تسعة
الرئيسية » تعليم وتربية » قراءة وكتابة » كيف تقوم بكتابة روايات الخيال العلمي بسهولة وباحترافية؟

كيف تقوم بكتابة روايات الخيال العلمي بسهولة وباحترافية؟

كتابة روايات الخيال العلمي لها العديد من القواعد التي تُساعد على جذب القراء وانتشار الروايات بشكل أسرع تعرف على هذه القواعد في المقال التالي.

كتابة روايات الخيال العلمي

كتابة روايات الخيال العلمي تختلف كثيراً عن غيرها من الروايات، فهي تتطلب خيال خصب ونظرة مختلفة للأمور، كي تستطيع اختلاق قصة جديدة ومختلفة تجذب القارئ، غير ذلك لن تستطيع النجاح ككاتب خيال علمي، قد يبدو الأمر صعباً لكن مع النصائح البسيطة التي نُقدمها لك في هذا المقال ستُصبح كاتب رويات الخيال العلمي بسهولة.

كيف تستطيع كتابة روايات الخيال العلمي باحترافية؟

ابدأ بالبحث في أقسام التطورات العلمية!

أغلب روايات الخيال العلمية عادة تُبنى حول العديد من الاختراعات العلمية التي جذبت انتباه العامة، أو مازالت مبهمة بعض الشيء بالنسبة إليهم ما يُعطيك مساحة كافية لإختلاق قصة جديدة تدور حولها، لذلك إن لم تستطع إيجاد فكرة جيدة تدور حولها قصتك فبدأ إذاً في القراءة حول أحدث الاختراعات العلمية، بهذه الطريقة ستجد فكرة جديدة غير مكررة بالتالي روايتك ستكون فريدة من نوعها.

اقرأ العديد من روايات الخيال العلمي

أفضل طريقة لتكتب روايتك الخاصة هي البدأ من حيث انتهى الآخرون! بمعنى الاطلاع على الروايات السابقة والتعرف على أسلوب كتابها سيزيد من قدرتك على الإبداع والخروج بأسلوبك الخاص، لا تخجل من قراءة أعمال منافسيك، فذلك لا يُنقص منك بل يُساعدك على معرفة الأسلوب الذي ينجح في جذب القراء.

  • لا تقرأ لكاتب واحد أو جيل واحد من الكتاب، ولا حتى نوع واحد من الخيال العلمي، يجب أن تكون على اطلاع بتطور اسلوب الكتابة عبر الأجيال في أغلب المجالات.

تابع الأحداث الحالية

استخدام الأحداث الحالية التي تجذب العامة للتفاعل معها يُساعد بشدة على جذبهم لروايتك أيضاً، فغالباً لا يتفاعل الناس إلا مع الأحداث المشوقة الغريبة التي تدور حولها الأقاويل، إذا استطعت استغلالها بطريقة جدية ونسج رواية خيالية حولها تأكد أن روايتك ستلاقي نجاحاً باهراً.

ابحث عن المغزى من الرواية

يُمكن أيضاً ان تجعل محور روايتك رسالة تود إرسالها لقرائك، بهذه الطريقة ستتمكن من وضع قصة وحبكة ونهاية لها معنى وستترك انطباع وتأثير جيد لدى القراء، لكن بالتأكيد ستكون مختلفة عن طبيعية الروايات الاجتماعية التي تتمحور عادة حول رسالة مجتمعة معينة.

اجعل روايتك مرتبطة بالواقع

كي تكون الرواية ناجحة ويتمكن القراء من فهمها، حاول أن تجعلها مرتبطة بالواقع الذي نعيشة قدر الإمكان، لا تختلق عالم مختلف تماماً وإلا سيجد الغالبية العظمى صعوبة في فهمها وتخيل الأحداث والأماكن التي تدور بها، بالتالي لن تجذب إلا فئة قليلة جداً من الناس.

حاول الالتزام بالاختراعات العلمية الحالية

بالطبع الخيال العلمي قائم على مزج الابتكارات العلمية الحديثة بأشياء ووظائف خيالية، لكن حاول ألا تُبالغ في الأمر فتُغير وظائف الابتكارات التي نعرفها بشكل كامل وإلا لن يتفاعل الناس مع روايتك، على سبيل المثال، الجميع يستخدم الملعقة للأكل، لا تُحولها أنت لآلة زمن!

ضع قواعد اللغة التي ستستخدمها

إن كنت تنوي استخدام بعض المصطلحات اللغوية الجديدة أو حتى ابتكار لغة جديدة بالكامل لاستخدامها في روايتك فيجب أن تُعرف القراء بها أولاً، بمعنى أن تضع قواعد معينة تُحدد اللغة ومصطلحاتها، كما يجب أن يكون هناك اتساق بين الجمل التي تستخدمها، حتى لو كانت اللغة غير حقيقية، سيتمكن القارئ من إدراك الفارق بينهما، تماماً كما يحدث عند سماع جملة باللغة الصينية وأخرى بالأسبانية مثلاً، حتى لو كنت لا تفهم اللغتين ستعرف بالتأكيد أنهما تنتميان لثقافتين مختلفتين تماماً!

ضع قواعد ثقافية لشخصيات الرواية!

لو كانت روايتك تحدث في مدينة نائية لم يتم اكتشافها بعد، أو حتى كوكب آخر تماماً، يجب أن تضع لسكان المكان قواعد ثقافية مختلفة تميزهم، فخلق شخصيات خيالية لنفس العالم الذي نعيش فيه سيُصعب على القارئ تخيل الأحداث والشخصيات جنباً إلى جنب.

  • أهم الأشياء التي يجب أن تُركز عليها الموسيقى، الفن، المرح، الديانات، السياسة ونظام الحكم، تاريخ المكان، وبالطبع الأجناس والأعراق المختلفة التي تعيش في نفس المكان وطبيعة العلاقة بينهم، هل هناك طائفة تضطهد الأخرى وتسخرها لحسابها مثلاً.

البيئة التي تحدث فيها الرواية

من الأشياء التي يجب توضيحها بدقة هي البيئة التي تحدث فيها الرواية، يجب أن يكون عالم أكثر إثارة وتشويق من العالم الذي نعيش فيه ليجذب القراء أكثر، فكر في كل شيئ، شكل المباني في المدن الكبرى والمناطق الريفية، وسائل المواصلات، فكر في أبسط وأدق التفاصيل وعلاقة كل منها بأحداث الرواية، لتخرج بمنظومة متكاملة متسقة مع بعضها البعض.

ايمان عماد

إنسانة عنيدة و طموحة أسعى و أجتهد لأحقق ذاتي ، شغوفة بالعلم و المعرفة خاصة علوم الفلك و الأحياء ، أحب القراءة فهي بوابتي للسفر حيث أريد ، الكتابة هي عالمي الخاص أرسمه كيفما شئت و أحلق فيه وقتما أردت .

2 تعليقان

تسعة − خمسة =