مشكلة العقم

مشكلة العقم هي إحدى أكبر المشاكل وأكثرها مأساوية عند معظم المصابين بهذه المشكلة. الإنجاب والتمكن من الحصول على أطفال يملؤون علينا حياتنا ويقضون على هدوء الحياة بصخبهم ونشاطهم هي من أكبر النعم التي أنعم الله بها علينا. وبالطبع هناك غريزة الأمومة والأبوة والفطرة التي تدفعنا لعدم الشعور بالتمام أو الاكتمال حتى يكلل حياتنا أطفالنا الذين سنساهم في صنع مستقبلهم ويساهمون في صنع مستقبلنا. لذلك، عندما يكون لدى أحدهم مشكلة العقم الحزينة هذه فإن حياتهم تصبح أصعب كثيرا وخالية من مضمونها وبعض أسباب الفرح القوية. فنظرا إذا لما تحتويه مشكلة العقم تلك من أحزان وأضرار على الأفراد ومآسي، سيكون من الجيد لنا أن نتعرف على تلك المشكلة وأن نحدد أسبابها وأعراضها وطريقة التعامل معها. وهذا هو ما سنتحدث عنه في هذا المقال.

ملف كامل عن مشكلة العقم

1تعريف العقم

طبقا لإحصائيات أجرتها عيادة مايو حول مشكلة العقم عند الأزواج، كانت نتائج تلك الإحصائيات هي أن 15% من هؤلاء الأزواج غير قادرين على إنجاب أطفال رغم توافر الظروف المحيطة المساهمة في الإنجاب. والعقم –حسب تعريف منظمة الصحة العالمية- هو مرض يصيب الأعضاء التناسلية نتيجة عدم قدرتها على التسبب في الحمل بطفل بعد مدة 12 شهرا من المحاولة المنتظمة في محاولة إحداث حمل مع غياب الأسباب المانعة لحدوث حمل كالرضاعة الطبيعية أو غير ذلك. يوجد نوعان من العقم حسب تعريف منظمة الصحة العالمية وهما عقم أولي وعقم ثانوي. يطلق على شخص ما أن لديه مشكلة العقم الأولي عند مرور مدة لا تقل عن خمس سنوات في محاولة لإنجاب طفل مع غياب أية أسباب تحول دون ذلك، ويشمل هذا أيضا حالات الإجهاض أو ولادة طفل ميت. فما لم تلد الأم طفل حي لمدة خمس سنوات من المحاولة، فإن هذه المشكلة تصبح مشكلة العقم الأولي في هذه الحالة. مشكلة العقم الثانوي تحمل نفس تعريف العقم الأولي، ولكنها تحسب بعد ولادة الطفل الحي الأخير. أي أن الشخص إذا مر عليه خمس سنوات منذ آخر طفل دون أن يحدث حمل مع غياب الموانع، يطلق على هذا الشخص أن لديه عقم ثانوي.

2متى يجب أن أبدأ بالشك في وجود مشكلة العقم لدي؟

يوجد بعض الدلائل والأعراض التي يمكنها أن تكون مؤشرا على مشكلة العقم هذه. وتختلف هذه الأعراض بين الذكر والأنثى. هذه الأعراض سنحاول إجمالها في النقاط التالية:

3أعراض العقم عند الرجال

أكبر وأكثر المشاكل وضوحا تكمن في عدم قدرة الرجل على حمل زوجته على الإنجاب. ربما كان هذا هو العرض الأكثر وضوحا والوحيد الذي يجعل الرجال على دراية بهذه المشكلة، إلا أن هناك أعراض أخرى بإمكانها أن ترشد أحدهم بأنه قد تكون لديه مشكلة العقم هذه. هذه الأعراض تتلخص في:

  • التعرض لبعض العدوى التنفسية بصيغة متكررة.
  • انعدام حاسة الشم وعدم القدرة على التقاط الروائح المختلفة.
  • نمو غير متناسق لمنطقة الثدي وتسمى هذه الحالة “التثدي”.
  • انخفاض نمو الشعر في منطقة الوجه أو المناطق المختلفة في الجسد، أو أية أعراض قد تكون هرمونية أو كروموسومية عموما.
  • انخفاض حاد في عدد الحيوانات المنوية، ويقدر هذا الانخفاض بوجود عدد أقل من 15 مليون حيوان منوي في مللي لتر من عينة المني. هذا العارض يتم معرفته عن طريق الفحص الطبي.
  • الشعور بالألم والتورم في منطقة الخصيتين.
  • هذه الأعراض عند الرجل قد تكون مؤشرا على وجود مشكلة العقم أو مشاكل في إجراء الإنجاب عموما وليس بالضرورة العقم التام. لذلك، إذا كان لديك العديد من هذه المؤشرات فسيتوجب عليك التوجه لإجراء فحص طبي واستشارة طبيبك.

