تقدير الذات

إن تقدير الذات الصحيح ووفق معايير حقيقية ومهاراتٍ فعلية موجودة في كل حال ومآل لهو من أنعم النعم الإلهية على الإنسان، إذ أن النواتج النفسية من تقدير الذات الخاطئ بالغلو أو بالاستهانة لأشد صعوبةً وعلاجًا مما يتصوره عقلٌ لبيب، خصوصًا إن اتضح وظهر تقييم الذات الخاطئ بعد شعور عميق بفقدان الثقة بالنفس، فكيف يُمكنك تقدير الذات بعد حالات فقدان الثقة في النفس؟ هذا ما سنتعرف عليه خلال السطور التالية.

تعريف تقدير الذات

المقصود الحرفي من تعبير تقدير الذات هو درجة يقين الإنسان ومركز قناعاته عن نفسه وقدراتها ومهاراتها، فإن كان تقدير الفرد لذاته واقعيًا وذو شواهد ظاهرة؛ كان بوابة للنجاح والتميز، وإن خياليًا وهميًا أو ضعيفًا مهزوزًا؛ كان بوابة للأمراض والعلل النفسية والاجتماعية.

أسباب تقدير الذات المنخفض

تندرج أسباب تقدير الذات المتدني تحت:

التربية الخاطئة والتنشئة العنيفة، الوقوع في براثن الفشل لعدة مرات متتالية، الخوف والقلق من المستقبل ومن نظرات الناس الاستهجانية، الشعور القاتل والمُستمر بالضعف وقلة الحيلة وعدم القدرة على أداء المهمات والإنجاز، تهويل المواقف الهينة وتضخيم المسائل الحياتية البسيطة، دوام الحديث مع النفس بسلبية وإحباط.

تقدير الذات وبناء الشخصية وانعكاسها على السمات الشخصية

أكدت الدراسات البحثية الطبية والاجتماعية والنفسية على أن 95% ممن يهينون ذواتهم ويقللون من قدراتهم ومهاراتهم المكتسبة ينعكس أثر ذلك جليًا على صفاتهم وطريقة تعاملهم مع الأفراد والمواقف، كما أنهم الأكثر عُرضة للاكتئاب ومُتلازمات القلق والتوتر المرضية، نظرًا لأن أغلبهم يهدرون الكثير من طاقتهم وأوقاتهم في المقارنة بين حالهم والآخرين ممن حولهم، وهو ما قد يؤدي بهم إلى الازدراء الذاتي وإيذاء النفس.

كما أكدت الدراسات على أن تقدير الذَّات السلبي مدخل لفقدان الثقة بالنفس، وهو ما يدفع بصاحبه إلى الاتصاف بـ:

العزلة والانطوائية، تحاشي المواجهة وتجنب الحديث وسط التجمعات البشرية، تجنب النقد إرضاءً لنفس، التشبث بالأمان الوظيفي والمادي والأسري والعاطفي حتى لو لم يُمثل الطموحات والرغبات.

بينما يتمتع أصحاب تقدير الذات الواقعي المرتفع بسماتٍ حميدة عديدة، منها:

الهدوء التام والسكينة في مواجهة الصعاب، العزيمة والحماس لتحقيق المُلائم للطبيعة الشخصية حتى وإن كان نوعًا من المغامرة، القدرة على التعبير والصراحة التامة في مواجهة الجموع، التفاؤل التام والإيجابية الفعالة، الاعتماد الكامل على النفس ثقةً بها، توازن العلاقات الاجتماعية، السعي الدؤوب نحو تطوير الذات، الإيجابية في الشعور بالذنب عند التقصير، تحويل الفشل إلى سلم صعود للنجاح، استمرارية تعديل أسلوب الحياة وفق المعطيات الواقعية، عدم الانزعاج من نجاح الآخرين أو من سعادتهم نظرًا لعدم الدخول في مقارنات، الترحيب الكامل بالنقد والنصيحة.

علاج ضعف تقدير الذات

تقدير الذات علاج ضعف تقدير الذات

يضم البرنامج العلاجي لتقدير الذات المنخفض وفقدان الثقة بالنفس مجموعة من العناصر، من أهمها:

العلاج الدوائي

حال الإصابة بالإهانة الذاتية ذات الشكل المرضي، وهذا النوع من العلاج مسئول عنه طبيب نفسي مؤهل وخبير.

العلاج النفسي

وهو ما يُعرف بالعلاج المعرفي السلوكي (CBT)، حيث النقاشات الفكرية التي تهدف إلى معرفة أفكار المريض ومهاراته المُكتسبة، ومن ثَم تعزيز كل ما هو إيجابي وتنحية عن كل ما هو سلبي، وعادةً ما يحتاج العلاج النفسي لضعف تقدير الذَّات إلى التركيز على قيام المريض ببعض الممارسات الواقعية، ومنها:

  • قيام المريض بنفسه بتدوين قائمة بسلبيات شخصيته التي يكرهها في نفسه، ثم تمزيقها إيحاءً بالتخلص منها.
  • قيام المريض بكتابة قائمة بالإيجابيات الشخصية والاحتفاظ بها للرجوع إليها بين حينٍ وآخر.
  • الاندماج التدريجي والانخراط المُتمهل في الجماعات والمجموعات البشرية التي تحمل نفس الاهتمامات والهوايات لكسر العُزلة ومحو النظرة السلبية عن النفس.
  • توطيد العلاقة مع الجنس الآخر كالأم والزوجة والأخوات.. إلخ؛ لتعلم فنون الإطراء والمُجاملة والإحساس بالثقة.

خطوات تقدير الذات

لتعزيز الثقة بالنفس وتقدير الذات المرتفع عليك اتباع الخطوات التالية:

  1. قم بترديد مقطع من أغنية مُحببة لديك أو سورة قرآنية في عقلك لينشغل المُخ بذلك ويبث بإشاراته لباقي الجسد بالراحة.
  2. خفض نبرة الصوت في الحديث أو التعامل مع الآخرين، فعلو الصوت دليل على عدم الثقة في الذات.
  3. شجع نفسك على الاعتراض عن الأمور الغير مرغوبة والغير مُحببة لديك ومواجهة الأشخاص بصوت الواثق من نفسه لتشعر بقوتك.
  4. احتذى بمن تعجبك شخصيتهم في ثقتهم بأنفسهم ممن حولك.

وأخيرًا عزيزي القارئ تقدير الذات وفق معايير حقيقية ومهاراتٍ فعلية موجودة لديك ليس صعبًا، و تقدير الذات الخاطئ والسلبي يصل بك لا محالة لضعف الشخصية وفقدان الثقة بالنفس والعكس صحيح.

ترك الرد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا

14 − تسعة =