بياض اللسان

من المعروف أن لون اللسان الطبيعي هو اللون الوردي المائل للاحمرار، ولكن بعض الأشخاص يعانون من بياض اللسان دون معرفة الأسباب التي أدت إلى تغير اللون إلى الأبيض، ولا يدرك معظم الذين يعانون من هذه الحالة بأنه من الممكن أن يكونوا مصابين بإحدى الأمراض التي قد تكون عرضية في بعض الأحيان، إلا أنه في أحيان أخرى يكون بياض اللسان دلالة للإصابة بأمراض قد تكون خطيرة ويجب معالجتها في كل الحالات.. فما هي أسباب بياض اللسان؟ وكيف يتم التخلص منه ومعالجته؟ هذا ما سنعرفه تفصيلا في مقالنا.

بياض اللسان ودوره في تشخيص العديد من الأمراض

1مقدمة

اللسان عضو في جسم الإنسان وبالتحديد في الفم، مغطى بغشاء مخاطي تكتسيه حليمات صغيرة في كل منها نهايات عصبية مسئولة عن حاسة التذوق، كما أنه رطبا بسبب اللعاب الذي يجعله مبللا، ويفصله عن الفك 17 عضلة هي المسئولة عن وظائف اللسان من حيث الحركة.

ينقسم اللسان إلى أربعة أقسام، فالقسم الأول لتذوق السكريات والأحماض الأمينية ويوجد في الطرف الأمامي وفي الثلث الأول للسان، والثاني يوجد في طرفي اللسان الأيمن والأيسر وهو مسئول عن تذوق الأطعمة الحمضية، أما الثالث فهو مسئول عن تذوق الموالح وهو موجود أيضا بالطرف الأمامي للسان، والقسم الأخير الذي يوجد في الثلث الأخير من اللسان مسئول عن حاسة التذوق للأطعمة المرة.

2بياض اللسان وأسبابه

  • تسبب البكتيريا التي تتكون على اللسان وتؤدي إلى تخمره وبالتالي حدوث الالتهاب إلى بياض اللسان، حيث أنها تظهر كدلالة على الإصابة بالالتهابات المعوية، مما يؤدي إلى تغير لون اللسان وضعف حاسة التذوق لدى المريض وعدم الإحساس بطعم الطعام كما يجب، وهنا، يتوجب استشارة الطبيب.
  • تؤدي البكتيريا إلى تجمع الخلايا الميتة على اللسان وبالتالي تغير لونه إلى اللون الأبيض بالإضافة إلى ظهور رائحة كريهة للفم.
  • عندما يتعرض المرء إلى الإصابة بجفاف الفم والحلق ذلك يؤدي إلى ظهور طبقة سميكة بيضاء اللون، بالإضافة إلى التهابات فطرية تظهر على الطرف الأمامي ووسط اللسان، وفي هذه الحالة ينصح بشرب كمية كافية من الماء لتجنب التعرض للجفاف وشرب سوائل ساخنة وباردة لتغذية الجسم.
  • بعض الممارسات الخاطئة تسبب بياض اللسان كالتدخين وتعاطي المخدرات والكحول، حيث أنها تؤدي إلى ظهور التهابات للسان وإصابته بطبقة بيضاء اللون، ومن الممكن أن تؤدي إلى الإصابة بأمراض خطيرة كسرطان الفم.
    بعض الأدوية التي يتم تناولها من الممكن أن تسبب بياض اللسان، مثل أدوية المضادات الحيوية بجميع أنواعها، وأدوية الكورتيزون.
  • سوء التغذية وضعف المناعة وفقر الدم أحد الأسباب الهامة التي تسبب بياض اللسان، وينصح في هذه الحالة تناول العديد من الأطعمة الغنية بالفيتامينات التي تغذي الجسم.
  • الإهمال في نظافة الفم واللسان والأسنان من المسببات الرئيسية لتراكم الفطريات والبكتيريا والخلايا الميتة على سطح اللسان، ولذلك ينصح الأطباء دائما بتنظيف اللسان أيضا وعدم تجاهله أثناء تنظيف الأسنان واختيار فرشاة الأسنان المناسبة التي تحتوي على مكان مخصص لتنظيف اللسان من البكتيريا وبقايا الطعام.
  • هناك بعض العوامل الخارجية تؤدي إلى بياض اللسان كتركيب الأسنان أو التقويم، أو ظهور بعض القروح أو البثور، أو الإصابة باللدغات أو الحروق.

