كتابة الكوميديا

كتابة الكوميديا تستلزم منك خفة الظل بالطبع والذكاء في نفس الوقت، لا حيلة لكتابة الكوميديا بإحدى الصفتين دون الأخرى، موهبة خفة الظل مع مهارة الذكاء في استثمار خفة الظل وتوظيفها في موقف غير مبتذل وإدراج الدعابات المناسبة لكل موقف دون افتعال أو إقحام وبسبب الإنترنت وما فرضه علينا من أعمال فنية لحظية يتفاعل معها المستخدمون سواء في شكل منشور على مواقع التواصل أو فيديو كوميدي، أو حتى الكتابة الساخرة التي انتشرت وتحولت إلى كتب ناجحة بيع منها آلاف النسخ يجب على كل شخص يحاول اقتحام هذا المضمار أن يكون واعيا لهذه الأساسيات ومتفهما لها، لذلك سنتحدث بالتفصيل عن أنواع الكوميديا وأسرار كتابة الكوميديا والأساسيات اللازمة لها في السطور التالية.

أنواع الكوميديا

كتابة الكوميديا أنواع الكوميديا

حتى نتعرف على أسرار كتابة الكوميديا علينا أولا أن نعرف ما هي أبرز أنواع الكوميديا وكيف نفرق بينهم، حيث وضع النقاد والفلاسفة والمفكرون أنواع الكوميديا وظهرت نوعيات جديدة معاصرة فما هي أبرزها؟ نلقي نظرة عليها في الفقرات التالية.

كوميديا الموقف

كوميديا الموقف هي أصل كل الكوميديا وفخر كتابة الكوميديا وأقوى كوميديا وأكثرها قدرة على الإضحاك هي بالأساس المعتمدة على موقف كوميدي، وكوميديا الموقف كما هو يظهر من اسمها تعنى بتوليف عدة مواقف كوميديا يجمعها إطار واحد أو حكاية واحدة، على سبيل المثال فيلم “هانج أوفر” الشهير يدور حول أشخاص يقيمون حفل توديع عزوبية لصديقهم ولكن إفراطهم في الكحول يجعلهم يمارسون نشاطات مجنونة يكتشفون كارثيتها عندما يستيقظون صباحا ويحاولون معالجتها في مواقف متسلسلة تحت إطار واحد، وبالطبع كلما كانت المواقف الكوميدية طازجة وكلما كانت ردود فعل الأشخاص غير متوقعة وذكية وفي نفس الوقت كوميدية كلما كان الموقف أكثر إضحاكا.

كوميديا الفارس

الفارس هي لفظ لاتيني معناها “يفتعل” أو “يحشي” وكوميديا الفارس إحدى أنواع كتابة الكوميديا شديدة الصعوبة لأنه المطلوب منك أن تقوم ببناء شخصيات كوميديا مبالغ فيها، كل شيء فيه مبالغ كأنك تحاول تكبير كل شيء فيها، ويقوم الممثلون بأداء كاريكاتوري بحت، والأداء الكاريكاتوري يجعلنا إلى حد كبير نستغرب هذه الشخصيات ولا نشعر بالألفة معها لأنها تفعل كل شيء بشكل متطرف ولا يوجد لديها نقاط أو اتزان سواء في التصرفات أو ردود الأفعال أو الأشياء التي يقولونها ولا يتوقف الأمر على الحمقى فقط بل يمتد إلى الشخصيات الكوميدية كشخصية الديكتاتور المجنون، أو شخصية البخيل الذي يحاول التوفير قدر الإمكان وغيرها، ولا ريب أنه قفز إلى ذهنك العديد من الأعمال التي اعتمدت على الفارس أو المبالغة في كتابتها وتمثيلها، ولعل أبرز ما يقفز إلى ذهني شخصية الحمقى في فيلم جيم كاري “غباء في غباء” ومعظم أفلام جيم كاري تحديدا.

