زيت الفول السوداني

زيت الفول السوداني هو أحد أنواع الزيوت النباتية المُستخرجة من نبات الفول السوداني، ويندرج ضمن البقوليات، ولكن على الرغم من ذلك فهو ذو طعمٍ مُختلف عن زيوت المكسرات الأخرى مثل زيت اللوز والسمسم؛ لأنه يتميز بطعمٍ حلو نوعًا ما، مما يجعله يدخل في طهي الطعام وصناعة الحلويات، وليس هذا فحسب بل ويحتوي أيضًا على فوائد مُتعددة للشعر والبشرة، ويدخل في صناعة الكثير من مُستحضرات التجميل، ولأهميته وفوائده العديدة سنتعرف على طُرق الاستفادة منه وكيف يُمكن عمل وصفات منزلية بسيطة ومفيدة للبشرة والشعر بواسطة زيت الفول السوداني.

نبذة عن زيت الفول السوداني

زيت الفول السوداني نبذة عن زيت الفول السوداني

زيت الفول السوداني هو عبارة عن زييت كثيف نوعًا ما يتم استخراجه من حبيبات الفول السوداني بعد دخولها في مراحل مُتعددة من التحميص والعصر الشديد، من خلال ماكينات عالية الدقة لكي تخرج الزيت بذلك الشكل، فقط يكون مُضغوطًا على البارد مما يجعله ذو نكهة لذيذة ومذاقٍ مميز ولونٍ داكن، أو يتم تحضيره بالتكرير وبالتالي يكون ذو لونٍ أصفر فاتح وخالي من الشوائب، يتم حفظه لعدة أسابيع في أماكن جيدة التهوية حتى يحتفظ بخصائصه الطبيعية، وفيما بعد يتم تسويقه عبر المحلات التجارية.

- إعلانات -

وكان يُستخدم زيت الفول السوداني بصورة كبيرة في أمريكا الجنوبية، وذكرت الأساطير القديمة أنه كان يُقدم قربانًا للآلهة خاصةً في مدينة بيرو ووسط البرازيل، وفي الحضارات الفرعونية كان يتم وضعه بجانب أجساد المومياوات حتى يتم استخدامه فيما بعد في الحياة الأخرى، وفيما بعد تطورت صناعة زيت الفول السوداني وانتقلت إلى الكثير من دول العالم حتى أصبحت دولة الصين والهند من أكبر الدول المنتجة له بجانب الولايات المُتحدة الأمريكية.

استخدامات زيت الفول السوداني

زيوت المكسرات بشكلٍ عام ذات فائدة كبيرة للجسم وخاصةً زيت الفول السوداني، لاحتوائه على نسبة كبيرة من العناصر الغذائية والفيتامينات والمعادن، ويتم إضافته لمختلف أنواع السلطات بجانب الأطعمة الحارة والحريفة؛ لأنه يحتوي على نسب عالية من الأحماض النافعة مثل حمض النيوليك وحمض الأوليك والأحماض الأحادية الغير مشبعة، وبالتالي يُناسب الكثير من الأشخاص، ولكن يجب على مرضى القلب والشرايين الحرص عند تناوله؛ لاحتوائه على نسب عالية من الدهون خاصة الأوميجا 6.

ولا يقتصر استخدام زيت الفول السوداني على الأطعمة أو الحلويات بل ويتم استخدامه للجسم أيضًا كمرطب أو مُلطف للبشرة، فهو يُعالج التسلخات والالتهابات الجلدية التي تظهر على الذراعين وبين الفخذين، ومُناسب جدًا لبشرة الأطفال، ويُمكن إضافته إلى بعض كريمات الوجه والجسم، وهو ضمن قائمة أفضل الزيوت التي تطيل الشعر وتمنحه اللمعان والترطيب اللازم.

زيت الفول السوداني للقلي

هُناك الكثير من الدول تُفضل استخدام زيت الفول السوداني في الطهي وخاصة في القلي كالهند والصين وفيتنام، فهو مُختلف عن باقي الزيوت الأخرى لمنحه الطعام مذاقًا مميزًا، ويُساعد على نضج اللحوم من الداخل بصورة أفضل وأسرع من الطبيعي. وبالتالي يُمكن استخدامه في قلي بعض قطع الدجاج أو إضافته إلى اللحوم عند تشويحها أو عند تحضير الشاورما على سبيل المثال، أو عمل أطباق السلطة المُختلفة مع القليل من الخل والليمون كسلطة الكول سلو وسلطة الجبنة بالتونة والسلطة الخضراء.

زيت الفول السوداني لتطويل الشعر

أما عن استخدامات زيت الفول السوداني الأكثر شهرة على الإطلاق هي استخدامه في زيادة طول ونعومة الشعر؛ لأنه يعمل على إمداد الشعر بما يحتاج إليه من عناصر أساسية وفيتامينات ومعادن، وهذا من خلال استخدامه مع بعض الوصفات الطبيعية أو المستحضرات الطبية الخاصة بالشعر، فعلى سبيل المثال: يُمكن إضافة القليل منه إلى البلسم أو السيروم الخاص بالشعر في المرحلة النهائية من الشطف.

