عيادة المريض

حينما يكون الشخص مريضا يحتاج دائما إلى أشخاص يساندونه ويدعمونه في مرضه وفي محنته فهذا يدخل السعادة على المريض ولا يخفي على أحد منا أهمية الراحة النفسية للمريض ومساعدتها في التعافي سريعا والتماثل للشفاء ولكن هناك قواعد يجب على من أراد عيادة المريض أن يتبعها كي لا يتسبب في إزعاج المريض أو إزعاج من حوله من المرضى.

قواعد عيادة المريض

  • عليك الاتصال بالمريض في المستشفى والسؤال على صحته إذا كان قادرا على ذلك وإذا لم يكن قادرا فيمكنك التحدث مع أحد مرافقيه في المستشفى والتأكد من اسم المستشفى ورقم الغرفة.
  • يمكنك سؤال المريض ما إذا كان محتاجا لأي شيء يمكنك أن تساعده به فإذا طلب منك أمرا فيفضل ألا تعتذر أو تتهرب لأن ذلك يؤذي نفسية المريض فهو كان في كامل صحته يخدم نفسه وإذا أصابه مرض لا يجد حوله من يساعده لذلك كن حذرا في رفض طلب للمريض وابذل جهدك في توفير سبل الراحة للمريض.
  • يفضل جلب هدية بسيطة للمريض عند زيارتك له فالهدية لها وقع في النفس كبير فكيف بتأثيرها على المريض وإدخال السعادة إلى نفسه ويمكنك اختيار الورود كهدية رقيقة منك أو اختيارك لأي هدية مناسبة أثناء عيادة المريض.
  • يفضل عدم جلب الأطفال عند عيادة المريض وذلك قبل أن يتسببوا في إزعاج المرضى داخل المستشفى فإن المستشفى ليست بالمكان الآمن لإحضار الأطفال فيه فهم ليس لهم مناعة ضد كل الأمراض نظرا لصغر سنهم ناهيك عن أن الأطفال يحبون الحركة بدون قيود والمستشفى ليست بالمكان المناسب لهم لأنهم من الممكن أن يكونوا مصدر إزعاج لبعض المرضى بداخل المستشفى.
  • يجب عليك احترام مواعيد الزيارة المحددة من قبل المستشفى كي لا تتسبب بالمشاكل إذا طلبت عيادة المريض في غير مواعيد الزيارة فمن حق المستشفى أن ترفض طلبك.
  • عند الدخول إلى المستشفى والوصول إلى رقم الغرقة يفضل أن تطلب الاستئذان من الممرضة أن تذهب وتخبر المريض بأنك موجود لزيارته كي يستعد لاستقبالك وكي لا تتسبب بالإحراج للمريض وهو في هيئة غير مناسبة.
  • عند دخولك غرفة المريض استقبل المريض بوجه بشوش وتمنى له الشفاء العاجل وتحلى بالهدوء ولا تصدر أصواتا عالية وقم بسحب أحد المقاعد وقم بالجلوس عليها وابتعد تماما عن الجلوس على سرير المريض فهذا يزعجه ويجعل المريض في وضع غير مريح.
  • إذا كنت من أحد المدخنين فيجب عليك عدم التدخين مطلقا داخل المستشفى فهذا ممنوع بشدة داخل المستشفى ولا تعتقد أن بإمكانك التدخين في شرفة الغرفة لأن ذلك ليس من قواعد عيادة المريض.
  • عند عيادة المريض يراعى نفسية المريض ومشاعرة فيفضل أن ترتدي ملابس مريحة للعين .
  • عند زيارتك للمريض يفضل ألا تفتح مواضيع مع المريض تتسبب له بالإزعاج ولا تشكك في الطبيب المعالج له فقط تمنى له الشفاء العاجل.
  • إذا زار الطبيب المريض فلا تتطفل بسؤاله عن حاله المريض فقد يكون المريض يشعر بالحرج من حالته الصحية ولا يريد أن يعلم بها أحد.
  • يجب ألا تزيد مدة الزيارة عن نصف ساعة كي لا تسبب الضيق والحرج للمريض.
  • إذا شعرت أن المريض يشعر بحرج عن مكان ألمه فلا تكرار السؤال عن مرضه واكتف برفع معنوياته من خلال أنه سيتمثل للشفاء سريعا وأن الطبيب المعالج من أمهر الأطباء وهكذا.
  • إذا كنت تزور المريض في بيته فيجب عليك الأخذ في الاعتبار من كل القواعد السابقة فالمريض يحتاج للراحة ولا يحتاج للإزعاج لذلك كن مساهما في شفائه.

ترك الرد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا

1 × واحد =