تسعة شخصيات
الرئيسية » شخصيات سينمائية » مونيكا بيلوتشي .. المرأة الأكثر جاذبية في العالم

مونيكا بيلوتشي .. المرأة الأكثر جاذبية في العالم

سيرة حياة مونيكا بيلوتشي : نجمة إيطالية الأصل التي تُعرف بلقب المرأة الأكثر جاذبية حول العالم. فترى كيف كانت مسيرتها إلى السينما العالمية؟ وما سر لقبها؟

مونيكا بيلوتشي

مونيكا بيلوتشي هي واحدة من أشهر وأبرز ممثلات السينما العالمية المعاصرات، بدأت بيلوتشي مسيرتها الفنية في أوائل عقد التسعينيات من القرن الماضي، وتنامت شعبيتها على مستوى العالم مع بداية الألفية الجديدة من خلال مشاركاتها في العديد من الأفلام الهامة مثل ماتريكس وآلام المسيح وغيرها، فترى كيف كانت مسيرة مونيكا بيلوتشي نحو عالم الشهرة والأضواء؟ وما سر لقب المرأة الأكثر جاذبية الذي تحمله؟ ومن أطلقه عليها؟

مونيكا بيلوتشي .. من تكون؟

بدأت مونيكا بيلوتشي مسيرتها من خلال عروض الأزياء الإيطالية ومنها انطلقت إلى شاشات السينما العالمية.. فكيف كان طريقها بين هذا وذاك؟ وكيف استطاعت تحقيق تلك الشهرة التي تتمتع بها؟

الميلاد والنشأة :

في الثلاثين من سبتمبر عام 1964م وُلدت مونيكا بيلوتشي واسمها بالكامل مونيكا آنا ماريا بيلوتشي، وكان ذلك في وسط إيطاليا وتحديداً في مدينة تشيتا دي كاستيلو التابعة لإقليم أومبريا، ونشأت مونيكا في كنف أسرة إيطالية مسيحية تنتمي إلى الطبقة المتوسطة، وهي الابنة الوحيدة للزوجان الإيطاليان باسكوالي بيلوتشي وبرونيلا بريجانتي، وقد تلقت مونيكا بيلوتشي تعليمها الأساسي داخل المدارس المختلفة الواقعة في نفس المقاطعة الإيطالية التي شهدت ميلادها.

مونيكا بيلوتشي .. عارضة أزياء :

كانت عروض الأزياء هي السلم الذي ارتقته مونيكا بيلوتشي إلى عالم السينما، وقد بدأت بيلوتشي عملها في هذا المجال في وقت مبكر جداً من عمرها، حيث أنها كانت في الثالثة عشر تقريباً حين عملت كموديل إعلاني لصالح العديد من المجلات ووكلات الإعلان الإيطالية المحلية.

أحبت مونيكا بيلوتشي مجال عرض الأزياء وقررت أن تستمر في العمل به، وحين تجاوزت العشرين من عمرها انتقلت إلى مدينة ميلانو الإيطالية التي تعد مركزاً لكبرى بيوت الأزياء في أوروبا، وهناك تمكنت من العمل لصالح إحدى الوكالات الكبرى المتخصصة في أعمال تصميم وعرض الأزياء وهي Elit Model Management، وخلال عام واحد تمكنت بيلوتشي من تحقيق بعض الشهرة في هذا المجال، الأمر الذي مهد الطريق أمامها للتعاون مع عدد من بيوت الأزياء الفرنسية والأمريكية، كما ظهرت للمرة الأولى على أغلفة العديد من المجلات العالمية الشهيرة.

الاتجاه إلى السينما :

عرف مخرجو السينما مونيكا بيلوتشي من خلال مشاركاتها في عروض الأزياء وصورها على أغلفة المجلات، وجذبتهم ملامحها المميزة والجميلة والتي تجعلها مناسبة لتجسيد أدوار متنوعة، وبالفعل في عام 1990م ظهرت مونيكا بيلوتشي على الشاشة للمرة الأولى من خلال الفيلم الإيطالي Vita Coi figli وكرت التجربة مرة أخرى في نفس العام حيث شاركت في فيلم Briganti- Amore e liberta.

دراسة التمثيل :

استمرار مونيكا بيلوتشي في العمل كممثلة لم يكن بحثاً عن الشهرة أو المجد، فهي قد حققتهما بالفعل من خلال مشاركتها في عروض الأزياء العالمية، لكنها أحبت العمل في مجال السينما وأصبحت شغوفة به ومن ثم قررت أن تحترف التمثيل، ومن ثم قررت ألا تكتفي باجتهادها الشخصي وتوجيهات المخرجين، وتوجهت إلى المراكز التعليمية المتخصصة في إعداد الممثل وتلقت هناك تدريب عملي على أيدي مجموعة من المتخصصين في فن السينما، فتمكنت بذلك من تنمية موهبتها وإجادة التحكم في أدواتها، وهو ما انعكس بصورة إيجابية على مستوى أداءها التمثيلي الذي تطور سريعاً وبات يتسم بدرجة من النضج الفني.

الانطلاق :

نقطة التحول الحقيقية في مسيرة مونيكا بيلوتشي السينمائية كانت في منتصف التسعينيات، حيث لفتت أنظار المخرجين والمنتجين في هوليوود، فأسندوا إليها بعض الأدوار الصغيرة والمتوسطة في مجموعة من الأفلام الأمريكية، وساهم في انتشار مونيكا بيلوتشي ملامحها التي تميل بدرجة أكبر إلى الملامح الشرقية حيث البشرة الخمرية والشعر الأسود والعيون الداكنة، مما جعلها تحصل على العديد من الأدوار التي لا تليق بالممثلات الشقروات المنتشرات في هوليود.

