تسعة
الرئيسية » تعليم وتربية » لغات » تعلم لغة جديدة : كيف تتعلم لغة جديدة بطريقة صحيحة وسريعة ؟

تعلم لغة جديدة : كيف تتعلم لغة جديدة بطريقة صحيحة وسريعة ؟

تعلم لغة جديدة قد يكون بالنسبة لبعض الأشخاص أمرًا شديد الصعوبة، لكن مع الإرشادات الموجودة هنا، وبعض العزيمة والقوة، سوف تتمكن من تعلم لغة جديدة .

تعلم لغة جديدة

تعلم لغة جديدة هو هدف يسعى إليه الكثير منا ولكن تواجهنا بعض المشاكل عند محاولة تعلم لغة جديدة أهمها الكسل، فنحن نفكر في القيام بالكثير من الأمور ولكننا لا نقدم أي جهد حقيقي في سبيل تحقيق ذلك. مشكلة أخري قد تقف أمام البعض وهي التكلفة الكبيرة التي قد تحتاجها لتعلم لغة جديدة أو الوقت المطلوب لإتقان هذه اللغة، وتلك المشاكل لم تعد قائمة الآن بسبب التكنولوجيا الحديثة التي يمكنك أن تستغلها بحيث تتعلم (أون لاين) فلا يكلفك ذلك الكثير، كما يمكنك أن تحدد الوقت المناسب لك فلا تتعطل عن أعمالك وأشغالك اليومية. في هذا المقال نعرض عليك بعض النقاط التي يمكنها أن تساعدك في تعلم لغة جديدة .

أساليب ونصائح من أجل تعلم لغة جديدة

حدد بدقة لماذا ترغب في تعلم تلك اللغة

من المهم جدًا قبل أن تقرر تعلم لغة جديدة أن تحدد الهدف وراء تعلم تلك اللغة، فالهدف هو الذي يبقيك متحفزًا وشغوفًا ومستعدًا لتحمل مشقة التعلم، فإذا لم تحدد هدفك من التعلم بدقة وإذا لم يكن هذا الهدف واضحًا ومقنعًا فلن يمكنك الاستمرار علي المدي البعيد.

ابحث عن صديق يبدأ معك

فصديقك سيقدم لك المساعدة ويشجعك علي الاستمرار، كما أن المنافسة بينكما ستكون حافزًا جيدًا يدفعك دائمًا إلي طلب المزيد ويحفزك في حالة الكسل، كما أنه يمكنك الحديث معه بتلك اللغة الجديدة مما يعد تدريبًا جيدًا لكلاكما.

ادرس تلك اللغة بشكل يومي

من أهم أسرار تعلم لغة جديدة أن تدرسها بشكل يومي لمدة ساعة أو ساعتين، فبعض الأشخاص يقضون سنينا طويلة في تعلم لغة جديدة وذلك لأنهم لا يدرسنها بانتظام، فقد يدرسون هذا الأسبوع بضع ساعات ثم يتركونها أسبوعًا آخر وهكذا، في حين أن تعلم اللغة يقتضي أن تلتزم بشكل حقيقي وتفرغ لها وقتًا ثابتًا بشكل يومي، فالتعلم يتطلب التكرار بشكل مستمر حتي تثبت المعلومات في ذهنك، كما يمكنك أيضًا استغلال وقت فراغك في الدراسة بحيث تلتزم يوميًا بدراسة تلك اللغة حتي تتقنها.

تحدث كثيرًا مع أحد الناطقين بتلك اللغة

تعرف علي أصدقاء جدد يتحدثون تلك اللغة كلغة أم فهؤلاء الأشخاص قادرين علي إفادتك بشكل لا تتخيله في تعلم تلك اللغة، يمكنك أن تعرف هؤلاء الأصدقاء من أحد مواقع التعارف علي النت حيث يمكن أن تجد من يرغب في تعلم لغتك الأم فتتبادل معه المنفعة، أنت تساعده علي تعلم لغتك وهو يساعدك علي تعلم لغته. كثير منا يقضي الوقت في تعلم القواعد اللغوية وحفظ قوائم كبيرة من الكلمات الجديدة في اللغة التي يرغب في تعلمها بدلًا من الحديث بشكل حقيقي بتلك اللغة، فلا يهم مدي مستواك في اللغة أو تمكنك منها طالما لم تتعرض لمواقف مباشرة تتعامل فيها مع أحد الناطقين بتلك اللغة، هنا يمكن أن يساعدك صديقك الجديد علي الممارسة الفعلية بحيث تتحدث معه بشكل منتظم.

تعلم لغة جديدة واستمتع بها

فكر كيف تجعل تعلمك لتلك اللغة مسليًا لك بحيث يكون الأمر مشوقًا ومحفزًا علي الاستمرار، يمكنك أن تقرأ كتبًا مسلية بلغتك الجديدة، استمع لأغاني مرحة، اقرأ أو ألف شعرًا، حاول أن تجعل الأمر مرحًا قدر الإمكان.

