تعقيم الأدوات الشخصية

تعقيم الأدوات الشخصية والنظافة هي السر في الحفاظ علي صحتكِ وصحة عائلتك في أمان لأنها توفر حماية من الجراثيم التي تؤذي عائلتك، قد لا تستطيعين القضاء التام على الميكروبات ولكنك تفعلين كل ما بوسعك لتكوني أماً على مستوى المسئولية، ولنظافة أعلى يجب أن تتعلمي مبادئ وطرق تعقيم الأدوات الشخصية ولا أقصد أنك ستمتلكين أجهزة مثل تلك التي لدى الأطباء والجراحين فالأمر أبسط من ذلك باستخدام بعض الإجراءات والأدوات البسيطة التي قد تكون فارق بين إصابة طفلك وأسبوع من المرض والعلاج وبين حياة صحية كاملة يكتمل فيها نموه بنجاح.

التعقيم هو علم كبير يدرس في مقدمة علم المكروبيولوجيا وهو علم البكتيريا والفيروسات ولأننا هنا سنقوم بتبسيط العلوم بطرق بسيطة متوفرة لدينا في المنازل لتعقيم الأدوات الشخصية وجميع أدوات منزلك، سأقسم الموضوع إلى نقط حيث كل مجموعة من الأشياء وكيف لكِ أن تعقميها بأفضل الطرق المناسبة فتابعي معي.

طريقة تعقيم الأدوات الشخصية بشكل مثالي

1الملابس

الملابس تعتبر من أهم الأدوات الشخصية وهى تلامس الجسم يومياً فتكون عُرضةٌ لتشرب العرق ويتمسك بها تراب الطرق خاصة في أيام الرياح العالية فيجب عليكِ سيدتي تنظيفها جيداً بهذه الطرق البسيطة، استخدمي الكلور المناسب في الغسيل لأنه من أبسط الأمور في البيت والتي لها فاعلية كبيرة على القضاء على الجراثيم، اغلي الماء على النار وضعي به الملابس الداخلية مع الكلور أو ما كان يستعملوه قديماً (الزهرة) إذا وجدت، لمدة تتراوح ما بين عشر دقائق إلى عشرين دقيقة أو على حسب ما ترينه مناسباً لتنعمي بملابس داخلية نظيفة تماماً من كل ما قد يتشبث بها، لا تجعلي الملابس العفنة تتراكم كثيراً قبل الغسل وأيضاً بعد الغسل للتجفيف سواء عن طريق نشرها في الشمس مباشرة أو بالمجفف أياً كان، إذا قررتِ تخزين الملابس في فترات بعد الشتاء والصيف عليكِ أن تتأكدي من كونها نظيفة وأن تضعي بين الملابس قطعة من الصابون لأنها تحمي من بعض الحشرات القذرة، كما أن بعد هذه الفترة يجب عليك غسل الملابس مرة أخرى قبل الاستعمال ومرة أخرى سيدتي لا تقللي من شأن تعقيم ونظافة الملابس لأنها من أهم مقومات تعقيم الأدوات الشخصية.

2المطبخ وأدواته

المطبخ هو من أهم الأماكن التي قد يتواجد بها جراثيم حيث الأكل العفن المتراكم قد ينتج عنه فطريات تملأ المكان وبالتالي قومي بالحرص على نظافته وتعقيم الأدوات الشخصية المستخدمة في المطبخ باستمرار عن طريق بعض هذه الخطوات:

أولاً احرصي على نظافة الطاولات والأسطح والجدران من الشحوم لأنها بيئة جيدة جداً لنمو البكتريا باستعمال الماء الساخن وقماشة أو فرشة تنظيف، يمكنك استعمال بعض المواد القلوية مثل حمض السلفوريك ولكن عليكِ الحذر بأن يكون مخفف جداً لأنه يحرق ويكوي الجلد وعليكِ أن تكوني مرتدية قفاز وتبعدي الأطفال، وحالياً توجد الكثير من منتجات التنظيف الجيدة والأمنة على كل حال، نظفيها أول بأول لأن تراكم الشحوم يفاقم المشكلة وتزيد من صعوبة التنظيف.

ثانياً لا تتركي الأطباق متراكمة بعد الأكل لئلا تتكون عليها فطريات قد لا تريها أنت بعينك المجردة، استعملي ما تفضلين من الصابون السائل وحاولي استخدام الماء الساخن على قدر المستطاع إذا لم تكوني تملكين غسالة أطباق جيدة، ثالثا لا يجب ترك سلة المهملات لأكثر من اليومين على الإطلاق واهتمي بتنظيف السلة بالماء والصابون بعد رمي الكيس وإبقاءها جافة عند وضع أخر.