أحسنت مونيكا بيلوتشي استغلال الفرصة وقدمت أداءً بارعاً من خلال الأفلام الأمريكية التي شاركت بها، وهو ما شجع المخرجين على إسناد مجموعة أدوار محورية أو مؤثرة في العديد من الأفلام الهامة، ومن خلال تلك الأفلام جذبت بيلوتشي أنظار الجماهير وحققت شهرة واسعة على مستوى العالم، ومن أبرز الأفلام التي شاركت بها ما يلي:

سلسلة ماتريكس The Matrix

آلام المسيح The Passion of the Christ

نابليون وأنا Napoleon and Me

الحياة الخاصة لبيبا لي The Private Lives of Pippa Lee

حبيبي.. تذكرني Remember Me, My love

الجوائز والترشيحات الفنية :

خلال سنوات نشاط مونيكا بيلوتشي الفني والتي بدأت في 1990م ومستمرة حتى اليوم تم ترشيحها للعديد من الجوائز الفنية الإيطالية والعالمية، وتمكنت من الفوز بالبعض منها بالفعل، ومن المفارقات الغريبة أن أهم وأبرز الجوائز التي حصدتها بيلوتشي كانت في عام 2003م ومنها الآتي:

جائزة النقابة الإيطالية للصحفيين والسينمائين لأفضل ممثلة عن فيلم Ricordati di me

جائزة Cinescape Genre Face عن مشاركتها في سلسلة ماتريكس

جائزة Nastro d’Argento لأفضل ممثلة مساعدة عن دورها في فيلم Remember Me, My love

مونيكا بيلوتشي .. الأكثر جاذبية :

تشتهر مونيكا بيلوتشي بالعديد من الألقاب على شاكلة المرأة الأكثر إثارة أو المرأة الأكثر جمالاً وغيرها، والسر في ذلك يرجع إلى تصنيف أكثر من مجلة مونيكا بيلوتشي ضمن قائمة النساء الأكثر جاذبية، حيث جاءت بيلوتشي في المركز 21 في قائمة مجلة Men’s Health لعام 2003م التي تضمنت اسماء 100 امرأة وصفتهن المجلة بالنساء الأكثر إثارة على مر العصور، ولم يكن ذلك التصنيف الأول من هذا النوع لـ مونيكا بيلوتشي ففي عام 2002م مُنحت لقب المرأة الأكثر جاذبية من خلال استفتاء عام أجراه موقع AskMen.

الإنجاز الفني :

تعد مونيكا بيلوتشي واحدة من الممثلات الأوروبيات القلائل ممن استطاعن اقتحام عالم هوليوود والحصول على أدوار رئيسية ومحورية في الأفلام التي تنتجها، الأمر الذي أعاد الأذهان إلى صوفيا لورين الإيطالية التي استطاعت التربع على عرش هوليوود لعقدين كاملين، ورغم أن بيلوتشي لم تصل للمكانة التي بلغتها لورين إلا أنها استطاعت تحقيق نجاحات لا يمكن إنكارها جعلت منها واحدة من أشهر نجمات السينما العالمية.

تصريحاتها حول الإلحاد :

كان الاعتقاد السائد بين الجماهير أن مونيكا بيلوتشي معتنقة للدين المسيحي، إلا أن صدمت الجميع بالتصريحات التي أدلت بها أثناء تصوير فيلم آلام المسيح، حيث قالت بأنها ولدت لعائلة مسيحية وأنها تكن الاحترام لجميع الأديان وتؤمن بحرية العقيدة، ثم قالت أنها تعتبر نفسها (لاأدرية) وأنها تؤمن بما أسمته طاقة الطبيعة أو طاقة الكون الخفية.

حياتها الخاصة :

تعد مونيكا بيلوتشي من النجمات التي رُوجت حولهن العديد من الشائعات، وأغلب تلك الشائعات كانت تتعلق بصدقاتها وعلاقاتها العاطفية مع أشخاص داخل وخارج الوسط الفني، ألا أن بيلوتشي كانت دائماً ما تخرج إلى وسائل الإعلام لتقوم بنفي تلك الشائعات الكاذبة ومهاجمة مروجيها.

العلاقة المؤكدة في حياة مونيكا بيلوتشي هي علاقة زواجها من الممثل الفرنسي الشهير فينسينت كاسل نجم فيلم البجعة السوداء Black Swan أمام ناتلي بورتمان. علاقة بيلوتشي بكاسل بدأت في عام 1996م حيث ألتقيا خلال مشاركتهما في فيلم The Apartment، ونشأت بينهما علاقة صداقة قوية سرعان ما تحولت إلى قصة حب، وتناقلت وسائل الإعلام في تلك الفترة أخباراً تفيد بتواعد النجمين، وفي عام 1999م أعلن الثنائي الهوليودي زواجهما ورُزقا بابنتين هما ديفا المولودة في 2004م وليوني المولودة في 2010م، ولكن في عام 2013م أعلنت مونيكا بيلوتشي خبر انفصالها عن فينسينت كاسل نهائياً دون إبداء أسباب لذلك.

محمود حسين

محمود حسين، مدون وقاص مصري، خريج كلية الآداب جامعة الإسكندرية، الكتابة بالنسبة لي ليست مهنة، وأري أن وصفها المهنة امتهان لحقها وقدرها، فالكتابة هي المتعة، وهي السبيل لجعل هذا العالم مكان أفضل

أضف تعليق

2 × ثلاثة =