تسعة
الرئيسية » منزل ومطبخ » تدبير وتحسين منزلي » كيف يتم تنظيف الجاكوزي بكفاءة دون حدوث تلفيات فيه؟

كيف يتم تنظيف الجاكوزي بكفاءة دون حدوث تلفيات فيه؟

يعتبر الجاكوزي أحد أشهر الاختراعات التي قد تبدو ترفيهية، إلا أنها مفيدة للغاية في علاج أمراض الروماتيزم والروماتويد وغيرها، ولا شك أن تنظيف الجاكوزي يُعَدُّ ضرورةً قصوى لضمان الحفاظ على صحة الجميع وعدم انتقال أية عدوى من شخص لآخر.

تنظيف الجاكوزي

الجاكوزي هو حوض استحمام صغير بتقنيات حرارية ما تؤثر إيجابيًا على جسم الإنسان وتشعره بالراحة والاسترخاء وكذا تعالج الكثير من الأمراض بشكل طبيعي وآمن، ولكن هذا الحوض في بعض الأحيان قد يشكل ضررًا وخطرًا كبيرًا على صحة الإنسان في حال لم يكن نظيفًا بالقدر الكافي، وهو ما يظهر للمستخدم حين يجلس في الحوض ليفاجأ ببعض الصدأ والمواد اللزجة تتراكم على فتحات ومخارج الجاكوزي، وهنا لابد من أن ينتفض الشخص ويحاول جديًا بأي طريقة كانت تنظيف الجاكوزي والقضاء على تلك المخلفات وضمان نظافة الحوض وطهارته على أعلى مستوى لئلا يتأذى مَن يستعملونه صحيًا بأية أمراض جلدية أو حتى أمراض أخرى تصيب أعضاء الجسم المختلفة كنتيجة مباشرة لابتلاع أيٍ من تلك العوالق المتسخة أو امتصاص الجسم للمواد الصلبة خاصةً الصدأ وغيره من مواد قد تكون سامة إذا أصابت الجسم أو دلفت للأذنين أو العينين.

طريقة تنظيف الجاكوزي

تنظيف الجاكوزي طريقة تنظيف الجاكوزي

هناك طرق عديدة لتنظيف حوض الجاكوزي وضمان كونه آمنًا على صحة مستخدميه والتخلص من الاتساخات والعوالق الملوثة التي تنتشر فيه بين الحين والآخر، لا سيَّما إذا كان المسؤول عن متابعة الحوض والاهتمام به في أي مركز صحي ما أو حتى ربة المنزل إذا كان الجاكوزي في البيت تهمل تنظيفه لمدة تتجاوز الثلاثة أشهر بالقدر الذي يسمح بنمو الميكروبات والبكتيريا وتراكمها وتبدو أكثر قوة ومناعة على مهاجمة الجسم البشري، ناهيك عن العوالق الملوثة الأخرى غير الحية كالاتساخات والأتربة المختلطة بإفرازات الجسم المختلفة، وفيما يلي نستعرض سويًا خطوات طريقة تنظيف الجاكوزي بشكل صحيح:

الخطوة الأولى

قبل بدء تنظيف الجاكوزي بشكل فعلي يجب التأكد من أن القائم بعملية التنظيف في أمان تام من أية أخطار قد تلحق به؛ ولذا يجب اتخاذ أول خطوة وهي فصل التيار الكهربائي تمامًا عن حوض الاستحمام؛ حتى لا تتسبب الكهرباء في حدوث أية صعقات كهربائية تودي بحياة من ينظف الحوض، ومن ثم نبدأ بتفريغ الحوض تمامًا من المياه الموجودة فيه وهنا ينصح باستخدام المضخة من خلال أن يتم وضعها في أسفل وأعمق نقطة في حوض الجاكوزي، وهنا يجب الانتباه لضرورة وضع خرطوم المضخة بعيدًا تمامًا عن أية وصلات كهربية، وكذلك الانتباه لعدم وضعها إلى جوار الأزهار أو النباتات الموجودة فيه من أجل الزينة، كما يجب التأكد من كون اليدين في حالة جفاف تام؛ إذ أن اليد المبللة من الممكن جدًا أن تتعرض للصعق بالكهرباء لا سيَّما إذا كانت هذه المضخة تعمل باستخدام الطاقة الكهربائية، وينصح هنا عند وضع الوصلة الكهربائية داخل الحوض أن يبعد تمامًا من يقوم بالتنظيف عن أي مصدر للمياه التي من السهل أن تلتقط موجات كهربائية وتوصلها للشخص فتصعقه، وإلى أن يحدث تفريغ تام للحوض من المياه الموجودة فيه ينتظر الشخص بعيدًا، ومن ثم يرتدي القفازات المخصصة لذلك لأنه سيكمل عمله باستعمالها لأن بعض المياه ستتبقى في قاع الجاكوزي تحتاج للفرك والتنظيف باستعمال اليد وأية مواد وأدوات ما وكذلك مع المياه الساخنة، يكون هذا من المؤلم التعامل معه باليد مباشرةً.

الخطوة الثانية

عند تنظيف الجاكوزي أنه يجب وضع خطة عمل مناسبة بحيث يتم تقسيم العمل داخل الحوض وألا يتم التعامل معه بالكامل في نفس الوقت وبشكل عشوائي، كما يجب التأكد من دقة توزيع المسحوق على كل المناطق المراد تنظيفها داخل الحوض وألا يتم إهمال منطقة دون أخرى لأن كل سنتيمتر في الحوض قد يكون ملبدًا بالميكروبات والعوالق الغير مرئية بالعين المجردة، كما يجب الانتباه لوضع المسحوق على جدران الحوض أيضًا وهي خطوة هامة يغفلها الكثيرون، وبعد ذلك تبدأ عملية التنظيف من خلال الفرك لكل منطقة على حدة، وهنا يجب التأكد من جودة القفازات المستعملة بحيث لا تكون قاسية أو ذات سطح وملمس شديد الخشونة حتى لا يؤثر سلبًا بطريقة أو بأخرى على طبقة الحوض الداخلية ويؤدي لإتلافها مع كل مرة، كما يجب في نفس التوقيت التأكد من أن المصفاة تعمل جيدًا لأنها قد تكون عامل جذب لعدد كبير جدًا من الاتساخات داخل الحوض.

الخطوة الثالثة

بعد فصل الكهرباء عن حوض الجاكوزي وتهيئته للتنظيف وعملية الفرك وإزالة الاتساخات هي عملية الشطف، والتي فيها نستعمل خرطوم المياه وتسليطه على المنظفات في مختلف أجزاء الحوض، وهنا نضطر لاستعمال المضخة مرة أخرى لشفط هذه المياه خارج الحوض وتفريغه من المياه المستعملة في التنظيف، ولا داعي للنصح مجددًا من الانتباه جيدًا لأن يكون الخرطوم جافًا مع استعمال قفازات مضادة للكهرباء لعدم حدوث أية ملامسات بين المضخة ومن يقوم بالتنظيف، وفي هذه المرحلة بعد تفريغ الحوض من المياه فإنه يجب استعمال المناشف المخصصة لامتصاص باقي المياه الموجودة في قاع حوض الجاكوزي.

يجب الانتباه لعدم ترك حوض الجاكوزي متسخًا دون تنظيف لمدة تزيد عن الثلاثة أشهر لأن هذا يجعل الاتساخات والصدأ وغيره يظهر بشكل أكبر ويكون تنظيفه أصعب، وليست المشكلة هنا في صعوبة عملية التنظيف فحسب ولكن في أنه سيشكل خطرًا صحيًا على من يستعمله وهو ملوث بالبكتيريا والميكروبات والملوثات الخفيفة حتى وإن لم نرها بالعين المجردة، كما يجب التنبيه على ضرورة تفريغ الحوض تمامًا من المياه عند عملية التنظيف وعدم التساهل في ذلك لضمان الحصول على أفضل نتيجة، أما بالنسبة لمصفاة الجاكوزي فإنه يفضل وضعها داخل دلو أو إناء ما يحوي بداخله كمية لا بأس بها من المياه الساخنة ومسحوق التنظيف، ومن ثم ترك هذه المصفاة لمدة يوم كامل على الأقل لضمان إزالة الصدأ والعناصر الصلبة الخفيفة التي تراكمت على سطحها حتى لو لم تكن ظاهرة لنا بالعين المجردة، وبعدها يتم إخراج المصفاة وإزالة أي من المواد التي لا زالت عالقة بها، وإذا ظهر أي قصور في المصفاة فإنه ينصح بتجديدها بواحدة أخرى.

مواد تنظيف الجاكوزي

تنظيف الجاكوزي مواد تنظيف الجاكوزي

يحتاج تنظيف الجاكوزي لعدد من الأدوات والمنظفات العادية ولكن يجب اختيارها بعناية حتى لا يتأذى من يقوم بعملية التنظيف وكذلك لا يتأذى الحوض نفسه من جرَّاء استعمال أدوات حادة أو قاسية تصيب سطحه وطبقات تكوينه ويفقد ميزته والغاية منه ويشكل ضررًا على من يستعمله، ومن أهم المواد المستخدمة في عملية تنظيف الجاكوزي ما يلي:

مضخة مياه

ويفضل أن تكون هذه المضخة من ماركة جيدة حتى لا تتعرض للتلف سريعًا خاصةً وأن استعمالها بهدف شفط اتساخات وعوالق ما، كما يجب التأكد من كونها آمنة لئلا تُحْدِث أية أضرار وصعقات كهربائية لمن يقوم بالتنظيف، وكذلك يجب الانتباه عند وضع خرطوم المضخة ألا تتعرض الزهور والنباتات الموجودة للضرر أو للشفط والتمزق.

خرطوم مياه

خرطوم المياه مهم لشطف الحوض بعد تنظيفه بالمساحيق المختلفة وعمليات الفرك وغيرها، ويمكن استعمال أداة معينة يتم تركيبها في طرف الخرطوم لترش المياه بقوة مناسبة لإزاحة المساحيق المنظفة، ويجب الانتباه للإبقاء على الخرطوم جافًا عند استعماله مع استعمال المضخة حتى لا يحدث أي ماس كهربائي غير محمود عواقبه قد يصل ليد من يستعمله، ولذا يجب أيضًا استعمال قفاز من البلاستيك عند التعامل مع المياه والمضخة وغيرها.

أداة تنظيف المصفاة

هناك أداة معينة تستخدم لتنظيف المصفاة من الاتساخات العالقة خلالها، وهذه الأداة لا نبدأ في استعمالها إلى بعد وضع المصفاة في دلو به منظفات ومواد مطهرة لمدة يوم كامل على الأقل، كما يجب التأكد من أن المصفاة صالحة للاستعمال مرة أخرى أو أنها تحتاج للتغيير وتجديدها بأخرى.

دلو كبير الحجم

الدلو هو أداة أساسية للتنظيف بشكل عام يحتاجه الجميع لوضع المياه أو المنظفات أو نقع أدوات ما داخله أو أيٍ من هذا القبيل.

قفّازات

القفازات لها دور كبير للغاية في عملية تنظيف الجاكوزي لأن حوض الجاكوزي يحتاج لفرك كبير باستعمال أدوات التنظيف ومواد ومساحيق مختلفة بالإضافة لاستعمال الماء الساخن وكل هذا إذا اجتمع قد يضر ببشرة وجلد اليدين إذا كان من يقوم بالتنظيف لا يرتدي قفازًا، كما أن القفازات يجب اختيارها بعناية حتى لا تُحْدِث أية أضرار في الحوض نفسه إذا كانت قاسية جدًا أو خشنة للغاية بحيث تؤدي لخدوش غير مقبولة في جسم الحوض والتي مع تكرار مرات النظيف تتراكم الخدوش وقد تؤدي لإزالة أجزاء ولو بسيطة من الطبقة العليا التي تغلف الحوض من الداخل.

مسحوق خاص بتنظيف حوض الاستحمام

تنظيف الجاكوزي مسحوق خاص بتنظيف حوض الاستحمام

ليست كل المساحيق يمكن استعمالها لتنظيف حمامات السباحة أو تنظيف الجاكوزي، ولكن هناك مساحيق ومنظفات خاصة تباع في أقسام التنظيف بالمولات والمحلات الكبرى وتراعي عدم ترك آثار على جدران الحوض، كما أنها مبيضة بقدر الإمكان وتساعد دومًا على بريقه ولمعانه دون الإضرار بالطبقة المغلفة للحوض أو ترك بَهَتان في اللون يشوه مظهره.

ماء ساخن

يعد الماء الساخن أحد أهم آليات التنظيف بشكل عام لأنه يؤثر بشكل كبير على إزالة الاتساخات وكذا يزيد من تفاعلات المنظفات والمساحيق التي تعمل على تآكل العوالق والاتساخات وتقلل من قدرتها على الالتصاق بقاع وجدران الحوض وبالتالي يبدو تنظيف الجاكوزي أيسر وأسهل بفعل الماء الساخن.

مناشف

المناشف هامة جدًا في تنظيف الجاكوزي والتي يتم استعمالها في الغالب بعد الانتهاء من عمل المضخة في المرة الأخيرة المخصصة لشفط بقايا مياه التنظيف والتشطيف؛ حيث تتبقى كميات صغيرة في قاع الحوض تحتاج لمناشف لضمان امتصاصها بالكامل وأية رواسب موجودة بها.

تبقى عملية تنظيف الجاكوزي من العمليات الهامة التي تستدعي اهتمام وعناية كافية لضمان عدم الإضرار بالحوض أو بمن يقوم بعملية التنظيف، وفي سبيل ذلك يجب التأكد من الكتالوج المرفق مع كل حوض على حدة لأنه قد تختلف طرق ونصائح وإرشادات تنظيفه من ماركة لأخرى، وبالتالي يجب الالتزام بها لضمان عدم إحداث أية خدوش أو إيذاء للحوض أو من يقوم بعملية التنظيف خاصةً فيما يتعلق بالكهرباء، كما يجب الانتباه لمواعيد التنظيف بحيث لا تتعدى ثلاثة أشهر كما يفعل كثيرون ولكن هذا يشكل ضررًا كبيرًا جدًا بالطبقة المغلفة للحوض والتي تصبح باهتة مصفرة ومن الصعب تنظيفها بالإضافة للبكتيريا التي تتراكم في الحوض وعلى المصفاة وما قد يحدث من صدأ وتلفيات، وختامًا يجب الانتباه جيدًا بتطهير الحوض وليس فقط تنظيفه وذلك لضمان صحة أفضل لمن يستعمله وهو في الأساس الغرض منه صحي بحت ليريح الأعصاب والعضلات ويساعد على الاسترخاء إلى جانب مهامه في علاج التشنجات العضلية والروماتيزم والروماتويد وغيرها من الحالات التي يمكن للجاكوزي تخفيف آلامها وآثارها السلبية الجانبية.

إبراهيم فايد

الكتابة بالنسبة لي هي رحلة. رحلة فيها القراءة والاستيعاب ومن ثم التفكير . من هوياتي الرياضة وتصفح الانترنيت. اكتب في مواضيع مختلفة تهمني وتجذبني قبل كل شيء

أضف تعليق

تسعة عشر − 15 =