رابعاً من أكثر الأشياء التي تعلق بها البكتيريا هي الفوط المستخدمة بيدك في المطبخ فيجب عليكِ تغيرها يومياً بالإضافة إلي تركها معلقة في الشمس ليحدث لها عملية تعقيم طبيعية من الجراثيم، خامساً قبل فتح أياً من علب المشتريات أو وضعها بالثلاجة يفضل أن تغسليها جيداً، أحواض المطبخ من أهم الأمكنة التي تتراكم فيها الدهون بعد غسل الأطباق وأدوات الطبخ ويمكنك تنظيفها بسكب ماء مغلي في كل زواياه حتي تحصلي على حوض نظيف ودهون ذائبة بعد كل عملية غسل لن تأخذ من وقتك ثواني وبهذا تكونين قد حصلتي على تعقيم أدوات شخصية مكتمل من ناحية أدوات المطبخ.

3أدوات الأطفال

من المعروف أن مناعة الأطفال ضعيفة وحساسة ناحية أي جرثومة أو ميكروب لذلك احرصي سيدتي على تعقيم الأدوات الشخصية لأطفالك من الألعاب والقوارير التي يُشرب منها اللبن وأرضية غرفة النوم. بعض السيدات لا يوالون أهمية للألعاب ولكنها للأسف تكون من أهم ما قد يمتد إليه يد طفلك ويضعها في فمه فاحرصي على غسل ألعاب أطفالك واستخدمي مطهر أمن مثل ديتول والحديث منه ديتول الرشاش لتعقيم الألعاب، أو بقماشة بها خل وماء وامسحي بها الألعاب، ولا تستهيني سيدتي بأرضية غرفة طفلك لأن أي شيء يقع عليها يكون في الغالب وجبة طفلك القادمة دون أن تدري فنظفي كل ركن بها بمعقم أرضيات وماء كثير، أما عن قارورة الأطفال فلها طرق كثيرة من التعقيم ولكن أولاً اغسلها بالماء والصابون من ثم شطفها بماء ساخن أو ضعها بالكامل في ماء مغلي لمدة ساعة، كما توجد معقمات على شكل بودر وأقراص لكنها غير مفضلة لأنها كيميائية ومن الممكن أن تسبب مشكلة لطفلك الصغير، أيضاً يمكنك تخصيص فرشاة أسنان لتنظيف أدوات الأطفال حتى تصلي إلى زوايا القارورة صعبة الوصول، كما يوجد الآن في متاجر أدوات الأطفال جهاز بسيط الاستخدام لتعقيم الأدوات الشخصية للأطفال وهو يعمل بالبخار الكهربائي أو استخدام غسالة الأطباق عند درجة حرارة عالية، أما المشكلة الوحيدة التي قد تواجهك هي حلمات القارورة التي تتلف بالتسخين في درجات الحرارة العالية فيمكنك الاكتفاء بسكب الماء الدافئ بعد غسلها بالصابون.

4الوسائد والبطانيات

عدم تعقيم الوسائد التي تنام عليها من أهم مناقضات تعقيم الأدوات الشخصية ومن أهم الأسباب التي تؤدي إلى عدم الراحة والأرق في النوم لما قد تحتويه من بكتريا جراثيم نتيجة لما يقع عليها من عرق وعطور وشعر وأحياناً الأكل أثناء النوم لذلك اتباع هذه النصائح في تعقيم أدوات النوم تكون مجدية جداً في كثير من الأحيان.

تغير الفرش المفروشة على السرير كل ثلاث أو أربع أيام وغسلها جيداً بمياه ساخنة وكلور، تغير المراتب كل خمس أو عشر سنين يفيد جداً، أيضاً فتح الشبابيك وترك السرير ليتمتع بضوء الشمس الذي يعقم المكان طبيعياً ويدفئه.

5التكييفات

التكييف هو مصدر من مصادر الرطوبة ودخول الهواء النظيف للبيت ومن الأنواع الحديثة من تعمل على تعقيم الجو أيضاً ولكن القديم قد يكون مصدر لدخول البكتيريا إلى البيت فاحرصي على تنظيف الفلاتر كل شهرين على الأقل وتغيرها وصيانتها كل سنة أو اثنين، وإذا لم توجد إرشادات مكتوبة معينة للتنظيف فالاكتفاء بالماء الساخن سيكون مفيد.

6الحمامات

تعد الحمامات من أكثر الأماكن التي تهتم بها الأم، ونعم لها كامل الحق وإليك بعض النصائح:

خصصي فرشة للمرحاض وأخرى لباقي أجزاء الحمام، يمكن استخدام خلطة كربونات الصوديوم والخل والماء لأرضية وحوض معقمين ولامعين، استخدمي أقوى المنظفات لديك على المرحاض والأفضل هو حمض السلفوريك المُخفف ولكن بحذر وقفازات كما ذكرنا سابقاً.

7الهواء بالمنزل

تتطاير الجراثيم بالهواء وعدم فتح شبابيك المنزل يومياً سبب في زيادة الأمر سواءً وتدهور حالة عائلتك الصحية فاحرصي على فتح الشبابيك ودخول الهواء الجديد في الأيام الصافية، ولتسمحي بدخول أشعة الشمس لأن أشعتها الفوق بنفسجية سوف تعمل على تعقيم المنزل دون أن تدري.