الكوميديا المعتمدة على الحوار

هناك أنواع من كتابة الكوميديا تكون معتمدة على الحوار أكثر من اعتمادها على النشاطات الجسدية للممثلين ويشيع استخدام هذا النوع من الكوميديا في مسلسلات السيت كوم الأمريكية والعربية أيضًا وتكون مرتبطة بمواقع تصوير قليلة وتكون مسلسلات منخفضة الميزانية، وتعتمد في كتابتها على بناء موقف يتحاور فيه شخصان أو أكثر ويعتمد الحوار على إبراز الحماقة أو حتى الذكاء في التعامل، سواء كان جميع الأشخاص في الموقف حمقى أو أحدهما أحمق والآخر ذكي ويحاول التعامل مع الغباء والحماقة من الطرف الآخر، مسلسلات مثل “المكتب” أو “ساينفيلد” تعتبر من المسلسلات المعتمدة على الحوار بين الأشخاص في معظم أحداثها، ورغم ذلك أصبحت من أشهر الأعمال الفنية في العالم بأكمله، وهناك مسلسلات أخرى لم تستطع إبداع أعمال فنية طازجة وأصيلة وذهبت طي النسيان.

كوميديا الوقوف

كوميديا الوقوف أو الستاند أب كوميدي من نوعيات الكوميديا الارتجالية شكلا والمعدة مسبقا جوهرا، بدأت هذه النوعية في المسارح والملاهي الليلية ثم انتشرت في العالم بأكمله وأصبح الأشخاص الذين يؤدونها من أشهر المؤدين، تعتمد هذه النوعية على تجهيز موضوع معين يتحدث فيه الشخص الذي يقف أمام جمهور بشخصيته الحقيقية، ويبدأ في سرد موقف ما حدث معه أو رآه وسواء كان هذا الموقف حقيقي أم مؤلف فإن جوهر كتابة الكوميديا تعتمد على التعليقات الذكية للمؤدي وقدرته على التعليق على الموقف أو التفاعل معه بشكل طريف وذكي، ومن أشهر المؤدين لهذا النوع من الكوميديا جورج كارلين وجيري ساينفيلد.

كوميديا سوداء

الكوميديا السوداء من أمتع أنواع كتابة الكوميديا بشكل عام وتعتمد إلى حد كبير على العنف والانتهاك الأخلاقي إلى حد كبير وتقديمهما في صورة ساخرة بعيدا عن الجدية أو الرعب وشاعت مثل هذه الأفلام في التسعينات من القرن الماضي في هوليوود وتصدى لها كتاب ومخرجين كبار مثل تارانتينو المخرج الإيطالي الشهير وكتاب مثل تشارلي كوفمان بأفكاره الغريبة والرهيبة، ولعل أبرز إصدارات الكوميديا السوداء أفلام مثل “ليبوسكي الكبير” وأفلام مثل “شاون أوف ذا ديد” الذي يتناول الكائنات المرعبة الزومبيز أو الموتى السائرين ورغم ذلك يتناولها من منظور كوميدي بحت.

المحاكاة

المحاكاة هي إحدى طرق كتابة الكوميديا ولكن في نفس الوقت تكون مستندة على أعمال فنية جادة، بمعنى أنها تسخر من هذه الجدية في التناول وتأخذ الكليشيهات أو الطرق المعتادة للتناول الفني وتسخر من الاستسهال في تناولها وتقديمها على الدوام بصورة تبعث على الملل فتبعثها من جديد في ثوب كوميدي وتقدمي إلى حد كبير يغلب عليه الهزل والسخرية والكوميديا الصارخة، وأحيانا يتم تناول ذلك بشكل عابر في أحد الأفلام حسب ما يستلزمه السياق وأحيانا أخرى يكون هناك أفلام كاملة مبنية على هذه الفكرة مثل فيلم “الطائرة” الذي يسخر من كليشيهات أفلام سقوط الطائرات وغيرها، وهو من أروع الأفلام الكوميدية بشكل عام.