وصفات طبيعية باستخدام زيت الفول السوداني

صفار البيض وزيت الفول السوداني

يتم الحصول على مزيج يعالج كافة مشاكل الشعر من التقصف والجفاف ويُساعد على تطويل الشعر وزيادة كثافته خلال فترة وجيزة من الاستخدام، ويكون بخلط صفار بيضتين مع ربع كوبًا من زيت الفول السوداني سواءً المضغوط على البارد أو المُكرر، ويتم تطبيقه على الشعر الجاف مع تدليك الفروة وأطراف الشعر جيدًا بالأصابع، ثم يغطى الشعر ويُترك حوالي عشرين دقيقة، وبعدها يُغسل بالماء الفاتر والبلسم حتى التخلص تمامًا من رائحة البيض، ثم يوضع ربع ملعقة من مسحوق القرنفل على ملعقة من زيت الفول السوداني ويدهن بها الشعر بعد جفافه ثم يُصفف، وتُكرر الوصفة مرتين في الأسبوع وستلاحظين نتائج فعالة.

البطاطس مع زيت الفول السوداني

تعد البطاطس أحد المواد الطبيعية التي تعمل على مُعالجة تقصف الشعر والجفاف الذي يُصيبه بسبب تكرار مرات الصبغة وفرد الشعر بالبروتين والكيراتين، أما زيت الفول السوداني فهو يعمل على تطويل الشعر وزيادة كثافته حيث نأخذ ثمرة من البطاطس المسلوقة ونهرسها جيدًا ونُضيف إليها ربع كوبًا من ذلك الزيت بعد وضعه على النار لمدة دقيقتين، نمزج الخليط ويوضع على الشعر بالكامل ويُترك حوالي نصف ساعة وبعدها يُغسل الشعر بالماء الدافئ.

خليط الزيوت الطبيعية

وضع زيت السوداني على الشعر مُباشرة بدون أي إضافات له من الفوائد ما لا حصر له، وذلك بعمل حمام زيت من خلال وضعه على الشعر الجاف وارتداء كاب حراري لمدة عشرين دقيقة، أو يتم تسخين الزيت قليلًا قبل وضعه على الشعر مع لف فوطة ساخنة حول الرأس لمدة نصف ساعة، تُكرر تلك الخطوة مرة واحدة كل أسبوعين أو عشرة أيامٍ حتى لا تؤثر سلبًا على بصيلة الشعر وسوف تلاحظين الفرق خلال فترة وجيزة من حيث الطول واللمعان والبريق الجذاب، ويُعتبر علاج فعال لمُشكلة القشرة المزعجة، ويجدد بصيلات الشعر التالفة.

زيت الفول السوداني للبشرة

زيت الفول السوداني زيت الفول السوداني للبشرة

- إعلانات -

يُعتبر زيت السوداني علاجًا فعالًا لمشاكل البشرة المتعددة، فهو يُعالج العديد من أنواع حساسية الجلد، ومن خلال عمل مساج للبشرة يُساعد على زيادة النضارة واللمعان ويرخي العضلات ويساعد على الاسترخاء، ويكون ذلك من خلال وضع الوجه على جهاز البخار لعدة دقائق ثم تدليك الوجه بزيت الفول السوداني بحركات دائرية لطيفة.

التخلص من البثور والحبوب

وللتخلص من البثور وآثار حب الشباب يُمكن خلط قطرات من زيت الفول السوداني مع العسل الأبيض وعصير الليمون وتدليك الوجه به أو وضعه مُباشرةً على الجلد.

ترطيب الشفاه

ولترطيب الشفاه يتم عمل مزيجًا من زبدة الشيا وزيت الفول السوداني ويوضع على النار حتى الذوبان، ثم يُسكب في بولة صغيرة ويوضع في الثلاجة حتى يتماسك، ثم تُدهن به الشفاه ليمنحها ترطيب فائق، وعند إضافة ذرة من بودرة دم الغزال إليه يُصبح أحمر شفاه طبيعي.

تفتيح وتوحيد لون البشرة

ولاستخدامه في تفتيح البشرة يتم إضافة ملعقة من الزيت إلى ملعقة من اللبن المُجفف وملعقة من ماء الورد ومزج المكونات حتى يُصبح كريمي الملمس، ثم يتم توزيع طبقة خفيفة على البشرة بعمل حركات دائرية لطيفة باستخدام أطراف الأصابع، وتركه على الوجه لمدة عشرين دقيقة وبعدها يشطف بالماء الفاتر، وتُكرر تلك الخطوة مرتين في الأسبوع وسوف تحصلين على بشرة نضرة ولامعه وأفتح درجتين من اللون الأصلي، وبعدها ستجعلينه دائمًا ضمن مقتنياتك الثمينة.

ملحوظة: هذا المقال يحتوي على نصائح لاستخدامات طبية لواحدة أو أكثر من الأعشاب الطبيعية أو النباتات أو الأطعمة أو الزيوت، هذه العلاجات في الأحوال العادية وبالنسبة للأشخاص الطبيعيين لا تسبب أضرارًا، لكن يجب دومًا الرجوع إلى الطبيب قبل استخدامها للتأكد من ملائمتها لحالتك الصحية وعدم تعارضها مع أدوية قد تتعاطاها وتحديد الجرعة الملائمة منها، وتزداد أهمية الاستشارة الطبية في حالة الأطفال وكبار السن والحوامل والمرضعات.

ترك الرد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا

8 − 2 =