علاج الجيوب الأنفية بالأعشاب

يمكن علاج الجيوب الأنفية بالأعشاب الطبيعية عن طريق استنشاق هذه الأعشاب، فالاستنشاق هو أحد أهم الوسائل لفتح الممرات التنفسية وتهدئة الألم، وأيضا فإن بعض الأعشاب يمكن تناولها، وكذلك فهناك أيضا بعض أنواع الزيوت التي يمكن استنشاقها بعد إضافتها للماء الساخن، والبعض الآخر من الزيوت يمكن تقطيره داخل الأنف أو استخدامه عن طريق الغرغرة، ولكن برغم ذلك ففي بعض حالات التهابات الجيوب الأنفية الشديدة يكون من الضروري اللجوء إلى الطبيب، وذلك عندما نجد أن العلاج بالأعشاب لا يجدي نفعا، ففي هذه الحالة يكون المريض بحاجة لتناول المضادات الحيوية والأدوية الطبية، ولا بد من عدم إهمال هذه الحالة لتجنب المضاعفات التي قد تحدث مثل التهابات الأذن ومشكلات الرؤية والإصابة بنوبات الربو وجلطات الدم التي قد ينتج عنها الإصابة بالسكتة الدماغية.

علاج الجيوب الأنفية بالأعشاب الطبيعية

التهاب الجيوب الأنفية هو عبارة عن التهاب في الأغشية المخاطية المبطنة للجيوب الأنفية، وهذه المشكلة يعاني منها الكثير من الأشخاص وتزداد انتشارا بين النساء أكثر من الرجال، ويوجد لها الكثير من العلاجات المنزلية باستخدام الأعشاب والمواد الطبيعية مثل:

الكركم

الكركم هو أحد التوابل المعروفة باحتوائها على مضادات الأكسدة القوية بالإضافة إلى مضادات الالتهاب، ولاستخدامه كعلاج للجيوب الأنفية نقوم بعمل شاي الكركم والزنجبيل بإضافة ملعقة صغيرة من كل منهما إلى كوب من الماء المغلي، ويحلى بملعقة من العسل ثم يتم تناوله، وللحصول على نتيجة سريعة ينبغي تناول هذا المشروب 2 – 3 مرات يوميا.

الشاي الأخضر

من أهم طرق علاج الجيوب الأنفية بالأعشاب الطبيعية، حيث يعرف الشاي الأخضر بكونه أحد أفضل الأعشاب الطبيعية المستخدمة في الكثير من الأغراض العلاجية، وذلك لما يحويه من أقوى مضادات الأكسدة التي تساهم في علاج الكثير من الأمراض، فهو يتميز بفعاليته المرتفعة في علاج التهابات الجيوب الأنفية، سوف نحتاج إلى ملعقتان من أوراق الشاي الأخضر أو كيس من الشاي الأخضر وكوب من الماء المغلي، يوضع الشاي الأخضر في الماء لمدة 5 دقائق وبعدها يصفى لتناوله وهو ساخن، وعند إضافة العسل أو الليمون له فإنه يصبح ذو مذاق أفضل وفعالية أكبر، ولأفضل النتائج ينصح بشرب 3 – 4 كواب من الشاي الأخضر يوميا.

خل التفاح

خل التفاح هو أحد المواد الطبيعية التي تتميز بفوائدها الصحية المتعددة، حيث أن كوبا من الماء الساخن أو الشاي المضاف له ملعقتان كبيرتان من خل التفاح له تأثير قوي للتخلص من المخاط الزائد وتخفيف الضغط على الجيوب الأنفية، وبدلا من ذلك يمكن تناول ملعقة من خل التفاح الطبيعي بدون إضافات 3 مرات يوميا من أجل الحصول على نتائج أفضل وأسرع.

مستخلص الجريب فروت

مستخلص الجريب فروت هو بمثابة مضاد حيوي طبيعي بفضل خصائصه المضادة للبكتريا والفطريات، ولذا فهو يساهم في علاج العدوى المسببة لالتهاب الجيوب الأنفية، حيث يتم استخلاصه عن طريق طحن بذور الجريب فروت المجفف ولب الجريب فروت، ويستخدم عن طريق إضافة بعض القطرات من مستخلص الجريب الفروت إلى كوب من الماء الساخن، ثم يتم استنشاقه مع التكرار عدة مرات يوميا حتى يلاحظ الشعور بالتحسن.