أسرار كتابة الكوميديا

كتابة الكوميديا أسرار كتابة الكوميديا

يوجد أسرار يجب أن تعرفها إن كنت تنوي كتابة الكوميديا سواء كنت تكتبها لفيلم أو لعمل تلفزيوني أو لكتاب أو لبرنامج على الإنترنت أو حتى لمنشور على مواقع التواصل سنتحدث عن أبرز هذه الأسرار التي تعد أساسيات لكن مع إغفالها أصبحت أسرار يجب أن يفهمها كل شخص مقبل على كتابة هذه النوعية.

التفريق بين خفة الظل والتصنع

يجب على أي شخص يجرب كتابة الكوميديا أن يكون لديه حساسية تجاه خفة الظل والتصنع، يجب أن يكون خفيف الظل بالأساس حتى يعرف ما هي الدعابة الطازجة خفيفة الظل والتي حتى إن لم تضحك فإنها لن تكون سخيفة وبين الدعابة المصطنعة اللزجة عديمة الحس ومنزوعة السياق وبسبب الرغبة في إنهاء الكتابة يكون هناك تسرع بالتالي يجد نفسه مضطرا للتصنع وهذا يضر كتابة الكوميديا أكثر حيث أن كتابة الكوميديا تتطلب وعي وتركيز أكثر من كافة الأنواع الأخرى.

الذكاء في التوظيف

يمكنك الآن صنع موقف كوميدي، وتخترع له العناصر الذكية سواء كوميديا جسدية أو حوارات بين أبطاله ولكن الذكاء الحقيقي لمبدع الكتابة الكوميدية هو ذكاءه في توظيف المواقف ومناسبتها مع الإطار العام للعمل الفني أو الكتاب وذكاء توظيف هذه العناصر في الموقف نفسه، أي يتطلب منه الأمر ذكاءً مزدوجا بحيث يكون كل جملة أو فعل في العمل مناسبة للصورة الكبيرة للعمل.

الأصالة من أسرار كتابة الكوميديا

لماذا الأعمال الكوميدية كثيرة ولكن الضحك قليل، لأنه للأسف معظم تجارب كتابة الكوميديا تكون متأثرة وليست أصيلة، بمعنى أنه بالأساس يكون الأساس المبني عليه الحكاية الكوميدية مفتعلا وغير أصيلا أي أنه ليس نابعا من روح المؤلف بالتالي طالما الأساس مفتعلا فهذا يعني افتعال المواقف والدعابات وكافة العناصر الأخرى، بالتالي يجب أن يكون الكاتب لديه فكرة أصيلة يبني عليها مواقفه، والمواقف نفسها تكون أصيلة وليست تقليد لأعمال أخرى أو مواقف أخرى سابقة.

عدم المبالغة حتى فيما يستدعي المبالغة

مهما كانت الكوميدية كاريكاتيرية أو مبالغ في عبثيتها إلا أنه يجب أن يكون هناك نقطة اتزان معينة ومقياس ينبهنا عند تجاوز الحد بحيث يمكننا ألا نبالغ في ردود فعل الممثلين أو الأبطال ويكون هناك النقطة التي يتوقف عندها كل هذا العبث لنعيد الكرة من جديد، تجاوز الحد ليس جيدا أحيانا لأنك يجب أن تخاطب الجمهور قبل أي شيء بالطريقة التي يفهمونها، والمبالغة عموما لا تلقى القبول من الجمهور.

ضبط الإيقاع

كتابة الكوميديا مثل تأليف نوتة موسيقية يجب أن يكون هناك إيقاع في الموسيقى وكذلك الكوميديا يجب أن يكون هناك موازنة في كتابة الكوميديا بحيث يمكننا إدراج بعض اللحظات الدرامية المؤثرة فضلا عن عدم إقحام رسائل أو مضامين إلا حسب ما يتطلب الأمر، يجب أن نعي أن الهدف من العمل الفني الكوميدي هو الإضحاك بالتالي يجب أن يكون هناك ضبط للإيقاع بين الغاية الأساسية وهي الكوميديا وبين الغايات الهامشية مثل الرسائل أو الدراما المؤثرة أو غيرها من الأمور التي يريد الكاتب تضمينها في العمل الفني.

أهم قواعد كتابة الكوميديا الابتعاد عن التكرار

ألسنا قديما حين كان يقول أحدهم نكتة أو مزحة يكون ردنا لو كانت سخيفة بأنها قديمة؟ حسنا علينا أن نعمم هذه القاعدة على كافة تجارب كتابة الكوميديا والكوميديا تحديدا، بحيث يمكن للمشاهد أو المتلقي بشكل عام أن يبكي من مشهد وفاة أو فقدان أو إيذاء للنفس، ولكن عن الكوميديا فإنه يجب أن تقدم له شيئا طازجا وجديدا، بالطبع الأفكار محدودة ولكن طريقة التناول واحتمالات المنظور الفني متعددة ومتنوعة، وبناء عليه فإن الابتعاد عن التكرار هو جوهر العمل الفني الكوميدي.

كيفية كتابة الكوميديا

كتابة الكوميديا كيفية كتابة الكوميديا

الرابط العجيب

إحدى قواعد كتابة الكوميديا أن تقوم بخلق رابط بين نقيضين بشكل ساخر والتقاط المفارقة بينهما، ما الرابط بين شخص راسب في الثانوية العامة ومدير المدرسة؟ نقيضين تماما بالطبع، ولكن الذكاء في جعل راسب الثانوية العامة هو مدير المدرسة وهذا ما حدث في فيلم الناظر للفنان علاء ولي الدين، وكم المفارقات الكوميدية في هذا الفيلم الرائع، بمثابة درس في فن كتابة الكوميديا في توليد الضحك من هذه النقطة، وتشعب الأحداث.

خلق بيئة مألوفة من أسرار كتابة الكوميديا

هناك دائما بيئة عادية واقعية موضوعية مثل حياتنا المعاشة، هذه البيئة صالحة لتوليد الدراما وتكثيف الأحداث لخلق عمل فني جذاب، ولكن بيئة الكوميديا ينبغي أن يكون كل شيء فيها كوميديا صرفا بمعنى أن يكون هناك بيئة خاصة وخالصة لوجه الكوميديا مثلما حدث في فيلم إسماعيل ياسين في مستشفى المجانين، يدخل بطل الفيلم بحيلة من ممرض مستشفى الأمراض العقلية إلى المصحة النفسية وبما أنه العاقل الوحيد هناك فإنه يفاجأ ببيئة خصبة للضحك والكوميديا بسبب تصرفات المرضى الغريبة.

عدم تعليق إحدى الشخصيات على مزحة

هناك طريقة في مسرحيات التسعينات للأسف لا نجد فيها أي كوميديا بل على العكس نجد فيها الكثير من ثقل الظل والسخافة، هذه الطريقة تقوم على أن يقول أحدهم شيئا من المفروض أنه مضحك فتقوم الشخصية الأخرى بالتعليق على المزحة والاستغراب منها وهذا يقتل التلقائية والعفوية التي يجب أن يتحلى بها أي عمل فني وخصوصًا الكوميدي، بالتالي يجب عليك تفادي هذه النقطة.

جعل كل شخصية في العمل كوميدية

للأسف الكثير من رواد كتابة الكوميديا يغفلون هذه النقطة وهي أن يكون هناك شخصيات عادية، ليست جادة أو انعكاس للشخصية غير المألوفة والتي تخرج منها الكوميديا بحيث لا يمكننا أن نشعر بالكوميديا وهي مثل “بيني” في مسلسل نظرية الانفجار العظيم والتي كانت الشخصية العادية في المسلسل في وسط العلماء والعباقرة والتي كانت انعكاسا يبرز مدى اختلافهم وكوميدية تصرفاتهم حتى ولو كانت علمية، ولكن لا يجب أن يكون هناك شخصية لا تبدي أي رد فعل بحيث تخدم هذه النقطة كما قلنا خلق البيئة المألوفة للكوميديا.

التداعي والاسترسال أحد أسرار الكوميديا

هل رأيت مسرحية شاهد مشافش حاجة؟ هل رأيك كيف كان يسترسل في تصرفاته بطل المسرحية سرحان عبد البصير حتى يصل لنقطة جنونية يتوقف عندها ثم بعد ذلك يعيد الكرة من جديد، أبرز مثال على ذلك المشهد الذي كانوا يبحثون فيه عن تذكرة دخول الحديقة على طاولة فتتحول إلى لعبة الملك والكتابة بالتداعي والاسترسال، هذه النقطة من أهم نقاط فن كتابة الكوميديا وإحدى ركائزها.

الاقتراب من عالم الجمهور المستهدف أهم قواعد كتابة الكوميديا

لا ينجح أي عمل كوميدي دون أن يلتصق بالمفردات الخاصة بمتابعيه حيث يشعرون أنه منهم ومثلهم ومعبرا كوميديا عن الجانب الفكاهي من حياتهم، فكما كان مسلسل الكبير مقتربا من واقع المصريين كذلك تعلقوا به أيضًا وأحبوه لذلك لتكن كتابة الكوميديا الخاصة بك ملتصقة بالجمهور وخارجة من ثقافة المجتمع الذي توجه إليه أعمالك.

لا مكان لجمل عادية

لا يمكن فهم الجمل العادية في كتابة الكوميديا إلى في من خلال سياق كوميدي، فجمل مثل التحية العادية وصباح الخير وصباح النور وأشياء من هذا القبيل ليس لها مكان في كتابة الكوميديا بل على العكس يجب أن يكون دائما هناك ذكاء في جعل هذه الجمل من خلال نبرات الممثلين أو الردود المختلفة على الجمل العادية طريقا لتوليد الكوميديا.

فن كتابة الكوميديا

كتابة الكوميديا فن كتابة الكوميديا

بالنسبة لفن كتابة الكوميديا بشكل عام وهي فن على أي حال فيجب أن يلتزم فيها الكاتب بالتلقائية والعفوية وألا يصطنع المواقف الكوميدية أو الأفكار المضحكة من أجل مزيد من الافتعال، يوجد حس دعابة عظيم لدى الناس يجعلهم يتحسسون الافتعال وثقل الظل من على بعد كيلومتر، بالتالي لا يمكن أن يتعلم أحد خفة الظل، وفن كتابة الكوميديا يكمن في الموهبة بالأساس، موهبة الشخص في استطاعته أن يقوم بكتابة الكوميديا دون عناء أو مجهود، بمعنى أصح حين تشعر أنك تبذل مجهودا وتعاني من أجل كتابة صفحة كوميدية أو استنزاف مزحة أو توليد مفارقة فأنت على الطريق الخطأ تماما، وهذه النوعية من الكتابة لن تلقى أي رواج على الإطلاق، والأفضل أن تترك نفسك للكتابة الكوميدية وحين تنتهي تقيم عملك بنفسك، أما إن كنت تعاني من عدم امتلاكك هذه الموهبة فلا تحاول حتى لا تضيع وقتك.

كتابة الكوميديا صعبة جدا وتستدعي التركيز والذكاء وخفة الظل والعفوية والتلقائية والتجديد والارتباط بالبيئة وعدة عوامل أخرى كثيرة، ولكنها الأكثر نجاحا رغم ذلك والأكثر تأثيرا وتظل كلما مرت عليها السنين تزداد أصالة وتزداد بريقا ولمعانا.

ترك الرد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا

19 − إحدى عشر =