تسعة
الرئيسية » تعليم وتربية » جامعة وكلية » كيف تستطيع كتابة رسالة الماجستير بشكل احترافي؟

كيف تستطيع كتابة رسالة الماجستير بشكل احترافي؟

كتابة رسالة الماجستير أحد الصعوبات التي تواجه كل من يرغب في إكمال دراسته العليا لكن لو اتبعت الخطوات التالية نضمن لك كتابة رسالة احترافية.

كتابة رسالة الماجستير

كتابة رسالة الماجستير أحد الأمور المعقدة بالنسبة لمعظم الطلاب، حتى لو تخرجوا من الجامعة بأعلى التقديرات، وذلك لأن دراسة الماجستير مختلفة كلياً عن الجامعة وأي مرحلة دراسية أخرى، لكنها ليست مستحيلة أيضاً، كل ما عليك هو وضع خطة واضحة تسير عليها بدية من اختيار الموضوع المناسب، إلى كتابة الرسالة والانتهاء منها، في هذا المقال سنقدم لك اهم النصائح التي تُساعدك في كتابة رسالة قوية.

كيف يُمكنك كتابة رسالة الماجستير بمنهى الاحترافية؟!

فكر في أكثر موضوع يستهويك

ستحتاج لعام على الأقل كي تتمكن من إعداد رسالة ماجستير قوية وجيدة، بالتالي لابد أن يكون موضوع بحثك ممتع وشيق بالنسبة لك، كي لا تمل مع الوقت وتترك البحث دون إكماله، كذلك رسالة الماجستير عادة تُناقش مشكلة ما ويجب على الباحث أن يجد حلاً لها، كيف ستُبدع وتجد الحل إذاً إن لم يكن لديك شغف وحب للموضوع!

اختر المشكلة التي ستُناقشها

موضوع أو مشكلة البحث يجب ان تكون جزء مهم من المادة الأساسية لرسالتك، كي يهتم بها أعضاء الهيئة العلمية، كما يجب أن تكون قادراً على توفير محتوى وحلول واقعية قائمة على دراسات وأبحاث ستقوم بها بنفسك خلال مدة كتابة البحث، فهي ستُعتبر قاعدة بحثية هامة في هذا المجال والمهتمين به لاحقاً.

ابحث في المراجع العلمية

قبل كتابة أي شيء يجب أن تتأكد من قدرتك على مناقشة المشكلة وحلها، قم بمطالعة الأبحاث السابقة في نفس المجال والمجالات المتعلقة به، وابحث في المراجع العلمية لتعرف إن كان هناك أسس سوية تستطيع البدأ من خلالها أم أنك بحاجة لاختيار موضوع آخر.

اختر مشرفي البحث

مشرفي رسالة الماجستير الخاصة بك، من المفترض أن يقوموا بمساعدتك ومناقشتك في كل جزء قبل كتابته، عادة تتكون اللجنة من ثلاث أساتذة، اخترهم بحرص وتأكد أن لديهم الوقت الكافي للحديث معك ونقاشك فيما تحتاج، وإلا لن تنتهي من رسالتك أبداً لو كان مشرفك كثير الانشغال ولا يملك الوقت الكافي لك.

اختر مصادرك الرئيسية

عند كتابة الرسالة بالتأكيد ستحتاج لذكر كافة المصادر التي استخدمتها في إعداد بحثك، مصادرك الرئيسية عادة تكون كتب وأبحاث أول من ناقشوا هذه المشكلة ولهم نظريات بارزة وأحدثوا تقدم ملحوظ في حلها.

تختر المصادر الثانوية

المصادر الثانوية هي الأبحاث التي اعتمدت على المصادر الرئيسية لنقاش المشكلة، يجب أن تقرأها جيداً لتعرف كيف حاول كل باحث حلها، والملاحظات التي أُخذت على رسالته، وهل هناك نظريات حديثة أثبتت خطأ النظريات السابقة، وهل الحلول المطروحة قائمة على أبحاث ودراسات عليمة صحيحة أم مجرد آراء شخصية.

