بودكاست

تعددت اليوم طرق التواصل على الإنترنت بين البشر، ولم تعد هذه الطرق تقليدية كما كان في الماضي، بل أصبحنا نجد وسائل التواصل الكتابية، والصوتية، والصورية، ومع مرور الوقت أصبحت هذه المنصات التواصلية هي المكان الأشهر الذي يجتمع عليه الناس، مما أدى لتدهور دور وسائل الإعلام، وخفف واطئة التلفاز على الآراء، واحتكاره لحرية التعبير، فاليوم أصبح من السهل أن تتحدث كما شئت على المواقع، ولكن قد تقابلك بعض المشاكل، فاليوتيوب مثلا يحتاج إلى كاميرا جيدة وجهد في التصوير والإخراج، أما الوسائل التواصلية الكتابية، فقد تصيب المتلقي بالملل خصوصا في المواضيع الكبيرة، ومن هنا يمكن القول أن برنامج بودكاست معد جيدا يعتبر هو الخيار الأمثل لك، لأنه يمكنك البدء فيه عن طريق هاتفك فقط.

معنى بودكاست ؟

بودكاست معنى بودكاست ؟

يعتبر المعنى الحرفي للبودكاست هو البث الصوتي، أما الوصف المثالي الأقرب لبرامج البودكاست هي البرامج الإذاعية، بل يمكن اعتبار أنه إذاعة العصر الحديث، غير أن هذا يقوم عليه الأشخاص العاديون أو المؤسسات الكبيرة، ويتناول أي برنامج بودكاست مختلف الأمور الحياتية من الحديث عن الطبخ، أو الرياضات المختلفة، أو نصائح للياقة البدنية، أو تعليمية، وغير ذلك؛ ويتم بث البودكاست أو هذه التسجيلات الصوتية على الإنترنت على شكل حلقات منظمة، ويمكن لجماهير برنامج بودكاست أن يحصلوا على أي حلقة بمجرد نزولها، وتتيح بعض برامج بودكاست خيار تحميل الحلقات، ويعود تاريخ أول برنامج بودكاست إلى عام 2004، وتعتبر شركة آبل هي أول من أصدر هذا البرنامج، الذي سرعان ما انتشرت بعده العديد من البرامج الأخرى لكلا شروطه، وخصائصه.

الخطوات الأولى لعمل برنامج بودكاست

بودكاست الخطوات الأولى لعمل برنامج بودكاست

قبل البدء في أي شيء يجب عليك تحديد بعض النقاط أولا، والتي من خلالها ستضع خطوط عامة يمكنك السير عليها للوصول لبرنامج ناجح، أولا يجب تحديد ماهية ونوع برنامج البودكاست الذي تريد تقديمه، تعتبر هذه أهم خطوة في إنشاء البرنامج، وهنا يجب عليك وضع نوع معين من المواضيع ستبدأ في الحديث عنه في البرنامج، ومن هنا سنصل إلى العديد من الأسئلة الأخرى، مثل: هل أنشأت هذه القناة كنوع من أنواع التسلية والترفيه؟، أم أنك تريد القيام بقناة من أجل العمل؟ ومن هذا السؤال ستتحدد الضوابط التي ستحدد معظم مهامك في البرنامج، لو البرنامج معد للتسلية ففي الغالب سيتم تسجيل الحلقات متى شئت وفي وقت فراغك، أما إذا كان الموضوع بهدف العمل ففي الغالب ستقوم بنشر البرنامج في أوقات معينة وبشكل معين، وفي كلا الحالتين سنوضح هذه النقطة أكثر في النقاط القادمة.

الجمهور

يعتبر الجمهور من أهم العناصر التي يجب أن تراعيها عند البدء في برنامج بودكاست أي كان نوعه، وأول خطوات هذه المرحلة هي تحديد الفئة التي ستوجه حديثك إليهم في البرنامج، وبالطبع سيختلف الجمهور واختياره هنا على عدة عوامل، وأولها هل القناة تجارية أم لا، وبالطبع إذا كنت قارئ للروايات مثلا، فجمهورك سيختلف تماما عن ما إذا كنت ستنشر بعض النصائح الطبية، ومن هذه الخطوة ستبدأ في جذب هذا الجمهور المختار؛ في البداية يجب تحديد هل تستطيع تقديم عدد مناسب من الحلقات لهم؟ أم أن الأفكار التي لديك تكفي حلقة واحدة، بعد هذا يجب أن تضع عدة أسباب ستقنع جمهورك من خلالها أن يتابع البرنامج، ويستمر في متابعتك مدة العرض كاملة.

تسمية برنامج بودكاست الخاص بك

تعتبر تسمية البرنامج من الخطوات المهمة جدا في صناعة المحتوى عموما، فمن خلال هذا الاسم يستطيع الباحث المهتم أن يصل إليك، كما سيكون هذا الاسم هو عامل الجذب الأول للذين يقلبون بشكل عشوائي في البودكاست، ومن هنا يمكنك تحديد الاسم بناءا على عدة نقاط، أولها أن تضع اسما مبتكرا وجذابا وهذا العنوان هو الذي يجذب الجمهور أي كان محتواك، أو يمكنك وضع عنوان تصف فيه محتوى ما تقدمه بشكل مختصر وجذاب، أما التسمية الأخيرة التي يمكنك اللجوء إليها هي التسمية الشخصية، لكن لهذا النوع من التسمية مخاطرة خصوصا ولو لم يكن اسمك مشهورا بذاته وله قاعدة جماهيرية كبيرة، يمكنك تجنب هذا بوضع وصف بسيط للقناة بجوار أسمك، أو تكمل المخاطرة لنهايتها وتترك اسمك كما هو، خصوصا وإن كنت ترغب في تقديم أكثر من شيء ولا تريد أن يقيدك اسم القناة في التحدث عن شيء معين، وأخيرا يجب عليك حفظ هذا الاسم جيدا، ويكون هذا الحفظ بنغمة واحدة تكررها، حتى ترسخ هذا الاسم في أذهان الجمهور.

إعداد الحلقة

تأتي هذه الخطوة بعد تحديد النقاط التي طرحناها سابقا، وفيها تبدأ العمل بشكل فعلي على البرنامج، وتتحدد الطرق التي ستقوم بعمل بها الحلقات بناءا على عدة نقاط، أولها وقت الحلقة لا يجب أن تهتم بهذا الأمر كثيرا، فالمحتوى الجيد ستتم مشاهدته ولو كان ساعتين، ولكن نجد بعض النصائح التي تخبرنا أن عشرين دقيقة هي الوقت الأنسب للحلقة، إذا كنت واثقا من المحتوى الخاص بك يمكنك إصداره بأي وقت وبعد مرور عدة حلقات ستعرف من تعليقات الجماهير، هل تستمر في البث بنفس الوقت المعتاد، أم أن الجمهور يريد الحلقات في وقت أقل، أو يريدون المزيد والمزيد، ومن نقطة الوقت هذه ننتقل للمعدل الذي يجب أن نبث الحلقات من خلاله؛في البداية يجب أن تكون متواجد بشكل والمعدل المثالي في البداية هو حلقتين أو ثلاثة في الأسبوع، ويمكن بعد ذلك أن تغير هذا العدد لحلقة واحدة مثلا، أما إذا كنت تصنع برنامج لهدف نشر أمر معين على عدة حلقات ولا يهمك صناعة قاعدة جماهيرية، فيمكنك ألا تهتم بهذه الخطوة كثيرا.

نسق برنامج البودكاست

في هذه الخطوة يجب عليك الاهتمام بالقوالب التي تصيغ الحلقة بداخلها، وهنا تجد أمامك عدة قوالب وبالطبع يرجع الأمر لك في اختيار القالب المناسب، أو حتى الخلط بين هذه القوالب، أول نسق لبرامج البث الصوتية هو التحدث مباشرة إلى المستمع، بالطبع ستواجه صعوبة في البداية، لكنك ستألف الأمر مع مرور الوقت، وتعتبر هذه الطريقة مميزة لأنك لن تحتاج لمساعدة شخص أخر، وعليه يمكنك وضع إعلانات كيفما تشاء ولن تدخل في مشاكل تقسيم الأرباح، أما النسق الثاني فهو الحوار مع أحد الأصدقاء، وهنا يتم تجهيز الحلقة بشكل حواري يجري بينكما، والنسق الأخير هو أن يكون على شكل برامج التلفاز المألوف وهو وجود ضيف ومضيف يقوم بطرح الأسئلة والأفكار المختلفة عليه.