3بياض اللسان علامة للإصابة بهذه الأمراض

  • القلاع، من الأمراض المسببة لظهور بقع بيضاء تغطي سطح اللسان بسبب الفطريات الخميرية التي تنتج عن المرض وقد تنتشر لتصل إلى اللثة وسقف الحلق أيضا، ولا يمكن كشط تلك الطبقة البيضاء بسهولة، وننوه هنا أن المضادات الحيوية وسوء التغذية يزيد من الحالة.
  • مرض الجزار المسطح الذي ينتج عن مقاومة الجسم عند الإصابة بالالتهاب الكبدي الوبائي نوع سي، يؤدي إلى بياض اللسان، ويتفاقم الوضع عند تناول السجائر ومضغها في الفم ومن الممكن أن تسبب مرض السرطان.
  • بياض اللسان من الدلائل الهامة التي تشير إلى الإصابة بسرطان الفم، حيث أنها تظهر على سطح اللسان واللثة والحنجرة، ويزداد الأمر سوءا عند تناول الكحوليات والسجائر.
  • الإصابة بمرض الطلاوة أو الليوكوبلاكيا يؤدي إلى ظهور البقع البيضاء على اللسان والفم، وعادة ما تكون البقع متنوعة الحجم والملمس وغير واضحة، وتكثر عند ضعف المناعة.
  • الإيدز: من الأعراض التي قد تصيب الإنسان المريض بمرض نقص المناعة المكتسبة (الإيدز) هو ظهور بقع بيضاء اللون على اللسان وهي إشارة إلى ظهور الكانديدا التي تنتشر على اللسان والحلق، ولا يمكن إزالة هذه البقع إلا أنها أحد الدلالات على الكشف المبكر عن مرض الإيدز للحد من نشاطه ومحاصرته.
  • من الأمراض التي تسبب ظهور بياض اللسان هي التهابات الغدد الصماء حيث ينتج عنها ظهور طبقة بيضاء اللون سميكة على سطح اللسان.
  • اللسان الجغرافي، مرض يسبب الالتهابات يعمل على تغطية اللسان باللون الأبيض على شكل يشبه شكل الخريطة.
  • مرض الزهري الذي ينتج عن العلاقة الجنسية المحرمة ومن أعراضه ظهور بياض اللسان والفم.

4الأعراض والتشخيص

كما ذكرنا أعلاه فإن اللون الطبيعي للسان هو اللون الوردي المحمر، وإذا حدث تغير في اللون فهذا يعني أن هناك حالة مرضية أو عرضية قد تحدث ويمكن معالجتها، وقد تظهر أعرض بياض اللسان على هيئة طلاء لونه أبيض أو أصفر مائل للبهتان، ويظهر بسبب تراكم الخلايا الميتة والبكتيريا أو الفطريات على العقيدات الصغيرة للسان؛ ويمكن تشخيص بياض اللسان من خلال فحص تجويف الفم واللسان.

5متى تستوجب زيارة الطبيب؟

بياض اللسان ليس بالضرورة أن يكون دلالة على وجود مرض ما، فمن الممكن أن يكون لأسباب كالتي ذكرت أعلاه ويمكن التخلص منها عبر خطوات بسيطة يمكن القيام بها في المنزل، ولكن يتوجب استشارة الطبيب المختص في حال شعور المصاب بالقلق الزائد الناتج عن تغير لون اللسان أو في حال استمرار بياض اللسان لفترة طويلة قد تتعدى الأسبوعين، وإذا صاحب تغير اللون بألم، هنا زيارة الطبيب واجبة لأنه من المحتمل أن يكون التغير في لون اللسان نتيجة للإصابة بمرض ما ولا يمكن علاجه إلا بزيارة الطبيب والتشخيص الصحيح للمرض.