4العدوى

بعض العدوى قد تكون سببا في التداخل مع إفراز الحيوانات المنوية أو التلاعب في جودتها. بل تتسبب بعض أنواع العدوى في إصابة الممر الذي تعبر فيه الحيوانات المنوية وتمنع عبورها. يشمل هذا النوع الالتهابات في منطقة الخصية أو العدوى الجنسية المنتقلة كفيروس الإيدز والسيلان. بالرغم من أن الكثير من أنواع العدوى هذه قد تحدث ضررا دائما للعملية التناسلية، إلا أن بعض هذه الأنواع يمكن معالجتها واسترجاع وظيفة الحيوانات المنوية مرة أخرى.

5مضادات الحيوانات المنوية

هذا المرض يكون نتيجة اختلال في النظام المناعي للجسد نفسه فيتسبب في مهاجمة الحيوانات المنوية للجسد نفسه أو حجب وظيفتها عن طريقة إلصاق أجسام مضادة بها تمنعها من القيام بعملها. يقوم الجهاز المناعي بهذا التصرف العدائي ظنا منه أن الحيوانات المنوية هذه هي خلايا ضارة بالجسد ويجب التخلص منها. ويكون هذا نوعا من الأمراض المناعية الذاتية.

6الأورام

بعض أنواع السرطان والأورام الخبيثة قد تتسبب في إصابة العضو التناسلي مباشرة عن طريق الهرمونات التي تضخ مباشرة في هذه المجاري التناسلية كالغدة النخامية مثلا. وربما لم يكن السرطان أو الورم هو السبب الأول في مشكلة العقم هذه، ولكن المواد الكيميائية والإشعاع المستخدمين في علاج السرطان قد يكونان هما السبب في مشكلة العقم هذه.

7الاختلال الهرموني

مشكلة العقم قد تنشأ نتيجة اختلال في الخصيتين نفسيها أو حتى اختلال في بعض الغدد الهرمونية كالغدة النخامية والثيرودية والأدرينالية ومنطقة المهاد. هذه الأشياء قد تتسبب في اختلال وظيفة الجهاز التناسلي أو انخفاض مستوى هرمون التستوستيرون المسئول عن الجهاز الذكري وأداء وظيفته.

8الاضطرابات الهضمية

قد تنتج مشكلة العقم نتيجة أمراض في الجهاز الهضمي كمرض الاضطرابات الهضمية الذي ينشأ نتيجة عدم قابلية الجسد للمواد التي تحتوي على الجلوتين. الجيد في هذا الأمر هو أن خصوبة الشخص قد تعود إلى المستوى الطبيعي إذا اعتمد في حميته على طعام خال من الجلوتين.

9دوالي الخصية

هذه هي أكبر وأكثر مشاكل العقم شيوعا، وتحدث نتيجة تورم شريان في تلك المنطقة يقوم باستنزاف الحيوانات المنوية والتسبب في جفاف الخصيتين منها. الأطباء لا يعرفون على وجه التحديد العلاقة بين تضخم الشريان هذا والتسبب في مشكلة العقم ، ولكنهم يعرفون أنها تتسبب في إفراز حيوانات منوية مشوهة وغير قادرة على إكمال عملية الإنجاب. لحسن الحظ تعد هذه المشكلة أحد المشاكل القابلة للعلاج، وبعلاجها يتم تحسين جودة الحيوانات المنوية المفرزة وأيضا يعطي فرصة أكبر لإنجاح عملة التخصيب خارج الرحم.

هذه هي بعض الأسباب التي قد تكون منشأ مشكلة العقم أو سبب تأخر الإنجاب عند بعض الأزواج. وكما رأينا، فكثير من هذه الحالات يمكن علاجها بطريقة أو بأخرى. لذلك، لا تتأخر عن زيارة طبيبك عندما تبدأ بالشك في وجود مشكلة العقم أو نقص في الخصوبة لديك.

10مشكلة العقم عند النساء

هذه المرة سنتكلم عند النساء، ومتى تبدأ المرأة بالشك أو الذهاب إلى استشارة طبيب حول هذه المشكلة. بعض هذه الأعراض سنوردها فيما يلي:

11ارتفاع منسوب الدم عند الدورة الشهرية

إذا كانت دورتك الشهرية هذه المرة أثقل بكثير مما أنتِ معتادة عليه، فربما كان هذا دليلا على مشاكل صحية قد تؤدي إلى انخفاض الخصوبة ومشكلة العقم. ربما يكون ازدياد منسوب الدم ناتج عن تعاطي بعض الأدوية أو تعقيدات في عملية الحمل مما تسبب في اندفاع دم أكثر من جسد المرأة، ولكن –طبقا لتقريرات عيادة مايو- فإن أكثر الأسباب شيوعا لازدياد منسوب الدم أثناء الدورة الشهرية هو اختلال هرموني يؤدي إلى حدوث دورة شهرية دون مرحلة التبويض. ولكن حتى لو لم تكن لديك مشكلة العقم هذه، فإن استشارة طبيب حول مشكلة ازدياد منسوب الدم هذه ستكون خطوة هامة لأن هذا العرض قد يكون سببه بعض الأمراض الجسدية الأخرى غير العقم.

