تسعة
الرئيسية » الغذاء والتغذية » الزيت الصحي : كيف تختار الزيت الصحي للطعام ؟

الزيت الصحي : كيف تختار الزيت الصحي للطعام ؟

الزيت هو أحد أكثر المواد الغذائية احتواءً على السعرات، وهو بذلك يكون من الأطعمة غير الصحية إذا ما تم تناوله بإفراط، نتعرف على طريقة اختيار الزيت الصحي .

الزيت الصحي

الزيت الصحي هو الزيت الذي يسبب أقل أضرار ممكنة، وإلا فإن كل أنواع الزيوت تحتوي على قدر كبير من الضرر. في عصرنا الحديث انتشرت الكثير من الأنواع المختلفة للزيوت، والتي يوجد منها الزيت الصحي وغير الصحي، فعليك أن تتأكد من جودة الزيوت أولا حتى تتمكن من الحصول على صحة جيدة خالية من الأمراض، وضرورة الالتزام بالطبخ بأنواع الزيوت الصحية والمفيدة للجسم، والتي تحتوي على الدهون النباتية الخفيفة، بدلا من الدهون الغير مشبعة والضارة للجسم والتي تسبب الإصابة بارتفاع نسبة الكوليسترول في الدم، لذا عليك أن تتأكد من استخدام هذه الزيوت عند تحضير الطعام.

الزيت الصحي : دليلك لاختياره

أفضل أنواع الزيت الصحي

زيت عباد الشمس، وزيت الزيتون، وزيت فول الصويا، والتي تعد من أفضل الزيوت الصحية على الصحة، ولا تستغني عنها البيوت المصرية، ويفضل استخدام الزيوت هذه في الطهي؛ حيث أنها تحتوي على الأحماض الدهنية المفيدة للجسم، ولا يحتوي على الدهون المشبعة والتي تسبب ضرر في صحة القلب والإصابة بمرض تصلب الشرايين، وتحتوي الزيوت النباتية على المواد المضادة للأكسدة، وعلى المعادن وفيتامين هـ.

وعلينا أن نتعلم ما هو مفيد لصحتنا وما هو مضر لها والعمل على اختيار الزيت الصحي، فقد تتجاوز درجة حرارة الزيت عندما يتم تسخينه على النار، ويصل إلى 200 درجة، والتي تسمح بتفكك جزيئات الزيت، مما يكون سببا في خطر الإصابة بالأورام السرطانية، وقد ينتج عن استعمال الزيوت أكثر من مرة في القلي بعض الأضرار، حيث تترك المواد التي تقلى في الزيت نسبة من النشويات، وعندما تدخل هذه النشويات في الجسم، قد تتسبب في ضرر عام للجسم، مما يؤثر على الصحة العامة للجسم.

ومن الممكن أن تبدأ في الاستفادة من الزيت المستعمل وتجعله من أفضل أنواع الزيت الصحي على الجسم وإعادة استخدامه مرة أخرى، حيث يتم تصفية الزيت من الشوائب التي توجد فيه حتى يتم حمايته من التعرض إلى الأكسدة، وبالتالي يكون سببا في تشكيل خطر على الجسم، ويتم وضع الزيت المستعمل بعد تصفيته في الثلاجة حتى لا يفسد ويصبح لونه أكثر اسمرارا.

والآن نتعرف على أهم الزيوت وأنواعها المختلفة في تحضير الطعام

  • الزيوت النباتية والتي تكون سائلة مثل زيت الكانولا، والذي يتم استخراجه من زيت اللفت المفيد للجسم، والذي يحتوي على نسبة بسيطة من الكوليسترول الضار، وتكون مفيدة على الصحة والقلب بشكل عام.
  • وتندرج تحت الزيت الصحي على الجسم الدهون النباتية ، والتي تتمثل في زيوت النخيل حيث يتم صنع السمن النباتي منها وقد تتأثر بدرجة الحرارة المختلفة.
  • والزيوت الخليطة، والتي تستخدم في تحمير الطعام، وقد تم استخراجها من زيت النخيل وزيت الصويا ودوار الشمس، وقد يتم وضع النوعين على بعضها البعض حتى يتحملا درجة الحرارة العالية.
  • والزيوت الحيوانية، والتي تعد من مصادر الدهون النباتية التي تقلل استخدامها وغير منتشرة في استخدامها عند تحضير الطعام.

والآن نتعرف على أفضل زيوت الطهي

هي تلك التي تعمل على تعزيز صحة الجسم، وتساعد في التخلص من الأمراض حيث يحتوي على حمض الأوليك المفيد لمنح الجسم الصحة والجمال، ولا يسبب أي ضرر على صحة الإنسان، فيتم استخدام زيت الزيتون في التحمير والقلي، ويستخدم زيت عباد الشمس وزيت الزيتون والسمن النباتي.

ويتم الاحتفاظ بالزيت في الأماكن التي تبتعد تماما عن درجة الحرارة العالية، وحتى لا يتعرض الزيت إلى الأكسدة ويحدث له تلف، وأحيانا قد يفسد الزيت عندما ينتهي تاريخ الصلاحية الخاص به، وأحيانا أخرى لا يفسد، حيث أن هذا يكون الاختلاف بين شركة وأخرى، والالتزام بكل القواعد الخاصة بالقلي، والقلي بالزيوت المخصصة للقلي حتى تتجنب التعرض لأي أمراض تصيب الجسم.