6طرق التخلص من بياض اللسان

إذا كنت لا تعاني أي من الأمراض الآنفة الذكر، فيمكنك التخلص من بياض اللسان باتباع الخطوات والطرق التالية:

  • الاهتمام بنظافة اللسان من أهم وسائل التخلص من اللون الأبيض الذي يغطيه، قم تنظيف لسانك باستخدام الجزء الخلفي من فرشاة الأسنان وضع عليه كمية قليلة من معجون الأسنان، وحاول إدخال الفرشاة بأقصى ما يمكن حتى تتمكن من تنظيف اللسان كاملا، وذلك لأن البكتيريا عادة ما تكون نشطة في الجزء الأخير من اللسان أكثر من الجزء الأمامي منه، ومراعاة عدم التعرض للقيء.، وبعد إتمام عملية التنظيف يمكنك استخدام المعجون لمدة دقيقة واحدة بتغطية اللسان به ثم شطف الفم جيدا.
  • يمكنك محاربة البكتيريا والتخلص من بياض اللسان من خلال مضمضة الفم بغسول للأسنان مناسب يوميا لمرتين صباحا أو مساءً أو بعد الوجبات الغذائية.
  • ماء التونيك، من أفضل الوسائل التي تقضي على بياض اللسان حيث أنه من المشروبات الغازية التي تعمل على حماية اللسان من البكتيريا من خلال طبقة رقيقة كما أنها تسهل عملية التخلص من الطبقة البيضاء على اللسان.
  • يجب الابتعاد كليا عن شرب الكحوليات والتدخين لأنها من العادات الضارة التي تساعد على نمو الفطريات وبالتالي تزيد من تكون الطبقة البيضاء على اللسان.
  • يمكنك أيضا التخلص من بياض اللسان عبر غرغرة الفم بزيت شجرة الشاي لمدة دقيقة واحدة، لما يحتويه على مضادات للميكروبات تعمل على التخلص من الطبقة البيضاء، ما عليك سوى تحضير ملعقة من زيت الشاي وإضافتها إلى كوب من الماء.
  • يساعد اللبن الزبادي على التخلص من بياض اللسان لأنه من الأغذية المفيدة لمرض القلاع وهو أحد المسببات الأساسية لظهور الطبقة البيضاء على اللسان.
  • تساعد الغرغرة بالمحلول الملحي لمدة دقيقة واحدة على التخلص من البكتيريا المتكونة على اللسان، وتأكد من أن نسبة الملح تكون مركزة أكثر من المحلول أو الماء المضاف.
  • لضمان نظافة أعلى يمكنك استخدام كاشط اللسان الذي يباع في الصيدليات لتنظيف اللسان مع الحرص على تمرير الكاشط من الجزء الخلفي إلى الأمامي للسان ومن الجانب الأيمن إلى الأيسر بطريقة لطيفة حتى لا تؤدي اللسان، كرر هذه الخطوات لمدة دقيقة وإلى أن تتأكد من القضاء على اللون الأبيض.
  • يجب أن تتناول يوميا نظام غذائي صحي ومتوازن ويفضل أن يحتوي على فاكهتي التفاح والبابايا.

7خاتمة

عزيزي القارئ، تبقى زيارة الطبيب واجبة في حال الشعور بالألم أو زيادة نسبة بياض اللسان بشكل كبير، وإذا لم تجدي أي من الطرق المذكورة أعلاه، وحتى لا تتعرض للإصابة ببياض اللسان حافظ على نظافة أسنانك وفمك باستمرار بالتنظيف مرتين يوميا على الأقل مع الحرص على تنظيف اللسان والابتعاد عن كل ما يساعد على نمو البكتيريا في الفم؛ فالوقاية خير من العلاج.

ترك الرد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا

12 − 1 =