12عشوائية دورتك الشهرية

إذا كانت دورتك الشهرية في غاية العشوائية لدرجة أنكِ توقفت عن متابعة مواعيدها منذ زمن، فإن هذه العشوائية قد تكون علامة جادة على وجود مشكلة ما، فالدورة الشهرية غير المنتظمة قد تكون دليلا على عدم التبويض مما يعني عدم القدرة على الإنجاب. هذا العارض يعتبر السبب في وجود مشكلة العقم لدى 30 – 40 % من النساء. ولكن لحسن الحظ تعد هذه المشكلة قابلة للعلاج. لذلك لا تجزعي إذا أوضح فحصك أن لديكِ مشكلة في التبويض يوما ما.

13توقف الدورة الشهرية

إذا لم تأتك الدورة مطلقا أو توقفت تماما بعد أن كانت تأتيك، فإن هذه الحالة هي دليل قطعي على أن رحمك لا يقوم بعملية التبويض التي تعتبر أهم خطوة في عملية الحمل. لذلك، إذا كان هذا العارض لديك سيتوجب عليك زيارة الطبيب المختص ومعرفة الخطوات اللازمة لهذه الحالة.

14انتشار حاد لحب الشباب

الحالات الحادة من تغير الجلد كظهور حب الشباب من العدم في الأشخاص البالغين قد يكون دليلا على اختلال هرموني حيت تنخفض معدلات بعض الهرمونات بطريقة حادة. بل أن الانتشار الحاد لحب الشباب قد يكون دليلا على متلازمة تكيس المبيض لدى الإناث. الأشخاص الذين يعانون من تلك المتلازمة يتصفون بالإفراز المتزايد لهرمون “الأندروجين” والذي يعرف أيضا بهرمون الذكورة. هذا الهرمون قد يتسبب أيضا في انتشار الشعر الداكن في مناطق جديدة من الجسد. وقد يكون هذا عرضا جديدا على وجود مشكلة العقم لدى الإناث. هذه الأعراض هي اكثر الأعراض المميزة للشك في وجود مشكلة العقم عند الإناث، والتي يجب على المرأة الذهاب للفحص الطبي والتأكد من سلامة أعضائها التناسلية إذا رأت إحدى هذه الأعراض.

15كيف تتفادى مشكلة العقم ؟

هذا الشق من المقال لا يضمن لك العلاج الفعال أو التخلص التام من مشكلة العقم هذه، وإنما هي بعض النصائح التي قد تساهم في التقليل من خطورة تلك المشكلة أو حمايتك من الوقوع فيها في المستقبل يوما ما. بعض هذه النصائح تتلخص فيما يلي.

16المحافظة على نظام غذاء صحي

فيما يتعلق بالنساء، فإن الحفاظ على جسد متناسق والمشاركة في التمارين الرياضية المختلفة قد يكونان طريقان قويان من أجل الحفاظ على دورة شهرية منتظمة وصحية. ولكن على المستوى العام من رجال ونساء، فإن الحفاظ على نظام غذائي صحي ووزن مثالي يحافظ على عمل الهرمونات وعدم التسبب في اختلالها مما قد يتسبب في اختلال النشاط التناسلي وبالتالي الدخول في مشكلة العقم تلك.

17التوقف عن التدخين

ربما كانت المشاكل الشائعة عن التدخين هي السرطان ومشاكل الجهاز التنفسي. لكن بعض الأعراض شديدة الضرورة والتي يعرفها القليل من الأشخاص هي أن التدخين بإمكانه أن يؤثر سلبا حول قدرتك على إنجاب الأطفال. طبقا للجراح الأمريكي “إيفريت كوب”، فإن النساء الذين يقومون بالتدخين يكونون أكثر عرضة للتعرض إلى مشكلة العقم وأيضا التعرض لمشاكل الإجهاض وسوء الحمل. وفي دراسة أخرى أجريت في المملكة المتحدة تم استنتاج أن 13% من أسباب مشكلة العقم عند النساء هي نتيجة التدخين.

18الحفاظ على حياة جنسية صحية

ربما لم تكن لديك روادع دينية أو مجتمعية تمنعك من ممارسة الجنس بدون حساب، لكن هذا السبب ورغبتك في الحصول على أولاد قد يكونون رادعا اكبر لك من تلك الأسباب. بعض الأمراض الجنسية المنتقلة كالسيلان والكلاميديا تكون سببا رئيسيا في مشكلة العقم هذه. وبالتالي، زيادة عدد الشركاء الجنسيين لديك يعني زيادة احتمالية انتقال أحد هذه الأمراض إليك أو انتقالها إلى أشخاص آخرين منك.

