الرئيسية وسوم تفاعل اجتماعي

وسم: تفاعل اجتماعي

كيف تجيد عقاب الآخرين بطرق ذكية عندما يخطئون في حقك؟

لا يفترض للفرد في القرن الواحد والعشرين أن يترك مشاعره تظهر بشكل مفاجأة، وانفعالي دون أن يتحكم بها، وذلك لأن الشخص قد يغضب، أو يعمل على عقاب الآخرين بشكل غير مرتب، فلا يأتي الغضب أو العقاب بالنتيجة المرجوة منهم.

كيف تتعامل مع الشخص الوصولي الذي لا يهتم إلا بأهدافه الضيقة؟

الشخص الوصولي هو أحد أنماط الشخصيات التي تتواجد في الكثير من المجتمعات بشكلٍ أساسي وتظهر في مجال العمل بصورة جلية، بل ويؤثر في حياة الآخرين بالسلب سواءً كانوا زملاء العمل أو في محيط الأسرة، إليكم بالتفصيل كيفية التعامل معه.

كيف يجعلك تصيد الأخطاء سيئًا في نظر من حولك؟

تصيد الأخطاء من العادات التي ينتهجها البعض في التعامل مع من حوله، حيث أنه يُفكر في أن الآخرين لن يكونوا بدرجة النجاح الكافية دون أن يؤثر ذلك الأمر عليه سلبًا، ولذلك يتم الشروع في تصيد الأخطاء ومحاولة هز الصورة في الأعين.

كيف يكون الغضب الصحي مفيدًا في الكثير من المواقف الحياتية؟

الغضب الصحي مفهوم غير مشهور، وذلك لأن تابعات الغضب عادة ما تكون سيئة وكارثية، ولكن في المقابل هناك مواقف يكون فيها الغضب هو الحل، أو هو نهاية لشيء قد يكون أسوأ من هذا الغضب، فهناك فوائد للغضب وللشخص الغضوب.

كيف تتخلص من مشكلة الصوت المرتفع التي تسبب لك الإحراج؟

مشكلة الصوت المرتفع تُعد بكل تأكيد واحدة من المشاكل الخطيرة التي تواجه البعض، حيث أنهم قد يجدون صوتهم مرتفع بطريقة عفوية مما يتسبب في الإحراج لدى الآخرين، فبعض الناس ينظرون إلى من يرفع صوته على أنه شخص سلبي.

كيف يساعدك توقع تصرفات الآخرين في الحياة أفضل؟

توقع تصرفات الآخرين أمر ليس سهل بالمرة، إذ أنه من المعروف عن المُحيطين بنا أنهم مُتغيرون من حيث ردود الأفعال ويطمحون دائمًا في جعلها أكثر غموضًا، لكن إذا ما حدث ونجحت في توقع ذلك فبكل تأكيد الأمور سوف تكون أفضل.

كيف نتسبب في إيذاء المقربين منا بتصرفات دون أن ندري؟

إيذاء المقربين ليس استثنائيا كما تظن، إنما يحدث ويتكرر طوال الوقت، والمؤسف هو أننا نتسبب في إيذاء الآخرين دون قصد، وانتفاء تلك القصدية لا ينفي شعورهم بالألم، وأحيانا ما نؤذي الآخرين دون أن ندري، ولهذا خسائره الكبرى، فما الحل؟

كيف تتخلص من هوس المقارنة بالآخرين وتعيش حياة طبيعية؟

المقارنة بالآخرين سلاح ذو حدين، قد تستعمل المقارنة بالآخرين في تحقيق النفع لنا وزيادة تطورنا، وقد ينتج عنها الشعور بالنقص وجلد الذات، وقد تؤدي إلى تدمير الثقة بالنفس، لذا يجب التعامل معها بحذر، نأخذ منها القدر النافع ونهمل البقية.

كيف تحصل على أكبر قدر ممكن من الثناء ممن حولك؟

الثناء هو أجمل ما يمكنك الحصول عليه ممن حولك، هو فعل الإشادة الممتزج بالشكر والامتنان، ومهما كان ما تقدمه بسيطا، وحتى لو لم تنتظر أي مقابل عليه، تظل لديك رغبة خفية في الحصول على الثناء من المحيطين بك، تلك رغبة طبيعية فكيف نشبعها؟

كيف بتسبب الانتظار في تعطيل حياتنا في أوقات كثيرة؟

الانتظار مرهق في حد ذاته، هو ما يجعل الوقت ثقيلا ومريرا، ولا يختلف أثر الإنتظار كثيرا بين أمر وغيره، فكل الإنتظار مر، ولكن لا يرهقنا الانتظار فحسب، بل أنه في كثير من الأحيان يشل حياتنا ويعطلها، فيجعلنا سجناء قليلي الحيلة دون جدوى.