جفاف الجسم

يحدث جفاف الجسم عندما يفقد الجسم السوائل اكثر مما يتلقى .

عندما يتم تقليل المحتوى المائي الطبيعي لجسمك، فان هذا يزعزع توازن المعادن مثل الأملاح والسكر في الجسم، مما يؤثر على طريقة عمله.

المياه هي العنصر الأساسي المكون لجسم الإنسان حيث تمثل حوالي ثلثي تكوينه، تدخل في كافة العمليات الحيوية وتمثل جزء لا يتجزء منها، بالتالي يحتاج الجسم لتعويض الفاقد منها باستمرار للحفاظ على آداء وظائفه بصورة طبيعية.

لكن مع الأسف أغلبنا لا يهتم بتناول كميات كافية من المياه على مدار يومه غير عابئ بالضرر الشديد الذي يقع عليه جراء ذلك، وغالباً لا يدرك الأمر إلا بعد فوات الأوان في أغلب الأحيان.

ان نقص المياه في الجسم له مضاعفات خطيرة تصل للجفاف الذي يحتاج عناية فورية، وإن لم يتم إسعاف المريض قد يصل الأمر للوفاة، في هذا المقال سنتعرف على جفاف الجسم وأسبابه وأعراضه وكيف يُمكن إسعاف المصاب به.

كيف تتجنب الإصابة بمشكلة جفاف الجسم وتقي نفسك منه؟

1ما هو جفاف الجسم؟

طبياً يُعرف جفاف الجسم باسم “التجفاف” وليس الجفاف، هو مجموعة من الأعراض التي تظهر على الجسم نتيجة فقدان كمية من السوائل دون تعويضها لأي سبب كان، سواء الإصابة بمرض ما، أو القيام بعمل بدني شاق أو قضاء بعض الوقت في جو شديد الحرارة دون الاهتمام بتناول كميات كافية من السوائل لتعويض الجسم ما فقده، يُصاحب هذه الحالة عادة فقد في كمية المعادن الموجودة في الجسم وذلك لخروجها مع العرق أو البول دون تعويضها أيضاً، نقص هذه المعادن قد يُسبب أعراض شديدة تصل لتشنج العضلات إذا لم يتم تعويضها بصورة فورية.

  • التجفاف عادة يُصيب الأطفال أكثر من الكبار، لكن هذا لا يعني أنه يقتصر على صغار السن فقط، فأي شخص في أي مرحلة عمرية معرض للإصابة به، وعلى الرغم من سهولة علاجه، إلا أن إهمال الحالة وعدم إسعافها بصورة فورية قد يؤدي لهبوط حاد في الدورة الدموية يصل للوفاة.

2أسباب الجفاف

أسباب جفاف الجسم

جفاف الجسم أسبابه كثيرة، لكن يظل السبب الرئيسي هو عدم تعويض السوائل المفقودة مهما كان سبب فقدانها، لكن دعنا نتعرف على أكثر الأسباب شيوعاً لفقدان السوائل بشكل عام:

  • النزلات المعوية

    النزلات المعوية المصحوبة بقيئ أو إسهال شديد سبب رئيسي لفقدان السوائل والمعادن والأملاح من الجسم، لذلك لابد أن يتم إعطاء المريض محلول الجفاف فوراً لتعويض ما فقده من معادن كي لا تتدهور حالته.

  • الحمى

    ارتفاع درجة حرارة الجسم يجعله عرضة لفقد كميات أكبر من المياه للتخفيف من شدة الحرارة وتأثيرها على أعضاء الجسم، خاصة إن كانت مصاحبة للحالة السابقة.

  • التعرق الشديد

    التعرق الشديد نتيجة القيام بأعمال بدنية قاسية كممارسة الرياضة، أو أي عمل آخر خاصة في الأجواء الحارة دون الاهتمام بتناول كميات كافية من السوائل وليس المياه فقط، يُعرض الجسم لخطر الجفاف.

  • زيادة التبول

    ويرجع السبب الرئيسي هنا لبعض الأمراض كمرض السكري أو كعرض جانبي لبعض الأدوية مثل مضادات الهيستامين، أدوية الضغط، بعض الأدوية النفسية.

