تسعة
الرئيسية » عمل ومهارات » عقارات » كيف تتجنب الوقوع في الأخطاء عند عرض المنزل للبيع ؟

كيف تتجنب الوقوع في الأخطاء عند عرض المنزل للبيع ؟

هل تحتاج إلى عرض منزلك للبيع وتتساءل: كيف أتجنب الوقوع في الأخطاء عندما أعرض منزلي للبيع؟ اليك (9) أخطاء شائعة قد تقع فيها عند تعرض منزلك للبيع عليك تجنبها

الأخطاء عند عرض المنزل للبيع

عرض منزل للبيع قد يكون تجربة يخوضها المرء للمرة الأولى في حياته، فنحن لا نعرض منازلنا للبيع كل يوم. قد يكون الغرض من بيع المنزل لعدم الحاجة إليه أو للانتقال إلى منزل آخر، أو قد يكون البيع مجرد عمل روتيني يقوم به مستثمر عقاري. في جميع الحالات يحتاج المرء إلى معرفة الأخطاء الشائعة التي تحدث عند عرض المنزل للبيع . هل تحتاج إلى عرض منزلك للبيع وتتساءل: كيف أتجنب الوقوع في الأخطاء عندما أعرض منزلي للبيع؟ في السطور القادمة نستعرض أكثر هذه الأخطاء شيوعًا.

الاخطاء التي يجب ان تتجنبها عند عرض منزل للبيع :

بيع المنزل بدون استعداد

هل أنت مستعد حقًا لبيع المنزل والانتقال؟ هل أنت مستعد نفسيًا وماليًا للانتقال إلى مكان جديد؟ قرار بيع المنزل هو قرار مصيري يحتاج منك إلى الكثير من التشاور مع الأهل والأصدقاء ووضع ترتيبات الانتقال إلى المنزل الجديد. يجب عليك التفكير بأمور كثيرة عند تغيير مكان الإقامة مثل: ما هو البديل المناسب؟ كيف سيؤثر قرار الانتقال علي وعلى عملي وعلى أفراد أسرتي وأطفالي؟ (في الغالب يكون ارتباط الأطفال بالمكان أكثر من ارتباطك به، قد تكون فكرة ترك أصدقاءهم ومدرستهم فكرة مرعبة لكنك لا تجد نفس الإحساس) هل أنا مستعد ماليًا للانتقال إلى مكان جديد؟

بيع المنزل بنفسك

يحاول بعض الناس في سبيل توفير بعض التكاليف، عدم الاستعانة بخدمات وسيط عقارات (سمسار) ومحاولة بيع المنزل بأنفسهم عن طريق نشر الإعلانات في الجرائد المحلية أو كتابة إعلان على واجهة المنزل. هذا أمر خاطئ تمامًا، في الغالب العقارات التي لا يتم بيعها عن طريق وسطاء تأخذ فترة أطول في البيع وربما تبيعها في النهاية بسعر أقل من المطلوب. الوسيط العقاري يستطيع مساعدتك في الحصول على صفقة جيدة لبيع منزلك في فترة أقصر. إذا كنت متأكدًا من أنك ستستطيع بيع عقارك بنفسك بدون الاستعانة بوسيط فيجب عليك الحذر وتسعير المنزل بصورة صحيحة والتأني في عملية البيع، بالتأكيد ستحتاج إلى خدمات محام من أجل كتابة عقد البيع وإتمام الإجراءات، وفهم الأمور القانونية المتعلقة ببيع العقارات جيدًا.

 عدم اختيار وسيط البيع المناسب

مشكلة بيع العقارات عن طريق وسيط البيع أن مصلحتكما في كثير من الأحيان تكون متعارضة، فالوكيل يهمه إتمام عملية البيع من أجل الحصول على السمسرة، ولا يهمه أن تحصل على صفقة جيدة بقدر ما يهتم بإتمام البيع، لذلك من البداية يجب عليك أن تختار وسيطًا تثق فيه وفي نزاهته، إذا كان بالإمكان الحصول على خدمات وسيط من الأصدقاء أو من أصدقاء الأصدقاء فذلك سيكون أفضل بكثير من اختيار وسيط تتعامل معه للمرة الأولى، وإذا اضطررت إلى ذلك تأكد من تاريخ الوسيط والعمليات التي قام بإتمامها من قبل.

 ترك منزلك دون عمل الإصلاحات الضرورية فيه

عندما يأتي الزبون لمعاينة عقارك فإن أول ما سيلفت انتباهه هو حالة العقار وحاجته للإصلاح، وجود حوائط بطلاء متهالك أو وصلات مياه تحتاج إلى إصلاح أو نوافذ مكسورة أو سقف مدمر، كلها أشياء بسيطة إما أنها ستنفر الزبون القادم لشراء المنزل أو أنها ستضطرك إلى خفض قيمة السعر المأمول، لأن وجود هذه الأشياء يعطي الزبون انطباعًا أن صاحب المنزل لا يمتلك المال لإصلاحها وهو مستعجل في بيع عقاره للحصول على المال. إنفاق القليل من النقود على إصلاح المنزل استثمار جيد. أيضًا وجود المنزل نظيفًا يعطي للزبائن المقبلين انطباعًا أفضل عن المنزل.

