تسعة بيئة
الحوت الأزرق
بيئة » الطبيعة » الحوت الأزرق : أضخم كائن عاش على كوكب الأرض إلى الآن

الحوت الأزرق : أضخم كائن عاش على كوكب الأرض إلى الآن

الحوت الأزرق يعتبر الحيوان الأضخم الذي عاش على الكوكب يومًا ما، لكن للأسف هذا الكائن الضخم الوديع قد يكون مهددًا بالانقراض، في هذه السطور نستعرض ذلك.

الحوت الأزرق هو من الحيوانات الثديية وينتمي لفصيلة الحيتان البالينية. يعيش على الأرض الكثير من الحيوانات التي تبدوا لنا ضخمة الحجم مثل الفيلة والجمال وغيرها، ولكن إذا تحدثنا عن أضخم حيوان عاش على وجه الأرض منذ نشأتها ربما يذهب البعض إلى القول بأن الدينوصورات تحتل المركز الأول في حجم ووزن الحيوانات الضخمة ولكن الحقيقة تختلف تماماً عن ذلك فأضخم حيوان عاش على وجه هذا الكوكب ما يزال يعيش بيننا إلى يومنا هذا، إنه الحوت الأزرق. عندما نسمع اسم الحوت الأزرق فلابد لنا أن نتخيل سفينة ضخمة الحجم تمر عبر أمواج البحار والمحيطات. فالحوت الأزرق يعتبر أضخم كائن عاش على وجه الأرض منذ العصور الأولى حتى يومنا هذا فهو يفوق الدينوصورات بمراحل في حجمه ووزنه.

الحوت الأزرق : الكائن شديد الضخامة

الحجم والوزن

فبينما يبلغ حجم أكبر ديناصور تم اكتشاف حفرية له ما يقارب 80 طناً وطوله 35 متراً وارتفاعه 21 متراً، فإن الحوت الأزرق يصعب قياس وزنه بدقة بسبب حجمه الكبير الذي يضطر معه العلماء إلى تقطيع الحوت إلى أجزاء ليسهل التعامل معها ووزنها وفي أثناء ذلك يفقد الحوت الكثير من الدماء التي تؤدي إلى عدم الدقة في معرفة وزن الحوت الحقيقي. ولكن مع ذلك فإن العلماء قد قدروا وزن الحوت الأزرق بأنه يتراوح ما بين 150 و 180 طناً بينما يبلغ طوله 30 متراً، مما يجعله يحتل المركز الأول بكل جدارة في قائمة أضخم الحيوان على وجه الأرض.

من ناحية أخرى لنا أن نتخيل حجم قلب حوت ضخم كهذا. في الحقيقة يصل وزن قلب الحوت الأزرق إلى 907 كيلو جرام أي ما يقارب طناً كاملاً. يقوم القلب بضخ الدماء عبر شرايين ضخمة تمر خلال جسمه ولا حاجة لتخيل حجم هذه الشرايين. يعادل قلب الحوت الأزرق حجم سيارة صغيرة ويقوم بضخ الدماء خمس مرات في الدقيقة. أي أن نبض الحوت الأزرق هو خمس نبضات في الدقيقة فقط. ويقال أنه يمكن سماع صوت نبضات الحوت الأزرق من على بعد يصل إلى ثلاثة كيلو متر.

الحوت الأزرق مهدد بالانقراض

تعرضت الحيتان الزرقاء لعمليات صيد جائر أدت إلى تعرضها لخطر الانقراض. حيث كانت أكبر منطقة تعج بالحيتان الزرقاء هي المنطقة القطبية الجنوبية حيث كان عدد الحيتان الزرقاء هناك يتراوح ما بين 202 ألف إلى 311 ألف حوت في هذه المنطقة من العالم فقط. قام صيادو الحيتان باصطياد عدد كبير منها دون رقابة أو محاسبة طيلة قرن كامل من الزمان حتى انتبه العالم إلى الخطر الذي يمثله الصيادون على هذه المخلوقات حتى تحرك المجتمع الدولي لحماية الحوت الأزرق من خطر الانقراض في 1966م. وقد صدر تقرير في عام 2002م يرصد عدد الحيتان الزرقاء في العالم كله بما يقارب 5 آلاف إلى 12 ألف حوت فقط لا غير، وهو ما يبين لنا حجم المجزرة التي ارتكب في حق الحوت الأزرق طيلة العقود الماضية والإهمال الشديد الذي كان سببه المجتمع الدولي بصمته وتغاضيه عن الصيد الجائر الذي تعرضت له الحيتان.

الغذاء

نأتي إلى نقطة ربما تتبادر إلى الذهن بمجرد قراءة حجم الحوت ووزنه المهول. ماذا يأكل حيوان بهذا الحجم الهائل وما هي الكمية التي تكفيه يومياً؟ الغذاء الأساسي للحيتان الزرقاء هي قشريات البحر وبالأخص نوع معروف باسم الإيفوزيات. يتغذى الحوت الأزرق في اليوم الواحد على ما يقارب 4 أطنان من القشريات حيث يحتاج الحوت البالغ إلى ما يقارب 1.5 مليار سعر حراري يومياً. يقوم الحوت الأزرق بالاندفاع نحو القشريات ويبتلعها. وقد تحتوي القشريات على بعض الأسماك أو الحبار التي يتغذى الحوت عليها أيضاً.