3أعراض نقص السوائل في الجسم

أعراض نقص السوائل في الجسم

قد تظهر الأعراض بسيطة في البداية لدرجة أن البعض لا ينتبه لها، فحدة الأعراض تختلف تبعاً لحدة الإصابة، لكن أشهر الأعراض المصاحبة لنقص السوائل في الجسم ما يلي:

  • العطش الشديد والمستمر.
  • جفاف الفم والشفتين والحلق بصورة ملحوظة.
  • ضعف وإرهاق عام في الجسم.
  • في بعض الحالات المتوسطة سيُلاحظ المريض قلة كمية العرق وتغير لون البول ليُصبح أصفر داكن أو بني، وكلما كان أغمق كلما دل ذلك على تدهور الحالة.
  • ارتفاع في درجة حرارة الجسم.
  • دوار ملحوظ وارتفاع معدل ضربات القلب.
  • في حالات متقدمة تصل الحالة لتشوش في الذهن وتغير في الوعي.
  • تشنجات شديدة نتيجة فقد كميات كبيرة من المعادن أهمها معدن البوتاسيوم.
  • في أسوأ الحالات يصل الأمر لغيبوبة تامة قد تصل للوفاة.

4مضاعفات جفاف الجسم

مضاعفات جفاف الجسم

في البداية عندما يفقد الجسم كميات كبيرة من المياه دون تعويضها يبدأ في البحث عن مصادر أخرى للمياه لاستمرار عملياته الحيوية بصورة طبيعية، فبدأ بسحب المياه من الأمعاء، بالتالي يُصاب المريض بالإمساك، ثُم يُقلل كمية المياه التي تصل للكليتين، فتقل كمية البول ويتغير لونه، كما يمنع عملية التعرق، فيجف الجلد ويصبح أقل مرونة، مع تقدم الحالة يتم سحب المياه من الفم فيُصاب المريض بجفاف شديد في اللسان والحلق والشفتين.

عندما لا يستجيب المريض لكل هذه الأعراض ويسعى لتعويض المياه التي فقدها يبدأ الجسم في الاتجاه لتكسير الدهون والعضلات والأنسجة، بالتالي يُلاحظ المريض خسارة بعض الوزن، مع شحوب شديد في البشرة وجحوظ العينين لاختفاء الدهون حولهما.

في المراحل المتقدمة من الجفاف يسحب الجسم المياه من الدم نفسه، فتزداد لزوجته وينخفض ضغط المريض ويُصاب بهبوط حاد في الدورة الدموية يصل للوفاة.

5أكثر الفئات عرضة للإصابة بالجفاف

للإصابة بالجفاف

رغم أن جميع الأشخاص والفئات العمرية عرضة للجفاف كما ذكرنا، يظل البعض معرض للإصابة به أكثر من غيره وذلك لطبيعتهم الجسمانية، أو إصابتهم بأمراض معينة وما إلى ذلك، أهم الفئات المعرضة للإصابة به ما يلي:

  • الأطفال

    نسبة المياه في جسم الأطفال أعلى منها في جسم الأشخاص البالغين، و معدل الأيض لديهم أعلى، كما أنهم أكثر عرضة للإصابة بالأمراض المعوية، بالتالي خسارتهم للمياه تكون أعلى، بالإضافة لعدم قدرتهم على التعبير عن عطشهم وعدم فهم أهمية تناول المياه وما إلى ذلك، لهذا لابد أن ينتبه الوالدين لهذا الأمر ويعملون على تعويض طفلهم عما فقده من المياه بصورة مستمرة.

  • كبار السن

    الطبيعة الجسدية لكبار السن مختلفة بصورة كبيرة عن غيرهم، فهم لا يشعرون بالعطش بصورة طبيعية حتى لو كان جسدهم بحاجة للمياه، كما أنهم يفقدونها بمعدل أعلى من المعتاد، بالتالي يجب تذكيرهم بتناول المياه بصورة مستمرة، خاصة لو كان الشخص مصاب بأي حالة مرضية تؤثر على ذاكرته مثل الزهايمر في هذه الحالة لابد أن يقوم شخص على رعاية كبير السن والاهتمام بكل أموره الشخصية بما فيها تناول المياه.

