المها لديها، وحمايته من الانقراض.

نبذة عن حيوان المها العربي

يعد هذا الحيوان نوع من أنواع الظباء، والتي تنتمي في الوقت ذاته إلى فصيلة البقر، وتتميز بأن لها قرون طويلة وسنام مميزة وذيل ينتهي بخصله من الشعر، وقد يعيش هذا النوع من المها في الصحاري وشبه جزيرة العرب وسوريا وفلسطين ومصر والبلاد الموجودة ما بين النهرين، وقد تعرض هذا النوع إلى التهديد بالانقراض في بعض الأوقات، وقد قامت بالانقراض بشكل فعلي في عقد السبعينيات والقرن العشرين، فقد تم قتل آخر واحد من حيوان المها في صحراء الربع الخالي الموجودة على حدود السعودية، ويبلغ طول المها حوالي 3.9 مترا، ووزنه يبلغ 70 كيلو جرام، يتميز باللون الأبيض في معظم الجسم، والجزء السفلي منه والقدمين باللون البني، وقد توجد خطوط سوداء على الرأس والعنق والجبهة والأنف، ويتميز بالقرون الطويلة والمحنية، ويعتمد حيوان المها في التغذية على البصل والأعشاب والأوراق الموجودة في الأشجار، وقد تتعرض إلى الموت عندما تقل الأغذية والمياه وعندما تتعرض الأرض إلى الجفاف، وهي تعتمد كذلك على تناول الفواكه والجذور.

تعرفنا على حياة المها العربية، ومكان معيشتها، وتعرفنا أيضاً على الأماكن التي يتواجد فيها المها، كما تعرفنا على الطرق التي قامت الدول من خلالها بالمحافظة على المها العربي من الانقراض، ومحاولتها في إرجاعها للطبيعة مرة أخرى واستعادة معدلات تكاثرها، وتوفير المكان المناسب لها من أجل توفير المياه والمأكل.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

20 − ثلاثة =