الفلفل الأسود الحار

يعمل الفلفل الحار كمضاد طبيعي للاحتقان ويساهم في علاج احتقان الجيوب الأنفية بسرعة، حيث يتميز بخصائصه المضادة للالتهاب والمضادة للبكتريا، سوف نحتاج إلى نصف ملعقة صغيرة من الفلفل الأسود وملعقة كبيرة من العسل وملعقة كبيرة من عصير الليمون، نضيف جميع المكونات إلى كوب من الماء الساخن مع المزج جيدا، ثم يتم تناول هذا المشروب ببطء للتخلص من الاحتقان في الحال.

الزنجبيل

يحتوي الزنجبيل على نسبة مرتفعة من مضادات الأكسدة، مما يجعله من أهم وسائل علاج الجيوب الأنفية بالأعشاب ، كما أن خصائصه المضادة للميكروبات والالتهابات تساهم في تقليل التورم والتهيج في ممرات الجيوب الأنفية، نستخدم الزنجبيل الطازج المبشور بحيث نأخذ ملعقة كبيرة منه ونضعها في كوب من الماء الساخن، ثم يغطى الكوب ويترك لمدة ربع ساعة وبعدها يصفى ويتم تناوله، ويمكن إضافة ملعقة كبيرة من العسل إليه لزيادة فعاليته وذلك لأن العسل هو أيضا من أفضل مضادات الميكروبات، ولتحقيق أقصى استفادة لا بد من تناول شاي الزنجبيل بالعسل ثلاث مرات يوميا لعدة أيام.

علاج الجيوب الأنفية بالعسل

يعمل العسل كمضاد للميكروبات ولذا فهو يحارب العديد من أنواع البكتريا والفطريات والفيروسات، كما أنه يعمل على تهدئة ممرات الأنف والحلق المصابة بالالتهاب بسبب عدوى الجيوب الأنفية، ويمكن استخدام العسل بعدة طرق لعلاج التهاب الجيوب الأنفية مثل:

تقطير العسل الخام

من أفضل الطرق البسيطة في علاج الجيوب الأنفية بالأعشاب ، فكل ما سوف نحتاج إليه هو قطارة فارغة ومحلول عسل مخفف بالماء، ويتم تقطير العسل المخفف بداخل فتحتي الأنف، ويجب الاستمرار على هذه الوصفة 2 – 3 مرات يوميا حتى تتحسن الجيوب الأنفية، كما يمكن أيضا تقطير العسل في العين لعلاج التهابات العيون المرتبطة بالجيوب الأنفية.

العسل والليمون

وذلك عن طريق مزج ملعقة كبيرة من العسل الخام مع ملعقة كبيرة من عصير الليمون، ثم تسخين هذا المزيج لعدة ثوان حتى يصبح دافئا ثم يتم تناوله، وتكرر هذه الطريقة مرتان يوميا للتخلص من مشكلة الجيوب الأنفية، ويمكن أيضا إضافة ملعقة من خل التفاح إلى هذه الوصفة ثم يتم تناولها عدة مرات يوميا للقضاء على مشكلة الجيوب الأنفية، حيث يلعب خل التفاح دورا هاما في محاربة الجراثيم المسببة للعدوى ويساهم في علاج انسداد الأنف.

العسل والثوم

نأخذ 3 فصوص من الثوم ونقوم بفرمهم جيدا ثم نمزجهم مع ملعقة صغيرة من العسل، وبعدها يتم تناول هذا المزيج قبل وجبات الطعام مباشرة، ويتم الانتظار لمدة 5 – 10 دقائق وبعدها يمكن البدء بتناول الطعام.

العسل والقرفة

هذه الوصفة من أهم وصفات علاج الجيوب الأنفية بالأعشاب ، حيث تتميز القرفة بأنها تقوم بدور هام في محاربة البكتريا والالتهاب، والتي تلعب دورا فعالا في في القضاء على المخاط الذي يسبب انسداد الأنف، نقوم بوضع ملعقة صغيرة من القرفة في كوب من الماء المغلي، ويغطى ويترك لمدة 10 دقائق ثم يضاف له ملعقة من العسل ويقلب ويتم تناوله، وتكرر نفس الطريقة مرتان يوميا.