  • ذوي الأمراض المزمنة

    الأشخاص المصابون بأمراض مزمنة تُسبب زيادة فقد المياه من الجسم كمرض السكري بأنواعه، أمراض القلب، أمراض الكلى، يكونون أكثر عرضة للإصابة بالجفاف من غيرهم لذلك لابد لهم من شرب كميات أكبر من المياه بصفة مستمرة.

  • الأمراض الموسمية

    بعض الأمراض الموسمية مثل النزلات المعوية ونزلات البرد والأنفلونزا تُعرض المصابين بها للإصابة بجفاف الجسم خاصة إن كانت مصحوبة بأعراض أخرى كارتفاع درجة الحرارة.

  • الرياضيون

    الأشخاص الرياضيون أو من يقومون بأعمال بدنية شديدة كعمال البناء من أكثر الفئات المعرضة للإصابة بجفاف الجسم، لأن أجسامهم تفقد كميات كبيرة جداً من المياه حتى أكثر مما يستطيعون تناوله، على الرغم من ذلك أي شخص يبذل مجهود بدني ولو بسيط يكون عرضة للإصابة بالجفاف، لأن أعراضه تراكمية ولا تظهر بين ليلة وضحاها، بل تظهر على عدة أيام.

  • المقيمون في المناطق الحارة

    الأشخاص المقيمون في المناطق المدارية أو الصحراوية، أو حتى المعرضون لدرجات حرارة عالية باستمرار كعمال مصانع الخبز مثلاً يكونون أكثر عرضة للإصابة، خاصة إن كانت درجة الرطوبة مرتفعة، فالعرق لا يتبخر بصورة جيدة في الأجواء الرطبة، بالتالي ترتفع درجة حرارة الجسم الداخلية ما يُعرض الشخص لخطر الإصابة بضربات الشمس خاصة مع نقص كمية السوائل نتيجة الجفاف.

  • المقيمون في مناطق مرتفعة

    كلما ارتفع المكان عن سطح الأرض كلما قلت نسبة الأكسجين، ما يدفع الجسم لزيادة معدل التبول مع سرعة التنفس أيضاً لتعويض الأكسجين الذي يحتاجه، فيؤدي للجفاف.

6اعراض الجفاف عند الحامل

اعراض الجفاف عند الحامل

السيدة الحامل عادة تكون أكثر عرضة للجفاف من المرأة أو الشخص العادي خاصة في الشهور الأولى للحمل نتيجة القيئ المستمر الذي تُصاب به أغلب السيدات، لذلك لابد أن تنتبه جيداً للأمر، وتسعى لتعويض السوائل والمعادن بصورة مستمرة، كي لا تتأثر هي أو جنينها بالسلب، أما بالنسبة لأعراض الجفاف لديها فلا تختلف عن التي ذكرناها سابقاً.

  • بشكل عام يجب عليكي تجنب السوائل التي تؤدي لرفع درجة حرارة الجسم وزيادة معدل الأيض كالقهوة والشاي والمشروبات الغازية وأي مشروب يرفع معدل الحرق لأنه يُسبب زيادة فقدان المياه.
  • إن كنتي تظنين أنك مصابة بالجفاف فلا تتناولي كمية كبيرة من المياه مباشرة كي لا يزداد الأمر سوء، فتناول كمية كبيرة من المياه دفعة واحدة يؤدي لتقليل تركيز المعادن في الدم، الأفضل أن تتناوليها على دفعات منتظمة، مع إضافة بعض من الفواكه التي تحتوي على المعادن والأملاح التي يحتاجها الجسم في هذه الحالة كالليمون والبرتقال.

7تشخيص جفاف الجسم

يتم تشخيص جفاف الجسم غن طريق عمل بعض التحاليل مثل تحليل البول وقياس تركيز بعض العناصر به مثل عنصر الجلوكوز والبروتين، وكلاهما قد يكون دليل على الإصابة بمرض ما، فتركيز الجلوكوز المرتفع قد يكون دليل على الإصابة بالسكري، أما البروتين فقد يعني تضرر الكليتين.