تعرف على متطلبات الرسالة

كل مجال يكون له متطلبات خاصة به تختلف عن أي مجال آخر، بعض الأبحاث تتطلب بحوث استكشافية وتحليلية قائمة على تجارب ميداينة، وتُسمى بالأبحاث النوعية، ومجالات أخرى تعتمد على إجراء تجارب إحصائية وتحليل البيانات وتسجيل النتائج وتسمى بالأبحاث الكمية.

اكتب الورقة البحثية

الورقة البحثية تُعتبر بمثابة ملخص يوضح فكرة البحث وطريقة حله بصورة مبسطة وواضحة، ما يعني أنك يجب أن تكون ملم بكافة جوانب قدر الإمكان، إن لم تستطع كتابتها فكر مرة أخرى في موضوع البحث وهل يُناسبك حقاً أم يجب تغييره.

أعد مخطط كامل لأفكار البحث

يجب ان تكتب الأفكار الأساسية للبحث وعدد أجزائه وفكرة كل قسم ..إلخ، أهمية الخطة أنها ستُساعدك على تتبع تقدمك، كما ستُعطي فكرة عامة لأعضاء لجنة الإشراف كي يُتابعوا تقدمك أيضاً.

ضع موعد محدد للانتهاء من كتابة البحث

إن كنت تعرف الموعد النهائي لتسليم البحث فقم بوضع جدول زماني يستهدف الانتهاء من كل جزء في وقت مناسب، مع ترك وقت كافي في النهاية لمراجعته بالكامل قبل تقديمه ومناقشته، هذه الطريقة ستُسهل عليك العمل حتى لا تضغط نفسك قبل موعج التسليم، بالتالي يخرج بحثك غير مكتمل.

لا تفوت يوماً دون كتابة جزء من البحث

كتابة البحث لا تطلب منك تفرغ كامل، كل ما عليك هو تخصيص جزء من يومك لكتابة ولو صفحة واحدة كل يوم، بهذا المعدل ستتمكن من إنهاء بحثك ومراجعته كما تُريد، لكن اختر وقت الكتابة بعناية، لو كان الصباح وقتك المفضل فاعمل قليلاً كل يوم بعد استيقاظك مباشرة، وابتعد عن أي مصدر للتشتيت، فعمل ساعة واحدة بتركيز، أفضل من 10 ساعات مشتتة.

قارن ما كتبت بمتطلبات البحث

يجب أن تتناسب أطروحتك مع متطلبات البحث التي وُضعت من قبل الجامعة بمنتهى الوضوح، فأغلب الجامعات تكون شديدة الصرامة في هذا الجانب ولا تتنازل عن شرط ولو بسيط، لذلك تأكد أن رسالتك مطابقة تماماً.

تأكد من ذكر المصادر كاملة

ذكر مصادر البحث من أهم أركان كتابة رسالة الماجستير، فلو نقلت أو اقتبست جزء من كتاب أو راسلة بحثية أخرى دون ذكر المصدر، قد تُتهم بانتهاك الحقوق الأدبية للغير!

ايمان عماد

إنسانة عنيدة و طموحة أسعى و أجتهد لأحقق ذاتي ، شغوفة بالعلم و المعرفة خاصة علوم الفلك و الأحياء ، أحب القراءة فهي بوابتي للسفر حيث أريد ، الكتابة هي عالمي الخاص أرسمه كيفما شئت و أحلق فيه وقتما أردت .

1 تعليق

اثنان × 5 =

  • نصائح في مكانها الصحيح .. العديد من الباحثين يحاول أن يعرف ماهية تجارب الباحثين السابقين في مجال إعداد رسئل الماجستير
    وكتابة رسالة احترافية تحتاج لمجموعة من التوجيهات والتعقيبات والإبداع في هذا المجال يعد من السهل الممتنع … جزاكم الله كل خير في وضع هذه الأمور على هيئة مجموعة من النصائح التي تفيد الباحثين وخصوصاً الحديثين منهم