سخونة القدمين

كانت لي صديقة تُعاني من مشكلة سخونة القدمين أثناء نومها، وهذه المُشكلة كانت تُسبب لها الكثير من الآلام وتؤثر على حالتها النفسية بشكل كبير، فقامت بالبحث عن أسباب سخونة قدميها فكانت خائفة لتكون أسباب مرضية، وذهبت للطبيب وقام بشرح أسباب هذه الحالة وأعطاها الأدوية المُناسبة لعلاج سخونة القدمين للقضاء على هذا العرض الذي يظهر فجأةً، فهيا بنا لنتعرف على هذه المشكلة وهل تُعاني منها الحامل أو الأطفال، وهل تحدث سخونة القدمين في فصل الصيف فقط أم في فصل الشتاء أيضًا؟

أسباب سخونة القدمين في الليل

  • الوقوف المُتكرر لفترات زمنية طويلة.
  • الأشخاص المُدخنين بكثرة.
  • وجود بعض الخلل في إفرازات الغدة الدرقية.
  • الإصابة بمرض الأنيميا (فقر الدم).
  • الإصابة بمرض التهابات الأعصاب.
  • الإصابة بالفشل الكلوي، وزيادة معدل حمض البوليك واليوريك في الجسم.
  • زيادة الوزن والإصابة بالسمنة المُفرطة، فيضغط الوزن على القدمين ويُسبب السخونة.
  • زيادة نسبة السكر في الدم، وعدم تناول نسبة الأنسولين اللازمة يوميًا.
  • التغيرات والاضطرابات النفسية.
  • قلة نسبة بعض الفيتامينات في الجسم بسبب سوء التغذية مثل: فيتامين (ب).
  • ارتداء الجوارب الصناعية والأحذية الضيقة التي تضغط على القدمين بصورة كبيرة.
  • عمل عمليات تصغير حجم المعدة بسبب الوزن الزائد.
  • يشعر معظم الرياضيين بسخونة القدمين.
  • زيادة تعرُق القدمين.
  • الإصابة ببعض الالتهابات في الشعيرات الدموية الموجودة بالقدمين.
  • عدم التنظيف الجيد للقدمين بعد ارتداء الحذاء لفترة طويلة؛ وذلك يؤدي إلى إصابة القدمين ببعض الفطريات التي تؤدي إلى سخونة القدمين بشكل كبير.

ما هي أعراض سخونة القدمين أثناء الليل؟

  1. الشعور بألم في القدمين.
  2. تحول باطن القدمين إلى اللون الأحمر.
  3. الإحساس بتورم القدمين.
  4. تعرق القدمين بصورة مُفاجئة.
  5. التوتر والأرق.
  6. الشعور بتخدير القدمين.

سخونة القدمين عند الحامل

يُعتبر سخونة القدمين أثناء الحمل من أعراض الحمل الطبيعية، فتشعر المرأة الحامل بسخونة الكثير من المناطق بسبب تورمها مثل: اليدين والقدمين والوجه؛ وذلك بسبب احتباس الكثير من السوائل داخل جسمها وخاصةً في الأشهر الأخيرة من الحمل، وتعاني الحامل من عدم المقدرة على الوقوف بسبب هذه التورمات والسخونة ويزول ذلك العرض بعد الولادة.

كيفية التعامل مع سخونة القدمين أثناء الحمل؟

  • شرب الكثير من المياه والعصائر المُختلفة.
  • التقليل من نسبة الملح في الطعام.
  • النوم على الجانب الأيسر.
  • عدم الوقوف لفترات طويلة.
  • ضعي قدميكِ في وعاء واسع به مياه باردة لسحب السخونة من القدمين.
  • ينبغي رفع قدميكِ إلى أعلى عند الجلوس لفترات طويلة؛ حتى لا تشعري بأي ألم في القدمين.
  • يجب ارتداء أحذية ذات أنواع مُريحة لقدميكِ أثناء الحمل ويجب أن تكون بدون كعب وواسعة.
  • المُداومة على تدليك القدمين سواءً كان بواسطة زوجك أو والدتك.
  • يجب سند القدمين على الأرض عند الجلوس على الكرسي أو السرير.

سخونة القدمين عند الأطفال

تقلق بعض الأمهات عند إصابة طفلها بسخونة القدمين أو اليدين، وتبحث حينها عن الأسباب المؤدية لذلك، فإن الأسباب التي تم ذكرها سابقًا هي نفس الأسباب التي قد تحدث للأطفال، ولكن إذا تكرر حدوث ذلك الأمر فمن الضروري اللجوء إلى الطبيب لعمل الفحص الطبي اللازم للطفل ومعرفة السبب الرئيسي لحدوث سخونة القدمين فهل هي لأسباب مرضية أم لأسباب عارضة وستزول، خاصةً أن عند سخونة القدمين يشعر الطفل ببعض الوخز والآلام في قدميه ويبدأ بالبكاء، ولكن يُمكنك وضع قدميه في مياه باردة حتى تقوم بسحب السخونة منها، وإذا كانت هذه السخونة بسبب نقص فيتامين (ب) فإن الطبيب يقوم بإعطاء الطفل بعض المركبات التي تحتوي على هذا الفيتامين لكي تتم مُعادلة نسبته في الجسم.