كما يتم عمل تحليل للدم وقياس نسبة المعادن به وبناء عليها يتم تحديد خطورة وحدة الحالة وتحديد الإجراءات اللازمة لعلاجها.

8علاج جفاف الجسم في المنزل

في أغلب الحالات البسيطة لا يكون هناك حاجة لعمل الفحوصات أو الذهاب للمشفى، فلو تم ملاحظة الأعراض في بدايتها يُمكن علاج المريض في المنزل بسهولة وذلك باتباع الخطوات التالية:

9تحديد درجة وشدة الإصابة

أول خطوة لعلاج جفاف الجسم في المنزل هي تحديد شدة إصابة المريض وذلك بملاحظة الأعراض التي تطرأ عليه خاصة الأطفال والتي تنقسم لما يلي:

الجفاف البسيط والمتوسط عند البالغين
  • تغير لون البول للأصفر الداكن مع قلة أو ندرة التبول.
  • عطش مستمر مصحوب بجفاف في الفم والأنف والعينين.
  • ارتفاع درجة الحرارة.
  • صداع شديد مصحوب بتعب وإرهاق واضح في كافة أنحاء الجسم.
أعراض الجفاف الشديد لدى الأشخاص البالغين

في البداية يجب التنويه أن الجفاف الشديد سواء في الأطفال أو البالغين لا يُمكن علاجه في المنزل بل يتطلب عناية طبية فورية، فأي تأخر في علاجه قد يؤدي للإصابة بأضرار جسيمة كاعتلال الكلي والمخ، تشمل أعراضه ما يلي:

  • انخفاض نسبة العرق والتبول بصورة ملحوظة أو انعدامها تماماً.
  • الدوار والدوخة الشديدة إلى درجة قد تعوق حركة المريض.
  • إرهاق شديد مصحوب برعشة في الأطراف.
  • إنخفاض ضغط الدم مع تسارع دقات القلب.
  • حمى مصحوبة بخمول شديد في الجسم.
  • ارتباك وتغير في درجة الوعي.
  • صرع وتشنج في عضلات الجسم
أعراض الجفاف البسيط والمتوسط عند الأطفال

الأطفال عادة لا يستطيعون وصف ما يشعرون به، بالتالي لن يتمكن طفلك من الشكوى وإخبارك ما يُعاني منه، لذلك عليك ملاحظته باستمرار فإذا رأيت أي من الأعراض التالية اسعى لعلاجه فوراَ.

  • إنخفاض كمية الدموع التي يُفرزها الطفل أثناء البكاء.
  • تسارع عدد مرات تنفس الطفل بصورة ملحوظة على غير المعتاد، إذا كان لا يُعاني من أي مشاكل أخرى متعلقة بالتنفس فقد يعني هذا أنه مصاب بالجفاف.
  • هناك اختبار بسيط سيجعل الأمور أوضح بالنسبة إليك، ارفع يد الطفل فوق مستوى قلبه، اضغط على أحد أصابعه إلى أن تتحول منطقة الظفر إلى اللون الأبيض، ثم راقبها لترى كم من الوقت ستأخذ حتى تتحول للون الوردي مرة أخرى، لو تطلب الأمر أكثر من ثانيتين فهذا يعني أن طفلك مصاب بالجفاف.
أعراض الجفاف الشديد عند الأطفال

تعرض الأطفال لجفاف الجسم الشديد قد يؤدي لإصابته بأضرار جسيمة، لذلك لابد أن يتم علاجه بصورة فورية تحت رعاية طبية، لهذا معرفة أعراضه ومراقبتها أمر في غاية الأهمية وقد يكون سبب في إنقاذ حياة طفلك، أهم الأعراض التي يجب عليك مراعتها هي ما يلي:

