شبح آن ووكر يعود من الموت ليكشف للعالم عن من قتلها

شبح آن ووكر واحد من أشهر قصص الأشباح الإنجليزية في القرن السابع عشر الميلادي، إنها قصة عن كيفية رجوع روح الضحية لتكشف عن قاتلها وتتحقق العدالة.

0 621

قصة شبح آن ووكر هي قصة مثالية للأشباح، وقعت أحداثها في القرن السابع عشر في إنجلترا. فطالما تساءل الناس عن حقيقة وجود الأشباح، وكانت دائمًا تصوراتهم أنهم لا يعودون في الظهور إلا لو كان هناك هدف يجب تحقيقه أولًا. فمن بين مليارات من ماتوا في التاريخ، قليلون فقط هم من يعودون، حتى في قصص الفلكلور الشعبي. وأكثر الأهداف شيوعًا لعودة الأشباح هي لتحقيق العدالة التي لم يجدوها في الأرض قبل موتهم. وكما الحال في قضية آن ووكر، فقد ترجع الضحية للكشف عن قاتلها الحقيقي، ثم ترتاح روحها في تربتها. نجد قصة شبح آن ووكر مذكورة في كتاب بعنوان “قصص الأشباح من شمال إنجلترا” لكاتبه “جورج وايت”. ومن المفترض أنه نقل القصة كما هي من أفواه السكان المحليين الذين يثقون بوقوع القصة كما هي.

بداية أحداث القصة

عام 1632 شمال إنجلترا، في مدينة دورهام تحديدًا خارج بلدة “شارع شيستر لي”. والبلدة تسمى بهذا الاسم نسبة إلى شارع شيستر الروماني التاريخي الذي يمر من خلالها. تبدأ قصتنا مع “ويليام ووكر”. رجل أرمل كبير في السن فاحش الثراء، يعيش في بيته الكبير خارج البلدة. بعد موت زوجته، استأجر فتاة شابة جميلة تدعى “آن ووكر” لتكون له مدبرة منزل، وتساعده في تنظيم أمور حياته. وهي على صلة قرابة منه ليست بالبعيدة.

أصبحت علاقة ويليم وآن شديدة القرب، وتحولت إلى علاقة عاطفية. وبعد عدة شهور أصبح من الواضح جدًا لأهل البلدة بأن آن حامل، على الرغم من أنها غير متزوجة. وكان لدى الجميع معرفة تامة بمن هو الأب بالتأكيد. لذلك أرسل ويليم آن إلى بيت عمتها في شارع شيستر لي، وكان من المقرر أن تبقى هناك إلى أن تضع المولود. وذلك لإخفاء الفضيحة عن أهل البلدة والقرية. وكان هذا في شهر مارس من نفس العام.

موت آن ووكر

بعد ثلاثة أسابيع من بقاء آن ووكر في منزل عمتها، ذهب ويليم ومعه رجل خشن الملامح يدعى “مارك شارب” لزيارتهم. مبررًا أنه وجد منزل أفضل لإقامة آن في مدينة دورهام، ووظيفة مارك هو أن يصاحب آن إلى منزلها الجديد المجهز بأفضل وسائل الراحة. وبعد جدال مع العمة، اقتنعت وتركت آن لتذهب مع هذا الرجل. ولكن آن ووكر المسكينة، لم يشاهدها أي شخص منذ أن خرجت من منزل عمتها في ذلك اليوم. على الأقل لم يشاهدها أحد لمدة أسبوعين قبل عودة ظهور شبح آن ووكر.

ظهور شبح آن ووكر

في يوم السبت بعد أسبوعين من اختفاء آن ووكر، كان يعمل طحان يدعى “جيمس غراهام” في مطحنه لوقت متأخر من الليل بمفرده. وهو طحان يعيش بالمنطقة. حين ظهرت له آن ووكر، ولم يكن يعرفها ولكنه رأى شكل لفتاة شابة تقف وسط الطحين في المطحنة. اقترب جيمس أولًا ليشرح لتلك الشابة أن الوقت متأخر وهو لا يمتلك أي دقيق للبيع. وكلما اقترب أكثر كلما شعر بالخوف وبدأت رؤيته بالوضوح. رأى جيمس أن آن خائفة جدًا، كما أن ملابسها تدل على إنها منقوعة بالماء. وقطرات الماء تتقطر منها على أرضية المطحنة. جسمها كله مغطى بالماء، وشعرها يبدو عليه البلل الشديد. كما أمكنه في ظلام الليل من رؤية جروح صعبة جدًا في كامل جسدها والدماء تنفر منهم. وكان وجهها وكتيفيها مغطيان بالدماء.

