مكعبات الكركم

مكعبات الكركم يُمكنكِ سيدتي الآن تحضيرها في المنزل بكُل سُهولة من أجل مُعالجة كافة مشاكل البشرة من حيثُ الجفاف أو تراكُم طبقات الجلد الميت وكذلك الأتربة وقطع الغُبار الدقيقة التي تتغلغل مسام البشرة وتُسبب ظُهور الرُؤوس السوداء، فضلاً عن تفتيح لون البشرة وتوحيد لونها وجعلها ناعمة مثل بشرة الأطفال، ولذلك تابعينا عزيزتي المرأة في السطور التالية لنتعرف على طريقة تحضير تلك المُكعبات بالتفصيل ومُختلف الخلطات الطبيعية الأُخرى التي تعتمد على الكركم بحيث تُمكنكِ من الاستغناء عن مُستحضرات التجميل فيما بعد.

ما هو الكركم؟

مكعبات الكركم ما هو الكركم؟

الكركم هو أحد أنواع التوابل التي ظهرت في الكثير من دول شرق آسيا قديمًا وعلى رأسها الهند حيثُ يتواجد داخل لحاء إحدى الأشجار المُعمرة على جذور سميكة وجافة نوعًا ما بحيث يتم استخلاص تلك الجُذور وطحنها لكي يتم استخدامها فيما بعد، وهُو ينتمي إلى الفصيلة الزنجبيلية ويتشابه إلى حد كبير مع الزنجبيل ولكنهُ يتميز بلون أصفر داكن، ويحتوي على عدد كبير من المُركبات والمعادن والألياف الطبيعية والزُيوت الطيارة التي جعلته يُستخدم في الطهي ووصفات الطب البديل؛ حيثُ يُعالج مُختلف الأمراض العضوية المُزمنة، وكذلك في مجال التجميل فهو يمنح البشرة نضارة وحيوية من خلال مكعبات الكركم الطبيعية ويُعالج مشاكل الشعر أيضًا ويُكسبه لون أشقر داكن، علاوةً على ذلك فإنهُ يدخل ضمن الطُقوس الثابتة التي تعتمد عليها الفتيات في دولة الهند قبل العرس حيث يُستخدم كبديل للحناء حيثُ يضفي لون جذاب ومُميز للجلد.

الكركم لتبييض البشرة

أما عن فوائد مكعبات الكركم لتبييض البشرة فهي لا تُعدّ ولا تُحصى، حيث يُمكنكِ سيدتي إضافة مُختلف المكونات الطبيعية إلى مسحوق الكركم من أجل التخلُّص من بُقع الاسمرار الناتجة عن حبّ الشباب أو آثار البثُور وكذلك إخفاء الهالات السوداء حول العينين، فنجد على سبيل المثال وصفة الحليب المُجفف مع العسل الأبيض حيثُ تُخلط ملعقة كبيرة من مسحوق الكركم مع ملعقة كبيرة من الحليب المُجفف وقليل من العسل الأبيض وماء الورد حيثُ تُخلط المكونات جيدًا حتى نحصُل على قوام كريمي كثيف، ومن ثم يتم وضع المزيج على البشرة لمدة نصف ساعة حتى يجف تمامًا، ومن ثم يُشطف الوجه بالماء الفاتر، وتُكرر تلك الخُطوة مرتين في الأسبُوع، كذلك يُمكن إضافة ملعقة كبيرة من الكركم إلى ملعقة من الزبادي وقليل من النشا حيثُ تعمل هي الأُخرى على تفتيح ونضارة البشرة وتقضي على الشوائب والأتربة.

مكعبات الكركم والزنجبيل

يُمكنك أيضًا عزيزتي الفتاة تحضير مكعبات الكركم بالزنجبيل في منزلك بكُل سُهولة حيثُ تُستخدم كبديل للصابُون الكيميائي الذي يضُر أكثر مما يُفيد، وذلك من خلال الاعتماد على مكونات طبيعية مئة بالمئة ومتوفرة في منزلك لا تُكلفك شيء، وذلك من خلال إحضار المكونات التالية:

  • ثلاث ملاعق كبيرة من الكركم.
  • ملعقة صغيرة من الزنجبيل.
  • ملعقة كبيرة من زيت الجلسرين.
  • قطعة من صابون زيت الزيتُون بحجم 50 جم.
  • ملعقة من العسل الأبيض.

