تسعة
الرئيسية » العمل » وظائف » كيف يمكنك خوض تجربة العمل في مدرسة دولية للمرة الأولى؟

كيف يمكنك خوض تجربة العمل في مدرسة دولية للمرة الأولى؟

العمل في مدرسة دولية هي رغبة تلاحق الكثير من الخريجين والمدرسين لما لهذه المدارس من مكانة مرموقة بين الناس، والكثير ممن يرغبون في التقديم على العمل في مدرسة دولية لا يعرفون معلومات كثيرة عن ذلك، ولا ماذا يجب أن يفعلوا وهنا نكتب هذا المقال لمساعدتهم.

العمل في مدرسة دولية

موضوع العمل في مدرسة دولية ليس موضوعًا مستجدًا، ففكرة المدارس الدولية هي فكرة قديمة نسبيًا في جميع الدول العربية بل وفي العالم أجمع، وتعود فكرة هذه المدارس إلى أن سكان الدول المختلفة عندما يسافرون بأبنائهم إلى دول أخرى يحتاجون إلى جعل أولادهم يكملون دراستهم بالشكل الأول الذي تعلموه في بلادهم الأصلية، ومن هنا نشأت الحاجة إلى وجود مدارس يتم فيها التعلم بالشكل الذي يتم في البلد الأصلية، وانتشرت الفكرة وبدأت البلاد في نشر تعليمها في الدول الأخرى، ونجد أن هذه المدارس تحرص على أن تنشر تعليمها في كل دول العالم، ليس لأبنائها فقط ولكن لأي شخص يريد أن يُعلم أبنائه في هذه المدارس. وقد لاقت فكرة المدارس الدولية قبولًا واسعًا بين الناس في مختلف دول العالم وفي وطننا العربي أيضًا فهي تمكن طلابها من الحصول على أعلى درجات التعليم منذ دخول مرحلة رياض الأطفال وحتى نهاية المرحلة الثانوية، فيتعلم الطلاب المنتمين لهذه المدارس كيف ينمون مهاراتهم وكيف يفكرون بشكل صحيح كما تعمل المدرسة على اكتشاف مواهبهم وتطويرها، وتختلف المدارس الدولية حسب اختلاف بلادها.

فهناك مدارس دولية بريطانية وهناك مدارس دولية أمريكية ومدارس دولية يابانية وألمانية وفرنسية وغيرها..إلخ، وطلاب هذه المدارس في الغالب لا يلتحقون بالجامعات الحكومية بل يلتحقون بجامعات تابعة للبلدان التي درسوا في مدارسها، في كثير من الأحيان فمثلًا طلاب المدارس الدولية الأمريكية يلتحقون بالجامعة الأمريكية في بلدهم، في الغالب، وهذه ليست قاعدة عامة بل يستطيع أي طالب الالتحاق بما يريد من الجامعات المختلفة، وفي المدارس الدولية يتعلم الطالب كل شيء بلغة الدولة التي يلتحق بتعليمها، فعلى سبيل المثال يتعلم طلاب المدارس الدولية الفرنسية كل شيء في المدرسة باللغة الفرنسية ويتم التحدث داخل المدرسة بهذه اللغة بين الطلاب والعاملين والمدرسين، كلهم بشكل دائم حتى مدرسي اللغة العربية يجب أن يتحدثوا بلغة المدرسة أيضًا وهذا ما يجعل العمل في مدرسة دولية أمر يحتاج التروي والاستعداد الجيد له قبل كل شيء، وهنا سنتعرف أكثر عما تتطلبه المدارس الدولية بشكل عام، وكيف تقدم لوظيفة فيها.

شروط العمل في مدرسة دولية

العمل في مدرسة دولية شروط العمل في مدرسة دولية

بالتأكيد إن كنت مدرس أو خريج حديث ستفكر أن تلتحق بمدرسة دولية وهذه الفكرة كثيرًا ما تترد على أذهان الكثيرين وهنا سنحاول أن نعطيك صورة مُلمة بالوضع كله حتى تتمكن من أن تحدد موقفك وتعرف ماذا يجب عليك أن تفعل قبل الإقدام على العمل في مدرسة دولية. في البداية يجب معرفة أن العمل في مدرسة دولية ليس بالأمر السهل والهين ولكنه في نفس الوقت ليس بالأمر المستحيل، لكن يجب أن تكون مستعد له بشكل كافي حتى لا تُحبط من المقابلة الأولى. وهناك بعض الإجراءات والمعلومات التي يجب أن تكون على دراية بها قبل الإقدام على العمل في مدرسة دولية ومنها:

