التركيز في رمضان

يعتقد البعض أن التركيز في رمضان يقل بسبب الامتناع عن تناول الطعام والشراب لساعات طويلة، ولكن هذا الاعتقاد يعتبر خاطئ تمامًا، فالطبيعي أن يشعر الشخص بإرهاق وصداع في الساعات الأولى فقط للصيام؛ نظرًا لنقص الطاقة وانخفاض مستوى السكر في الدم، ولكن سرعان ما تزول هذه الأعراض ويتأقلم الجسم على طبيعية الصيام ويعتاد الإنسان على الإفطار في وقت محدد والسحور في وقت محدد دون الشعور بالجوع أو التعب، وهناك بعض النصائح التي تساعد على محاربة هذا الشعور الذي يخشاه البعض ويضطر بسببه لأخذ إجازات من العمل.

كيف يؤثر الصيام على الجسم؟

يشعر الصائم بأنه غير قادر على التعامل وممارسة الأنشطة اليومية بسبب اعتقاد نفسي أن الصيام يجعله غير قادر على عمل أي شيء، ولكن الأمر بسيط فبعد مرور ساعات يتقبل الجسم وضع الصيام، فقط هناك عدة أجزاء تتأثر بالصيام منها:

  • يشعر البعض أنه غير قادر على الحركة بسبب افتقار الجسم للطاقة، والتي سرعان ما تأتي عقب تناول الإفطار.
  • تحاول الكلى موازنة كمية البول التي يخرجها الجسم أثناء فترة الصيام لكي لا يؤثر قلة شرب المياه عليها.
  • يقل عمل الكبد أثناء ساعات الصيام مقارنة بعمله أثناء الإفطار، خاصة أنه يحتاج الطعام والشراب لكي يستطيع تأدية عمله وهي تصفية الجسم من أي سموم تدخله.
  • يقل عمل الجهاز التنفسي خلال ساعات الصيام ولكن الأمر لا يُعد خطير.

عدم التركيز في رمضان

هناك أسباب متعددة تجعل الصائمين يشعرون بعدم التركيز في رمضان ومن أهم هذه الأسباب الجوع، وانخفاض مستوى السكر في الدم الذي يؤدي لانخفاض مستوى الأنسولين، ولكنه يعود مرة أخرى إلى مستواه الطبيعي قبل الصيام، لذا فلا داعي للقلق فهذه أعراض طبيعية يشعر بها أي شخص اعتاد أن يتناول ثلاث وجبات وفجأة توقف عن تناول الأطعمة والمشروبات لمدة تزيد عن 13 ساعة.

زيادة التركيز في رمضان

التركيز في رمضان زيادة التركيز في رمضان

لكي تستطيع الحفاظ على تركيزك أثناء الصيام والتغلب على الشعور بالجوع أو العطش، عليك بإتباع تعليمات هامة منها: الاهتمام بوجبة السحور لأن لها دور فعال في مساعدة الصائم على تخطي أي شعور بالتعب أو الجوع أثناء الصيام، ويُفضل تناول التمر لأنه يحتوي على عناصر مهمة جدًا منها الحديد والسكريات تساعد على زيادة التركيز خلال الصيام.

كما يُنصح أيضا بتناول الألياف الطبيعية مثل الخضروات والفواكه والخس والخيار بالإضافة إلى الزبادي لأنها تقي من الشعور بالعطش أثناء الصيام.

وهناك أطعمة يمكنك تناولها خلال وجبتي الإفطار والسحور مثل البيض وخاصة الصفار لأنه يساعد على زيادة التركيز والعمل بشكل أفضل خلال الصيام.

لا يمكن أن ننسى الفوائد العظيمة للأسماك خاصة أنها تحتوي نسبة كبيرة من الأحماض الدهنية، التي تساعد على التركيز في رمضان وتعزيز قوى خلايا المخ.

بالإضافة إلى المكسرات مثل عين الجمل الذي يحتوي على البروتينات والألياف والدهون التي تزيد من قدرة الشخص الصائم على التركيز خلال النهار.

العطش في رمضان

يزيد شعور بعض الأشخاص بالعطش خلال الصيام خاصة مع زيادة ساعات الصوم لذا يجب تناول بعض الأطعمة والمشروبات التي تقلل من حدة الشعور بالعطش خلال السحور، وتجنب تناول الأطعمة الحريفة والموالح والمخللات والمقليات التي تجعل الشخص يشعر بالعطش.

بالإضافة إلى الأطعمة والمشروبات يجب على الصائم عدم القيام بأي مجهود بدني أو ممارسة أي نوع من الرياضة لأن هذه الأشياء ستشعرك بالعطش أكثر خلال الصيام، والراحة أغلب الأوقات.

كما يجب شرب كميات منتظمة من المياه من بعد الفطار وحتى السحور بشكل يومي، وعدم شرب المياه مرة واحدة عند السحور، لأن الكميات الكبيرة التي تقوم بشربها وتعتقد أنها ستفيدك خلال النهار ستفقدها سريعًا بعد شربها. لا تنسوا أيضا تأخير موعد تناول السحور لأن تأخير تناول السحور في ساعات متأخرة يساعدك على عدم الإحساس بالجوع والعطش، وتناوله في وقت مبكر من الليل يشعرك بالجوع بشكل سريع ويمنعك من التركيز في رمضان .

الكاتب: نعمة مصطفى

ترك الرد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا

عشرة − تسعة =