عصير القصب

عصير القصب به الكثير من العناصر المفيدة صحياً، حيث أنّه يحتوي على وفرة من الحديد والمنجنيز والبوتاسيوم، كما أنّ به وفرة من الفيتامينات والعناصر المضادة للأكسدة ويحتوي على نسبة كبيرة من الأحماض الأمينية.

عصير القصب للحامل

لعصير القصب أهمية كبيرة للحامل ولهذا فإنّ الأطباء دائماً ما يُقدمون النّصح للإناث في فترة الحمل بالإكثار من تناوله؛ حيث أنّه يُساعد في دعم نظام المناعة كما أنّه يُقلل من احتمالية التعرض للإمساك ويُساعد المرأة في الحصول على الطاقة التي تكفيها وتكفي وليدها في تلك المرحلة من حياتها، كما أنّ مكوناته الأساسية تُحسن من نشاط الجهاز الهضمي في الجسم، وتُحفز الأيض كما أنّ تناوله بانتظام يُقلل من الشعور بالغثيان والميل إلى القيء.

عصير القصب لصحة العظام

نظراً لأنّ عصير القصب به عناصر هامة ومفيدة منها الكالسيوم والحديد كما أنّ به عنصر المغنيسيوم فإنّه يقي من الإصابة بأمراض العظام المتنوعة، ويحمي كبار السنّ خاصة من الإصابة بهشاشة العظام، كما أنّه يقلل من آلام المفاصل ويُدعم الأربطة.

عصير القصب والريجيم

يحتوي عصير قصب السكر على وفرة من الألياف ولهذا فإنّه يُعطي الشعور بالشبع ولهذا من يتبع الحمية الغذائية للحصول على القوام الرشيق؛ يُمكنه احتساء هذا الشراب المفيد في تعزيز عملية الأيض وللحفاظ على بناء العضلات وللتقليل من نسبة الدهون في الجسم، ولقد أكّدت الدراسات أنّ عصير قصب السكر السعرات الحرارية التي يحتويها قليلة جداً لهذا فهو من المشروبات المفيدة في فترة الريجيم.

عصير القصب ومرض السكر

عصير قصب السكر به وفرة من المعادن الأساسية، كما أنّه غني بالسكريات المفيدة التي يحتاجها الجسم، والسكريات التي توجد في عصير قصب السكر ما لم يُفرط المريض في تناولها فهي تُساعده في الحصول على النشاط الجسماني من دون ارتفاع في مستوى السكر بالدم، ولهذا يُمكن لمريض السكري أن يتناول عصير القصب على فترات متباعدة من أجل صحة أفضل.

فوائد عصير القصب للكلى

عصير قصب السكر له أهمية في الحفاظ على صحة الكليتين، لأنّ له أثر في إدرار البول، كما أنّه يُساعد في إخراج السموم من الجسم، وأثبتت الدراسات فعاليته في تفتيت حصوات الكلى بصورة طبيعية، وبه مكونات مُحفزة لنشاط الكليتين، كما أنّه غني بالمواد الفعالة في حماية الكليتين من العديد من الأمراض، ولكن من الضروري لمريض الكلى أن ينتبه إلى الكميات التي يتناولها من عصير قصب السكر حتى لا تكون الكميات الوفيرة منه عبئ على وظائف أجهزة الجسم.

عصير القصب والكوليسترول

هناك مكونات مُفيدة في عصير قصب السكر لها فعالية في إذابة الدهون الثلاثية الضارة التي تتسبب في ارتفاع مستوى الكوليسترول بالجسم، ولهذا يٌمكن تناول عصير قصب السكر الطازج للوقاية من أمراض الأوعية الدموية وأمراض السمنة وخاصة في مرحلة الشيخوخة.

دعم الجهاز المناعي بعصير قصب السكر

نظراً لاحتواء عصير قصب السكر على فيتامين سي إضافةً إلى العناصر المضادة للأكسدة فهو من أقوى المحفزات لعمل الجهاز لمناعي في الجسم، لذا فهو من الطرق الوقائية لأمراض خطيرة تنتج عن ضعف الجهاز المناعي في جسم الإنسان مثل سرطان البروستاتا وسرطان الثدي والقولون.

صناعة عصير القصب

مكونات عصير القصب هي العسل الأسود تبعاً للرغبة وعصير الليمون الطازج بالإضافة إلى القصب مع كوب من الماء، يُمكن تحضير عصير القصب بمزج هذه المكونات مع بعضها البعض ثمّ تصفيتها وإضافة السكر في حالة الرغبة، ومن الأفضل احتساء هذا العصير وهو طازج.

أضرار عصير القصب

عند الإفراط في تناول عصير قصب السكر فإنّ الإنسان يكون عُرضة للعديد من الأضرار منها تسوس الأسنان وضعفها، والإصابة بمرض سلس البول كما أنّه من المحتمل أن يكون سبباً في ارتفاع مستوى السكري في الدم مع الأفراد المُصابون بمرض السكري، إذا لم يتّم تناوله طازج فإنّه يتحول إلى شراب مُسكر حيث أنّ مكوناته سرعان ما تتفاعل مع الشمس وتتحول إلى نوع من الكحول الذي يُذهب بالعقل، كما أنّ الإفراط في تناول عصير قصب السكر وخاصة للأطفال يكون هو أحد الأسباب الأساسية لإصابة بلين العظام.

ملحوظة: هذا المقال يحتوي على نصائح لاستخدامات طبية لواحدة أو أكثر من الأعشاب الطبيعية أو النباتات أو الأطعمة أو الزيوت، هذه العلاجات في الأحوال العادية وبالنسبة للأشخاص الطبيعيين لا تسبب أضرارًا، لكن يجب دومًا الرجوع إلى الطبيب قبل استخدامها للتأكد من ملائمتها لحالتك الصحية وعدم تعارضها مع أدوية قد تتعاطاها وتحديد الجرعة الملائمة منها، وتزداد أهمية الاستشارة الطبية في حالة الأطفال وكبار السن والحوامل والمرضعات.

ترك الرد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا

7 + 16 =