طريقة التحضير

في البداية يتم أخذ صابُون زيت الزيتُون ووضعها في المبشرة الحديدية حتى تُصبح أجزاء صغيرة للغاية وتُوضع في ربع كُوب من الماء الدافئ حتى تذوب لمدة ثلاث ساعات، وفي تلك الأثناء يتم خلط كمية الكركم مع الزنجبيل وكذلك زيت الجلسرين والعسل الأبيض حتى تُشكل خليط مُتجانس، ثم تُضاف إلى الصابون وتُوضع على النار لمُدة عشر دقائق مع التقليب المُستمر حتى نحصُل على قوام سائل، وهنا نُحضر مُكعبات الثلج أو قوالب معدنية ونعمل على سكب المزيج داخلها حيثُ تُحفظ في مكان بارد لعدة ساعات ومن ثم يتم استخدامها بكُل سُهولة من خلال وضع كمية قليلة من الرغوة على الوجه لمدة خمس دقائق ومن ثم تُشطف بالماء، وتُكرر تلك الخُطوة مرتين في اليوم للحصُول على أفضل النتائج.

مكعبات الكركم للبشرة

كذلك يُمكن أن يتم تحضير مُكعبات الكركم للبشرة من خلال بعض الوصفات الأُخرى حيثُ نُضيف أربعة ملاعق من الكركم مع كُوب من السُكر وكُوب من زيت جوز الهند حتى تُشكل قوام كثيف، ثم تُوضع في قوالب سيليكون لعدة ساعات حتى تتماسك تمامًا، ومن ثم يتم تمريرها على الوجه قبل وضع المكياج أو عند العودة من الخارج، حيثُ يعمل ذلك على إزالة خلايا الجلد الميتة وزيادة النضارة واللمعان، وتأخير ظُهور التجاعيد وتعزيز خلايا البشرة على إنتاج الكولاجين الطبيعي مما يجعلها دومًا تنعم بشباب مُتجدد، وهي تُناسب البشرة الدُهنية كثيرًا وذلك بفضل احتوائها على عدد من المُركبات الطبيعية التي تعمل على تنظيم إفراز الدهون في البشرة من خلال تصغير المسام، ولذلك تُقلل من ظهور حبّ الشباب والرُؤوس السوداء.

كيف أستعمل مكعبات الكركم للبشرة؟

بالنسبة إلى طريقة استعمال الكركم للبشرة فهي تعتمد على إضافة مُختلف المكونات الطبيعية السائلة أو الجافة إليه لكي يُشكل عجينة لينة يسهُل فردها على الوجه، ولكن يجب أولاً أن يتم تهيئة البشرة وذلك من خلال عمل حمام بُخار دافئ للوجه حتى يُساعد على فتح المسام لكي تستقبل الكريم أو الخليط الذي تم تحضيرُه، وفيما بعد نعمل على عمل جلسة تقشير من خلال خلط كمية من السُكر أو القهوة مع قليل من زيت اللوز حيث يُدلك به الوجه برفق بواسطة أطراف الأصابع ثم يُشطف الوجه بالماء الفاتر، وهنا نقُوم بتمرير مُكعبات الكركم أو مُختلف الوصفات الأُخرى التي تعتمد عليه حيثُ تُترك لمدة عشرين دقيقة ومن ثم نقُوم بشطف الوجه مرة أُخرى، وفي النهاية نعمل على تمرير مُكعب من ماء الورد المُثلج في قطعة من المناديل الورقية لكي لا تُؤذي البشرة وحتى تعمل على غلق المسام من جديد.

خلطات الكركم للوجه

مكعبات الكركم خلطات الكركم للوجه

بعد أن تعرفنا على طريقة عمل مكعبات الكركم يُمكننا الآن ذكر بعض الخلطات المنزلية الأُخرى التي تعتمد على الكركم لمُعالجة مشاكل البشرة، فنجد على سبيل المثال زيت اللوز أو زيت جنين القمح يعملان على التخلُّص من مُشكلة الجفاف والتشقُقات التي تظهر على البشرة في فصل الشتاء، ولذلك يتم عمل خليط مُعتمد على كلا النوعين مع إضافة الكركم إليه، أيضًا يُمكن أن نقُوم بإضافة كمية قليلة من حليب جوز الهند والكركم المطحُون مع العسل الأبيض من أجل تفتيح البشرة أو مُختلف المناطق الأخرى في الجسم، وللتخلُّص من الهالات السوداء يتم خلط كمية من الكركم مع الحليب وتُوضع حول العينين لمدة عشر دقائق يوميًا قبل النوم، وفي حال ظُهور أي التهابات أو آثار حروق في الجلد فيتم أخذ كمية قليلة من چل الألوفيرا والعسل الأبيض مع الكركم ثم تُوضع على موضع الالتهاب مباشرةً وتُترك لمدة نصف ساعة حيث تزول آثارها خلال فترة وجيزة من الاستخدام.

في النهاية نكُون قد قدمنا لكِ اليوم عزيزتي المرأة طريقة تحضير مكعبات الكركم من أجل التخلُّص من مُشكلة الرُؤوس السوداء والبُقع الداكنة في الوجه، بل والتخلُّص من آثار البثُور والحُبوب المُزعجة، مع ذكر بعض الخلطات والوصفات الأُخرى التي تُساعد على زيادة نضارة البشرة ومنحها مظهر أكثر شبابًا وحيوية.

ترك الرد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا

اثنان × 5 =