تحليل المشروع

تحليل المشروع من الأمور التي تحتاج إلى القيام بها دائمًا في أثناء العمل، فهي ستمنحك الفرصة لتعرف أين أنت بالتحديد، وما هي المميزات أو العيوب الموجودة لديك، وكيف يمكنك التعامل مع الواقع والعمل، وأيضًا هذا التحليل يمكنه أن يخبرك بالاحتياجات الضرورية في المشروع، والتي يجب أن تقوم بتوفيرها في أسرع وقت ممكن، وذلك لأنه بدون هذه الاحتياجات لن يمكنك أن تستمر في العمل، وكذلك يعرفك مدى ملاءمة المشروع للواقع الحالي، وهل يمكن تطبيقه في جميع الأماكن أم هناك بعض الأماكن التي لن يكون مناسبًا فيها، كل هذه الأمور ستعرفها بالتأكيد إذا كانت لديك القدرة على تحليل المشروع بشكل صحيح، ونحن في هذا المقال سنتناول عملية التحليل بطريقتين مختلفتين.

أساليب تحليل المشروع الناجحة

1تحليل المشروع بالاعتماد على تحليل SWOT/SWOC

تحليل SWOT/SWOC من الوسائل المعروفة التي يتم الاعتماد عليها في تحليل المشروع من داخله، خصوصًا في بداية العمل، ويتم تطويره مع الوقت، حيث نجد كل حرف يشير إلى أمر معين.

حرف الـ S

الـ S تشير إلى الـStrengths: وتعني نقاط القوة الموجودة في المشروع، لكنها نقاط قوة حالية موجودة لديك، وداخلية من الفريق أو المشروع نفسه. ويمكنها أن تشير إلى إجابة الأسئلة التالية:

  • ما هي نقاط القوة التي تملكها مؤسستك؟ وهي النقاط التي تجدها في المؤسسة من داخلها، سواء في طريقة العمل، أو في الأفراد الذين يعملون بها.
  • ما الشيء الذي تفعله أفضل من غيرك؟ حيث أنه من الضروري في تحليل المشروع أن تكون على دراية دائمًا بالمحيط من حولك من المنافسين.
  • ما هو الشيء المميز في مشروعك عن غيرك من المنافسين؟ تكلفة أقل مثلًا، موارد أفضل، ميزة تنافسية عالية.
  • ما هي الأشياء التي يراها الناس في مؤسستك على أنها نقاط قوة؟ من المهم أن تحدد نقاط القوة من وجهات نظر مختلفة، وإن لم تكن تجيد ذلك، يمكنك تحليل الخصائص الموجودة في مؤسستك، وكذلك في منتجك، ومن ثم يمكنك التعرف على نقاط القوة الموجودة لديك.

حرف الـ W

الـ W تشير إلى الـWeaknesses: وتعني نقاط الضعف الموجودة في المشروع، لكنها نقاط ضعف حالية موجودة لديك، وداخلية من الفريق أو المشروع نفسه. ونحتاج في تحليل المشروع إلى معرفة السلبيات حتى يمكننا التعامل معها فلا نفاجأ أنها موجودة أثناء العمل، ويمكن لنا معرفة نقاط الضعف من الأسئلة التالية:

  • ما الأشياء التي يجب تجنبها؟ وذلك قد يحدث بسبب وجود بعض الخلل في العمل، وبالتالي هذا الخلل لا يجب أن يؤثر في الناتج النهائي أبدًا، فيتم تجنبه حتى العمل عليه.
  • ما الأشياء التي تحتاج إلى تحسين؟ قد تكون نقاط الضعف هي نقص المهارات مثلًا، وبالتالي يجب تحسين هذه المهارات لدى الأفراد.
  • ما الذي يراه الناس نقطة ضعف في مشروعك؟ ونحن تحدثنا عن أهمية رأي الناس في تحليل المشروع في نقاط القوة.
  • ما هي المشاكل الموجودة لدى الفريق؟ هذه المشاكل قد تكون نقص المهارات، أو نقص المعرفة، أو أي شيء يحتاج إلى التعامل معه.

حرف الـ O

الـ O تشير إلى الـopportunities: وهي تعني الفرص الموجودة في المجتمع خارج مشروعك، ونحن يمكننا أن نعتبر هذه الفرص بمثابة نقاط قوة مستقبلية خارجية. هذه الفرص يمكنها أن تأتي من التغير في الأسواق سواء في بلدك أو الأسواق العالمية، وكذلك التغير في التكنولوجيا وتطورها، أو تغير في أسلوب حياة الأفراد وعاداتهم، وأفكارهم. كذلك يمكن أن تكون الفرصة تغيير أحد القوانين الخاصة بالحكومة، ونحن سنتحدث عن هذا الأمر في الطريقة الثانية من طرق تحليل المشروع الصحيحة.

حرف الـ T

الـ T تشير إلى الـThreats: وهي تعني التهديدات الموجودة في المجتمع خارج المشروع، ونحن يمكننا أن نعتبر هذه التهديدات بمثابة نقاط ضعف مستقبلية خارجية. هذه التهديدات يمكنها أن تحدث بسبب وجود بعض المقومات أو المعوقات في المجتمع، وبالتالي تهدد وجود مشروعك.