العسل مع الشطة

تحتوي الشطة على مادة الكابسيسين والتي تلعب دورا حيويا في تخفيف الاحتقان والتورم والقضاء على الالتهابات، يؤخذ كوب من الماء الساخن ويضاف له ملعقة كبيرة من العسل ورشة من الشطة ونقوم بالتقليب لمزجهم جيدا معا، ثم يتم تناول هذه الوصفة مرتان يوميا حتى يمكن ملاحظة التحسن، ومن الممكن استخدام الفلفل الأسود بدلا من الشطة، فهو يقوم أيضا بنفس الدور الفعال في تخفيف الاحتقان ويساهم في التخلص من المخاط.

العسل والحلبة

تقوم الحلبة بدور فعال في تعزيز قدرات الجهاز المناعي وتخفيف التهابات الجيوب الأنفية واحتقانها، نضع إناء على النار يحتوي على كوب من الماء وعندما يغلي نضيف له ملعقة من كبيرة من بذور الحلبة، ونترك الحلبة لتغلي مع الماء عدة دقائق، ثم نقوم بإزالة بذور الحلبة ووضع ملعقة من العسل ثم يتم تناول هذا المشروب بشكل متكرر 3 مرات يوميا.

علاج الجيوب الأنفية بزيت الزيتون

يعد زيت الزيتون واحدا من أفضل العلاجات الطبيعية في مجال الطب البديل، فهو يتميز بغناه بالعديد من المركبات المضادة للأكسدة والمضادة للالتهابات والفطريات والفيروسات، ولذلك فإنه يعمل على علاج التهابات الجيوب الأنفية ويساهم في التخلص من أعراض حساسية الأنف، هذا إلى جانب احتوائه على الكثير من الفيتامينات والمعادن التي تعزز الشفاء من حساسية الأنف طبيعيا، ويستخدم زيت الزيتون كأحد طرق علاج الجيوب الأنفية بالأعشاب كما يلي:

التقطير في الأنف

سوف نحتاج إلى قطارة فارغة وزيت زيتون بكر ونقوم بملأ القطارة بزيت الزيتون، ثم نقوم بتقطير زيت الزيتون بداخل فتحتي الأنف، وتكرر هذه الطريقة مرتان يوميا لعدة أيام حتى يتم التخلص من التهابات الجيوب الأنفية، فزيت الزيتون يدخل إلى ممرات الأنف ويقوم بترطيبها والقضاء على الجفاف المسبب للالتهاب.

الدهان بزيت الزيتون

ويمكن استخدام زيت الزيتون لعلاج التهابات الجيوب الأنفية بطريقة ثانية، وذلك بدهان زيت الزيتون بداخل الأنف باستخدام أطراف الأصابع، أو يمكن استخدام الأعواد المخصصة للأذن في دهان الأنف من الداخل، وتكرر هذه الطريقة عدة مرات يوميا حتى تتحسن الالتهابات.

المضمضة بزيت الزيتون

وهناك طريقة ثالثة لاستخدام زيت الزيتون في علاج التهابات الجيوب الأنفية، وذلك عن طريق أخذ ملعقة كبيرة من زيت الزيتون والمضمضة بها ثم بلعها، وبعدها يتم المضمضة بمحلول ملحي، وتكرر هذه الخطوات 3 مرات يوميا لمدة أسبوع حيث يمكن ملاحظة التحسن خلال يومين فقط من الاستخدام.

علاج الجيوب الأنفية بالزيوت الطبيعية

الزيوت الطبيعي من أهم طرق علاج الجيوب الأنفية بالأعشاب فهي أيضا تمتلك خصائص مضادة للالتهابات والفطريات والبكتريا علاوة على مضادات الأكسدة، وذكرنا فيما سبق أهمية زيت الزيتون في علاج الجيوب الأنفية، وسوف نتحدث أيضا عن بعض الزيوت الأخرى التي تقوم بنفس الدور وهي:

زيت فبتامين هـ

عرف زيت فيتامين هـ بفوائده العظيمة للبشرة وترطيبها، وهو يقوم بدور فعال في ترطيب الغشاء المخاطي للأنف وتخفيف جفاف الغشاء الداخلي للأنف بشكل فعال، فهو غني بالخصائص المضادة للالتهابات إلى جانب مضادات الأكسدة، وللحصول على هذا الزيت سوف نحتاج إلى كبسولة فيتامين هـ نقوم بفتحها، ثم نقوم بإمالة الرأس إلى الأعلى قليلا ووضع قطرتين من الزيت في كل فتحة أنف، وبتكرار هذه العملية مرتان يوميا يمكن التخلص من احتقان الأنف والتهابها.

