منتخب هولندا

لم يدخل منتخب هولندا النسخة الأولى من كأس العالم نظرًا لعدم اهتمامه بالبطولة في ذلك الوقت، ولكن من النسخة الثانية مباشرة دخلت هولندا التصفيات وتمكنت من الصعود إلى نهائيات كأس العالم وذلك عام 1934، ولكنها خسرت من الدور النهائي لتودع البطولة سريعًا، ثم تأتي نسخة 1938 وهي تعتبر شبيه بالنسخة التي قبلها في سرعة الخروج من البطولة، ثم لم تشارك هولندا في نسخ 1950 و1954، ولم تتمكن من تخطي تصفيات كأس العالم في النسخ الأربع التالية لتغيب مدة طويلة عن البطولة وتطل علينا بثوبها الجديد، فقد أتت هولندا في عام 1974 بأسلوب جديد يدعى الكرة الشاملة وهي يعني البعد عن اللعب الفردي وإعطاء كل لاعب في أرضية الملعب حقه ليؤدي دوره على أكمل وجه كما هو مطلوب منه، وتمكن الهولنديين من خلال تلك الطريقة الصعود إلى الدور النهائي في تلك النسخة ولكنهم تعثروا أمام الماكينات الألمانية وخرجوا كوصيف البطولة، وتكررت هذه المأساة في النسخة التالية عام 1978 وهكذا حتى يومنا هذا لم يتمكن منتخب هولندا من حصد اللقب ولو لمرة واحدة في تاريخه.

منتخب هولندا الوصيف في عام 1974

منتخب هولندا منتخب هولندا الوصيف في عام 1974

بعدما خرج منتخب هولندا من الدور الأول في كأس العالم نسختي 1934 و1938 لم يشاركوا بعدها إلا في عام 1974، حيث أنهم قد امتنعوا عن المشاركة في نسختي 1950 و1954 وتعثروا في الصعود في الأربع نسخ التالية، وقد دخل منتخب هولندا نسخة 1974 في ثوبه الجديد وبطريقته المتميزة الكرة الشاملة ومحواها أن كل لاعب له دور معين عليه أن يؤديه على أكمل وجه ولا مجال للفلسفة أو إظهار الفنيات والمهارات، وبرغم غرابة تلك الطريقة إلا أنها قد أثرت بشكل كبير على شكل المنتخب الهولندي فبعدما كن يخرج من الدور الأول أصبح يصعد للأدوار النهائية وكان على وشك تحقيق اللقب ثلاثة مرات، بداية أجريت بطولة كأس العام 1974 فوق الملاعب الألمانية وقد وقعت هولندا في المجموعة الثالثة ومعها السويد وبلغاريا والأوروغواي، تمكنت من الفوز في لقاءين وتعادلت في لقاء واحد جعلها في المركز الأول بمجموعتها لتصعد بذلك إلى الدور الثاني.

- إعلانات -

وفي هذا الدور استطاعت أن تصعد منه كأول المجموعة أيضًا لتلعب في النهائي مع منتخب ألمانيا صاحب الأرض والجمهور، وقد أحرزت هولندا الهدف الأول في اللقاء تحديدًا بالدقيقة الثانية من الشوط الأول عن طريق اللاعب يوهان من ركلة جزاء، ولكن ما لبث أن أحرز المنتخب الألماني هدفين متتاليين ليفوز باللقاء ويتمكن من حصد لقب كأس العالم في تلك النسخة، وبذلك تخرج هولندا كوصيف تعيس بالرغم من أداءه الجيد والعجيب بعد غياب طويل.

الوصيف في عام 1978

في النسخة التالية مباشرة حصل منتخب هولندا على مركز الوصيف للمرة الثانية على التوالي وبذلك تزداد حظوظه السيئة في بطولة كأس العالم، بداية قد أقيمت هذه النسخة على ملاعب الأرجنتين وفيها وقعت هولندا في المجموعة الرابعة، وقد تمكنت من الصعود كثاني المجموعة بعد فوز وخسارة وتعادل، لتأتي الجولة الثانية وفيها تمكن المنتخب الهولندي من الفوز في لقاءين على النمسا وألمانيا والتعادل مع إيطاليا، ليصعد بذلك أول مجموعته وهذا ما يعني تأهله للدور النهائي من بطولة كأس العالم، فقد كانت البطولة في هذه الآونة مقسمة إلى ثلاثة أدوار الأول والثاني مجموعات والثالث هو النهائي وتحديد المركز الثالث والرابع، وفي الدور النهائي قابل منتخب هولندا نظيره الأرجنتيني صاحب الأرض والجمهور أيضًا في ظروف مشابه لمباراة ألمانيا في الدور النهائي من النسخة الماضية، وقد مُنيت هولندا بهزيمة قاسية بثلاثة أهداف مقابل هدف بالرغم من انتهاء شوطي المباراة بهدف لكل منتخب.

