المزيج التسويقي

يعتبر المزيج التسويقي واحد من أهم المفاهيم التي ظهرت في خمسينيات القرن الماضي، ويعرفه البعض بأنه مجموعة من الأدوات والمتغيرات التي تعتمد عليها كثير من الشركات والمؤسسات في تسويق منتجاتها بطريقة ديناميكية تحقق الهدف المرجو من عملية التسويق، وذلك عبر الاستناد على مجموعة من العناصر المكونة لمزيج التسويق، وبالنسبة لتطبيقات المزيج التسويقي فيتم تفعيلها في إطار جزئي، بحيث لا يتم تعميمها على دولة بأكملها أو مؤسسة تقوم بإنتاج عدد كبير من المنتجات المختلفة، فنظام المزيج التسويقي يتم تطبيقه على كل منتج بشكل منفصل لتحقيق الهدف المرجو من تسويقه ولتحقيق عائد جيد يسهم بشكل مباشر في انتشار المنتج بشكل سريع وجيد، لذا تقوم كثير من المؤسسات بتبني مجموعة من البرامج والمخططات التي يتم وضعها كأساس لعمل قسم التسويق داخل المؤسسة لتطوير كامل منتجاتها، إضافة إلى المساهمة في تلبية كامل احتياجات ورغبات عملاء الشركة والمستهلكين لمنتجاتها.

يضاف إلى ذلك فدائمًا ما ترتبط عناصر المزيج التسويقي بشكل مباشر ببعضها لدرجة أن كل منها تؤثر بطريقة فعالة في العنصر الآخر، وبالتالي لابد من إحداث التكامل بين مختلف العناصر لتحقيق مستهدفات إدارات التسويق بالمؤسسات والشركات بعد معرفة رغبات واحتياجات المستهلكين الأساسيين لمنتجات الشركة وعقب ذلك يتم تطويع عناصر التسويق لخدمة الأهداف والمخططات التي تتبناها إدارة المؤسسة بشكل عام وقطاع التسويق بشكل خاص، وخلال الفترة الماضية أكد عدد من خبراء التسويق أن هناك ضرورة لإجراء مجموعة من الدراسات عن السوق وطبيعة المستهلكين واحتياجاتهم ومستقبل الصناعة التي يتمركز حولها نشاط الشركة لوضع خطط تسويقية بعيدة المدى لتطوير مبيعات الشركة من منتجاتها بالسوق.

المزيج التسويقي للخدمات

عدد كبير من الشركات تتنافس باستمرار داخل السوق لتقديم خدمات مميزة للمستلك النهائي، ويعد المزيج التسويقي للخدمات واحدة من أبرز العناصر التي تزيد من مبيعات خدمة الشركة التي تقوم بتحديدها وتحديد الجمهور المستهدف بيع الخدمة له، ومن هنا تبدأ عمليات التسويق بشكل مكثف لتحقيق طفرة في مبيعات الشركة ونشر الخدمة في السوق بطريقة واسعة بين الشركات المنافسة.

المزيج التسويقي الإلكتروني

يعرفه البعض بأنه المخطط أو الاستراتيجية التي تقوم الإدارة التسويقية بالمؤسسة بوضعها كي يتم تنفيذها سواء على المدى القريب أو البعيد وتقوم الشركة بتنفيذ هذه الاستراتيجية للترويج لمختلف منتجاتها عبر إدارة التسويق ولكن شرط أن تكون جميع العناصر مرتبطة ومتكاملة مع بعضها بصورة مباشرة لتحقيق الأهداف المرجوة منها، أما التسويقي الإلكتروني فهو الذي يختص باستخدام كافة السبل الإلكترونية للترويج لمنتجات وخدمات الشركة عبر الإنترنت.

عناصر المزيج التسويقي السبعة

يتكون المزيج التسويقي من مجموعة من العناصر التي تشكل طبيعة عمله، والتي يتم على أساسها تحديد استراتيجيات العمل داخل إدارات التسويق بكل مؤسسة تقدم منتجاتها للمستهلكين بالسوق، وتتكون عناصر التسويق من سبعة عناصر أساسية يتم العمل عليهم بطريقة احترافية لتحقيق التكامل فيما بينهما نظرًا لتأثيرهما المباشر على بعضهم البعض، وهنا يطالب عدد كبير من خبراء التسويق بضرورة أن تتضمن عناصر المزيج التسويقي أهداف واضحة ومحددة تتكامل مع أهداف المؤسسة بشكل عام وأهداف باقي عناصر التسويق بشكل خاص، ومع التطوير التكنولوجي والإلكتروني الكبير حولنا باتت تعتمد مختلف الشركات الجديدة في السوق على المزيج التسويقي بشكل أساسي من خلال إجراء مجموعة دراسات على السوق والجمهور الذي تستهدفه الشركة كي يتم وضع أهداف عناصر المزيج التسويقي بطريقة تضمن تحقيق النتائج المرجوة بنهاية كل عام مالي للشركة، وتتلخص عناصر المزيج التسويقي في كل من المنتج و المكان و السعر و الترويج والعملية والدليل المادي.