تعلم لغة جديدة مثل الطفل الصغير

لا توجد علاقة واضحة بين العمر وبين قابلية التعلم كما أثبتت الدراسات الحديثة، فالطفل الصغير ليس أكثر منك قابلية لتعلم اللغات بحكم السن ولكن بعوامل أخري، فهو لا يخشي من الوقوع في خطأ أثناء التعلم، ويبدأ في استخدام كل كلمة جديدة يتعلمها طوال الوقت، وغيرها من الأمور التي تساعده علي التعلم بسرعة عن البالغين، لذا من الضروري أن تقلد الأطفال في تلك المميزات إذا أردت أن تتعلم لغة جديدة.

لا تقلق من الوقوع في الخطأ

فالخوف من الوقوع في الخطأ هو أحد أهم الأسباب التي تمنعنا من تعلم أي شئ جديد، فمن المفضل أن تتعامل مع شخص له نفس مستوي لغتك حتي يكون الأمر متكافئًا ولا تتهيب من السقوط في الخطأ أثناء الحديث، وحتي إن تعرضت لأحد المواقف المحرجة أثناء تعلمك فالأمر يستحق بعض العناء.

استمع كثيرًا إلي نطق اللغة

لابد أن تستمع كثيرًا قبل أن تبدأ في الحديث، فكل لغة تبدو غريبة عندما تستمع إليها للمرة الأولي، ولكن كلما استمعت إليها أكثر كلما أصبحت مألوفة إليك بشكل أكبر وكلما تمكنت من نطقها بطريقة صحيحة. نحن يمكننا أن ننطق أي لغة مهما كانت صعبة أو غريبة وغير مألوفة، ولكننا فقط لم نعتد أن نقوم بذلك، ففي كل لغة نجد حروفًا غير موجودة في لغة أخري، ولكي تتعلم نطق هذه الحروف تحتاج أن تستمع إليها أكثر من مرة وتعرف موضع نطق هذه الحروف من الفم أو الحلق بحيث يمكنك نطقها بالطريقة الصحيحة بسهولة وسرعة.

ادمج اللغة الجديدة في حياتك

من أكثر الأشخاص الذين ينجحون في تعلم لغة جديدة هم أولئك الذين يربطون اللغة التي يتعلمونها بحياتهم، فيمكنك البحث عن عادة جديدة أو هواية ترتبط باللغة التي تتعلمها، بحيث تحافظ عليها في كل أوقاتك سواء كنت سعيدًا أو حزينًا، مشغولًا أو متفرغًا، فبالتالي تظل مرتبط بتلك اللغة في كل أحوالك.

استعمل اللغة في منزلك

من المفيد أن تربط اللغة بروتين حياتك اليومي، فلابد أن يظل عقلك مشغولًا بتلك اللغة حتي يمكنك أن تحرز فيها تقدمًا كبيرًا، حاول أن تستخدمها في نفس الأنشطة التي تستخدم فيها لغتك الأم.

حاول الاستفادة لأقصي قدر من التكنولوجيا الحديثة

يمكنك بالطبع أن تضبط اللغة الجديدة حتي تكون لغة الهاتف بحيث تتعامل معها طوال الوقت، يمكنك أن تبحث عن أحد البرامج علي هاتفك والتي يمكنها أن تساعدك بشكل جيد في تعلم تلك اللغة بحيث تتابعها وتتعلم كلمات جديدة يوميًا.

تحدث إلي نفسك بتلك اللغة

من الضروري في تعلم لغة جديدة أن تتحدث بتلك اللغة كثيرًا، فإذا لم تجد حولك من تتحدث معه فلا مشكلة في أن تتحدث إلي نفسك بتلك اللغة أو تتخيل محادثة تدور بينك وبين أحد الأشخاص بحيث تتدرب علي استخدام المصطلحات الجديدة التي تتعلمها.

تابع وسائل الإعلام

تابع بعض برامج التلفاز الأجنبية أو شاهد مسلسلات وأفلام أجنبي غير مترجمة بحيث تستمع لتلك اللغة وهي تستخدم في المواقف الحياتية المختلفة.

تابع الصحف

حاول أن تتابع أحد الصحف الأجنبية في تلك اللغة أو تقرأ أحد المجلات الأجنبية علي النت بحيث تقرأ تلك اللغة بشكل مستمر ودوري.

استمع إلى الأغاني

من الضروري أن تستمع إلي الأغاني الأجنبية فسوف تساعدك علي التعود علي تلك اللغة بشكل سريع.

من المهم أن تتعلم جميع مهارات اللغة بشكل متوازي، فالاستماع والقراءة والحديث والكتابة يجب أن يسيروا بشكل متوازي، فبعض الأشخاص قد يتقنون أحد اللغات سماعيًا ولكنهم يعجزون عن تركيب جملة جيدة أثناء الحديث، والبعض قد يتحدث جيدًا ولكنه يواجه صعوبة عند القراءة. كما عليك أن تحرص علي دمج المفردات الجديدة التي تتعلمها أولًا بأول في جمل مفيدة تستخدمها في الحديث أو الكتابة حتي تَعلق تلك الكلمات بشكل دائم في ذاكرتك. أخيرًا لا تنس أن تعلم لغة جديدة من الأمور التي تحتاج إلي الصبر والمجهود والوقت الطويل فلا تتعجل النتائج.

محمد العراقي

20 عامًا، طالب بكلية الطب، أعشق العلوم والتاريخ، وألعب الموسيقى وأهوى سماعها.

1 تعليق

ثلاثة × 4 =