سخونة القدمين في الصيف

تعمل زيادة درجة الحرارة في الصيف على زيادة تورم القدمين وبالتالي الشعور بالسخونة بها؛ وذلك بسبب احتباس نسبة كبيرة من السوائل بها كما تتمدد الأوعية الدموية بسبب الحرارة المرتفعة، ويجب ارتداء الأحذية المفتوحة في فصل الصيف حتى لا ترتفع درجة حرارة القدمين وتؤدي إلى الإصابة بالسخونة، كما يجب عدم التعرض لأشعة الشمس الشديدة، وترطيب القدمين بصورة مستمرة، ويُطلق على سخونة القدمين في فصل الصيف اسم “الوذمة الحرارية” فقد تكون إنذار لوجود أمراض بالجسم، وقد تحدث بسبب بعض الأعراض العابرة كارتفاع درجة حرارة الجو، وقد تحدث هذه الحالة أيضًا في فصل الشتاء عند التدفئة بشكل مُبالغ فيه.

كيفية الوقاية من الإصابة بسخونة القدمين؟

  • التنظيف الدوري للقدمين بواسطة الماء والصابون الطبي لقتل الميكروبات التي قد تتطور وتُصبح فطريات، كما يُمكن نقع القدمين في مياه دافئة وبعض الأعشاب الطبيعية كالنعناع.
  • استخدام الأحذية والجوارب التي تحتوي على المواد القطنية من الداخل حتى لا تُصيب القدمين بالسخونة.
    البعد عن تناول الأطعمة المالحة أو الأطعمة التي تُسبب ارتفاع ضغط الدم.
  • ينبغي عدم الوقوف بشكل مُتكرر.
  • يجب المُتابعة المستمرة مع أخصائي التغذية حتى إذا زاد الوزن يقوم بإعطائك النصائح اللازمة لتخفيضه مرة أخرى.
  • استعمال الأشياء الشخصية فقط وعدم استعمال أشياء الغير.
  • تجنُب استخدام الأدوية بدون استشارة الطبيب.
  • البعد الكامل عن التدخين والمُدخنين، وعدم تناول المشروبات الكحولية.

مكونات طبيعية لعلاج سخونة القدمين أثناء الليل

تتعدد المكونات الطبيعية التي تستخدم في علاج سخونة القدمين أثناء الليل وتتمثل هذه المكونات في كلٍ من:

الزنجبيل الطازج

يتم غلي قطعة من الزنجبيل الطازج في ثلاثة أكواب من المياه لمدة 10 دقائق، ونترك الخليط حتى يبرد تمامًا، ثم نحضر وعاء عميق ونضع به كمية من المياه الباردة ثم نسكب الزنجبيل، ونضع القدمين بها لكي تسحب السخونة منها، ويُمكن شرب كوب من مغلي الزنجبيل يوميًا في الصباح الباكر فهذا له مفعول كبير في الحد من سخونة القدمين وعلاجها.

الحناء

تُستخدم الحناء منذ العصور القديمة في علاج سخونة القدمين، فنحضر ملعقتين من الحناء ونقوم بعجنها بالماء ووضعها على القدمين وارتداء كيس بلاستيكي وجورب ثقيل، ونتركها لمدة 4 ساعات على الأقل؛ فتقوم الحناء بسحب السخونة من القدمين بصورة سريعة.

خل التفاح

يتم وضع نصف كوب من خل التفاح في وعاء به حوالي لتر ونصف من المياه النظيفة، ووضع القدمين بالمياه لمدة نصف ساعة وخاصةً قبل النوم، فهذا يؤدي إلى النوم بعمق بعيدًا عن آلام سخونة القدمين.

النشا

يُعتبر النشا من أفضل المكونات الطبيعية الذي يعمل على سحب سخونة القدمين بصورة فعالة، فيتم إضافة ملعقتين من النشا إلى لتر من المياه المُثلجة، ووضع القدمين بها لمدة 40 دقيقة، وبعد ذلك يتم غسل القدمين جيدًا من بقايا النشا العالقة بها؛ وبذلك سنحصل على قدمين خاليتين من السخونة.

عُشب البابونج

يتم شرب كوب من مغلي عُشب البابونج مرتين صباحًا ومساءً، ويُمكن عمل بعض الكمادات الباردة من عشب البابونج على القدمين؛ فهو عُشب مُفيد جدًا لتهدئة الجسم والقدمين.

يُصاب الكثير من الأشخاص صغارًا وكبارًا بما يُسمى سخونة القدمين ولكن لها الكثير من الحلول؛ فإذا كان حدوثها بسبب مشكلة مرضية فيتم حلها بالعلاج والأدوية، وإذا كانت بسبب مُشكلة عارضة كارتفاع درجة الحرارة فيتم عمل بعض الكمادات الباردة باستخدام الأعشاب الطبيعية وسوف تزول هذه السخونة عن القدمين بشكل سريع.

ملحوظة: هذا المقال يحتوي على نصائح طبية، برغم من أن هذه النصائح كتبت بواسطة أخصائيين وهي آمنة ولا ضرر من استخدامها بالنسبة لمعظم الأشخاص العاديين، إلا أنها لا تعتبر بديلاً عن نصائح طبيبك الشخصي. استخدمها على مسئوليتك الخاصة.

ترك الرد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا

خمسة عشر + ثمانية عشر =