زيت السمسم

ما يميز زيت السمسم عن غيره من الزيوت احتوائه على فيتامين هـ بنسبة كبيرة، وهذا الفيتامين كما ذكرنا يلعب دورا فعالا في ترطيب الغشاء المخاطي للأنف، كما أنه قد ثبت علميا أن زيت السمسم يساهم في علاج الجيوب الأنفية أفضل من المحلول الملحي، فكل ما عليك فعله هو وضع زيت السمسم العضوي في قطارة بلاستيكية، ثم التقطير منه بداخل الأنف مع إمالة الرأس للخلف حتى يدخل الزيت بداخل الأنف، ويتم استنشاقه بعمق للوصول إلى الممرات التنفسية، وتكرر هذه العملية مرتان يوميا حتى يتم التحسن.

زيت النعناع

يستخلص زيت النعناع العطري من أوراق النعناع، وهو يشتهر بقدرته على تخفيف مشاكل الجيوب الأنفية والاحتقان الناتج عنها والذي يسبب الصداع، كما أن هذا الزيت يمتلك خصائص قابضة مضادة للجراثيم والفطريات ومضادة للالتهاب، إلى جانب الخصائص المطهرة والمضادة للميكروبات، ويستخدم هذا الزيت موضعيا بتقطيره في الأنف، ولكن لا بد من تخفيفه بأحد الزيوت الناقلة مثل الجوجوبا وزيت الخروع.

زيت شجرة الشاي

يعد زيت شجرة الشاي أحد العلاجات الطبيعية الفعالة لاحتقان الأنف والتهاب الحلق والسعال، ويتم استخلاص هذا الزيت من أوراق شجرة الشاي، وهو يتميز بخصائصه المطهرة وقدرته على الشفاء، ونظرا لخصائصه المطهرة والمضادة للميكروبات فإنه يعمل على علاج أعراض البرد والإنفلونزا، ويمكن استخدام هذا الزيت بفركه على الصدر بعد إضافة أحد الزيوت الناقلة، حيث يساهم في علاج مشكلات الجهاز التنفسي، أو من الممكن أيضا فركه تحت الأنف حتى يتم استنشاقه، مع تكرار ذلك 5 – 6 مرات يوميا لتخفيف احتقان الأنف، ويمكن كذلك استخدامه في الغرغرة بإضافة قطرات بسيطة منه إلى كوب من الماء، حيث تساعد هذه الطريقة على التخلص من التهابات الحلق والمخاط الزائد.

زيت القرنفل

يعد القرنفل واحدا من أهم وسائل علاج الجيوب الأنفية بالأعشاب ، حيث يستخلص منه زيت القرنفل المعروف بخصائصه القوية المطهرة والمضادة للالتهاب والجراثيم، علاوة على احتوائه على مضادات البكتريا وجميع هذه العناصر تساهم بشكل فعال في تخفيف شدة احتقان الجيوب الأنفية، وهذا الزيت قوي أيضا ولا بد من تخفيفه بزيت ناقل عند استخدامه موضعيا، وذلك بتدليكه على الصدر وجسر الأنف للقضاء على الاحتقان وتسهيل التنفس، ويمكن أيضا إضافة قطرات من زيت القرنفل الخام فقط إلى الشاي أو الماء الساخن، وتناوله عدة مرات يوميا من أجل علاج التهاب الجيوب الأنفية.

زيت جوز الهند

كما عرف زيت جوز الهند بخصائصه المرطبة الطبيعية والتي تساهم في ترطيب الأغشية المخاطية وعلاج احتقان الأنف، سوف نحتاج إلى القليل من زيت جوز الهند، كل ما علينا القيام به هو وضع قطرة أو قطرتان من زيت جوز الهند في كل فتحة أنف، ويكفي القيام بذلك مرة واحدة يوميا لتخفيف أعراض جفاف الأغشية المخاطية والجيوب الأنفية.