  • يجب أن تحدد أولًا نوع المدرسة التي ستقدم فيها على العمل كمدرس.
  • يجب أن تكون متقنًا للغة التي تعمل بها المدرسة، كما سلف وذكرنا، أي إذا كنت ستقدم في مدرسة دولية فرنسية يجب أن تكون متقنًا جيدًا للغة الفرنسية وهكذا مع اختلاف بلد المدرسة التي ستقدم فيها.
  • عليك أن تكون ذو معرفة جيدة بطرق التدريس، فليس المطلوب منك أن تكون صاحب لغة جيدة وحسب، لكن أنت في المقام الأول مدرس ستقوم بالشرح للطلاب وهذه هي مهمتك الأساسية التي يجب أن توليها اهتمامك.
  • من الأمور المفضلة والمتعلقة باللغة إن يكون لديك لهجة، فمثلًا إن كنت ستقدم على العمل في مدرسة دولية أمريكية فإنه من المفضل لك أن تكون من المتحدثين بهذه اللهجة.
  • من الأمور المهمة لكي تقدم على العمل في مدرسة دولية أن يكون لديك سيرة ذاتية قوية وحقيقية، توضح مهاراتك الفعلية دون زيادة أو نقصان.
  • يجب عليك أن تجتاز المقابلة الشخصية والتي سنتحدث عنها بتفصيل أكثر.
  • من المفترض عليك أن تكون ذو كفاءة في “الديمو”، والديمو لمن لا يعرفه هو مصطلح يطلق على طريقة شرح الدرس وترتيب الأفكار التي ستقوم بها داخل الفصل.

كيف تجتاز المقابلة الشخصية في المدارس الدولية؟

يختلف العمل في مدرسة دولية عن أي مدرسة أخرى مثل المدارس الخاصة أو المدارس الحكومية، حيث أن العمل في المدارس الدولية يتطلب دقة أكبر وجهد أكثر من أي مدرسة أخرى حيث أنه سيكون هناك إشراف دولي على التعليم والتدريس من قبل الدولة المعنية، لذلك فالأمر يحتاج إلى استعداد جيد وقدرة على المثابرة وحب المهنة كذلك، وإليك بعض النصائح التي يمكن أن تساعدك في اجتياز المقابلة:

  1. قبل أي شيء يجب أن تمتلك سيرة ذاتية جيدة والأهم أن تكون حقيقية، وتوقع أنه سيتم سؤالك عن كل ما كتبته، لذلك تجنب السير المنمقة والجاهزة واصنع سيرة ذاتية موضوعية تعبر عنك بشكل فعلي.
  2. عندما تستعد لإجراء اختبار العمل في مدرسة دولية سيتم إخضاعك في الغالب لعدة مقابلات شخصية وكل مقابلة تجتاز فيها تتعرض لمقابلة أصعب نوعًا ما، وكل مقابلة تقيس عندك مهارات وقدرات مختلفة لذلك يجب عليك الاستعداد جيدًا.
  3. في الغالب سيتم اختبار مستواك اللغوي بشكل شفهي وتحريري ويمكن أن يتم اختبارك لتحديد مستواك اللغوي فتوقع ذلك، سيتم اختبارك عن طرقك التربوية داخل الفصل، وسيتم توجيه بعض الأسئلة لك التي ستقيس قدرتك على التصرف داخل الفصل.
  4. يجب أن تكون سريع البديهة ومرن في التفكير حتى تزداد فرصتك في القبول واجتياز المقابلة.
  5. من المفضل أن تدخل المقابلة وأنت واثق من نفسك ولا تتوتر، والأهم من ذلك ألا تتلهف على العمل في المدرسة أو على الأقل لا تبدي لهم ذلك.
  6. توقع كل الأسئلة وتعلم أن تكون مرنًا في الردود وتجنب قول لا أعرف ولا أستطيع واعلم أن إعطاء إجابات مطاطية أفضل من الرفض المباشر للسؤال على الأقل أنت تحاول.

كيف تحضر درس الديمو وتعرضه بشكل ناجح؟

العمل في مدرسة دولية كيف تحضر درس الديمو وتعرضه بشكل ناجح؟

يعتبر درس الديمو من الإجراءات الضرورية واللازمة التي تتم في كل المدارس تقريبًا ولست وسيلة لاجتياز العمل في مدرسة دولية فقط، وبشكل عام نجاحك في اجتياز هذا الاختبار يؤهلك للقبول في المدرسة وقد يعرضك للفشل فيه كذلك، ولكي تعد درس ناجح عليك القيام ببعض الأمور، وهنا سنعرض لك بعض النصائح التي يمكن أن تفيدك:

  • من الأمور المهمة التي يجب أن تفعلها هي أن تسأل من سيجري عليك اختبار الديمو عن بعض التفاصيل قبل الذهاب إلى الشرح، مثل هل سيكون هناك سبورة تفاعلية أم لا؟
  • إن كان هناك سبورة تفاعلية يجب أن تقرأ عنها في الإنترنت وتعرف كيف تعمل، وبذلك تجهز بعض المواد التي ستقوم بشرحها داخل الفصل على فلاشه خاصة بك، مثل صور أو أغاني مناسبة للدرس الذي ستقوم بشرحه.
  • إن كنت ستحضر جهاز اللاب توب الخاص بك عليك أن تتأكد من المسئولين على أن وصلة السبورة التفاعلية مناسبة لجهازك حتى لا تكون قد أحضرته بدون داع.
  • عليك أن تحضر درسًا جيدًا وتسأل عن عمر الطلاب الذين ستشرح لهم، وهل ستشرح لطلاب حقيقيين أم لبعض من المسئولين.
  • عليك أيضًا معرفة كم عدد الطلاب أو الأشخاص الذين ستقوم بالشرح لهم، حتى تجهز لهم في الأنشطة التي ستقوم بها داخل الفصل.
  • أثناء الشرح قم بالسير داخل الفصل ولا تحدد نفسك في زاوية واحدة.
  • استمع لكل التلاميذ وشاركهم في المناقشة والحوار، وانظر إلى الجميع أثناء الشرح.
  • أعط وقت كاف للمراجعة والاستماع إلى مشاكل الطلاب واستفساراتهم.
  • لا تنس أن تراقب وقت الحصة وتقسم الأنشطة على الوقت المتاح لك.
  • تأكد أيضًا أن كل الطلاب قد شاركوا في الحصة بالتساوي.

كيف أستعد للعمل في مدرسة دولية؟

كما ذكرت العمل في مدرسة دولية ليس بالأمر البسيط ولكن لنفرض أنك طالب وتريد أن تستعد لمهمة العمل في مدرسة دولية يجب أن تعرف أن ذلك ليس بالأمر المستحيل فقط يحتاج منك بعض الاستعداد والتجهيز حتى تكون كفء لما ستقدم عليه من مهام ومسؤولية، وإليك بعض الخطوات التي يمكنك العمل عليها حتى يحين وقت تقديمك في المدرسة:

  1. اللغة هي العامل الأول والفيصل الأساسي ليتم قبولك أو رفضك في العمل في مدرسة دولية لذلك إن لم تكن لديك لغة مناسبة حاول أن تتعلمها ويستحب أن يكون لديك لهجة تميزك عن غيرك فهذا سيزيد من فرصة قبولك، واختر الطريقة التي تناسبك في تعلم اللغة.
  2. مارس اللغة باستمرار وتحدث مع نفسك بشكل دائم لأن ترك اللغة يؤدي إلى نسيانها.
  3. حاول أن تتعرف على أبرز طرق التدريس المتعلقة بالمدارس التي ستقدم فيها، فإذا كنت ستقدم في مدرسة دولية أسبانية مثلًا فيمكنك أن تقرأ كتب متنوعة عن هذا المجال حتى تلم بأهم الطرق التي تحتاجها للمقابلة، وبعد ذلك، إن تم قبولك، ستجري المدرسة تدريب لكل من يعملون فيها.
  4. يجب أن تلم أيضًا بالمهارات التربوية اللازم معرفتها على كل مدرس لأنك ستقوم بتطبيقها داخل الفصل، لذلك إن لم تكن تربويًا يجب عليك التطرق إلى هذه الأمور.
  5. جرب أن تشرح عدة مرات في المنزل حتى يصبح الأمر سلسًا عليك عند إجراء الاختبار لأول مرة.
  6. اسأل زملاءك أو بعض المدرسين الذين يعملون في هذه المدارس عن تجربتهم وما النصيحة التي يمكن أن يقدموها لك حتى تزيد من نسبة قبولك في المدرسة.

من يمكنه العمل في مدرسة دولية؟

العمل في مدرسة دولية من يمكنه العمل في مدرسة دولية؟

من الأسئلة الشائعة التي يرغب الكثيرين في معرفتها هي هل العمل في مدرسة دولية محدد بكلية معينة أم لا؟ والإجابة هي بالتأكيد لا ويمكن لخريج أي كلية العمل في في مدرسة دولية طالما أنه وافي الشروط المناسبة، هناك بعض المدارس تختلف شروطها ولكن بشكل عام يمكنك أن تعمل على نفسك جيدًا وتتقدم وإذا وافيت الشروط المناسبة سيتم قبولك بالتأكيد، لذلك فبكل بساطة الأمر يعود لكفاءتك وقدرتك على تنفيذ متطلبات المدرسة، واعلم قبل كل شيء أن الأساس في أي مهنة هو أن تحبها حتى تبدع فيها وليس مجرد بحث عن فرصة عمل مناسبة أو دخل مالي جيد.

العمل في مدرسة دولية شئ مشرف بالتأكيد يحلم به كثيرين ويطوقون له لكنه يتطلب كفاءة عالية ومهارات جيدة، الأمر ليس مستحيل وإن أخفقت فيه من المرة الأولى يمكنك العمل على نفسك جيدًا حتى تجيد المهارات المطلوبة وتصل إلى المستوى المناسب.

وفاء خيري

قارئة نهمة محبة للأدب وشغوفة بالكتابة والتدوين، أرغب في إثراء المحتوي العربي على الإنترنت للأفضل.

1 تعليق

ثمانية عشر + 9 =