ماذا يريد شبح آن ووكر؟

مع هذا المظهر المرعب، سأل جيمس زائرته عن سبب وجودها بصوت مرتعب. وعن كيفية إصابتها بتلك الجروح، أكانت عن طريق حادثة؟ فقالت آن ووكر بصوت منخفض وضعيف: “لا لم تكن حادثة، بل هي جريمة قتل على يد مارك شارب بتعليمات من ويليم ووكر”.

وشرحت له آن، أنها بعدما خرجت مع مارك من بيت عمتها، ذهب بها إلى مكان خالي بالقرب من منجم فحم. وهناك ضربها من الخلف بفأس حادة، ثم ألقى بها في المياه بالقرب من المنجم، والتي ما زالت موجودة هناك. وأن مارك حاول التخلص من بقع الدماء على حذاء وجواربه فلم يستطيع، فألقى بهم في جدول مياه قريب. وأن على جيمس أن يخبر السلطات بهذا الكلام حتى تأخذ العدالة مجراها وتستريح روحها أخيرًا. وتنتقم لموتها بهذه الطريقة البشعة، وظلم ويليم لها.

دور جيمس غراهام

بعد المرور بتلك التجربة المرعبة، تردد جيمس في إخبار السلطة خوفًا من وقوعه في المشاكل. ورأت آن هذا التردد في عينيه. فأخبرته أنها ستظل تطارده مدى حياته إن لم يخبر السلطة ويساعدها. رغمًا أنه لا يعرف لماذا اختارته هو بالأخص دونًا عن جميع سكان البلدة. فوعدها جيمس بأنه سيذهب للسلطات. ثم اختفت آن ووكر في الهواء. تاركًا بقعة من المياه مكان قدميها فقط، دليل على حقيقة وجودها في هذا المكان.

عاد جيمس إلى منزله وأخبر زوجته عما حدث. وهي ذاتها كانت متشككة في حقيقة مقتل آن على يد ويليم. لأن الإشاعات كانت بالفعل منتشرة بين نساء البلدة كلها. ولكنها أخبرت زوجتها أنه لابد أن يتوهم، ويبدو أنه سمع كلام الإشاعات وتخيل شبح آن ووكر تحكي له تلك القصة. كما أن الوقوف في وجه رجل غني مثل ويليم ووكر، هو أمر صعب وبه الكثير من المشاكل. وفكر جيمس في أخذ نصيحة زوجته.

في يوم الاثنين التالي، ذهب إلى المطحن، ليجد بقعة المياه الداكنة ما زالت موجودة على الأرض لتثبت وجود آن ووكر بهذا المكان. فقام بمسحها من الأرض جيدًا، وأكمل عمله بشكل طبيعي لمدة ساعة. وعندما مر مجددًا بمكان بقعة، وجدها من جديد وكأنه لم يمسحها أبدًا بل زادت في لونها الداكن. وكلما حاول مسحها عاودت الظهور، وكأنها تذكره بوعده. وبعد عدة ليالي رأى جيمس شبح آن ووكر من جديد. هذه المرة تتكلم بصوت حاد ومرعب. وأخيرًا استسلم لرغباتها وذهب ليخبر السلطات المعنية بالأمر كله.

تحقيق العدالة

بدأت فرق الشرطة في البحث عن جثة آن ووكر في المكان التي وصفته إلى جيمس. فوجدوا الجثة تمامًا كما ذكرت. وبالقرب من المنطقة وجدوا الحذاء والجوارب الخاصة بمارك. وعلى الفور تم القبض على مارك شارب، الذي اعترف بجريمته البشعة. واعترف أيضًا أن ويليم ووكر دفع له مبلغ 10 جنية استرليني لتنفيذ المهمة. وهو مبلغ كبير بذلك الوقت. فتم القبض أيضًا على ويليم.

تم الحكم عليهما بالإعدام سويًا. ونُفذ الحكم في ليلة باردة من نوفمبر من نفس العام. عاد جيمس إلى عمله في سلام، ولم تظهر بقعة المياه مجددًا على أرضه. كما دُفنت جثة آن ووكر في مدافن قريبة، ورقدت في سلام ولم تعد للظهور مجددًا بعد تحقيق انتقامها.

ختام

قتل ويليم وآن ووكر، حقيقة من حيث أحداث الجريمة والوقائع وإعدام ويليم. أما عن كيفية اكتشاف الجريمة فلا نستطيع الجزم بأنها تمت بتلك الطريقة الموصوفة في القصة مع الطحان جيمس. البعض يصدق في وجود الأشباح ورغبتهم بالعدالة، والبعض الأخر يكذب الأمر. لك القرار عزيزي القارئ.

الكاتب: أيمن سليمان

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

3 × 2 =

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد