فوائد اليود

لكي نتعرف على فوائد اليود يجب أن ننظر أولا إلى أجسامنا التي تتألف من مجموعة كبيرة من العناصر بل وتعد هذه العناصر سببا لبقائنا على الأرض فكل عنصر يدخل في تكوين وظيفة تختلف عن الأخرى، وربما ينظر البعض لليود على كونه معدنا فرعيا تقل أهميته عن المعادن الأساسية مثل الكالسيوم والفسفور، وعلى العكس فنحن ننظر لليود على كونه الأهم مقارنة بغيره من العناصر الأساسية فهو الذي يحدد وزن الإنسان، ومدى كفاءة جهازه العقلي والعضلي، ويعتبر عنصر تجميلي للشعر والبشرة، ومن هنا سنتناول الحديث عن طرق الحصول عليه وكيفيه الاستفادة منه.

أين يباع اليود؟

فوائد اليود أين يباع اليود؟

اليود من العناصر التي يتم إنتاجها في الجسم بصورة تلقائية، وأفضل طريقة للتأكد من توافر الكمية التي يحتاجها الجسم من اليود هو فحص الغدة الدرقية والتي يستقر بها أكثر من نصف كميته الموجودة بالجسم، ولكننا باستمرار نحتاج للغذاء المحتوي على اليود لتجنب نقصانه، وبإمكانك أي شخص العثور على اليود من خلال تناول الأعشاب البحرية والأسماك وتحتوي جميعها على نسبة من اليود، ولكن تتفاوت كمية اليود الموجودة في الأسماك طبعا لظروف نموها والمياه التي تنمو بها، والكمية الأكبر منه نجدها في خمسة أسماك بحرية وهما السالمون والجمبري والسردين والقد وسرطان البحر.

أيضا من الأطعمة الأخرى المحتوية على نسبة كبيرة من اليود هما السبانخ، والثوم، والسمسم، واللفت، والطماطم، والبطاطا وبالطبع يوجد في الملح البحري، ويوجد اليود كذلك في الحليب، والزبادي، والبيض، والبقوليات، ولكن ليس بالقدر الكافي ومن الجدير بالذكر أن اليود يتواجد في ثلاثة أنواع من الفاكهة فقط وهما الأناناس والخوخ والمشمش، والطريقة الأخرى للحصول عليه هو شراء المكملات الغذائية المحتوية على اليود.

كبسولات اليود

مع تزايد أعداد المصابين بقصور الغدة الدرقية، وارتفاع فوائد اليود تمكن الأطباء من توفير أحد الحلول اليسيرة للمرضى لتعويضهم عن نقص مادة اليود في الجسم من خلال توفير كبسولات دوائية تحتوي على نفس المادة الموجودة في الجسم وتتوافر بأسماء وأشكال تجارية مختلفة وتتفاوت أيضا في أسعارها وتركيزها ولعل من أشهرها Kelp وOptimox lodoral وDetoxadine وIOplus horizon

وتعتبر جميعها مستوردة ومرتفعة التكلفة، وهناك البديل الأرخص سعرا والمتوافر في كل الدول العربية وهو الألتروكسين.

يقبل البعض على تناول كبسولات اليود من أجل إنقاص الوزن كبديل لأدوية التخسيس، وفي الحقيقة أن هذه الكبسولات تزيد بالفعل من قابلية الجسم على خسارة الوزن بصورة أسرع من المعتاد، ولكن الأمر خطير للغاية فهذه الكبسولات لا تعطى إلا لمريض الغدة الدرقية، ولذلك يجب على الأقل استعمالها بحرص وعدم زيادة الجرعة عن كبسولة واحدة في اليوم في حالة تناولها من أجل إنقاص الوزن فقط والأفضل هو إجراء تحليل الغدة الدرقية أولا لمعرفة هل بالفعل زيادة الوزن مرتبطة بكسل الغدة الدرقية أم أن هناك أسباب أخرى.