إلا أن الوقت الإضافي كان من نصيب الأرجنتين حيث أحرزت هدفين متتاليين في الدقيقة مائة وخمسة ومائة وستة عشر، وبذلك تفوز الأرجنتين بالبطولة الأولى لها عام 1978 ويأخذ المنتخب الهولندي الوصافة للمرة الثانية على التوالي من صاحب الأرض والجمهور، وهذا إن دل فإنما يدل على الحظ العاثر الذي يلازم الهولنديين في كل نسخة من نسخ كأس العالم.

منتخب هولندا الوصيف في عام 2010

في نسخة كأس العالم عام 2010 والتي أقيمت في جنوب إفريقيا تمكن المنتخب الإسباني من الفوز بها على حساب منتخب هولندا الذي خرج كوصيف من تلك النسخة أيضًا وهي المرة الثالثة في تاريخه، وقعت هولندا في تلك النسخة بالمجموعة الخامسة مع منتخبات اليابان والدنمارك والكاميرون، وقد تمكنت من الفوز على الدنمارك في أول لقاء بهدفين دون رد، ثم فازت على اليابان بهدف مقابل لا شيء، وأخيرًا فازت على الكاميرون بهدفين مقابل هدف، وبذلك تصعد كأول مجموعتها إلى دور الستة عشر لتلاقي منتخب سلوفاكيا، وقد استطاعت الفوز عليه بهدفين مقابل هدف لتنتقل إلى دور ربع النهائي وتلاقي حامل اللقب خمسة مرات من قبل وهو المنتخب البرازيلي، وفي مفاجأة من العيار الثقيل تحقق هولندا نصرًا ثمينًا بهدفين مقابل هدف وتنتقل بتلك النتيجة إلى نصف النهائي، في هذا الدور كانت الأوروغواي تنتظر هولندا لتقصيها من البطولة ولكنها لم تتوقع الأداء القوي الذي قدمه الهولنديين.

حيث أنهم تمكنوا من الفوز على الأورغواي بثلاثة أهداف مقابل هدفين في مباراة حامية الوطيس لم تُحسم إلى في أخر عشرين دقيقة من اللقاء، وهكذا تصعد هولندا إلى الدور النهائي لتقابل منتخب إسبانيا في مباراة غلب عليها الطابع التحفظي والدفاعي، حتى خطف الإسبان الهدف الأول والوحيد لهم في اللقاء خلال الدقيقة الثالثة والسبعين، وبذلك تحقق إسبانيا اللقب الأول لها من تلك البطولة ويخرج منتخب هولندا خالي الوفاض للمرة الثالثة من نهائي كأس العالم.

المركز الرابع عام 1998

منتخب هولندا المركز الرابع عام 1998

شارك منتخب هولندا في بطولة كأس العالم عام 1998 وتمكن من الوصول إلى المربع الذهبي في تلك النسخة ولكنه لم يستطع إحراز سوى المركز الرابع، بداية قد وقعت هولندا في المجموعة الخامسة مع منتخبات المكسيك وبلجيكا وكوريا الجنوبية، وقد تمكنت من الصعود من جور المجموعات كأول مجموعتها لتنتقل بذلك إلى دور الستة عشر، وفي هذا الدور قابلت يوغوسلافيا وتمكنت من الفوز عليها بهدفين مقابل هدف، وفي دور ربع النهائي فازت على الأرجنتين بنفس النتيجة أيضًا، ولكنها مُنيت بهزيمة مؤسفة من منتخب البرازيل بركلات الترجيح أربعة مقابل أثنين، لتلعب على المركز الثالث والرابع ثم تهزم أيضًا من كرواتيا بهدفين مقابل هدف، لتأخذ بذلك المركز الرابع في تلك النسخة.

- إعلانات -

المركز الثالث عام 2014

في كأس العالم عام 2014 والذي أقيم بالبرازيل تمكن منتخب هولندا من حصد المركز الثالث فيه بعد الفوز على البرازيل بثلاثة أهداف دون رد، وقد كانت مسيرة هولندا في تلك النسخة هي مشابه بدرجة كبيرة لنسخة 1998 ولكن الفرق بينهما هو تغيير المراكز في النسختين، فالأولى كان المركز الرابع من نصيب هولندا والثانية كان المركز الثالث من نصيبها.

ترك الرد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا

سبعة + ستة =