المنتج

يعتبر المنتج هو العنصر الذي تقوم الشركة أو المؤسسة بإنتاجه من خلال الاعتماد على الإمكانيات البشرية والآلية التي تعتمد عليها المؤسسة في إخراج منتجها النهائي بالسوق، ومن خلال إدارات وقطاعات الشركة المختلفة يتم إجراء مجموعة استطلاعات ودراسات للسوق والجمهور للوقوف عما إذا كان منتج الشركة ملائم ومناسب لاحتياجات ومتطلبات الجمهور أم لا، ومن هنا تبدأ إدارة التسويق بالشركة في وضع استراتيجياتها لتطوير منتجها بما يتلاءم مع احتياجات السوق، ولتحقيق طفرات في مبيعاتها كي تسهم في زيادة معدلات نموها السنوية.

المكان

بمجرد انتهاء الشركة من صناعة منتجها في صورته النهائية يتم تحديد الأمان والأفرع التي سيتم من خلالها بيع وتوزيع وتسويق المنتج، مع الأخذ في الاعتبار أن مكان بيع المنتج يسهم بشكل مباشر في زيادة نسب مبيعات منتج الشركة، لذا تقوم كثير من الشركات بالاعتماد على دراساتها للسوق في تحديد الأماكن الأكثر احتياجاً لمنتج الشركة والتي ستشهد إقبالًا كبيرًا على منتجاتها سواء من خلال أماكن بيع الشركة والأعرف التابعة لها، أو من خلال وكلاء وكبار موزعي المؤسسة وكذلك تجار التجزئة والمعارض.

السعر

تعد واحدة من العناصر الأساسية التي تؤثر في منظومة المزيج التسويقي هي الأسعار الخاصة بالمنتجات التي تبيعها الشركة أو المؤسسة في حيز مكاني معين، وبالتالي لابد من دراسة المكان جيدًا ووضع خريطة سعرية مناسبة لمنتجات الشركة كي تتناسب مع حالة الجمهور المستهدف، ويتم بيعها بالكميات المخطط لها ضمن استراتيجية الشركة، وهو الأمر الذي يخضع لعمليات تعديل في أسعار المنتجات في أوقات معينة خاصة حينما تواجه الشركة صعوبة في تسويق وبيع منتجها، وهنا قد تكون إحدى إشكاليات الشركة هي هيكل الأسعار الذي أعلنت عنه الشركة، وربما تعديل أسعار منتجات الشركة ليس من الخطوات السلبية كما يردد البعض لكنها بمثابة تعديل مسار الشركة لتحقيق معدلات بيع ونمو كبيرة تتناسب مع استراتيجية الشركة.

الترويج

يعتبر الترويج هو واحدة من العناصر الأكثر تأثيرًا في منظومة المزيج التسويقي والتي تعتمد عليها الشركات بصورة فعالة للترويج لمنتجاتها وتوعية الجمهور المستهدف بهذه المنتجات ومزاياها وسعرها وكافة المقومات التي تجعلها مميزة عن باقي المنتجات بالسوق، ويؤكد عدد كبير من المتخصصين في هذا المجال على أن هناك إمكانية للاعتماد على أكثر من أسلوب للترويج لمنتجات الشركة ورغم كل ذلك لا يجب إغفال عملية تطوير منتجات الشركة باستمرار لتتواكب مع احتياجات الجمهور والعملاء والتي تتغير من وقت للآخر، حيث يرغب كثير من العملاء في تطوير المنتجات التي يحصل عليها وتقديمها له بطريقة حديثة ومتطورة، وهنا تقوم بعض الشركات بالاعتماد على أنظمة ترويج حديثة بالتزامن مع خطط الشركة في عرض وبيع منتجاتها بطريقة سريعة بالسوق.

الأفراد

يقصد بالأفراد هنا هم مجموعة الأشخاص الذين يشاركون في عملية نقل المنتج إلى الجمهور المستهدف والترويج له، والذين يكون لهم دور ملموس في تنمية خدمات الشركة إلى العملاء المستهدفون، ودائمًا ما يشير الكثيرون إلى أهمية هؤلاء الأفراد ومظهرهم في إقناع الجمهور للحصول على منتجات الشركة.

الدليل المادي

يقصد به هو الإطار البيئي الذي يتم فيه تقديم كافة منتجات الشركة وخدماتها إلى الجمهور المستهدف، وهنا يمكن القول إن الدليل المادي يزيد من إمكانية إقناع الجمهور باقتناء منتجات الشركة نظرًا للتفاعل الملموس الذي يحدث هذا العنصر بين العميل والمنتج، وربما الدليل المادي يحتوي على عدد من العناصر الفعالة والتي يمكن تلخيصها في بعض اللافتات والكتب الصغيرة وغيرها من الخدمات التكنولوجية المقدمة للجمهور والتي تحدث التأثير المطلوب لتحقيق النمو المستهدف.

العملية

هي كافة عناصر والإجراءات التي يتم القيام بها واتخاذها كي يتم نقل المنتج والخدمة إلى العميل وتشمل العملية؛ القيام بتوصيل كافة منتجات المؤسسة للعميل وتقديم خدمة أخرى له تسمح له بمعرفة طريقة التعامل مع المنتج وقد يكون ذلك دليلا يتم الإطلاع عليه وقت الحاجة.

ترك الرد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا

4 × 3 =