ما الكمية التي نحتاجها من اليود؟

تتفاوت الحاجة الأساسية لليود بنسبة قليلة تبعا للمرحلة العمرية فمثلا يحتاج الطفل منذ لحظة ولادته إلى أن يبلغ عاما من عمره إلى ما لا يقل عن 120 ميكروجرام يوميا، وبعد ذلك تنخفض بنسبة تصل إلى 30 ميكروجرام حتى يبلغ الثمانية من عمره ثم تزيد عند البلوغ لتصل حاجته من اليود إلى 150 ميكروجرام يوميا وبالنسبة للمرأة الحامل والمرضعة فهي تحتاج إلى توفير نسبتها لاكتساب فوائد اليود لها مع توفير النسبة التي يحتاجها الجنين أي أنها تحتاج إلى ما يقرب من 300 ميكروجرام يوميا من اليود.

فوائد اليود للغدة الدرقية

إذا نظرنا إلى تصنيف الغدة الدرقية سنجد أنها أحد أنواع الغدد الصماء الموجودة في الجسم، ولكنها الأهم على الإطلاق فهي تقوم بإفراز هرموني الغدة الدرقية، وهما التروكسين، والثيرونين، وتواجد هذين الهرمونيين يسهم في زيادة الطاقة الجسمانية، تكسير البروتينات، والدهون، والسكريات أي أنهما يساهما في عمليات الأيض بشكل عام وبالتالي التحكم في وزن وكتلة الجسم، وتعمل الغدة الدرقية أيضا على زيادة تدفق الأيونات المسئولة عن حركة العضلات وتعتبر سلامة الغدة الدرقية انعكاسا لسلامة القلب والأوعية الدموية، وانعكاس فوائد اليود لأن تصنيع هرمونات الغدة الدرقية لا يمكن أن يتم إلا من خلال أكسدة اليود المستقر في الغدة الدرقية بنسبة تصل إلى ثلثي نسبته الموجودة في الدم.

ونستفهم من ذلك أن ظهور أعراض نقص اليود تعني الإصابة بقصور في الغدة الدرقية، وحينها لا تؤدي الغدة وظائفها بشكل جيد، وأول الأعراض التي تظهر بشكل واضح هي تضخم حجمها يتبعه أعراض أخرى من تزايد عدد ساعات النوم عن الحد الطبيعي، والغضب بشكل سريع، والنسيان المستمر، وتزايد الوزن، والإمساك المتكرر، وجفاف وتساقط الشعر وبالطبع يتأثر أي عضو أخر يستمد وظائفه من عنصر اليود.

فوائد اليود للحامل

ذكرنا سابقا أن المرأة الحامل هي الأكثر احتياجا لعنصر اليود إذ تتفاوت الحاجة اليومية لها من 240 إلى 300 ميكروجرام يوميا، وهذا يرجع إلى فوائده الكثيرة فإذا أصيبت المرأة بقصور في الغدة الدرقية في فترة الحمل فهذا يعني أنها تعاني من نقص شديد باليود، وهذا قد يكون له تأثير سلبي على صحتها وصحة جنينها.

من أهم فوائد اليود للحامل أنه يحميها من فقدان الشعر، وتكسر الأظافر والإصابة باكتئاب الحمل، ويزيد من نشاطها، ويقلل من فرص تعرضها للولادة المبكرة أو انفجار المشيمة، ويمنع من حدوث النزيف بعد الولادة، وأيضا تحتاج الحامل إلى استهلاك كمية كافية من اليود لكي يحصل الجنين على حاجته منها، وإذا لم يتوافر اليود في جسمه فقد يموت بداخل الرحم، وحتى إذا تمت ولادته ستلاحظ عليه الأم أعراض خطيرة مثل زيادة وزنه عن الحد الطبيعي وتراجع قدراته الذهنية وعدم قدرته على التركيز وضعف حركته.

