اسابيع الحمل

الأسبوع 23 من الحمل : إرشادات وحقائق

في الأسبوع 23 من الحمل تتطور أوعية الطفل الدموية في رئتيه، ويبدأ التأقلم مع الأصوات المألوفة. قد تظهر علامات التمدد عليك في البطن والفخذين والثديين. تعرفي على 23 أسبوع من الحمل وما يحدث للجنين وللأم خلال أسبوع الحمل 23 بالإضافة الى نصائح الأسبوع


ببلوغك الأسبوع 23 من الحمل تكونين قد وصلت إلى المحطة السادسة من رحلة حملك الشاقة، في الوقت الذي أصبح صغيرا أكبر مما كان عليه بكثير. وفي زيارتك للطبيب، يمكنك رؤية هذا الصغير بشكل أكثر وضوحا، لأن وجهه أصبح واضح المعالم، كما أن شعره أصبح ينمو ويظهر على رأسه. ولعل تنظيم روتين النوم والاستيقاظ لديه يجعلك تعرفين ما إذا كان نائما أم مستيقظا في معظم الأوقات. وعن التطورات التي تطرأ على الجنين وعليك، عزيزتي الأم، وكيفية التعامل مع هذه التغيرات نكتب لك في هذا المقال.

  • انت في الثلث الثاني
  • انت في الشهر السادس
  • عدد الأسابيع المتبقية : 17

ما يحدث للجنين خلال الأسبوع 23 من الحمل

الجنين في الأسبوع الثالث والعشرون من الحمل

منذ الأسبوع الماضي، ينمو الجنين بمعدل حوالي 80 جراما؛ وبالتالي فإن وزنه الكلي في الأسبوع 23 من الحمل حوالي 600 جراما وطوله حوالي 30 سم. ولا زالت كمية المياه الكبيرة حوله واتساع المساحة الخالية يسمحان لك بالتحرك بمنتهى الحرية؛ ولذا فهو يقوم بلمس وجهه بيديه، ويمص إصبعه في بعض الأحيان. ولكن هناك من الأمور التي قد تحجم حركة الجنين على الرغم من كون المساحة كافية والسائل السلوي كثير، مثل تمركز المشيمة في الجزء الأمامي من الرحم؛ وفي هذه الحالة نادرا ما تشعر الأم بحركات جنينها. ويمكن مشاهدة كل هذه التطورات عبر الموجات الصوتية إذا أمعنا النظر.

وطالما أن الجنين لا زال في مرحلة تكوين العظام، فهو يحتاج لكميات كبيرة من الكالسيوم وفيتامين د3، بما يعادل أربع وحدات من الكالسيوم، والوحدة هنا تعني كوبا من الحليب أو الزبادي أو قطعة جبن قريش كبيرة. ولا زال التطور يحدث لجميع الحواس التي تعمل منذ أسابيع عدة، مثل حاسة السمع التي تتجاوز مرحلة سماع الأصوات الداخلية، كقلب الأم وحركات الجهاز الهضمي والأمعاء، إلى التنبه إلى الأصوات الخارجية، كصوت الناس تتحدث أو الضوضاء أو غير ذلك مما يحيط بالأم من أصوات. وبعد تمام نمو البنكرياس، يقوم بإفراز الهرمونات في الأسبوع 23 من الحمل بجسم الصغير.

ما يحدث للأم خلال الأسبوع 23 من الحمل

الأم في الأسبوع الثالث والعشرون من الحمل

في الأسبوع 23 من الحمل أنت لا زلت في المرحلة المريحة الممتعة،؛ ولذا فمن المفترض أن حالتك النفسية والمزاجية على ما يرام. وفي هذا الأسبوع يكبر حجم رحمك بمعدل سنتيمتر واحد في اتجاه السرة؛ ومع كبر حجم الرحم يكبر جنينك ويشعرك بحركاته أكثر وأكثر. ولكن مع الأسف، فإن هذا الشعور الممتع سيتلاشى قريبا؛ فبدءا من الأسبوع 23 من الحمل وفي الأسابيع المقبلة سوف يزيد الشعور بالتعب لديك لعدة أسباب؛ وهذه الأسباب تشمل تغير الهرمونات الذي يقوم بدوره بإضعاف عضلات جسمك، وانخفاض ضغط الدم بشكل دائم مستمر، وانخفاض مستوى الهيموجلوبين بشكل كبير. وبالطبع سيتطلب القيام بأي عمل بذل المزيد من الجهد والتنفس.

