تسعة
الرئيسية » سفر » كيف تحصل على تأشيرة فرنسا السياحية والتعليمية والإقامة؟

كيف تحصل على تأشيرة فرنسا السياحية والتعليمية والإقامة؟

فرنسا حلم كبير حيث الموضة والرقي والتقدم والتواجد على أراضي أوروبا. كيف يمكننا تحقيق حلم الحصول على تأشيرة فرنسا ؟ هيا بنا نتعرف سويا في هذا المقال عن كل ما يخص دولة فرنسا وطريقة الوصول إليها.

تأشيرة فرنسا

لدى كل أنسان هدف يسعى دائما إلى تحقيقه ويبذل كل مساعيه للوصول إليه. من أبرز الأهداف لدى العديد من الناس هدف السفر إلى الخارج للحصول على مستوى معيشي أفضل أو لمواصلة الدراسة في جامعات ذات مكانة متميزة على مستوى العالم، لا سيما حين يتعلق الهدف بالحصول على تأشيرة فرنسا التي تعد من أجمل وأهم دول أوروبا فيحرص المرء أن يتعرف في البداية على هذه الدولة ومميزاتها وطبيعة المعيشة فيها وهل من السهل الحصول على عمل وإقامة هناك. وهنا سنسرد لك عزيزي القارئ كل ما يشغل بالك عن فرنسا دولة الموضة في العالم.

نبذة عن فرنسا

تقع فرنسا في الجزء الغربي من قارة أوروبا ويحيط بها العديد من الدول كما تطل على العديد من البحار مثل بحر الشمال وبحر المانش من جهة الشمال، أما من جهة الغرب فتطل على المحيط الأطلنطي، ونهر الراين من ناحية الشرق والبحر المتوسط من الجنوب الشرقي. يبلغ عدد سكان فرنسا 66 مليون نسمة ومساحتها 675 ألف كيلو متر مربع لذا فهي تأتي في المرتبة الثانية والأربعين على مستوى العالم من حيث الدول الأكبر مساحة، وتحتل المركز الثالث في أوروبا بعد روسيا وأوكرانيا، والأولى على مستوى الاتحاد الأوروبي. عاصمتها مدينة باريس واللغة الرسمية اللغة الفرنسية وعملتها اليورو حيث أنها من الدول المؤسسة للاتحاد الأوروبي. يرجع تاريخ فرنسا إلى العصور الوسطى وكانت معروفة بأنها من الإمبراطوريات الاستعمارية الكبرى في فترة عام 1950. استطاعت فرنسا أن تصبح عضوا في العديد من المنظمات والاتحادات الدولية مثل الاتحاد اللاتيني ومنظمة التجارة العالمية ومنظمة التعاون والتنمية وحلف شمال الأطلسي. كما أنها عضوا دائما في مجلس الأمن الدولي. وقد ساهم هذا التاريخ العظيم في زيادة الطلب على تأشيرة فرنسا .

اسم فرنسا مشتق في الأصل من كلمة فرانك والتي تعني الفرنجة، والفرنجة هم القبائل الجرمانية التي أتت من الشمال ليعيشوا في فرنسا واستمر هذا الاسم منذ سقوط روما حتى العصور الوسطى، ثم أطلق عليها اسم فرانسيا بعد أن تولى الملك هيو كابيت حكم الفرنجة، ثم عرفت باسمها الحالي في عهد الإمبراطور فيليب أغسطس.

الأحوال المناخية في فرنسا

نلاحظ أن أقاليم فرنسا تتميز بتباين ملحوظ في المناخ، فيسود المناخ المعتدل خاصة في المناطق المطلة على سواحل المحيط الأطلنطي بسبب التيارات الهوائية القادمة من المحيط والرياح الجنوبية التي تؤدي إلى اعتدال درجات الحرارة. أما المناطق المطلة على البحر المتوسط يسود بها مناخ شبه استوائي، بينما يسود طقس شديد البرودة شتاء وشديد الحرارة صيفا في المناطق الداخلية في البلاد. أما من حيث سقوط الأمطار فتتساوى معدلاتها في كلا من الصيف والشتاء.

الأحوال الاقتصادية في فرنسا

بعد ما حققت فرنسا من ازدهار وقوة في غضون عام 1950 انضمت إلى الدول الكبرى في العديد من المجالات مثل المجالات العسكرية والسياسية والاقتصادية. فمن الناحية الاقتصادية احتلت فرنسا المركز الثاني على المستوى الأوروبي، والمركز الخامس عالميا من حيث الناتج المحلي، والمركز الرابع على مستوى العالم كأغنى دولة. وبالطبع أدى ذلك إلى رفع مستوى معيشة المواطنين وتقديم أفضل الخدمات في مجالات الصحة والتعليم والتنمية البشرية وزيادة الرغبة في الحصول على تأشيرة فرنسا . والجدير بالذكر أن النمو الاقتصادي لفرنسا قد تعدى حدود الدولة فأصبحت تحتل المرتبة الخامسة على مستوى العالم في التجارة الخارجية، فمن أهم الصادرات الفرنسية إلى الخارج السيارات الفارهة والآلات الكهربائية والمنتجات الكيميائية.