تسجيل حلقات برنامج البودكاست

نأتي الآن للخطوة الأساسية وهي بدء تسجيل البرنامج، في البداية يمكنك استعمال هاتفك المحمول فقط كما قلت لك مسبقا، وسماعات الرأس ستكون وسيلة مناسبة، يمكنك مع الوقت وتطور البرنامج أن تنتقل من الهاتف لحاسوب متواضع، ومن سماعات الرأس للميكروفون، وبالطبع تتحدد جودة الإمكانيات وتطورها، بجودة الحلقات وتطورها، لكن الجمهور يتابع المحتوى الجيد في أي مكان، وباستخدام هذه المعدات البسيطة في البداية ستكون جمهور لا يهتم إلا بالمحتوى وسيكون هذا هو الجمهور الأساسي الذي سيستمر طول فترة عرض البرنامج، ونجد للمعدات البسيطة فائدة أخرى، وهي أنها ستعطيك وقتا كبيرا للتدرب والتعلم، قبل الانتقال لآلات أكثر تعقيدا، بعد اختيار طريقة التسجيل يتبقى عليك اختيار البرنامج الذي ستسجل وتحرر عليه الحلقات، ويوجد الكثير من هذه البرامج يسهل الوصول إليهم، لكلا من هذه البرامج خصائصه، وبالطبع ستجد نسخ مجانية وأخرى مدفوعة.

الخطوات الأخيرة قبل تحرير برنامج بودكاست

بعد الانتهاء من الخطوات السابقة يجب عليك مراعاة بعض النقاط ومنها:

كتابة الحلقات

بالرغم من معرفتك الموضوع الذي ستتحدث فيه، إلا أن كتابة الحلقة يعتبر أمر مهم، وذلك حتى تلم بمختلف النقاط التي ستتحدث عنها،وهنا لا يجب أن تكون الكتابة حرفيا لكل كلمة ستقولها، لأن هذا يعتبر تدوين كتابي، لا تحضير لبرنامج بودكاست ، يمكنك فقط كتابة النقاط الرئيسية التي تريد التحدث عنها ومع مرور الوقت ستتعود على هذا النظام في تحضير الحلقات.

الموسيقى

تعتبر الموسيقى من الأمور المهم في برنامج البودكاست بالطبع ليس من الضرورة وضعها، لكنها تشعر المستمع بشيء من الاختراقية، يمكنك الحصول على الموسيقى من عدة مواقع على الإنترنت ستجد مواقع تقدم موسيقى مدفوعة وأخرى مجانية، وإذا كان اختيارك الموسيقى المدفوعة فلن يكلفك الأمر الكثير، لأنك لن تحتاج إلى شراء مقطوعة موسيقية غير مرة واحدة فقط ستستعملها طول البرنامج.

غلاف البرنامج

لا يقل تحضير غلاف لبرنامج أهمية عن الخطوات السابقة، يمكنك أن تجد غلاف على مختلف المواقع على الإنترنت التي تتيح لك العديد من الأغلفة، أو يمكنك التواصل مع أحد مصممين الصور ليصنع لك غلافا خاصا بك.

بالرغم من الخطوات الكثيرة التي تحدثنا عنها في هذا المقال، إلا أن البدء في برنامج بودكاست يعد من الأمور السهلة، وكثرة الخطوات في المقال لضمان الاحترافية لا أكثر، ومعظم هذه الخطوات لن تقوم بها إلا مرة واحدة فقط، بعد ذلك سيتوقف الأمر على كتابة الحلقة وتحريرها، وبالطبع توجد أمور أساسية عليك الاهتمام بها أثناء صناعة أي محتوى مثل تنسيق SEO وغير ذلك من الأمور الأساسية لصناع المحتوى.

ترك الرد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا

3 × 4 =