ظاهرة التفحيط
ظاهرة التفحيط

تعال والقي نظرة على ظاهرة التفحيط : ما هي أسباب ظاهرة التفحيط وأثرها على المجتمعات وما هي طرق مواجهة ظاهرة التفحيط وحملات المرور ودورها في مواجهة التفحيط

من يعيش في منطقة الخليج العربي او ما نسميها منطقة الجزيرة العربية وخاصة المملكة العربية السعودية يعرف ظاهرة تكاد تطارد سمعه في كل مكان يذهب اليه وهي ظاهرة التفحيط . عندما تبحث عن هذا اللفظ في اللغة لن تجد له أي أصل لغوي. وهذا شئ عجيب فالكلمة لا يوجد لها اصل في اللغة ولا هي حتي كلمة معربة عن لغة اجنبية. فالكلمة التي تعبر عن المعني في اللغة الانجليزية هي “دريفتينج drifting”. أما الفعل نفسه فهو عبارة عن حركة يقوم بها قائد السيارة بواسطة استخدام فرامل اليد وفرامل القدم الخاصة بالسيارة أثناء سيرها بسرعة قصوي وبحركة مزدوجة ومفاجئة وتكون نتيجة هذه الحركة هو استدارة السيارة في المكان وعكس اتجاهها وتطاير الدخان الناتج عن الغبار الكثيف في المكان. وتحمل هذه الحركات التي يفعلها الشباب جزء كبير جدا من الخطورة لأنفسهم ولغيرهم. ولذلك فقد قررت الحكومة السعودية منذ سنوات تجريمها ومعاقبة القائمين بها في أي مكان بغرامات كبيرة بسبب تسببهم في ازعاج الغير وتعريض حياتهم للخطر. ومع ذلك تنتشر هذه الظاهرة كثيرا في السعودية وفي غيرها من دول الخليج العربي بشكل خاص ولكنها ايضاً منتشرة في كثير من البلدان العربية ايضاً الا انها قد لا تلقى اهتماماً حكومياً واعلامياً مثل ما تلقاه في دول الخليج العربي.

أسباب ظاهرة التفحيط

اهم الاسباب التي تأتي علي رأس قائمة اسباب ظاهرة التفحيط في الطرق السريعة والحرة هي اسباب نفسية في الاساس. من ضمنها علي سبيل المثال حب الظهور وتمييز النفس بصفات يراها الشخص انها دليل على الرجولة والاقدام والشجاعة ودليل على التميز والقدرات العالية. ومن الاسباب المهمة ايضا هي التقليد فأغلب الشباب الذين يقومون بهذه الظاهرة في مرحلة المراهقة وفي هذه المرحلة يقوم الشباب بتقليد بعضهم البعض لمجرد التقليد وحب الظهور والتميز بشئ مختلف. ومن الاسباب المهمة ايضا في بعض الحالات لحدوث هذه الظاهرة غياب الدور المهم للاسرة وغياب دور الاباء والامهات عن حياة ابنائهم. كثير من الشباب الذين يقومون بالتفحيط تجدهم يعيشون حياة تعيسة حيث يعيشون مع أم تكافح بمفردها ويسافر الاب خارج البلاد. أو تجد شاب لا يرى والده الا كل عدد من الايام بسبب كثرة انشغاله في العمل. واخر الاسباب اهمية ولكنها لا تقل عن باقي الاسباب السابقة هي دور الافلام السينمائية او المشاهد التليفزيونية التي يراها الصبي الصغير في مرحلة المراهقة فيفكر في تقليد ما يري بمجرد ان يجد الفرصة لتحقيق ذلك.

أثر ظاهرة التفحيط على المجتمعات

ولأن ظاهرة التفحيط فعل تم تجريمه فمن المؤكد انه فعل سلبي وسلبياته تطغي علي أي ميزة فيه فهي لا يعترف بها كنوع من الرياضة بسبب كثرة المشاكل التي حدثت بسببها, وكان هذا سر تجريمها وعقاب فاعليها. أما الاثار السلبية لظاهرة التفحيط فيمكن ان نلخصها في النقاط التالية:

- إعلانات -

• تسببت ظاهرة التفحيط في كثير من الحوادث والتي راح ضحيتها عدد كبير من الضحايا والقتلى.
• تسببت ظاهرة التفحيط في الاف المرات في اتلاف ممتلكات خاصة وعامة في كثير من البلاد.
• تسببت ظاهرة التفحيط في اشاعة الخوف والقلق الشديد في نفوس كثير من المواطنين الذين يكون من حظهم السئ ان يعيشون او يمرون في منطقة يقوم فيها الشباب بهذه الظاهرة السلبية.
• الخسائر المالية التي تنتج عن التلفيات الكثيرة التي يحدثها الحوادث الناتجة عن التفحيط وهي حسب اخر الاحصائيات تصل الي ملايين الدولارات.
• اندماج الشباب في جروب يقوم بعملية التفحيط تجعله ينجر الي القيام بمصائب اخري مثل تعاطي المخدرات والكحوليات وما يسببه ذلك من مشاكل ومصائب اكبر تؤثر علي الفرد والاسرة والمجتمع.

طرق مواجهة ظاهرة التفحيط

ظلت الدول التي تعاني شوارعها من شباب يقوم بعملية التفحيط تتعامل مع هذه الظاهرة بفرض قوانين لعقاب الفاعلين بغرامات كبيرة وفي بعض الظروف تصل بالعقوبة الي الحبس لعدد من السنوات. وكانت الفكرة من تشديد القانون هو الحد من الظاهرة والحد من الكوارث التي تتسبب فيها. لكن الملاحظ ان الامر ينتشر اكثر ولا يقل وكأنه يخضع لقاعدة الممنوع مرغوب. أما الخبراء في علم الاجتماع يرون ان الافضل في مواجهة هذه الظاهرة يكون بالبدء في برنامج مجتمعي للتوعية والاعلام موجه للشباب بصفة خاصة ويقدم لهم التوعية بطريقة مبتكرة وغير تقليدية والحرص ان تكون مفيدة ومناسبة وليست في صورة النصيحة الابوية. ويأتي بالتوازي مع هذه الحملات الدعائية جملة من الاجراءات منها تشديد القوانين وتنفيذها بكل صرامة وحزم, وتوجيه رجال الامن والمرور لاستخدام كل صلاحيتهم في الشارع لتأمين المواطنين والمارة بقدر الامكان.

- إعلانات -

حملات المرور ودورها في مواجهة التفحيط

كما ان حملات المرور المنتظمة سواء الثابتة او المتحركة على الطرق السريعة والحرة والدائرية مهمة للغاية في الحد من خطورة التفحيط. ومن الملاحظ ان الشباب الذين يقومون بالتفحيط يختارون اماكن محددة يستطيعون فيها القيام بهذه العملية بحرية ولذلك من المهم معرفة الاماكن التي يفضلونها ومراقبتها بكاميرات او بأفراد مرور وامن لتأمينها ومنع قيام الشباب بهذه الممارسات الخاطئة. وهذه الاجراءات من التضييق بقدر ما ستزعج الشباب الممارسين لهذه الظاهرة الا انها ستنال ترحيب واسع من المواطنين والموظفين والاسر فهي تصب في صالح اغلبية الناس ومنهم اهالي هؤلاء الشباب الغير مسئول.

ترك الرد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا

ثمانية + 5 =