ماء الليمون

بدانا نقرأ ونسمع في الكثير من المواقع والصحف وحتى من الأصدقاء ومن حولنا عن الفوائد الكبيرة لشرب ماء الليمون في الصباح الباكر قبل تناول أي طعام آخر( على الريق )، بالطبع ومع استخدام عناصر المبالغة المعروفة لدينا، يبدأ الناصح بشرح الفوائد الكبيرة لهذا المشروب وانه قام بتجربته شخصيا واثبت نجاعته، ومع كثرة هذا الدعوات يحاول الانسان أن يوازن الأمور، بالطبع أن لليمون الكثير من الفوائد لكونه فاكهة، ولكنه هل فعلا لديه هذه الفوائد التي نسمع بها، لهذا بدأت بالبحث في هذا الموضوع لعلي اقتنع وابدأ التجربة، وكانت النتيجة هي الآتي، علما أننا نتحدث عن شراب ماء الليمون وليس عصير الليمون الصافي، كذلك أن المواد المذكورة أدناه تتواجد في فاكهة أو خضار اخرى ولكن صعب تواجدها كلها في فاكهة كالليمون.

ألياف البكتين

تعتبر الحمضيات من المصادر الغنية أن لم تكن اكثر المصادر لاستخراج ألياف البكتين، هذه الألياف والتي تتوفر في الليمون بكثرة تقدم إلى الجسم الكثير من الفوائد التي قد لا يعرفها الكثيرون ومنها:

  • بطء امتصاص الغذاء في المعدة والفائدة الكبيرة التي تساعدنا في بطء امتصاص الغذاء، هي الشعور بالشبع، وبالتالي وخاصة لمن يعانون من السمنة، فإن تناول هذه المادة عن طريق شرب ماء الليمون يساعدهم على خفض الوزن الزائد لديهم وحفظ انفسهم وسلامتهم الشخصية.
  • حجز المواد السامة عن الامتصاص هناك العديد من المواد التي تختلط في طعامنا وتعتبر مواد سامة وضارة في الجسم، أن هذه الألياف والتي تتجمع في المعدة على شكل هلام ( جلي ) تعمل على حجز هذه المواد وبالتالي امتصاصها من الجسم، وهذا ما يعتبر خط دفاع أولي ممتاز للجسم.
  • خفض الكوليسترول كما ذكرنا سابقا فإن هذه المادة تكون في الأمعاء كالهلام التي تحجز المواد السامة من الذهاب إلى مجرى الدم، وبالتالي فإن حجز هذه المواد مفيد جدا في عدم زيادة نسبة الكولسترول السام إلى الجسد والذي ينتج عن هذه المواد كالدهون مثلا.

مادة السترات

يحتوي ماء الليمون على مادة السترات، الكثير منا لم يسمع بهذه المادة من قبل، ولكن هذه المادة ذات فوائد عديدة للجسم وهي تستخلص من الفاكهة وتعتبر الحمضيات وعلى الأخص الليمون من اكثر المواد التي تتواجد فيها هذه المادة، هذه المادة لها العديد من الفوائد ولتي يجب أن نستعين بها، ومنها أن تعمل على الحفاظ على الكلى، نظرا لكونها تعمل على تفتيت الحصى فيها، وبالتالي الحفاظ على عمل الكلى بصورة صحية وجيدة، هذا بالإضافة إلى أن هذه المادة مفيدة جدا في عملية ضبط الحموضة، وبالتالي فأنت وعند شربك لهذا المشروب تقوم أيضا بالمحافظة على الكلى لديك في افضل حال.

هذه المادة أيضا ذات فائدة كبيرة اخرى وهي تفتيت الحصى والتي تتكون من بلورات حمض اليوريك، هذه الحصى يمكنك في العادة أن تجدها في المفاصل وهي التي تؤدي إلى الإصابة بالنقرس، هذا المرض الذي يجعل من عملية المشي معضلة أيضا.

