تسعة
الرئيسية » حياة الأسرة » أبوة وأمومة » ولادة الأطفال التوائم : كيف تتعاملين معها كأم بكفاءة واحترافية ؟

ولادة الأطفال التوائم : كيف تتعاملين معها كأم بكفاءة واحترافية ؟

ولادة الأطفال التوائم قد تكون من الأمور المخيفة لبعض الأمهات، لكن ببعض من التدبير يمكن أن تكون تجربة ممتعة جدًا وتجلب الكثير من السعادة في البيت الأسري.

ولادة الأطفال التوائم

قد يكون ولادة الأطفال التوائم من أكثر الأشياء التي تبعث السعادة على الزوجين، لكن الأمر يحتاج بعض الاهتمام قبل وأثناء وبعد الولادة، يجب عليك أن تهتمي بنفسك للغاية في تلك الفترة وأن يكون لديك إدراك بأن هذه الولادة مختلفة عن سابقتها وقد تكون صعبة بعض الشيء، أنت تحتاجين إلى الحفاظ على نظام غذائي صحي طوال فترة الحمل، ويجب أن يكون هناك دعم معنوي من جانب زوجك، في تلك النصائح البسيطة التالية سنتعرض إلى أهم تلك النصائح وكيف تتعاملين مع ولادة الأطفال التوائم بالشكل الصحيح.

ولادة الأطفال التوائم : الطريقة الصحيحة للتعامل

حافظي على نظامك الغذائي

تذكري أنك الآن تحتاجين إلى أكل لثلاثة أشخاص وليس لشخص واحد، فأنت تحتاجين إلى تغذية نفسك وإلى تغذية طفليك التوأم، يجب أن يشمل نظامك الغذائي في هذه المرحلة الأطعمة التي تحتوي على حمض الفوليك والأطعمة المصنعة والمشتقة من حمض الفوليك الخاص بفيتامين ب، وهو مكون أساسي أثناء مرحلة الحمل، حيث يمنع الاضطرابات الحادثة في المخ وفي الحبل الشوكي، وكذلك التقطعات التي تحدث في الأعصاب بشكل عام، يجب أن تعرفي أن عدم وجود حمض الفوليك في الأطعمة التي تتناوليها في هذه الفترة الحرجة قد يسبب الكثير من الأضرار فيما يخص ولادة الأطفال التوائم ، بشكل عام يجب أن يحتوي نظامك الغذائي على سندويتشات الفراخ والجمبري والحبوب والبيض والحمص وفاكهة الببايا.

تمرني بانتظام

بالرغم من أنك لا تحملين توأمك بين يديك الآن، إلا أنك تحتاجين إلى التمرن باستمرار وأن تتبعي برنامج التمرين الذي يخبرك به طبيبك، يمكنك أن تقومي ببعض الأمور الخفيفة مثل التمشي مع كلبك أو كلب جيرانك، أنت تحتاجين إلى أنشطة بسيطة كهذه وتجعلك تشعرين بالراحة، لكن انتبهي من ألا يقوم الكلب بشد الطوق المربوط بالحبل الذي تمسكيه به، فقد يؤثر هذا على عضلات جسدك بشكل كبير، يمكنك كذلك أن تقومي بقيادة دراجتك لفترات قصيرة، لكن الأهم ألا تقومي بإجهاد نفسك بدرجة زائدة وأن تعرفي الحد الأقصى المناسب لحالتك في تلك الفترة من خلال المتابعة المستمرة مع طبيبك، كما أن اليوجا قد تكون مفيدة للغاية للتغلب على كافة المشاكل التي قد تواجهك عند ولادة الأطفال التوائم ، فأنت تحتاجين إلى بعض الاسترخاء في هذه الفترة.

الزيارات المنتظمة للطبيب قبل ولادة الأطفال التوائم

اذهبي إلى الطبيب باستمرار للقيام بالأشعة الصوتية (تخطيط الصدى أو الصونوجرام) لتتأكدي من أطفالك التوائم في حالة جيدة، هذه النقطة هي أساسية للغاية لاطمئنانك وراحتك الشخصية، كذلك فإن بعض النساء يقمن بالاحتفاظ بصور الأشعة الصوتية وتطوراتها المختلفة لنمو الأطفال ووضعها في ألبوم العائلة، قد تكون هذه فكرة مبتكرة وممتازة للغاية وستسعد أطفالك في المستقبل. حافظي طوال الوقت على اتصالك مع طبيبك لسؤاله عن كافة الأمور التي تواجهيها، وعلى الأقل فيجب أن تذهبي إلى الطبيب بمعدل مرتين أسبوعيًا في المراحل المتأخرة من الحمل، وعند ذهابك إلى المستشفى في الفترة التي تسبق الحمل مباشرةً، يجب أن تكون لديك كافة الأمور التي تحتاجيها للاستخدام الشخصي في حياتك اليومية مثل أدوات النظافة الشخصية الأساسية وبعض الملابس. ضعي في الاعتبار أمرًا هامًا، وهو أن ولادة الأطفال التوائم قد تمر ببعض الأمور السيئة في بعض الأحيان مثل أن يكون الأطفال غير مكتملي النمو، لكن لا يجب أن تقلقي نفسك إذا ما حافظت على كل النصائح السابقة التي ذكرناها.

في نهاية المطاف، يجب أن تعرفي أنك ستحتاجين إلى قراءة أكثر عن ولادة الأطفال التوائم وأن تبحثي عن المعلومات من المصادر الطبية المضمونة وأن تسألي باستمرار الخبراء والمتخصصين في ولادة الأطفال. ويجب أن تستعدي للمرحلة التالية وهي مرحلة الاعتناء بالأطفال التوائم وقد تكون شيئًا جديدًا تمامًا في حياتك.

علي سعيد

كاتب ومترجم مصري. أحب الكتابة في المواضيع المتعلقة بالسينما، وفروع أخرى من الفنون والآداب.

أضف تعليق

ثلاثة × 3 =