زيت الأوكالبتوس

يستخلص هذا الزيت من شجرة الأوكالبتوس والتي يرجع أصلها إلى دولة أستراليا، ويعرف زيت الأوكالبتوس العطري بخصائصه المطهرة والقابضة والمضادة للبكتريا، ويتميز بنكهته القوية القريبة من نكهة النعناع وهو يدخل في العديد من أدوية السعال وذلك لامتلاكه خصائص مضادة للبكتريا والفيروسات والتشنجات، كما أنه يعمل على فتح مجرى الهواء ويساهم في تهدئة السعال والتخلص من مخاط الأنف والبلغم المتراكم في الصدر، ولا بد من خلط هذا الزيت أيضا بأحد الزيوت الناقلة، ومن ثم يمكن استخدامه في تدليك الصدر، ولاستخدامه في علاج الجيوب الأنفية نضع حوالي 20 – 25 قطرة من زيت الأوكالبتوس في زجاجة رش تحتوي على الماء، بحيث يتم رش هذا الخليط في الهواء عدة مرات يوميا لاستنشاقه.

زيت الليمون العطري

ذكرنا فيما سبق أهمية الليمون كأحد طرق علاج الجيوب الأنفية بالأعشاب ، ويمكن استخدام الزيت المستخلص من قشر الليمون أيضا لعلاج مشكلات الجيوب الأنفية وللتخلص من الاحتقان والمخاط فضلا عن تعزيز جهاز المناعة، حيث أن زيت الليمون يحتوي على خصائص مضادة للفطريات ومضادة للبكتريا والفيروسات، علاوة على ما يحويه من فيتامين ج وحمض الستريك والكالسيوم والفلافونويد، فهو بذلك يدعم الجسم للتخلص من العدوى والبكتريا، ولاستخدامه كعلاج للجيوب الأنفية يخفف الزيت أولا بنسبة 1: 1 ثم يفرك به الصدر والحلق وتكرر هذه الطريقة عدة مرات يوميا، كما يمكن كذلك إضافته إلى ماء البخار واستنشاقه أو عن طريق رشه في الهواء.

زيت اللافندر

يستخلص زيت اللافندر من نبات اللافندر المعروف باسم الخزامي، فهو بالإضافة إلى خصائصه العطرية الجذابة التي تساهم في تقوية الأعصاب ومحاربة الإجهاد والتوتر، فإنه معروف أيضا بخصائصه المضادة للجراثيم والفطريات وخصائصه المطهرة، علاوة على دوره في تحفيز المناعة وتنشيط الدورة الدموية، ويستخدم في علاج الجيوب الأنفية بعدة طرق، حيث يمكن استنشاقه من الزجاجة مباشرة، أو تطبيقه على مناطق مختلفة من الجسم أو استنشاقه مع البخار، فهو يعمل على تفتيت المخاط بشكل فعال ويساهم في تخفيف الاحتقان وتهدئة التنفس مما يجعله واحدًا من أهم طرق علاج الجيوب الأنفية بالأعشاب .

زيت الزعتر

يعد من الزيوت العطرية المعروفة والذي يتميز بالعديد من الفوائد الصحية، وهو يتميز باحتوائه على خصائص مطهرة ومضادة للبكتريا والتشنج، كما أنه يتميز بخصائصه كطارد للمخاط والبلغم، وهو يعد علاجا فعالا للقضاء على احتقان الجيوب الأنفية، كما أنه يعد من أقوى مضادات الأكسدة التي تعمل على دعم الجهاز التنفسي والجهاز المناعي، وهو كغيره من الزيوت القوية يحتاج إلى تخفيفه بزيت خفيف بنسب متساوية، وذلك قبل استخدامه موضعيا لتدليك الصدر أو أسفل الأنف لاستنشاقه من أجل فتح الممرات التنفسية.