السياحة في فرنسا

من يحصل على تأشيرة فرنسا ويذهب إليها ويبدأ في التجول بها يجد أنها تمتلك سبعة وثلاثين مكانا ينضمون لقائمة اليونيسكو للتراث العالمي. العديد من المدن الفرنسية لها أهمية ثقافية عظيمة، وبها الكثير من منتجعات التزلج ومساحات خضراء شاسعة خاصة في المناطق الريفية مما يعمل على جذب العديد من السياح. كما يوجد بالعاصمة الفرنسية باريس متاحف كثيرة ذات شهرة عالمية كبيرة منها على سبيل المثال لا الحصر متحف اللوفر وهو متحف فني ويعتبر من أكثر المتاحف عالميا في عدد زيارات السياح. وثاني أكثر المناطق الفرنسية شهرة عالميا وجذبا للسياح هي الريفيرا والتي تقع جنوب شرق البلاد، يوجد بالريفيرا سواحل وشواطئ يبلغ طولها 115 كيلومتر، كما تحتوي على العديد من المطاعم والفنادق يبلغ عددها 3000 مطعما و14 فندقا لممارسة التزلج بالإضافة إلى 18 ملعبا للجولف. ولا ننسى في حديثنا عن فرنسا برج إيفل الذي يعتبر رمزا مهما لباريس حيث يبلغ ارتفاعه 324 مترا ويعتبر من أهم الوجهات السياحية في فرنسا يأتي لزيارته حوالي 6 ملايين سائح سنويا. كما تتميز فرنسا بوجود العديد من القصور الأثرية أهمها قصر فرساي وهو من أهم القصور الملكية حيث يرجع تاريخ إنشاءه إلى عصر الملك لويس الثالث عشر وتم تسميته بهذا الاسم نسبة إلى المقاطعة الذي بني فيها وهي مقاطعة فرساي التي تبعد خمسة وعشرين كيلو مترا عن العاصمة الفرنسية باريس.

فيزا فرنسا السياحية

هناك بعض الأوراق والمستندات المطلوبة لاستخراج الفيزا السياحية وهي:

  1. جواز سفر ساري المفعول.
  2. عدد 1 صورة شخصية حديثة خلفية بيضاء.
  3. وثيقة تأمين صحي تغطي فترة الإقامة وبحد أدنى 30 ألف يورو للفرد.
  4. يتم كتابة جميع البيانات في استمارة طلب التأشيرة باللغة الفرنسية أو اللغة الإنجليزية مع مراعاة أن تكون كافة البيانات صحيحة.
  5. حجز فندقي وحجز رحلة طيران ذهاب وإياب.
  6. كشف حساب من البنك بتعاملات الحساب في الستة أشهر الأخيرة.
  7. خطاب موجه من جهة العمل تفيد بوظيفة طالب تأشيرة فرنسا السياحية وبالنسبة للطلبة شهادة قيد من الجامعة أو المدرسة.
  8. يتم إجراء مقابلة شخصية ويستلزم الحصول على التأشيرة 15 يوم عمل.
  9. رسوم استخراج التأشيرة للبالغين 60 يورو، و35 يورو للأطفال ما بين 6 و 12 عاما، أما الأطفال الأقل من 6 سنوات بلا رسوم، ويضاف مبلغ 561 جنيها مصريا لاستخراج التأشيرة تبعا لتعليمات السفارة الفرنسية بالقاهرة.

الثقافة الفرنسية

فضلا عن المكانة الحضارية العظيمة لفرنسا فهي تتمتع أيضا بقدر كبير من المكانة الثقافية والفنية على مستوى العالم منذ القدم حيث خرج منها العديد من الفنانين المشهورين، ومما ساعد فرنسا للوصول إلى هذه المكانة الفنية والثقافية العظيمة تشجيع الحكومات على مر العصور للجانب الثقافي بها ودعمه دائما. ومن أهم مساعي الحكومة الفرنسية لتشجيع الجانب الثقافي والفني تقديم الإعانات للفنانين بصفة مستمرة والحرص على إقامة المهرجانات، فضلا عن المشاركة في المهرجانات العالمية والاهتمام بالآثار التاريخية وصيانتها دوما. وقد أدى ذلك كله إلى تحفيز طلب تأشيرة فرنسا .