  • إذا كان طفلك مصاب بالجفاف فستُلاحظ أن عينيه غائرتين بصورة غير طبيعية، وإذا كان صغيراً أقل من سنتين ستجد منطقة اليافوخ أيضاً غائرة. (اليافوخ هي منطقة لينة في منتصف دماغ الأطفال، تكون كذلك لعدم اكتمال نمو عظام الجمجة بعد، وتظل لينة إلى أن يكتمل نمو العظام بين سنة ونصف إلى سنتين من عمر الطفل).
  • خمول شديد وتغير في درجة الوعي وربما يصل للإغماء.
  • عدم تبول الطفل لمدة تصل إلى ثمان ساعات أو أكثر.
  • إختبار بسيط آخر يُساعدك على معرفة إذا كان طفلك مصاب بالجفاف أم لا، إسحب ثنية صغيرة من جلد طفلك بين اصبعيك، ثم اتركها، إذا لم تعد كما كانت مباشرة وظل هناك أثر للتجعد فهذا يعني أن طفلك مصاب بالجفاف.

10علاج جفاف الجسم عند الأطفال

علاج جفاف الجسم عند الأطفال

إذا كان طفلك مصاب بالجفاف بنسبة بسيطة ولاحظت عليه أعراضه فلا داعي للقلق، علاجه في المنزل بسيط كل ما عليك هو اتباع الخطوات التالية:

  • استخدم محلول الجفاف الفموي

    محلول الجفاف هو محلول يتم شرائه من الصيدليات يُستخدم لتعويض المعادن والسوائل المفقودة من جسم الطفل ويتم أخذه على مدار 3 إلى 4 ساعات، قم بإعطاء طفلك ملعقة أو اثنتين من المحلول كل بضع دقائق، لا تُعطه كمية كبيرة من السوائل مباشرة فقد يُسبب ذلك له شعور بالغثيان أو القيئ، إذا تقيئ الطفل انتظر 30 دقيقة قبل أن تُعطيه المحلول مرة أخرى.

  • تجنب أي سوائل أخرى

    محلول الجفاف يتم صناعته بنسب معينة من المعادن والفيتامينات التي يحتاجها الجسم في حالة الجفاف، تناول أي سوائل أخرى مهما كانت حتى المياه قد يؤدي لنقص في نسبة الصوديوم خاصة لو تم تناول كمية كبيرة منها بصورة مباشرة.

    • المشروبات الغازية في بعض الأحيان تحتوي على نسبة من الكافيين، والذي يُعتبر مدر للبول بالتالي يُسبب جفاف أكثر.
    • كذلك الحال أيضاً بالنسبة للمشروبات التي تحتوي على سكر وحتى الألبان وأي مشروبات أخرى ستجعل الجفاف أسوأ خاصة في حالة الأطفال.
  • قومي بإرضاع طفلك

    لو كان الطفل مازال في مرحلة الرضاعة فيٌفضل أن تُرضعه الأم إن استطاعت، فلبن الأم يحتوي على المعادن والفيتامينات التي يحتاجها الطفل وسيُساعد على علاج حالة الجفاف، لكن لو كان مصاب بأي مرض يُسبب له قيء أو إسهال مستمر فلابد من الاعتماد على محلول الجفاف أيضاً.

  • إحرص على أن يتناول طفلك كمية كافية من المياه

    مجرد أن يتعافى طفلك من جفاف الجسم (بإكمال محلول الجفاف كما ذكرنا سابقاً) يجب أن تحرص على تناوله كمية كافية من المياه والسوائل باستمرار خاصة في غضون الـ 24 ساعة التالية.

    • خلال هذه المدة أيضاً يجب أن يتناول الطفل الرضيع ملعقة أو اثنتين من محلو ل الجفاف كل ساعة، أما الأطفال الأكبر عمراً بين عمر 1 إلى 3 أعوام يجب أن يتناولوا 4 إلى 6 ملاعق كل ساعة.
    • إذا كان طفلك أكبر من ذلك فاحرص أن يتناول من 6 إلى 8 ملاعق كل ساعة.
  • تأكد أن طفلك تعافى تماماً

    للتأكد أن محلول الجفاف يعمل بصورة جيدة تحقق من لون بول الطفل، لو كان أصفر فاتح يعني أن المحلول يؤدي وظيفته، أما لو كان مازال داكناً فأكمل العلاج حتى يتغير لونه.

