تسعة اولاد
الرئيسية » تجارب » التذوق دون الشم : ما يمنحك القدرة على تمييز النكهات؟

التذوق دون الشم : ما يمنحك القدرة على تمييز النكهات؟

التذوق هل تستطيع أن تقوم به بدون حاسة الشم؟ تختلف نكهات الأطعمة مع اختلاف أنواعها. ويفضّل الإنسان، بطبيعته، نكهات على غيرها

التذوق

التذوق هل تستطيع أن تقوم به بدون حاسة الشم؟ تختلف نكهات الأطعمة مع اختلاف أنواعها. ويفضّل الإنسان، بطبيعته، نكهات على غيرها. ولكن ما الذي يمنحنا القدرة على تمييز هذه النّكهات؟ ستكتشف عند قيامك بختبار تجربة التذوق دون الشم ، ما لم تكن تتوقّعه!

خطوات تجربة التذوق دون الشم :

أنت بحاجة إلى :

  •  قطعة مقشّرة من البطاطا.
  • قطعة مقشّرة من التّفاح، على أن تكون مشابهة بالشّكل والحجم للبطاطا، حتّى لا تستطيع أن تميّزهما.

التّعليمات :

  1. أغمض عينيك وقم بتبديل أماكن البطاطا والتّفاح إلى ألّا تميّز أيّ منهما هي ماذا.
  2. سدّ أنفك وكُلِ القطعتين. هل نجحت بالتّمييز بينهما؟

ماذا يجري ؟

حين تسدّ أنفك وتأكل، سيصعب عليك أن تميّز بين التّفاح والبطاطا. وذلك يعود إلى اتّصال فمك وأنفك عبر الممرّ الهوائيّ عينه، فتميّز النّكهة والرّائحة في آنٍ واحد. وباستطاعة حاسّة التّذوّق أن تميّز وحدها النّكهات الحادّة، والمالحة والمرّة كما السّكّر، وحين تعمل مع حاسّة الشّمّ، تستطيع أن تميّز النّكهات الأخرى جميعها.

إن أضعفت حاسّتي الشّمّ والنّظر، فأنت تحدّ من قدرة دماغك على التّفريق بين بعض النّكهات والأطعمة.

منال ماجد

حاصلة على بكالريوس هندسة، أحب الكتابة والقراءة.

أضف تعليق

11 + اثنا عشر =