طرق علاج الجيوب الأنفية

بالإضافة إلى طرق علاج الجيوب الأنفية بالأعشاب والزيوت الطبيعية فإن هناك بعض الطرق المنزلية التي يمكن القيام بها لتخفيف التهاب الجيوب الأنفية، وللمساعدة على التخلص من المخاط والاحتقان، وهذه الطرق هي:

المحلول الملحي

يعد الماء المالح أو المحلول الملحي أحد أهم العلاجات المنزلية البسيطة لمشكلة الجيوب الأنفية، ويمكن تحضير هذا العلاج في المنزل بسهولة ولكن لا ينبغي استخدام ملح الطعام لاحتوائه على إضافات أخرى قد تكون مهيجة للغشاء المخاطي، فبدلا منه ينبغي استخدام الملح النقي أو الملح البحري، نضع ملعقة من الملح في نصف كوب من الماء ونقلبه جيدا حتى يذوب الملح تماما، وبعد ذلك نضع المحلول الملحي في زجاجة بخاخة صغيرة، بحيث يتم الرش منها بداخل الأنف مباشرة مع الاستنشاق، ومن الممكن كذلك وضع القليل من المحلول الملحي على اليد واستنشاقه مثلما نفعل في الوضوء، ويكرر استنشاق المحلول الملحي 3 مرات يوميا لتوفير إغاثة سريعة من آلام الجيوب الأنفية واحتقانها.

استنشاق البخار

أسهل طريقة منزلية للتخلص من احتقان الجيوب الأنفية وتهدئتها، فهو يعمل على تخفيف المخاط والقضاء على التهابات الأنف، سوف نحتاج إلى ماء ساخن نضعه في وعاء كبير، ثم نقوم بتقريب الوجه من الوعاء من أجل استنشاق البخار المتصاعد لمدة 10 – 15 دقيقة، وتكرر هذه الطريقة 2 – 4 مرات يوميا مع ضرورة وضع منشفة لتغطية الرأس أثناء ذلك.

حمام الساونا

تساعد حمامات الساونا على التخلص من مشكلات الجيوب الأنفية، وإذا كان غير متاحا يمكن أخذ حمام ساخن في حوض الاستحمام بالمنزل مع إضافة قطرات من أحد الزيوت العطرية، بحيث يتم الاسترخاء فيه لفترة قصيرة حوالي 10 – 15 دقيقة فقط، ولا ينصح بزيادة المدة حتى لا يؤدي لسيلان الأنف.

الحفاظ على ترطيب الحلق والأنف

عن طريق شرب الكثير من الماء والعصائر الطبيعية بدون إضافة السكر، وكذلك بتناول أنواع الشوربة والمشروبات العشبية الدافئة، حيث تعمل السوائل على تخفيف المخاط وتساعد على ترطيب الأغشية المخاطية وعلاج تهيج الجيوب الأنفية، وينصح بتجنب تناول الكحول والكافيين والمشروبات المحلاة وكذلك الامتناع عن التدخين، وذلك لتجنب جفاف الأنف وتجنب انسداد المسالك الهوائية.

علاج الجيوب الأنفية بالأعشاب الطبيعية بعيدا عن الأدوية هو من أفضل الطرق الفعالة والسريعة لعلاج هذه المشكلة، فهناك الكثير من الأعشاب والمواد الطبيعية التي تمتلك خصائص مضادة للجراثيم ومضادة للفطريات والفيروسات، إلى جانب الخصائص المضادة للأكسدة والالتهابات، ومن أهم هذه الأعشاب الشاي الأخضر والكركم وخل التفاح والزنجبيل والفلفل الأسود، بالإضافة إلى بعض الزيوت مثل زيت الليمون وزيت اللافندر وزيت الزيتون وزيت النعناع وزيت السمسم، كما يمكن تخفيف مشكلات الجيوب الأنفية عن طريق استخدام المحلول الملحي أو استنشاق البخار أو غيرها من الطرق المنزلية.

ملحوظة: هذا المقال يحتوي على نصائح لاستخدامات طبية لواحدة أو أكثر من الأعشاب الطبيعية أو النباتات أو الأطعمة أو الزيوت، هذه العلاجات في الأحوال العادية وبالنسبة للأشخاص الطبيعيين لا تسبب أضرارًا، لكن يجب دومًا الرجوع إلى الطبيب قبل استخدامها للتأكد من ملائمتها لحالتك الصحية وعدم تعارضها مع أدوية قد تتعاطاها وتحديد الجرعة الملائمة منها، وتزداد أهمية الاستشارة الطبية في حالة الأطفال وكبار السن والحوامل والمرضعات.

ترك الرد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا

19 + 14 =