8نصائح ببعض المواد الكيميائية المتوفرة للتنظيف وكيفية التعامل معها لتعقيم الأدوات الشخصية

  • الكحول: هي من المواد الفعالة في التعقيم وكانت تستخدم في إجراء العمليات وتنظيف الجروح حتى وقت قريب جداً فيمكنك شراء علبة كحول من الصيدلية، أو تجدينه في العطور التي استغنيتِ عنها، وحفظها بعيداً عن الأطفال واستخدامها كمعقم مع الأشياء التي تحتاج لتعقيم شديد مثل لوحة التقطيع التي يمكن أن تشطف بالكحول وتغسل جيداً بالماء حتى لا يتبقى أي أثر أو يمكنك رشها مع الماء لتعطي رائحة عطرة ونظافة أكثر.
  • بكربونات الصوديوم: أو ملح الليمون يمكن أن تشتريه من أي عطار ليعطيكِ نظافة رائعة وفرك قوي للدهون.
  • عصير الليمون وقشرته: فإذا كنتِ ترغبين باستخدام شيء طبيعي وسهل في تعقيم الأدوات الشخصية فالحمض الموجود بالليمون يساعدك على التنظيف وفرك الشحوم السوداء، إذا ضفتِي قطرات الليمون مع الماء المغلي ستحصلين على تعقيم أدوات شخصية أفضل ورائحة أجمل، أما قشر الليمون تستطيعي أن تفركي به الأسطح النحاس لتحصلي على بريق لامع دون خدشها.
  • الملح الخشن: ويمكنك استخدام الملح في عملية التعقيم بما يحتويه من صوديوم وكلور ويفضل فركه على الأسطح المراد تعقيمها خاصة تلك التي وقع عليها بعض الزيوت أو بيض نيئ.
  • الخل: خاصة الخل الأبيض له قصة كبيرة مع التعقيم واستخدامات متعددة فهو قوي جداً في عملية تعقيم الأدوات بالإضافة لكونه متوفر دائماً ورخيص السعر، فهو يعمل على تنظيف وذوبان الدهون والشحوم من على الأسطح المتسخة، ويمكن لزيادة فاعليته استخدامه مع الليمون، ويمكنك أيضاً صنع معجون من الخل والملح لتزيلي به الترسيبات المتراكمة لتعقيم الأدوات النحاسية وحنفيات المطبخ والحمام، ولتنظيف المشاوي استعملي الخل والماء بعد تبريدها وادعكي جيداً وكرري العملية حتى تنظف تماماً،
  • الخواتم والمجوهرات التي قد تكون بيئة لتجمع البكتيريا بينها وبين أصابعك، عقيميها باستخدام علبة زجاجية بها خل ثم نقعها لمدة ومن ثم فركها بفرشاة أسنان بهدوء أيضًا لتنظيف غسالة الملابس من الداخل، صُبي خل وماء وشغليها من دون ملابس، ولتنظيف المزهرية والأماكن التي يصعب الوصول لها باليد يفضل وضع خليط من الخل والأرز (يعمل ككاشط) وهزها بقوة وتركها مدة ثم شطفها بالماء، أيضاً هناك طريقة عجيبة لتنظيف الميكروويف باستخدام نصف كوب ماء مع نصف كوب خل ووضعهم في إناء زجاجي وادخليه الميكروويف واتركيه يعمل مدة قصيرة لنقل خمس أو عشر دقائق وستحصلين على نتيجة معقمة مذهلة،
  • ولتعقيم المرحاض اسكبي كوباً من الخل إلى المرحاض واتركيه طوال الليل ومن ثم افركيه جيداً ثاني يوم ودعي الماء يتدفق للشطف، وحتى ترجع مفاتيح اللعب تعمل وتحفظ بحدتها اتركيهم في خل وليمون وماء منقوعين ليرجع لهم بريقهم وحدتهم، ولتنظيف الزجاج سيكون أسهل مع خليط من الخل والماء ومسحه بورق جرائد قديمة، ولترجع لكِ مقابض الأبواب جديدة اغسليها بالخل والماء بقطعة قماش وجففيها جيداً.

9تحذيرات مع استخدام الخل في تعقيم الأدوات الشخصية

لا تستخدمي الخل في مسح الأرضيات الرخام أو السيراميك لأنه سيفقدها زهوها بعد فترة، ولا تضيفي الخل مع الأمونيا أو النشا مباشرة لأنه ينتج تفاعل كيميائي ضار جداً من أبخرة سامة لذلك من الأفضل لكِ في العموم أن لا تضيفي أبداً الحمض على القلوي مباشرة لأنه التفاعل قد يكون خطيراً، كما يفضل عند تخفيف المواد المستعملة بالماء إضافة المادة سواء القلوية أو الحمضية إلى الماء وليس العكس.

أخيراً سيدتي صحة عائلتك بين يديك أمانة لا تستهيني بها فبكتيريا واحدة قد تعني تعب طفلك لمدة أسبوع، أنا لا أفرض عليكِ الهلوسة والفوبيا من النظافة إنما فقط الحذر واستخدام كل ما يتيح لك لنظافة بيتك وتعقيم الأدوات الشخصية بطرق بسيطة سليمة.

ترك الرد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا

9 − أربعة =