19المواد الخطرة

بعض المواد الخطرة كالمواد الكيميائية أو الإشعاعية أو سواهما قد تكون سببا في التأثير علي الأعضاء التناسلية لدى النوعين عموما ولدى الذكر خصوصا. لذلك يجب دائما الابتعاد عن مصادر الإشعاع والمواد الضارة لضمان حماية أعضائك التناسلية وقدرتك على الاستمتاع بأطفالك من حولك.

20كيف تتصرف عند معرفة أن شخص ما عقيم؟

كما أوضحنا في بداية المقال –وحتى بدون الحاجة إلى توضيح- فإن مشكلة العقم هذه هي مشكلة شديدة الحساسية والأثر النفسي الكبير على صاحبها. ولذلك، وعند اكتشافك أن شخص ما لديه تلك المشكلة، سيكون هناك أشياء هامة عليك الانتباه إليها وأشياء يسمح لك بقولها وأشياء أخرى لا يجب عليها حتى أن تخطر ببالك. في النقاط التالية سنحاول أن نرشدك إلى أفضل طريقة للتعامل مع شخص لديه مشكلة العقم تضمن الحفاظ على مشاعره وخصوصياته.

21أظهر التعاطف

هذه النقطة هي في غاية الأهمية لأن مشكلة العقم هي بمثابة مأساة وأمر بالغ الصعوبة عند الفرد المصاب. لذلك يجب التصرف مع تلك المشكلة على أنها أمر جاد يجب الاهتمام به ومراعاته. بإمكانك أن تقوم بدراسة هذه المشكلة وجمع المعلومات عن طرق علاجها أو الحلول التي لجأ إليها أشخاص آخرون –بالطبع نحن لا نتحدث عن فكرة الزواج الجديد للطرف الآخر هنا كما هو منتشر في مجتمعاتنا :D- ومحاولة تقديمها إلى ذلك الشخص كوسيلة لإظهار اهتمامنا وتعاطفنا.

22أظهر الاهتمام

ربما لا يكون الكثيرون من الأشخاص أصحاب مشكلة العقم لديهم الرغبة في الحديث عن تلك المشكلة، ولكن بعض الأشخاص سيرغبون في الحديث عنها ومحاولة إخراج حزنهم ومأساتهم في هذا الحديث. ستكون وظيفتك في هذه الحالة إذا هي أن تعطي لهم الاهتمام المطلوب والأذن الصاغية وتشارك بجدية في أحاديثهم. ولا تنس أن تسألهم دائما إذا ما كانوا بحاجة إليك في دعمهم معنويا أو غير ذلك.

23أظهر التشجيع والاحترام

إذا كان صديقك لديه فرصة ولو ضئيلة في التخلص من تلك المشكلة بطريقة علاجية ما، حاول دفعه بطريقة لطيفة إلى إجراء تلك العملية وتشجيعه على خوضها إذا كان خائفا. وإذا كانت حالته ميؤوس منها وارتأيت أنه بحاجة إلى استشارة طبيب نفسي، فحاول أن تختار الأوقات المناسبة لتدفعه برفق نحو طلب المساعدة. ولكن لا تنس أنه يجب عليك احترام رغبة صديقك هذا إذا ما رغب في توقيف العلاج الجسدي أو النفسي وعدم الاستمرار في الضغط عليه.

24تذكرهم في المناسبات المختلفة

لا تدع يوم الأم والأب يمر دون أن تخصص لهم من وقتك بعض الحب والاهتمام والمفاجآت. فإذا كانوا قد حرموا من نعمة الأولاد الذين سيفاجئونهم في هذا اليوم ويزرعون البهجة في قلوبهم، كن أنت إذا ذلك الشخص الذي سيزرع تلك البهجة والحب في قلوبهم. ولا تدعهم أبدا للأيام تنهش من حياتهم أو تدع الفراغ يقتلهم رويدا. حاول دائما أن تكون عونا ومحمسا لهم على الأفكار الجديدة والخروج من أي حياة مملة لأن هذه الحياة ستنال منهم عندما يكبرون ويدركون أنهم لا يملكون أي شيء في هذه الدنيا ولا حتى الذكريات.

هذه هي بعض النصائح للتعامل الأفضل مع صديقك الذي لديه تلك المشكلة، فلا تنس أن تشكر الله دائما على نعمه التي لا تعد وأن تتذكر دائما هؤلاء الذين لم يكونون محظوظين بقدرك أنت فتشملهم بالرعاية والحب.

ترك الرد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا

7 + عشرة =