يساعد في عملية هضم الطعام

من الأمور المتعارف عليها أن ماء الليمون يحتوي على الكثير من الأحماض، وهذه الأحماض تعتبر من اكثر المواد المساعدة على تسهيل عملية الهضم، نظرا لكون هذه الأحماض تعمل على مساعدة المعدة على هضم البروتين بالإضافة إلى كونها تزيد من إنتاج الصفراء في الكبد، وهذه المادة أيضا تقوم بعملية تحسين هضم الدهون وتساعد الجهاز الهضمي أيضا على التخلص من الاضطرابات التي قد تحدث معه، وتشكل عبئا على الانسان ومنها عسر الهضم.

فيتامين سي (C)

بالطبع أن هذا الفيتامين هو الابن الحصري للحمضيات وخاصة ماء الليمون، وعلما انه قد يتواجد في بعض الخضروات أو الفاكهة بنسب اكبر إلا انه يبقى معروفا على انه من اهم مكونات الحمضيات، أما فوائد فيتامين سي فهي كثيرة وغنية عن الذكر، ولكن سنقوم بتعداد جزء منها وهي:

  • يعمل فيتامين C على خفض مستويات الكولسترول، أن ما يقوم به فيتامين سي مهم جدا من ناحية خفض نسبة الكوليسترول الضار في الجسم.
  • يساعد فيتامين سي وبدرجة كبيرة على خفض نسب تصلب الشرايين، وخاصة في حالة اندماج هذا الفيتامين مع الحمض الأميني ليسين، فهذا الخليط يعمل وبطريقة جيدة جدا على تقليل الترسبات في الشرايين، وهذا ما يعمل على التخفيف من الإصابة بالذبحة الصدرية وغيرها من أمراض القلب.
  • يساعد على صحة العينين، فتوفر هذا الفيتامين وبكثرة في الجسم بعمل على خفض نسب ارتفاع ضغط العين، وكذلك يساعد على التخفيف من الإصابة بالزرق، كذلك من المهم العلم أن هذا الفيتامين يساعد في حماية المصابين بالسكري من انتقال أضرار هذا المرض إلى العينين.
  • مضاد للأكسدة، ومن الأمور المعروفة الآن المواد المضادة للأكسدة تعمل على تقوية الجهاز المناعي عند الانسان، وكذلك المساعدة على القضاء على الالتهابات، هذا بالإضافة إلى التخلص من التجاعيد، وغيرها الكثير من الفوائد.

البوتاسيوم

لنذهب إلى تعريف البوتاسيوم والفوائد الكبيرة الموجودة فيه، ولكن أولا لابد من القول أن هذا الشراب غني جدا بالبوتاسيوم ولهذا قمنا بذكر هذه المادة من ضمن قائمة الفوائد لهذا الشراب، أما بالنسبة للبوتاسيوم، فمن الفوائد التي يمكننا أن نذكرها بخصوصه، فهي أولا وكما هو معروف تقوية العظام والأسنان، المساعدة على خفض ضغط الدم المرتفع، فهو يعمل على التخلص من أملاح الصوديوم اهم مسببات ارتفاع الضغط، عملية تنظيم السوائل في الجسم وتوزيعها، البوتاسيوم هو المسؤول عن عملية انبساط وانقباض العضلات، يعمل على التخفيف من حموضة الدم، وهذه الحموضة تتسبب في العادة بالكثير من الأمراض ومن اخطرها السرطان، وبالتالي فإنه يمكن اعتباره عامل حماية ووقاية، هذا بالإضافة إلى المثير من الفوائد التي تحتاج إلى حصرها الكثير.

مدر للبول

يعتبر الليمون مادة مدرة للبول، والفائدة من التخلص من البول هي التخلص من السموم التي تكون موجودة في الجسم، وبالتالي أن من اهم فوائد الليمون انه يمكن اعتباره مادة تخلص الجسم من السموم والتي في داخله.

فوائد اخرى موجودة في ماء الليمون

بالطبع هناك العديد من الفوائد الأخرى التي يصعب حصرها في العادة، ولعل من أهمها أن الليمون مفيد جدا في الحماية من نزلات البرد، وأعراض الإنفلونزا لما يحتويه من مواد تساعد على ذلك ومنها ما هو مذكور انفا، كمضادات الأكسدة، وفيتامين سين هذا بالإضافة إلى انه مشروب بطبيعة الحال منعش جدا.

ترك الرد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا

5 + 17 =