دورة الحياة

يكون فصل الخريف هو موسم التزاوج بالنسبة للحوت الأزرق ويستمر حتى نهاية فصل الشتاء. عادة ما تلد إناث الحوت مرة كل سنتين أو ثلاث سنوات، ويبلغ حجم صغير الحوت عند ولادته 2.5 طن وطوله 7 أمتار كاملة. يتغذى الصغير على اللبن حيث يستهلك كمية كبيرة من اللبن بشكل يومي تبلغ 380 إلى 570 لتراً في اليوم الواحد. يبقى الصغير يتغذى على اللبن حتى يبلغ سنه 6 شهور وعند هذا السن يكون قد بلغ مرحلة الفطام. ويصل الحوت غالباً إلى سن البلوغ عندما يكون عمره يتراوح بين 5 أو 10 سنوات تقريباً. أما عن عمر الحوت الأزرق فإن العلماء يقدرون فترة حياة الحوت في الغالب بثمانين عاماً على أقل تقدير.

وفاة الحوت الأزرق

يتعرض الكثير من الحيتان الزرقاء إلى هجوم من نوع آخر من الحيتان يعرف باسم الحوت القاتل الذي يتميز بلونيه الأبيض والأسود. حيث رصد العلماء أن 25% من الحيتان الزرقاء البالغة تحمل ندبات نتيجة تعرضها لهجوم الحوت القاتل. أما عن نسبة الوفيات الناتجة عن هذه الهجمات فإنها غير معروفة حتى الآن.

يلجأ الحوت الأزرق كذلك إلى عادة غريبة تعرف باسم انتحار الحوت. حيث يقوم الحوت بإلقاء نفسه على الشاطيء أو جزء من اليابسة حتى يصاب بالجفاف ويلقى حتفه هناك.

صوت الحوت

يتميز الحوت الأزرق بإصدار أصوات فريدة من نوعيها يمكن للإنسان أن يسمعها حيث تقع في المجال الصوتي للإنسان. وقد تمكن العلماء من تسجيل أصوات لبعض الحيتان الزرقاء قرابة سواحل سيريلانكا لمدة تصل إلى دقيقتين. ويعتقد العلماء أن الحيتان الزرقاء تقوم بإصدار هذه الأصوات لأسباب متعددة منها على سبيل المثال: أنها تحافظ على المسافة بينها وبين الحيتان الأخرى. أو لنقل المعلومات بين بعضها البعض مثل أماكن تواجد الغذاء والتنبيه والتودد وغيرها. أو أنها تصدر هذه الأصوات بغرض التواصل بين الذكور والإناث. ويمكن للحيتان التواصل مع بعضها البعض من على مسافة تبلغ 1600 كيلومتر.

كيف يتنفس الحوت الأزرق

من المعلومات المثيرة للغاية عن الحوت الأزرق، أنه لا يتنفس عن طريق الخياشيم مثل باقي الأسماك. بل يتنفس الحوت الأزرق عن طريق الرئتين مثل الإنسان تمام. فكيف إذا يفعل ذلك وهو تحت الماء؟ يقوم الحوت بالخروج إلى سطح الماء من حين لآخر لكي يملأ رئتيه بالأوكسجين بواسطة فتحتي أنفه الموجودتين في أعلى رأسه. ويقوم بإخراج الهواء الخالي من الأوكسجين محدثاً نافورة يبلغ ارتفاعها 4 أمتار. هذا يشبه تماماً عملية الشهيق والزفير التي يقوم بها الإنسان إلا أن الحوت يتمكن من الاحتفاظ بالأوكسجين لفترات طويلة جدا تمكنه من الغوص تحت الماء دون الحاجة إلى التنفس.

في النهاية سيبقى الإنسان أشرس المخلوقات على وجه الأرض، فحتى أضخم الكائنات لم تسلم من تخريبه للبئية وقضائه على الحياة وتلويث هذه الأرض، سواء كان ذلك على اليابسة أو في الفضاء أو في أعماق البحار. يبدوا أن الإنسان رغم التطور الذي وصل إليه لم يدرك بعد أن هناك كائنات تشاركنا الحياة على وجه هذه الأرض. فقدم رغباته وإشباع ملذاته على كل شيء فراح يقتل ويدمر. لا نعلم متى سيأتي اليوم الذي سندرك فيه أهمية التوازن على متن هذه الأرض قبل فوات الأوان، ومتى نوقن أن الله قد خلق كل شيء بقدر.

معاذ يوسف

مؤسس ورئيس حالي لفريق ثقافي محلي، قمت بكتابة رواية لكنها لم تنشر بعد.

أضف تعليق

10 + عشرة =