    • إن كان لون البول فاتح أكثر من اللازم يميل للون المياه فيجب أن تُقلل من السوائل التي يتناولها الطفل قليلاً كي لا تؤثر على توازن المعادن لديه.

11علاج جفاف الجسم عند البالغين

علاج جفاف الجسم عند البالغين

إن كنت مصاب بالجفاف بدرجة بسيطة فلا داعي للقلق إذاً اتباع الخطوات التالية سيُساعدك على استعادة ترطيب جسدك مرة أخرى.

  • تناول كمية مناسبة من المياه والسوائل

    عادة تكون المياه كافية لاستعادة الترطيب في أجساد البالغين، نظراً لأن حاجتنا من المعادن تكون أقل من الأطفال، يُمكنك أيضاً الاعتماد على السوائل الخفيفة مثل الحساء، المشروبات الرياضية، وغيرها، لكن إحرص على تناولها بكميات قليلة على فترات متقاربة، فتناول كمية كبيرة من المياه أو السوائل جرعة واحدة سيؤدي لإصابتك بالغثيان وربما القيئ.

    • جرب تناول مكعبات الثلج، فهي تذوب ببطئ في الفم، كما أنها تُساعد في خفض درجة حرارة الأشخاص المصابين بالحمى.
    • إذا كانت إصابتك بالجفاف ناتجة عن قيامك بنشاط بدني لفترة طويلة فالأفضل أن تتناول بعض المشروبات الرياضية التي تحتوي على كميات مناسبة من المعادن.
  • تجنب السوائل التي تُسبب جفاف الجسم

    بعض السوائل مثل القهوة والشاي واي مشروب يحتوي على الكافيين تؤدي لزيادة إخراج المياه من الجسم سواء عن طريق التعرق أو التبول، كما ترفع درجة حرارة الجسم، بالتالي تُجعل إصابتك بجفاف الجسم أسوأ، كذلك الحال بالنسبة للكحوليات، يجب تجنبها تماماً أيضاً.

  • اعتمد على الطعام الذي يحتوي كميات من المياه

    هناك أطعمة تكون غنية بالمياه أكثر من غيرها، بالتالي تُساعد على تزويد الجسم بالمياه والمعادن التي يحتاجها، إذا لم تكن تشعر بالغثيان نتيجة الجفاف، جرب تناول بعض الفواكه التي تحتوي على نسبة من المياه مثل البطيخ، الشمام، الجريب فروت، البرتقال، الفراولة.

    • أما الخضروات التي تحتوي على المياه فأهمها البروكلي، القرنبيط، الملفوف، الكرفس، الخيار، الباذنجان، الخس، الفلفل الحلو ، الفجل، السبانخ، الكوسة، والطماطم.
    • إن كنت تعاني من إضطرابات الجهاز الهضمي فالأفضل أن تتجنب منتجات الألبان لأنها ستجعل الأمر أسوأ.
  • لا تتوقف عن تناول السوائل

    يجب أن تتناول كميات كافية من السوائل وتتبع النصائح السابقة دوماً خاصة خلال الـ 24 ساعة التالية، لا تتوقف عن تناول السوائل حتى إن كنت لا تشعر بالعطش، فربما يتطلب الأمر عدة أيام حتى يُشفى جسدك بشكل كامل، إن كنت تعاني من بعض التعب والأرهاق فيجب أن تحصل على قدر كافي من الراحة أيضاً.

  • متى يجب أن تستشير طبيبك؟

    إذا اتبعت كل التعليمات السابقة ومازلت لا تشعر بالتحسن رغم ذلك فلابد أن تطلب مساعدتك طبيبك فوراً فربما تكون مصاب بجفاف شديد، خاصة لو كانت حرارتك مرتفعة.

12علاج الجفاف الناتج عن ارتفاع درجة الحرارة

الجفاف الناتج عن التعرض لدرجة حرارة مرتفعة يتطلب بعض الخطوات الإضافية، فقد يكون مصحوب بضربة شمس لو كان الشخص يعمل في الخارج تحت أشعة الشمس المباشرة، في كل الأحوال اتبع الخطوات التالية:

  • أوقف النشاط الذي تقوم به مباشرة

    إذا كنت مصاب بجفاف الجسم ، أي تمرين أو عمل شاق سيجعل حالتك أسوأ بكثير لذلك لابد أن تتوقف مباشرة وتذهب لمكان بارد، جيد التهوية، وبعيد عن آشعة الشمس.

  • استرخى قليلاً

    أفضل ما يُمكنك فعله لتجنب الإغماء وفقدان الوعي هو الاستلقاء على ظهرك ورفع قدميك فوق مستوى صدرك فذلك يُساعد على وصول كمية كافة من الدم والأكسجين للمخ، بالتالي يُساعد على إبقائك واعياً.

  • برد جسدك قدر المستطاع

    إذا كان جفاف الجسم ناتج عن التعرض لدرجة حرارة مرتفعة فالأفضل أن تقوم بتخفيف ملابسك قدر المستطاع، مع عمل كمادات باردة أو استخدام منشفة رطبة وبخاخ ماء بارد لتبريد جسدك.

    • لا تستخدم مياه مثلجة أو مكعبات ثلجية، فقد تُسبب انقباض الأوعية الدموية ما يجعل الأمر أسوأ، يكفي استخدام زجاجة رذاذ مياه فاترة لترطيب الجلد باستمرار.
    • عند استخدام المناشف المبللة ضعها في الأماكن التي تكون سماكة الجلد فيها قليلة مثل الوجه، الرقبة، المعصمين، الإبطين، الفخدين.
  • شجع طفلك أن يرتاح قليلاً

    إن كان طفلك هو المصاب بالجفاف، فالأفضل أن تُشجعه على إيقاف تمارينه أو النشاط الذي يقوم به لفترة، وشجعه على شرب كمية كافية من المياه قدر استطاعته لتُساعد في تبريد جسده، يُمكنه الحصول على بعض المشروبات الرياضية أيضاً لتعويض المعادن التي فقدها الجسم.

  • كرر الخطوات السابقة

    استمر في تكرار الخطوات السابقة لمدة 4 ساعات على الأقل ويُفضل أن تتناول خلالها 2 لتر من المياه والسوائل، يُمكنك استخدام المشروبات الرياضية، أو عمل محلول إماهة في المنزل لتعويض المعادن التي فقدتها، قم بخلط نصف ملعقة من الملح و 6 ملاعق من السكر مع لتر كامل من المياه وتناوله.

    • تجنب تناول الأقراص الملحية لأن زيادة الملح في الجسم يؤدي لاحتباس المياه وزيادة العطش ما قد يكون له مضاعفات خطيرة في حالتك.

13علاج جفاف الجسم بالأعشاب والعلاجات المنزلية

لابد أنك لاحظت من خلال قراءة ما سبق أن السبب الرئيسي في خطورة الجفاف يكمن في انخفاض نسبة المعادن في الجسم، وكل المشروبات التي يُنصح بتناولها تحتوي على كمية من المعادن، بعض الأعشاب والعلاجات المنزلية يُمكن أن تساعد في علاج الجفاف من خلال توفير ما يحتاج الجسم أيضاً، لكن لا يجب الاعتماد عليها فقط خاصة في حالة الأطفال، بل يجب تناول محاليل الإماهة كذلك، أهم هذه الأعشاب ما يلي:

  • عصير الليمون

    عصير الليمون يحتوي على الصوديوم والبوتاسيوم التي يحتاجها الجسم، كل ما عليك هو تحضيره بالطريقة المعتادة وتناوله على مدار اليوم.

  • حليب جوز الهند

    حليب جوز الهند غني جداً بالمعادن والفيتامينات خاصة الحديد والبوتاسيوم ما يُساعد على ترطيب الجسم، لذلك يُستخدم في أغلب المشروبات الرياضية، يُمكن تناوله بدل المياه.

  • الزبادي

    الزبادي أيضاً من الأشياء التي تُساعد في استعادة توازن المعادن في الجسم خاصة الصوديوم والبوتاسيوم، أفضل وسيلة لاستخدامه في علاج الجفاف هي خلطة مع ملعقة من مسحوق الحلبة وتناوله.

  • العلاج الصيني

    العلاج الصيني التقليدي يعتمد على مجموعة من الأعشاب التي تُساعد على تخفيف أعراض الجفاف، لكن يجب على السيدات المرضعات والحوامل أن يتجنبنه تماماً.

  • قشور الصفصاف

    قشور ولحاء الصفصاف يُستخدم منذ القدم في علاج العديد من الأمراض، خاصة الالتهابات والآلام، كما يُمكن أن يُساعد أيضاً في خفض درجة حرارة الجسم المصاحبة للجفاف، لكن يجب الحذر عند استخدامه، خاصة لمن لديه حساسية ضد الأسبرين، الأطفال تحت سن 16 عام، والسيدات الحوامل والمرضعات.

  • البابونج

    البابونج أو الكاموميل يُعتبر من افضل المشروبات التي تُساعد في تخفيف آلام الجهاز الهضمي، يُمكن تناوله إن كنت تعاني من غثيان أو قيء نتيجة جفاف الجسم.

14كيف تقي نفسك من جفاف الجسم؟

كيف تقي نفسك من جفاف الجسم

الوقاية دائماً خير من العلاج، لذلك بدل أن تُعرض نفسك لخطر الجفاف إسعى لتجنبه عن طريق اتباع الخطوات التالية:

  • تناول كمية كافية من السوائل

    قد يبدو الأمر مفاجئاً لك عندما تعلم أن شعورك بالعطش يعني أن جسدك بدأ بالدخول في مرحلة الجفاف بالفعل! لذلك لابد أن تحرص على تناول كمية كافية من المياه يومياً حتى دون أن تشعر بالعطش، كمية المياه التي يحتاجها الجسم يومياً تختلف من شخص لآخر، لكن بشكل عام يحتاج الرجل 3 لتر من المياه بينما النساء يحتجن حوالي 2.5 لتر.

    • إن كنت تمارس الرياضة أو أي مجهود بدني شديد فعليك إذاً أن تتناول 3 أكواب إضافية من المياه، مع تناول محلول إماهة أو مشروب رياضي لتعويض المعادن التي يفقدها الجسم.
    • تجنب تناول المشروبات والعصائر المحلاة بالسكريات الصناعية، فزيادة نسبة السكر في الدم تؤدي لزيادة التبول بالتالي قد تُسبب الجفاف.
  • احرص على تعويض الصوديوم الذي تفقده

    الشخص العادي يُمكن أن يفقد نحو 500 ملج من الصوديوم خلال يومه أما الشخص الرياضي فيفقد نحو 3000 ملج، بالتالي لابد من تعويض ذلك، احرص دائماً على تناول حفنة من المقرمشات أو المكسرات المالحة بعد كل تمرين.

  • احمل قنينة المياه معك باستمرار

    إن كنت ستقوم بعمل شاق خارج المنزل لمدة طويلة فلابد أن تحمل معك قنينة من المياه ومحلول الإماهة أو مشروب رياضي لتعويض الجسم بالمياه والمعادن.

  • ارتدي ملابس ملائمة
    إن كنت تتمرن خارج المنزل أو تقوم بعمل ما يتطلب مجهود بدني فالأفضل أن ترتدي ملابس قطنية خفيفة تُساعد على وصول الهواء لبشرتك بسهولة.
  • تناول أطعمة تحتوى على المياه

    يجب أن يتضمن غذائك اليومي كميات كافية من الخضار والفواكة التي ذكرناها سابقاً فهي تًساعد على ترطيب الجسم بصفة مستمرة.

  • اهتم بحيوانك الأليف

    إن كان لديك حيوان أليف فلابد أن توفر له مياه نظيفة باستمرار في أرجاء المنزل كي لا يُصاب بالجفاف هو أيضاً.

 

انفوجرافيك فوائد الماء للجسم - موقع تسعة
المصدر: موقع تسعة

ترك الرد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا

4 × 4 =