 الاستعجال في البيع

عند بيع العقارات يجب عدم الاستعجال في البيع على الإطلاق، لا تقم بالبيع لأول زبون يطرق بابك والقبول بسعر أقل من المطلوب. الصفقات الأفضل تأتي مع الانتظار. يمكنك توقع بيع عقارك في غضون بضعة أسابيع إلى بضعة شهور (حسب حالة السوق وموقع العقار). تذكر أن بعض المشترين يعرضون قيمة أقل في البداية ويقومون برفع قيمة عروضهم إذا ما وجدوا صاحب العقار متمسك بعدم بيعه. إذا كانت عملية البيع ستأخذ فترة طويلة نسبيًا حتى تتم يمكنك عرض المنزل للإيجار حتى تجد بائعًا  للمنزل.

 إخفاء عيوب المنزل

لا بأس من الدعاية لمنزلك وتعديد مزاياه للزبون، لكن على الجانب الآخر عليك أن تعرض أي عيوب موجودة فيه ليكون المشتري على علم بالأمر منذ البداية، ففي النهاية سوف يستعلم عن المنزل ويعرف تلك العيوب قبل أن يقوم بعملية الشراء، هذه العيوب تشمل على سبيل المثال وجود نمل أو حشرات في محيط المنزل، مشاكل متكررة في إمدادات الكهرباء أو المياه، احتياجه إلى إصلاحات جذرية، بعده عن مواقف المواصلات العمومية، بعده عن مواقع الخدمات. أنت لا تقوم بعمل دعاية سيئة لمنزلك، لكنك تقوم بعرض ما به من مشكلات بأمانة، حتى تحصل على ثقة الزبون وتزيد من فرصتك في الحصول على صفقة جيدة.

 عدم الدقة في تسعير منزلك

يساوي تسعير منزلك بقيمة أعلى من قيمته الحقيقية تسعيره بأقل من قيمته، فتسعير المنزل بأعلى من قيمته يمكن أن يسبب لك التأخر كثيرًا في إتمام عملية البيع أو عدم إتمامها على الإطلاق بسبب رفضك المتكرر للزبائن أو عزوف الزبائن عنه من الأصل، يجب عليك أن تحدد قيمة عقارك بدقة وتبعًا لقيمته الحقيقة بدون إنقاص من سعره أو زيادة. إذا كانت المفاوضات أمرًا شائعًا في سوق العقارات في بلدك فربما تحتاج إلى رفع قيمة منزلك قليلاً، على سبيل المثال إذا ما كنت تريد بيع منزلك بـ 140,000 فعليك أن تطلب 145,000 ، سيقوم الزبون ببعض المفاوضات لخفض المبلغ بما يصل إلى 135,000 لتصلان إلى حل وسط بدفع 140,000 وهذا هو السعر الذي كنت تريده في البداية. لكن لا ترفع سعرك كثيرًا حتى لا يعزف الزبائن عن القدوم لشراء بيتك.

 عرض المنزل فارغًا من الأثاث

استقبال الزبائن المحتملين في منزل فارغ يقلل من احتمالية بيعه سريعًا، يفضل الزبون أن يدخل منزلاً به بعض الأثاث الأساسي على الأقل، يمكنك ترك بعض الأثاث في المنزل المعروض للبيع لإعطاء فكرة للزبون عن كيف سيبدو المنزل عند استعماله في الإقامة.

 عدم الاهتمام بتصوير المنزل جيدًا

النظرة الأولى لمعظم الزبائن المحتملين على منزلك تكون من خلال الصور التي تعرضها لهم، قد تكون الصور غير الملتقطة جيدًا أو تلك التي لا تظهر المنزل بشكل جيد سببًا في تأخير عملية البيع، إذا لم تكن تجيد التصوير يمكنك إنفاق القليل من المال للتعاقد مع مصور محترف يساعدك في الحصول على صور أكثر جمالاً لمنزلك.

الخلاصة أن عملية عرض المنزل للبيع أمر يحتاج إلى الكثير من الدراسة والتخطيط المسبق والتأني وعدم التسرع، لا تتردد في طلب النصيحة من الأشخاص الذين قاموا ببيع منازلهم مؤخرًا للاستفادة من تجاربهم وعدم تكرار الأخطاء التي وقعوا فيها، وتجنب بالطبع الأخطاء التي أوردناها في هذا المقال.

ابراهيم جعفر

محرر موقع تسعة : مبرمج، وكاتب، ومترجم. أعمل في هذه المجالات احترفيًا بشكل مستقل، ولي كتابات كهاوٍ في العديد من المواقع على شبكة الإنترنت، بعضها مازال موجودًا، وبعضها طواه النسيان. قاري نهم وعاشق للسينما، محب للتقنية والبرمجيات، ومستخدم مخضرم لنظام لينكس.

أضف تعليق

خمسة عشر − 5 =