تسعة
الرئيسية » اعرف اكثر » هل تعلم » لماذا نتثائب : هل تعلم ما هو التثاؤب وما هي اسباب التثاؤب ؟

لماذا نتثائب : هل تعلم ما هو التثاؤب وما هي اسباب التثاؤب ؟

لماذا نتثائب ولمن يحدث التثاؤب ؟ وهل من تفسير علمي لها الامر ام انها مجرة حركة لا ارادية ؟ لماذا ترتبط هذه عملية التثاؤب بظروف معينة يكون فيها الانسان؟

لماذا نتثائب هل تعلم ما هو التثاؤب

التثاؤب هو موضوع شيق للغاية. وهو بالرغم من انه عادة شائعة وعملية طبيعية وتلقائية تحدث لنا جميعا كل يوم تقريبا الا انها لم تشغل بال اغلب الناس بالسؤال عن التثاؤب وعن اسباب التثاؤب وعن الكيفية التي تحدث بها وطبيعتها. التثاؤب, او التي نطلق عليها باللغة العامية “المتاوبة” فنقول على الشخص “بيتاوب” وهي الحركة التي يفتح فيها الشخص فمه عن اخره بصورة لارادية فيتباعد الفكين عن اخرهما ليدخل الهواء بشكل اقوى واعمق من الخارج للرئتين فتمتلأن بالهواء, ولأن الشكل العام للشخص وهو فاغر فمه غير محبب ولا يتقبله الناس فيفضل ان يضع الانسان يده على فمه وهو يتثائب حتى يحافظ على مظهره الشخصي امام الناس, وهي ضمانة ايضا لعدم انتقال اي عدوى سواء منه للغير او العكس.

لمن يحدث التثاؤب ؟

الاجابة لا تحدث للشخص الناضج سواء رجل او امرأة, وتحدث للاطفال الذكور والاناث, بل وتحدث للجنين في بطن امه وتم تصوير ذلك بأجهزة السونار الحديثة, وثبت فيها ان الجنين يتثاءب بقوة لدرجة ان فكيه يكادا يظهران وكأنهما لن يعودا لينطبقان معا مرة اخري, ولكن لاحظ العلماء ان الجنين يتثاءب ويصبح اكثر نشاطا بعد كل نوبة تثاؤب ولاحظوا ان هذه النوبات تعتبر عجيبة لانها تثبت خطأ بعض التفسيرات التي وضعها علماء اخرون في شرح كيفية حدوث التثاؤب واسبابه. فبعض العلماء فسر التثاؤب بأنه عملية لارادية لملأ الرئتين بالهواء النقي الغني بالاوكسجين في حالة نقص الاوكسجين بالدم, وعدد اخر من العلماء فسر التثاؤب بأنه يحدث عندما يميل الجسم للاسترخاء والنوم فيطلب الجسم نسبة اكبر من الاوكسجين ليغذي المخ, ويطرد في نفس الوقت نسبة من ثاني اكسيد الكربون الذي يسبب تراكمه في تعب للجسم. وكان هذا التفسير الاخير هو نفسه التفسير الذي قدمه الطبيب اليوناني المرموق والذي يقسم الاطباء بقسمه حتى هذه اللحظة “أبوقراط”. وكان يثبت صحة تفسيره بأن الانسان يشعر بنوع من الراحة بعد التثاؤب وهذا بسبب حصول الجسم على دفعات من الاوكسجين وتخلصه من ثاني اكسيد الكربون وبالتالي انتعاش الدم والدورة الدموية ووصول الاوكسجين لخلايا الجسم كلها.

وهناك عدد من العلماء يفسرون عملية التثاؤب بأنها عملية لاارادية يحافظ بها الجسم على صحة الرئتين ويحفظها من الضمور الذي قد يصيبها اذا لم تحصل علي الكم الكافي من الاوكسجين النقي وطردت ما تراكم فيها من غاز ثاني اكسيد الكربون الذي يسبب نوع من التسمم في الدم في حالة عدم خروجه بانتظام من الرئتين اثناء التنفس. وكل هذه التفسيرات يري العديد من العلماء انها لا تتعدى مرحلة الاجتهادات والتخمينات لكن لم يثبت اي واحدة منها بشكل عملي وتطبيقي بل اثبتت بعض التجارب خطأ بعض هذه التفسيرات كما أشرنا سابقا. لكن ربما يتم التركيز لاحقا على هذه العملية ودراستها بشكل جيد, فهي تحمل كثير من الامور التي يهمنا معرفتها, فمثلا :

اسئلة واقعية عن التثاؤب

ما السبب الحقيقي لحدوث التثاؤب؟ ولماذا ترتبط هذه العملية بظروف معينة يكون فيها الانسان؟ ولماذا نحسبها معدية وثبت فعلا انها ظاهرة معدية فبمجرد ان يتثاءب شخص في مكان تجد غيره يتثاءب ايضا, وبمجرد ان يرى شخص صورة شخص يتثاءب غالبا سيتثاءب بعد ثواني! لماذا يحدث ذلك؟ لماذا يرتبط التثاؤب بالرغبة في النوم؟ بمجرد ان نحتاج للراحة والاسترخاء والنوم تجد نوبات متتالية من التثاؤب تصيبنا فما السبب؟ ولماذا يرتبط التثاؤب باحساس الانسان بنوع من الملل مثلا سواء في العمل وخصوصا في اخر ساعات العمل بعد الظهيرة وفي وقت القيلولة؟ ويرتبط ايضا بأوقات الزحام اثناء قيادة السيارة وهذه خطورة لها نسبة من اسباب الحوادث بكل اسف, وتلاحظها في ركاب المواصلات العامة مثل المترو اثناء عودتهم من العمل, وفي بلادنا يمكنك ملاحظة نفس الظاهرة صباحا بكل اسف!

محمد سرور

كاتب علمي منذ عام 2005, يهوى الكتابة العلمية وفي مجال الفضاء والطب والعلوم. هواياته المفضلة القراءة,الكتابة,الموسيقي,الانترنت,السفر.

6 تعليقات

16 − 13 =

  • بعد مارأيت اليوم امامي ابنتي الرضيعه وعمرها 3 اشهر كانت في حضني ترضع وجاءت اختها وعمرها سنه واريع اشهر وضربتها على جبينها ضربه قويه فلم تبكي واصبح وجهها احمر ولاحظت ايضا يديها بدت بظهور شعيرات دمويه وقمت بخلع ملابسها فوجدت كل جسمها احمر ومنتفخ قليلا فظننت انها لسعة حشره وفي اثناء ذلك قامت بالتثاؤب وبعدها فورا رجع وجهها وجسمها لطبيعته ولونه فأدركت انه عندما ضربتها اختها شرقت بالحليب واصبح عندها نقص اكسجين وبفضل الله عندما قامت بالتثاؤب اخذت جرعة اكسجين وعادت لطبيعتها .. وااكد هذه النظريه ان التثاؤب يعني حاجة الجسم للاكسجين ..

  • اعتقد ان التثاؤب يحفز الخلايا الدمعيه على افراز الدموع
    حيث اننى اصبت بجفاف العين
    فلاحظت من خلال التثاؤب انه يساعد العين على افراز الدموع