تسعة
الرئيسية » حياة الأسرة » أمور الاسرة » مسلسلات الأنمي : كيف تختار مسلسل الأنمي الملائم لطفلك ؟

مسلسلات الأنمي : كيف تختار مسلسل الأنمي الملائم لطفلك ؟

تحظى مسلسلات الأنمي اليوم بشعبية كبيرة جدًا، وتصل إلى قطاعات عريضة من الشبان والشابات، نستعرض هنا أساسيات اختيار مسلسلات الأنمي للطفل من كل النواحي.

مسلسلات الأنمي

مسلسلات الأنمي من أنواع الرسوم المتحركة التي تعود أصولها إلى اليابان، لها شهرة كبيرة في أرجاء العالم ولاسيما في وطننا العربي، وعلى الرغم من قدم ظهورها ما زالت تحظى بنسب مشاهدة عالية خاصة بعد ظهور الشبكة العنكبوتية وقنوات الفيديوهات كاليوتيوب، لما تحققه من نجاح ساحق منذ نشأتها وحتى الآن.

وتتميز مسلسلات الأنمي بتنوعها الكبير وقصصها الهادفة والمؤثرة، كما أنها تناسب شريحة كبيرة من الفئات العمرية في المجتمع، فهناك مسلسلات خاصة للأطفال ومسلسلات أخرى للكبار أو الاثنين معا، ولهذا السبب بعض مسلسلات الأنمي غير مناسبة للأطفال والعكس هو الصحيح، ولا بد أن يتم اختيار الأنمي المناسب وفقا لمعايير وأسس معينة يجب أخذها بعين الاعتبار… في مقالنا سنتطرق إلى كافة التفاصيل الخاصة بالأنمي وكيفية اختيار المناسب منها للأطفال.

الخطوط العريضة لاختيار مسلسلات الأنمي للأطفال

معنى مصطلح “أنمي”

أنمي، حروف مشتقة من كلمة Animation باللغة الإنجليزية، وكان يطلق عليها قديما بمانغا اليغا أو أفلام المانغا، ثم أصبح اليابانيون يطلقون مصطلح “أنمي” على الرسوم المتحركة العالمية واليابانية.

تاريخ الأنمي

بدأ ظهور الأنمي لأول مرة في أوائل القرن العشرين، حيث قام بعض منتجي الأفلام والمسلسلات في اليابان بإضافة بعض التقنيات الجديدة على الرسوم المتحركة التي كان يتم صناعتها في كل من الولايات المتحدة الأمريكية وفرنسا وألمانيا وروسيا، فكان أول إنتاج للأنمي في عام 1917 حيث كان عبارة عن فيلم كرتوني لا تتعدى مدته الدقيقتين فقط! ثم بدأ إنتاج الأنمي من قصص المانغا اليابانية في الثلاثينيات من القرن العشرين.

وقد اقتبس اليابانيون فكرة فيلم سنو وايت والأقزام السبعة الذي أنتج من قبل شركة والت ديزني في عام 1937، وكان لهم حافزا لأن ينتجوا المسلسلات والأفلام الكرتونية بأسلوب أكثر تطورا عن أفلام ديزني وبتكلفة منخفضة، وهذا ما فعله الياباني أسامو تاروكي.

بدأت مسلسلات الأنمي بالانتشار وحظيت على شهرة واسعة في فترة السبعينيات، بعد أن قام المنتجون بتحويل قصص المانغا (وهي مجلة يابانية مصورة) إلى مسلسلات وأفلام تشاهد على التلفاز، وقد استخدم فيها التقنيات التي ابتكرها تاروكي، ومنذ ذلك الحين حصل تاروكي على لقب رب الأنمي والأسطورة لما حققه من نجاح في عملية الإخراج والإنتاج للأنمي بأسلوب ابتكاري ومتميز.

ازداد إنتاج الأنمي في فترة الثمانينات إلى أن وصلت إلى العالمية، وها هي في وقتنا الحالي تحظى بنسبة مشاهدة عالية من قبل الجمهور العربي والعالمي بالأخص بعد استخدام شبكة الإنترنت وعمليات الدبلجة والترجمة التي تقدمها معظم شركات الإنتاج.