وبالنسبة لطبيعة النوم في الأسبوع 23 من الحمل وما يليه من أسابيع، فمن المفترض أنك الآن تعانين من مشاكل عديدة، وقد تكون قد بدأت قبل ذلك بعدة أسابيع. ولا يمكنك على الإطلاق النوم على بطنك. ولعلك تلاحظين التغير الكبير الذي أصبح ظاهرا على شكل جسمك، فقد اكتسبت من 5 إلى 7 كيلو جرام، في المتوسط، منذ بداية حملك. ونظرا لأن حجم بطنك في تزايد مستمر، قد تبدأ علامات تمدد الجلد في الظهور عليه، فلا تجزعي، فهذه العلامات إن ظهرت وقت الحمل تتلاشى بشكل تدريجي بعد الولادة. ربما تشعرين في هذه الفترة بآلام الولادة الكاذبة، آلام براكستون هيكس؛ ولكن اطمئني، فلن يشعر جنينك بشيء من هذا.

وعلى الرغم من ارتياحك التام من الغثيان الذي كان يلازمك طيلة الثلث الأول من الحمل، ربما يكون الهضم لديك في الأسبوع 23 من الحمل أكثر صعوبة؛ وذلك لأن جنينك في رحمك يقوم بالضغط على قنوات الجهاز الهضمي، مما يسبب عسرا في الهضم واضطرابات في المعدة والأمعاء، كالإسهال والإمساك. كذلك يؤدي ضغط الجنين على الجهاز الهضمي إلى بطء انتقال الغذاء من أحد أعضائه إلى العضو الآخر؛ مما يؤدي إلى ارتجاع السوائل بالمعدة إلى الفم ثانية. ومما يزيد حدوث هذه الظاهرة هو أن تأثير الهرمونات يسبب الآن ارتخاء بالعضلات، بما فيها عضلات الجهاز الهضمي؛ الأمر الذي يجعل فم المعدة مفتوحا بشكل دائم، فيسهل خروج الطعام منه. ونظرا للضغط الذي يسببه الرحم بما يحوي، فإن الأوردة في قدمك ستصبح منتفخة بعض الشيء؛ الأمر الذي يسبب الشعور بوخزة تحت الجلد بسبب ضغط الماء على الأعصاب. وهذه المشكلة لا علاج لها سوى الإكثار من شرب المياه لتنشيط الدورة الدموية وتخفيف حدة التورم.

نصائح الأسبوع 23 من الحمل

  • كوني دائمة الحرص على إجراء الفحوصات الروتينية التي تقومين بها من بداية الحمل.
  • توخي الحذر دائما عند الانحناء وعند رفع جسمك، حتى لا يصاب ظهرك بأذى.
  • عليك ممارسة أنواع خفيفة من التمارين الرياضية، مثل المشي والتمدد والسباحة واليوجا.
  • إن كنت لم تواظبي على دهن بطنك بالكريمات والزيوت المرطبة في أسابيع الحمل الماضية، لا بد من البدء في ذلك من الآن، حتى يلين الجلد ويصبح أكثر مرونة.
  • ينصح الخبراء بزيادة استهلاك عنصر الزنك وفيتامين سي في غذائك في هذه المرحلة، فهما يساعدان على الحفاظ على الجلد وحمايته.
  • لأن ظاهرة رجوع السوائل من المعدة تبدأ في الأسبوع 23 من الحمل وتستمر لفترة من الوقت، فحري بك عدم الاستلقاء مباشرة بعد تناول الطعام.
  • يجب أن تواصلي في الأسبوع 23 من الحمل أيضل الحفاظ على تناول المكملات الغذائية، مثل حمض الفوليك والحديد والألياف.
  • قومي بتوطيد العلاقة بينك وبين صغيرك، وذلك بالتحدث إليه ومداعبته بأنامل أصابعك بحنان ورقة، لتختبري مدى تفاعله معك وحبه لذلك.
  • عليك التفكير في قيمة الأمومة حتى يساعدك ذلك على التغاضي والتغافل عن المتاعب التي من المتوقع أن تواجهيها في هذه المرحلة من الحمل.
  • لأن جسمك الآن يحتبس كميات كبيرة من الماء، ما يسبب انتفاخا بيديك وقدميك، قومي بشرب الماء بشكل وافر حتى يسهل على الجسم التخلص من الماء والأملاح تحت الجلد.
  • كما يمكنك ارتداء جراب الدوالي الذي يباع في الصيدليات، خاصة إن كنت تقومين بنشاطات تتطلب منك الوقوف طويلا.
  • لأجل تفادي الإصابة بالدوالي التي غالبا ما تصاحب هذه الفترة من الحمل، يمكنك القيام بروتين رفع القدمين لأعلى لمدة 10 دقائق يوميا؛ فهذا يساعد على عودة الدم للتدفق في الشرايين والأوردة حتى لا يحدث انسداد بها.
  • أخيرا، سيدتي، أقول لك إن حلم الأمومة حلم كبير للغاية، لذا فهو يتطلب منك بذل مجهود أكبر. ولكن ما يميز كل مجهود ستقومين به من أجل جنينك الصغير أنه نابع من حبك له؛ وما تقدمينه بحب لن يكون مرهقا بالنسبة لك.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق
إغلاق