أضرار اليود

إذا ما حرصت على تناول اليود بالنسب اليومية المقررة لك فهذا سيجنبك الوقوع في أضراره، ولكن إذا ارتفعت نسبة اليود في جسمك فهذا بدوره سوف يعرضك إلى الإصابة بحالة تسمى في علم الطب بتسمم اليود أو فرط نشاط الغدة الدرقية والتي ينجم عنها الإصابة بأعراض خطيرة منها ظهور أورام سرطانية على الغدد الدرقية، وحدوث أعراض أخرى منها فرط الحركة والنشاط، وفقدان الوزن، والإسهال والغثيان والقيء بشكل متكرر، وارتفاع درجة حرارة الجسم وتسارع معدل ضربات القلب وضيق التنفس، وإذا ما ظهرت هذه الأعراض بشكل مفاجئ يجب الذهاب للطبيب فورا أو تناول أقراص الفحم للحد من امتصاص مزيد من اليود في الجسم.

فوائد اليود للبشرة

من فوائد اليود التجميلية التي يمنحها للبشرة هو دوره في ترطيبها المستمر من خلال إفراز العرق، وله دور في تجديد خلايا الجلد وتقليل البقع الداكنة والندبات كما يقلل أيضا من انتفاخ البشرة، وهو سبب أساسي في نضارة البشرة، ومن فوائد اليود أيضا أنه يسرع من علاج الفطريات المختلفة التي تصيب البشرة كالإكزيما.

فوائد اليود للشعر

لقد أصبح تساقط الشعر مشكلة كبيرة تعاني منها غالبية السيدات اليوم وربما تكون الأسباب وراء ذلك كثيرة ربما لمشكلة وراثية أو نفسية ما، ولكن منظمة الصحة العالمية أشادت إلى أن غالبية الأسباب تكون متعلقة بنقص التغذية وبالأخص الحصول على اليود فالحفاظ على شعر صحي وقوي يعني توافر الحديد واليود في الجسم وكلما انخفضت نسبة اليود أدى ذلك إلى تساقط الشعر وجفافه.

فوائد اليود للجروح

فوائد اليود فوائد اليود للجروح

من المعروف أن اليود يدخل في تكوين الخلايا والأنسجة، وبالتالي عند تعرضك لأي جرح أو قطع بالجلد فأنت بحاجة سريعة لتناول أي غذاء محتوي على اليود ليساعدك في التئام الجروح بشكل أسرع، وقد اجتهدت شركات الأدوية في تصنيع علاج للجروح من مادة اليود الصلبة وتحويلها إلى الصبغة المعروفة بصبغة اليوم والمستخدمة في تطهير وعلاج الجروح، ونظرا لأن هذه المادة تسبب الآلم عندما يكون الجرح ملتهبا فهناك بديل أخر أقل تركيزا وهو مركب معقد يسمى حامل اليود.

الخاتمة

يجب أن تهتم بالحصول على فوائد اليود أولا عن طريق التغذية الجيدة والاهتمام بتناول الأسماك، والابتعاد بقدر الإمكان عن الأطعمة التي تتسبب في تقليل امتصاص اليود في جسمك وأشهرها الكرنب، وإذا شعرت بعد ذلك بإصابتك بأي من أعراض نقص اليود السابقة لا يجب أن تتناول مكملات اليود من تلقاء نفسك فجميع أعراض نقص اليود شائعة،وقد تكون سببا لإصابتك بأية أمراض أخرى لذلك من الأفضل أن تقوم بإجراء تحليل الغدة الدرقية مع تكراره كل ستة أشهر على الأقل للاطمئنان على صحتك.

ملحوظة: هذا المقال يحتوي على نصائح طبية، برغم من أن هذه النصائح كتبت بواسطة أخصائيين وهي آمنة ولا ضرر من استخدامها بالنسبة لمعظم الأشخاص العاديين، إلا أنها لا تعتبر بديلاً عن نصائح طبيبك الشخصي. استخدمها على مسئوليتك الخاصة.

ترك الرد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا

2 × خمسة =