أنواع مسلسلات الأنمي

تصدر شركات الإنتاج اليابانية العديد من مسلسلات الأنمي على مدار العام، ومعظم المسلسلات التي يتم صنعها وعرضها للجمهور تغطي شريحة كبيرة من أطياف المجتمع بجوانبه المتعددة في قوالب درامية، كوميدية، رعب، خيال علمي، رومانسية، تاريخية، أو فانتازيا وغيره، ونظرا لتعدد الأنمي فقد قسمت وفقا للأنيميات اليابانية إلى عدة أنواع على النحو التالي:

الاوفا

يطلق هذا النوع من الأنمي على المسلسلات التي يتم صنعها وتصديرها لعرضها على هيئة أشرطة فيديو منزلية، يتميز هذا النوع من المسلسلات في أن عدد حلقاته قليلة مقارنة بغيره من أنواع الأنيميات، بينما تختلف مدة الحلقة الواحدة منه من مسلسل لآخر، كما أنه لا يتم عرضه على شاشات التلفاز ودور السينما، وحاليا يتم بيعها على هيئة أقراص دي في دي. الجدير بالذكر أن قبل تحويل الأنمي إلى مسلسل يعرض أولا على هيئة اوفا ثم يتم بعد ذلك إنتاج مسلسل بحلقات مطولة وأجزاء كثيرة منه، ونود أن ننوه هنا أن هذا النوع من الأنمي لا يوجد به حدود فمشاهد العنف الشديد والدموية والمشاهد الخادشة تكثر بها بعكس الأنميات الأخرى.

الاونا

لا تختلف الاونا عن الاوفا، إلا في أنها تعرض على شبكات الإنترنت بشكل مباشر، وقد تكون حلقاتها مطولة أو قصيرة، وغالبا ما تكون مسلسلات الاونا مقتبسة من قصص المانغا.

الحلقات الخاصة

يختلف هذا النوع من مسلسلات الأنمي اختلافا كبيرا عن غيره من الأنواع، فأكثر ما يميزه أن مدة بثه لا تتجاوز الخمسة عشر دقيقة، وتعرض الحلقات الخاصة على شاشات التلفاز ولكنها تفتقر للقصة الكاملة، حيث أنها تعتبر حلقات ترويجية لمسلسلات الأنمي الشهيرة، وعلى الرغم من تفاهة ما يعرض في الحلقات الخاصة إلا أنه يحظى بمشاهدة عالية.

الفلر

هذا النوع من الأنمي جميع مسلسلاته مقتبسة من قصص المانغا أو اللايت نوفل ولا تعتمد على تأليف الكاتب، وتتميز بطول حلقاتها التي تتعدى الستين حلقة، حيث يقوم المنتج بالإكثار من حلقات الأنمي حتى بعد انتهاء القصة في المانغا بهدف الربح المادي.

الآرك

وهو عبارة عن مسلسل أنمي قصير تؤخذ قصته من القصرة الرئيسية للأنمي ذو الحلقات الطويلة يطلق عليه بـ”آركات المانغا”.

تصنيفات مسلسلات الأنمي

تنقسم تصنيفات الأنمي وفقا لعدة معطيات كالفئة العمرية والجنس إضافة إلى تصنيفها حسب التوجه الدرامي لها ما إذا كان ذو طابع رومانسي أو كوميدي أو رياضي، رعب، فانتازي أو مغامرات وأكشن، كما يلي:

  • انمي الاكومودو: وهو من ضمن مسلسلات الأنمي التي توجه للأطفال لما يضمه من شخصيات كرتونية طفولية، إضافة إلى أن لغة الحوار في الكومودو سهلة وسلسلة وخالية من اللقطات الخادشة، وتهدف إلى غرز القيم الأخلاقية، كما أنها دائما ما تقدم معلومات عامة مفيدة للأطفال، مثل أنمي عبقور.
  • أنمي شونين: يستهدف هذا التصنيف فئة الذكور حتى سن الثامنة عشر، حيث يتميز بقصص الأكشن وكثرة المشاهد القتالية، ويبرز أهمية الصداقة، ومعظم أنيميات الشونين يكون أبطالها فتيان، مثل أنمي ناروتو.
  • أنمي شوجو: يستهدف فئة الإناث من هن في عمر الثامنة عشر، لأن معظم مسلسلاته تبرز المشاعر الرومانسية والحب، إضافة إلى أن الشخصيات الرئيسية في شوجو فتيات، مثل مسلسل كيمي ني تودوك.
  • أنمي سينين: يستهدف فئة الذكور من هم فوق سن الثامنة عشر، يتميز بالواقعية ويتخلله بعض المشاهد الخادشة والتي لا تتناسب مع المشاهدين دون سن الثامنة عشر، كما يتخلله بعض المشاهد العنيفة.
  • جوسي: يستهدف فئة الإناث من هن فوق سن الثامنة عشرة، معظم أحداثه واقعية.
  • هينتاي: هو أسوأ مسلسلات الأنمي وهو موجه إلى فئة الذكور فوق سن الثامنة عشر، يتضمن العديد من المشاهد المخلة.

كيفية اختيار مسلسلات الأنمي المناسبة للأطفال

قبل أن يشاهد طفلك مسلسل الأنمي عليك أولا معرفة التصنيف الخاص بالأنمي وفقا للفئة العمرية المناسبة له، والتي تم ذكرها أعلاه بشكل تفصيلي، كما أن شركات الإنتاج دائما ما توضح التصنيف العمري للمشاهدين في إصداراتها والتي تأتي تحت الرموز التالية:

  • (G) يرمز إلى جميع الأعمار.
  • (PG) يرمز إلى الأطفال.
  • (PG-13) يرمز إلى المراهقين فوق سن الثالثة عشر عاما.
  • (R) يرمز إلى المراهقين فوق سن السابعة عشر عاما لما يتضمنه من مشاهد دموية وعنيفة.
  • (R+) يرمز إلى من هم فوق عمر الثامنة عشر لما يحتويه من مشاهد عري ومشاهد عنيفة ودموية.
  • (RX) يرمز إلى تصنيف مسلسلات الأنمي (هينتاي).

يمكنك معرفة تفاصيل أكثر حول الأنمي الذي سوف تختاره لطفلك من خلال موقع MyAnimelist، حيث يعرض الموقع لكل مسلسل أنمي صفحة خاصة تتضمن كل ما يتعلق بالمسلسل من أحداث القصة والشخصيات والتصنيفات وغيرها، كما ستجد في الصفحة مراجعات من قبل المشاهدين حول المسلسل المعني. ابحث في الإنترنت عن اسم المسلسل المختار، فسوف تجد تقارير شاملة عن المسلسل. يفضل قبل أن يشاهد طفلك مسلسلات الأنمي أن تقوم أول أنت بمشاهدتها حتى تتأكد من خلوها من أي مشاهد غير لائقة تفسد أخلاقيات الطفل.

خاتمة

تعتبر مسلسلات الأنمي من المسلسلات الكرتونية الشهيرة التي اعتدنا مشاهدتها منذ زمن طويل، وهناك مسلسلات حقا هادفة ومناسبة للأطفال مثل تلك التي كانت تعرض على الشاشات العربية قبل انتشار الفضائيات، فجيل الثمانينات والتسعينيات تربى على هذا النوع من المسلسلات الكرتونية وحتى الأجيال الجديدة ما زالت تتوق إلى مشاهدتها مثل مسلسل الماسة الزرقاء، ساندي بل، القناص، ون بيس، كونان، مغامرات عدنان، الكابتن ماجد، مسلسل الفضاء الشهير غريندايزر وغيرها من الأنمي التي نالت شهرة واسعة في الوطن العربي، إلا أنه بعد انتشار الإنترنت على نطاق واسع أصبح علينا الحذر أكثر ومراقبة أطفالنا جيدا ومعرفة ما يشاهدونه من المسلسلات والأفلام التي تعرض على الشبكة العنكبوتية لحمايتهم من العبث في عقولهم وإفقادهم براءتهم التي يتميزون بها.

نادية صالح

كاتبة مقالات ومدونة، عملت في عدة مواقع عربية، الكتابة هوايتي ومتنفسي.

أضف تعليق

خمسة عشر + إحدى عشر =