الدراسة في فرنسا

تمتلك فرنسا واحدا من أرقى أنظمة التعليم في العالم ككل، لذا يسعى الكثيرون إلى الدراسة في فرنسا لما تمتلكه جامعاتها ومعاهدها من برامج تعليمية متميزة، فضلا عن ضمان جودة التعليم. تتيح الجامعات الفرنسية لطلابها اختيار الدراسة بها بدوام كامل أو جزئي حسب رغبة الطالب، كما تتيح بعض الجامعات لطلبتها استكمال الدراسة عن طريق الكمبيوتر والإنترنت، لكن يجب الترتيب مع الجامعة أولا لضمان أنها تتمتع بهذه الميزة. كما اهتمت الحكومة الفرنسية بالجانب التعليمي وجعلته من أولوياتها حيث قدمت الكثير من برامج الدعم لتحفيز الطلاب الأجانب للدراسة في فرنسا، ومما قدمته الحكومة لتشجيع الدراسة بالدولة:

  1. أعطت الأولوية في الحصول على تأشيرة فرنسا للطلاب وتسهيل إجراءات الحصول عليها.
  2. إقامة برنامج متكامل خاص بالمنح الحكومية لجذب الطلبة الأجانب.
  3. أنشأت وكالة مهمتها تطوير التعليم العالي والعمل على تسهيل تنقلات الطلاب والباحثين.
  4. أنشأت جامعة أوروبية لضمان سهولة الحصول على بعض الشهادات.

فيزا شنغن فرنسا

هناك أكثر من نوع من أنواع الفيزا لدخول الأراضي الفرنسية تعتمد على مدة الإقامة هناك والغرض من الزيارة:

  • الإقامة لمدة قصيرة لا تتعدى 90 يوما فهي تتطلب استخراج تأشيرة قصيرة الأجل وهي التي تسمى فيزا شنغن.
  • الإقامة لمدة تزيد عن ال 90 يوما تتطلب استخراج تأشيرة طويلة الأجل كي تتناسب مع مدة الإقامة والهدف منها.

سميت فيزا شنغن بهذا الاسم نسبة إلى قرية شنغن الصغيرة والتي تقع جنوب شرق ولاية لوكسمبورج ولم تكن هذه القرية معروفة من قبل إلا بعد توقيع اتفاقية شنغن عام 1985 بين العديد من الدول الأوروبية من بينها فرنسا. ويمكن الحصول على فيزا شنغن بشكل جماعي لكن يشترط أن يتراوح عدد المجموعة ما بين 5 إلى 50 فردا، ويجب على حاملي فيزا شنغن الجماعية التحرك والتنقل مع بعضهم البعض. والمجموعات التي تستطيع الحصول عليها غالبا ما تكون المجموعات السياحية والفرق الرياضية.

لا يسمح لحامل تأشيرة فرنسا تعديل تأشيرته أو تغييرها بعد دخول الأراضي الفرنسية، ولكن يسمح له بممارسة أي نشاط مهني مقابل أجر بشرط أن يكون قد حصل بالفعل على تصريح عمل قبل حصوله على التأشيرة.

تأشيرة فرنسا للسعوديين

أصبح متاح في الوقت الحالي للسعوديين حاملي جواز السفر السعودي الخاص (جواز السفر الدبلوماسي) دخول فرنسا بدون شرط الحصول على فيزا شنغن إذا كانت مدة الزيارة قصيرة لا تتعدى 90 يوما، وتم العمل بهذا القانون منذ أبريل 2016. ويندرج هذا القانون تحت مبدأ المعاملة بالمثل، حيث أصبحت المملكة السعودية تعفي حاملي جوازات السفر الفرنسية الخاصة من شرط الحصول على تأشيرة دخول لأراضيها.

تأشيرة فرنسا من مصر

يجب على المصريين الراغبين في السفر إلى فرنسا الحصول أولا على تأشيرة فرنسا قبل السفر مهما طالت أو قصرت المدة التي سيقضيها المصري هناك، إلا إذا كان حاصلا على رخصة إقامة سارية لدول اتفاقية شنغن والتي من بينها فرنسا. والجدير بالذكر أن القنصلية الفرنسية بمصر اتخذت العديد من الإجراءات لتسهيل حصول المصريين على الفيزا حيث لم يعد من الضروري التوجه إلى مقر القنصلية لتقديم الطلب بل تقدم إلكترونيا لموقع (T L S) ثم التوجه إلى مركز الاتصالات الجديد وتقديم الملف، وعند التحقق من اكتمال الملف سيقوم المركز بتسليم الملفات مباشرة إلى القنصلية، ويستطيع المتقدم بطلب الحصول على التأشيرة متابعة سير التأشيرة الخاصة به عن طريق الإنترنت. وفي غضون 11 يوما يتم تسليم جواز السفر عن طريق البريد السريع أو رسالة نصية أو عن طريق المركز نفسه، وإذا ما تم الرفض سيتم إرفاق أسباب الرفض بالخطاب الموجه لطالب التأشيرة مع الإشارة إلى إمكانية التقديم في مرات أخرى.

خاتمة

فرنسا بلد السحر والجمال وتنوع الثقافات، أينما ذهبت وتجولت في البلاد كن على ثقة بأنك ستلقى الترحيب في أي مكان بغض النظر عن الدولة التي قدمت منها، لذا تعد تأشيرة فرنسا من التأشيرات التي تلقى إقبالا كبيرا للحصول عليها.

أسماء أحمد

القراءة والكتابة هوايتي منذ الصغر، أجد فيهما متعة كبيرة.

أضف تعليق

8 + ثمانية عشر =