عندما أشرت إلى هذا التحليل في بداية حديثي، كتبته “SWOT/SWOC” وهذا لأنه في الوقت الحالي فإنه تم استبدال الـT أي التهديدات لتصبح C أي challenges وتشير إلى التحديات. فالعلم في الوقت الحالي لا يؤمن بوجود تهديدات، إنما يرى أن هذه الأمور تمثل تحديات لصاحب المشروع، وبالتالي فإنه أثناء تحليل المشروع يعرف هذه التحديات ويتعامل معها. مجرد كتابة هذه العناصر لا يكفي بالطبع، وإنما عليك أن تبدأ بالتعامل مع كل عنصر من العناصر التي قمت بتحليلها، فنقاط القوة يجب أن تحافظ عليها وتسعى إلى استغلالها، كما أنك يجب أن تعمل على الاستفادة من الفرص الموجودة، وتبدأ في التفكير في كيفية تحويلها لتكون نقاط قوة داخلية، وكذلك تبدأ في التعامل مع نقاط الضعف وتقللها سواء بتدريب الأفراد على المهارات التي تنقصهم، أو محاولة توفير الأشياء التي تنقصك في العمل، وكذلك تبدأ في التعامل مع التحديات لتتجنب أن تحدث معك مستقبلًا، بهذه الوسيلة يمكنك الاستفادة من تحليل SWOT/SWOC فلا يصير مجرد تحليل مكتوب على الورق فقط.

2تحليل المشروع بالاعتماد على تحليل PEST

يهتم هذا التحليل أكثر بالتعامل مع المشروع طبقًا للظروف الخارجية الموجودة، حيث نجد أن كل حرف يشير إلى عامل معين من هذه الظروف.

الـ P تشير إلى الـPolitical: وهي تشير إلى الظروف السياسية الخاصة بالبلد، القوانين الموجودة، هل الانتخابات عامل يؤثر في فكرة المشروع أو لا؟ هل التغيرات التي تحدث في نظام البلد يمكنها أن تتعارض مع المشروع؟ أيًا من أوضاع البلد السياسية يمكن استغلالها في المشروع؟ وغيرها من العوامل التي يجب وضعها في الاعتبار أثناء تحليل المشروع طبقًا للسياسة.

الـ E تشير إلى الـEconomic: وهي تشير إلى الظروف الاقتصادية الموجودة في البلد، هل الناس قادرة على شراء منتجك أو خدمتك طبقًا لمستوى الدخل الخاص بهم؟ ما هو معدل البطالة وكيف يمكن أن يكون ذلك مؤثرًا في مشروعك؟ هل من السهل وجود مشاريع جديدة تدخل إلى سوق العمل أم الأمر يحتاج إلى ظروف خاصة؟ وغيرها من العوامل التي يجب وضعها في الاعتبار أثناء تحليل المشروع طبقًا للاقتصاد.

الـ S تشير إلى الـSocial: وهي تشير إلى الظروف الاجتماعية الموجودة في البلد، كمعدل أعمار الناس في البلد، مستوى الثقافة الموجود لدى الأفراد، وهل من المتوقع تقبلهم للمشروع أو لا، ما هي العادات والتقاليد التي يؤمن بها الناس، وكذلك ما هي الاعتقادات الدينية لدى الأفراد، وغيرها من العوامل التي يجب وضعها في الاعتبار أثناء تحليل المشروع طبقًا للمجتمع.

الـ T تشير إلى الـTechnological: وهي تشير إلى الظروف التكنولوجية في البلد، ويجب التركيز على هذا العامل خصوصًا أن الكثير من الفرص يمكن الحصول عليها من التكنولوجيا في الوقت الحالي، فيجب معرفة هل ظهرت تقنيات جديدة يمكن استخدامها؟ هل توجد تقنيات تهدد تواجد المشروع؟ هل توجد أي تقنيات يمكن الاعتماد عليها لتوفير أموال في المشروع؟ ما هو مستوى الاهتمام بالتكنولوجيا في البلد؟ وغيرها من العوامل التي يجب وضعها في الاعتبار أثناء تحليل المشروع طبقًا للتكنولوجيا.

عندما تنتهي من كتابة هذه العناصر، يمكنك أن تقرر إن كان مشروعك مناسبًا للتطبيق أو لا، فمثلًا لو هناك قانون يؤثر على مشروعك بالسلب، بالتالي لن يمكنك البدء في مشروعك من الأساس، أو طبقًا لتقبل الناس لفكرتك، فتقوم بتنفيذ المشروع في مكان محدد، لأن بقية الأماكن لن تتقبل المشروع، وهناك عوامل أخرى يجب وضعها في الاعتبار إن قررت المضي قدمًا في مشروعك، فتتجنب أن تؤثر عليك في المستقبل. تحليل المشروع من الأمور الضرورية، والتي يمكنها أن توفر عليك وقتًا كثيرًا، وكذلك يمكنها أن تخبرك بالوجهة التي ينبغي عليك أن تتبعها إذا أردت النجاح في مشروعك، فإن لم تكن تطبق أيًا من هذه التحليلات من قبل، يمكنك أن تطبقها في الوقت الحالي، حتى تضمن طريق آمن في المشروع.

ترك الرد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا

1 × ثلاثة =