فوائد الزيت الصحي على الجسم

قد يكون الزيت الصحي من الأشياء المفيدة للصحة بشكل عام، فقد يحتوي زيت الزيتون على المواد والمعادن الغذائية التي يحتاجها الجسم والبشرة والشعر، حيث يعمل على زيادة العناية بالشعر والبشرة وتعمل على حماية الجسم من ضغط الدم والتصلب الذي يصيب الشرايين، ويعمل زيت الزيتون على تقوية الجسم، وتقليل الدهون على منطقة البطن، ويزيد من فقد الدهون.

ومن أجل الحصول على العناصر الغذائية التي توجد في الزيوت الصحية، فعليك تناول كوب من الماء مضاف له زيت الزيتون وعسل النحل الطبيعي، حتى تساعد الجسم في التخلص من الدهون، وتعزز عملية تخفيف الوزن، حيث أن زيت الزيتون يعمل على تقليل الرغبة في تناول الطعام، ومفيد جدا للتخلص من الكوليسترول الضار، ويعمل على علاج مرض ضغط الدم والقلب والشرايين، ومفيد للحماية من مرض السكري، ويعمل على حماية الإنسان من الجلطات، والذبحة الصدرية والأمراض الأخرى.

كما أن زيت الزيتون من أهم الزيوت الصحية على الجسم ، حيث يعمل على علاج الشعر من الاضطرابات التي تصيبه ويقلل من التقصف الذي يهاجم الشعر ويحميه من التساقط، ومفيد للتخلص من القشرة، وتمنحه العناصر المغذية التي يحتاجها، ويعمل زيت الزيتون على تقوية الشعر من الجذور، ويعمل على التخلص من حب الشباب ويعالج مرض الزهايمر، كما يخفف من تأثير أشعة الشمس الضارة التي تقع على الجلد، وهو مفيد للعلاج من مرض التهابات المفاصل والروماتيزم، ويساعد في تهدئة الجسم من التشنجات والتقلصات التي تصيبه، حيث يتم وضع كمية من زيت الزيتون على المنطقة التي تتعرض للالتهابات.

وللحفاظ على صحية الزيوت يجب أن تقوم باتباع الطريقة الصحيحة في قلي الطعام، وذلك بأن تقوم بتحمير الطعام دون أن تصل درجة حرارة الزيت إلى 100 درجة مئوية، حيث أن الماء يبدأ في التصاعد عند الوصول إلى هذه الدرجة، والتي تزيد من تركيز كمية الزيوت في الطعام، ولتفادي ذلك قم بتقليل نسبة الزيت التي توجد في المقلاة، وبعدها يتم وضع المادة المراد تحميرها حتى تحصل عليها مقرمشة دون امتصاص أي زيوت بها.

ومن أفضل أنواع الزيت الصحي على الجسم زيت البكر، والذي يعد من الزيوت التي تحتوي على نسبة من الحموضة أكثر من زيت الزيتون، وتعمل على تعزيز صحة الجسم، حيث يحتوي على العناصر الغذائية والمعادن المفيدة للشعر والجلد، وكما أنه زيت اقتصادي بسعر مناسب للجميع، فاعمل على اختيار الزيوت التي توجد في زجاجات داكنة والتي تحمي الزيت من التلف والأكسدة، وعليك أن تبتعد تماما عن استخدام زيت تفل الزيتون، والذي لا يحتوي على العناصر الغذائية ولا يحتوي على المواد الصحية وليس له طعم ولا رائحة، ويصنف من أردأ أنواع الزيوت المستخدمة.

ومن المهم أن تقوم بالتأكيد على جودة الزيوت الصحية قبل استخدامها، وضرورة التأكد من درجة امتيازه وليس لونه، فقد تختلف أنواع الزيوت من الأخضر الغامق حتى الأصفر الذهبي، فهذه الألوان ليست مؤشر على جودة الزيت، وعليك التأكد من تاريخ الصلاحية الخاص بالإنتاج والانتهاء حتى تتمكن من التعرف على المدة التي يتيح لك استخدام الزيت بها، فعليك أن تبدأ في استخدام الزيوت خلال الـ12 شهر الأولى من الإنتاج، تأكد من أن زيت الزيتون ليس به اختلاط لأي نوع من أنواع الزيوت الأخرى، والتي ينتج عنها تلف للزيت وتقلل من عناصره الغذائية، وعليك أن تختار الزيوت ذات الجودة العالية، ويفضل استخدام زيت الزيتون من النوع البكر والتي تكون ممتازة في الطهي، ولا تسبب أضرار للجسم.

راندا عبد البديع

حاصلة على بكالوريوس في العلوم تخصص كيمياء ونبات، أهوى العمل الحر، أعمل كمدونة ومترجمة على الإنترنت لأكثر من أربع سنوات.

أضف تعليق

13 + 12 =